رواية املي الفصل العاشر 10 بقلم سلمى ابراهيم

 رواية املي الفصل العاشر 10 بقلم سلمى ابراهيم

رواية املي البارت العاشر

رواية املي الجزء العاشر

رواية املي الفصل العاشر 10 بقلم سلمى ابراهيم

رواية املي الحلقة العاشرة

فى اليوم المنتظر فى نهاية الاسبوع (يوم الخميس)
_امل وهى تيقظ سلمى : سلمى سلمى ثم احركت يديها
امل بخوف: سلماااا
سلمى بفزع وهى تقفز من فوق السرير: ايه من ماااااات
أمل بصدمة وضيق: الله يهديكى ياسلمى فجعتينى يامتخلفة
سلمى بعدم استيعاب وضيق : فجعتك ايه دة نايمة 
أمل : مش عارفة بقى انا عملت شبه الافلام وقولت احرك ايديك قامت نازلة كدة مرة واحدة ف قولت بعد الشر يعنى ربنا خدك
سلمى وهى تقوم بوضع كفيها على فم أمل : بس خلاااااص ايه القرف دة
أمل وهى تسفق بيديها : طب يلا ياماما من هنا هنرش مياه
سلمى وهى تأخذ وضعية النوم : هخطف حلم سريع واقوم حاضر
أمل وهى تسحبها : قومى يامامااا يلا انتى متعرفيش ايه اللى عندنا
سلمى بعدم تذكر : ايه اللى عندنا؟
أمل : اهل محمد جايين وبابا وماما سمر وسمر جايين عشان يقعدو معاهم
سلمى بتذكر : ايواااا صححح
امل وهى تنهض: حمد الله ع السلامة ياحاجة
سلمى يضحك : الله يسلمك احبيبى
أمل بصوت عالى : طب ايييه مش هنقوم بقى وهنقضيها كلام بس ولا ايييه
سلمى وهى نهض سريعا متجهة الى المرحاض حتى تتوضأ وتصلى فرضها : بسم الله الرحمن الرحيم بيطلعوا منين دول 
أمل وهى تقوم بتنضيف وترتيب الغرفة حتى تكمل باقية المنزل : ايوة كدة
(احم احم احب اقول لكنزى ايمن ودينا دودى انتو صح🌚)
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
عند محمد 
استيقظ بنشاط معتاد ولكن هذه المرة لسبب ما نعرفه جميعا جيدا ...نعم ف هو ذاهب اليوم لخطبة أمل 
نهض محمد من على فراشه متجها الى صالون المنزل 
_محمد وهو يقبل يد والدته بعدما رأها :ست الكل صباح الفل
والدته بحنان وابتسامة : صباح الخير كله ياحبيبى 
محمد بتساؤل وابتسامة : ها جاهزة ياحاجة
والدته بتذكر وضحك : جاهزة ياابنى كك صاروخ ف معاميعك 
محمد بضحك وهو متجه الى المرحاض : خير خير يعنى 
بعد مدة خرج محمد من المرحاض ثم قام بتناول وجبة الفطار مع والدته واشقائه ثم ارتدى ملابسه ورحل حتى يجهز لموعد المساء
محمد فى الطريق وهو يتصل على أمل : الوووو
امل ع الناحية الاخرى : الووو ازيك يامحمد 
محمد بأبتسامة : الحمد لله بخير طول ماانتى بخير
أمل بأحراج : احم دايما ليا وليك يارب
محمد : طيب بقولك الميعاد النهاردة بالليل صح كدة ولا ايه
أمل : اه ان شاء الله انا هديك رقم بابا تكلمه هو 
محمد : طيب هاتى
أمل : 012*******
محمد : طيب تمام عاووة حاجة 
أمل بأبتسامة : احم عاوزة سلامتك مع السلامة (اغلقوا الخط)
محمد بعدما اغلق الخط : الحق اروح عند الحلاق بقى عشان قراية الفاتحة او الخطوبة ايهما أقرب
فهل ستكون خطوبة او قراءة الفاتحة فقط ام للقدر راي اخر؟..... (ايه يونس منورة😂😂) 
~~~•~~~~•~~~•~~~•~~~~•~~~•~~•~~
عند سمر
استيقظت سمر بسعادة شديدة ونشاط غير معتاد لها
سمر بمرح وهى تنهض من على الفراش : لولولولولولولولى يادبلة الخطووبة عقبالهم كلهم تيرارا 
والده سمر بفزع وهى تفتح باب الغرفة عند سمر بسرعة : بسم الله الرحمن الرحيم مالك يابت انتى اتجننتى ولا ايه
سمر بضحك وهى تقفز عدة مرات على الفراش : اه اتجننت حتى شوفى احنا فشار احنا فشار احنا فشار احنا فشار
والده سمر وهى تسفق كف على كف : لاحول ولا قوة الله بالله عوض عليا عوض الصابرين يارب 
سمر بجدية : ماما بابا قالك على موضوع أمل صح
والدتها : اه ويلا قومى كدة عشان تنضفى الشقة وبعدين تروحلها الساعة دلوقتى اثنين 
سمر بأستغراب وهى تنظر الى شاشة الموبايل : اثنين ايه الساعة اثناعشر ياماما
والدتها وهى تغادر الغرفة : ايوة يعنى اثنين 
سمر وهى ترتب فراشها : لا اله الا الله 
بعد مدة كانت سمر قامت بتنظيف المنزل بأكمله وتناولت وجبة الفطار مع والدها ووالدتها وارتدت ملابسها المكونة من فستان باللون الازرق  الغامق وخمار  باللون الابيض وكالعادة كانت جميلة للغاية 
سمر وهى تودع اهلها : ماما بابا انا هروح عند أمل متتأخروش بقى بالله عليكم
والدها ووالدتها معا : حاضر مش هنتأخر 
والد سمر وهو يعطيها مال : سمر خدى 
سمر بتساؤل : ايه دة
والدها : وانتى رايحة هاتى جاتوه حلو
سمر وهى تقبل والدها : حاضر سلام عليكم
اهلها :وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبعد مدة كبيرة من الوقت وصلت سمر عند أمل
سمر وهى تدق على باب المنزل الخاص بأمل : انتو ياناس يااللى جوة ياعرووووسة
لأمل وهى تفتح الباب بسرعة : باااس ايه الفضايح دى  
ضحكت سمر وضمت صديقتها حضن بحب شديد : وحشتينى 
أمل وهى تتشدد من ضمتها : وانتى كمان اوى  
سمر : مبروك يافرس النهر 
أمل : الله يبارك فيكى يافرس النهر 
دخلت سمر المنزل حتى تقوم بالسلام على سلمى ابنه عم أمل : ازيك ياسوسو
سلمى : الحمد لله ياكوكو انتى ايه اخبارك
سمر بايماء : الحمد لله ثم اكملت وهى تنادى على أمل : امل خدى حطى الحاجات دى فى التلاجة
أمل بأستغراب : حاجات ايه
سمر : جبت حاجة حلوة عشان الضيوف 
أمل : ليه يابنتى بس كنت هعمل حلويات فى البيت
سمر : طب ابسط ياعم وفرت عليكى تعب ومجهود
أمل بتعب : اه الصراحة انا جسمى اتكسر من التنضيف انا خلصت كل حاجة خلاص ثم اكملت بتساؤل : هى الساعة كام؟
سمر : الساعة دلوقتى ثلاثة ونص
أمل : طب يادوبك انضف فى الوقت دة هو
سمر : طيب يااختى خشى خدى شاور كدة وحطى اسكراب عشان يشيل قشف وشك دة 
أمل : قشف ايه دة انضف واحدة هنا
سمر بضحك : ماهو واضح خشى بس خدى شاور وكدة 
أمل : طااايب
بعد مدة كبيرة كانت أمل جهزت من ما كانت تفعله واهل سمر كانو وصلوا 
أمل لسمر : بقولك ايه انتى قولتى لخطيبك 
سمر : لأ لو عاوزانى اقوله هقوله
أمل : طب قوليله خليه ييجى اهو كأنه اخويا يعنى 
سمر بايماء وهى ممسكة بموبايلها : طيب هكلمه اهو
اتصلت سمر بعلى وقالت له يحضر هو وصديقه الوحيد هذا الموعد فى المساء 
سمر لامل : كلمته اهو 
أمل : طيب يلا ناكل بقى 
سمر : يلا
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
عند على
على وهو يحدث صديقه : الو يااسامة عامل ايه
اسامة : الحمد لله ياصاحبى انت عامل ايه
على : تمام الحمد لله بقولك
اسامة : قول
على : جهز نفسك على بعد المغرب كدة 
اسامة بتساؤل : ليه؟
على : أمل صاحبة سمر قراية فتحتها بالليل وقالت لسمر تقولنا عشان نروح
اسامة : طب انت خطيب صاحبتها انا مال اهلى
على بضحك : اخو خطيب اختها عادى يعنى
اسامة بيأس : ماشى ياعم عبال مااحضر خطوبتى
على بضحك : يارب يااخويا يالا يادوبك تجهز نفسك وتاكل
اسامة : تمام سلام (اغلقوا الخط)
هل اسامة هيحضر خطوبته ام للقدر راي اخر؟...(ايلول منورة تانى مرة😂😂)
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
عند محمد 
محمد عاود الى منزله بعدما جهز من عند الحلاق
محمد لوالدته : ماما لبستى
والدته : اه فضلى الطرحة بس عبال ماانت تلبس هكون انا خلصت
محمد وهو ذاهب الى غرفته حتى يرتدى ملابسه : تمام 
بعد مدة من الوقت ارتدى محمد ووالده محمد ملابسهم 
ارتدى محمد ملابسه المكونة من بنطال چينز باللون الثلجى و تيشرت باللون الازرق الفاتح وارتدت والدته عباءة باللون الرمادى وحجاب باللون الاسود 
والدة محمد لمحمد : انا جهزت اهو
محمد : وانا كمان
نور وعمار فنفس واحد : واحنا جهزنا
والدة محمد : لأ مش هينفع تيجو معانا النهاردة عيب
نور وعمار بتذمر : يوووه عيب ليه يعنى
محمد بهدوء : معلش انتو الاتتنين النهاردة مش هينفع تيجو عشان دى مقابلة عند ضيوف مينفعش نروح كاير كدة 
نور وعمار بضيق : طيب
والدة محمد : يلا يامحمد ثم وجهت حديثها الى نور وعمار : وانتو اوعو حد فيكم ينزل ولا تشغلوا البوتاجاز ولا تقفوا فى البلكونة ولو حد خبط متفتحوش غير لما تعرفوا مين ويكون حد انتو عارفينو انا حذرت اهو 
محمد : يلا ياماما (غادروا المنزل بأكمله)
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
فى المساء كانت العائلة مجتمعة فى منزل أمل نعم هم من الان عائلة 
8:00pm
والد ووالدة سمر : يلا يابنات اجهزوا الضيوف على وصول
فى غرفة امل كانت الاجواء مفرحة على بعض ومتوترة على بعض اخر
أمل بتوتر : هى الساعة كام
سمر بمحاولة تخفيف توتر صديقتها : يابنتى انتى متوترة ليه بس الموضوع بسيط خالص الساعة ثمانية يادوبك تلحقى تجهزى متقلقيش
سلمى لأمل : تعالى اطلعلك فستان حلو
سمر لامل : وانا هجهز الميكب اللى هحطهولك
سلمى وهى تقلب فى ارفف الخزانة الخاصة بأمل وتلمح فيها فستان : الفستان دة هيبقى تحفة عليكى 
ولونه كمان جميل
أمل : طب هاتى اما البسه
بعد مدة قصيرة ارتدت أمل ملابسها المكونة من فستان بنفسجى اللون ووضعت بعض مساحيق التجميل البسيطة وارتدت خمار باللون الابيض
سمر وسلمى بتصفير : ايييه يامااان كل دة جمدان
أمل بتوتر وضيق : يااختى اتلهى 
سمر : ماتفك ياعم كدة مالك
أمل: انى خايف
سلمى لامل: متخافيش يابنتى هو هييجى هتطلعى تسلمى عليه وعلى اهله وبعد كدة تقعدوا مع بعض شوية تتعرفوا على بعض وبعدين الاهل يتفقوا وخلاص
أمل : ربنا يطمن قلبك يارب
فى هذا الوقت كان محمد ووالدته وصلوا الى منزل امل
محمد يدق على باب المنزل منتظر وجود استجابة للرد
والد سمر فتح الباب : اهلا وسهلا اتفضلوا 
والدة محمد وومحمد : يزيد فضلك 
والدة سمر ووالد سمر وهم يشيروا لهم بالجلوس : اتفضلوا اتفضلوا 
بعد مدة قصيرة من الوقت جاء على وصديقه الى منزل أمل وجلسوا مع محمد ووالدته
والد سمر وهو ينادى على أمل : أمل يلا اطلعى وانتى ياسمر ابقى اطلعى بعدين لخطيبك 
سمر : تمام
خرجت أمل مع والد سمر الى الضيوف 
أمل بخرج وهى تسلم على والده محمد : اذي حضرتك
والدة محمد وهى تضم امل وتقبلها من وجنتيها: حبيبتى الله يسلمك بسم الله ماشاء الله الله اكبر ( فيفى عبده اوى😂😂)
امل بوجه احمر من الخجل لمحمد : اذيك
محمد بأبتسامة وحب : بخير 
أمل لعلى وصديقه : اذيكم 
كلاهما بأبتسامة : تمام الحمد لله
جلست امل بجانب والد سمر بخجل شديد وتوتر 
محمد بأبتسامة لوالد سمر : بص ياعمى هقولهالك على طول كدة اختارت بنتك أمل من بين كل بنات العالم اللى مشوفتهومش غير فيها اختارت قلبى ميحبش غيرها هى وبس واتمنى ان قلبها يحبنى زى ماقلبى حبها ولاخر دقة قلب فيا هيفضل يحبها 
والد سمر بمزح : كل دة قدامى دة انت قلبك مات بقى 
خرجت سمر مابين هذه الكلمات والضحك : يابختك بصاحبتى ياابنى والله 
على بضحك : كوتة جات اهى
والدة سمر بضحك : انت اللى جنيت على نفسك 
خرجت سلمى : احم السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام 
سلمى بخجل وابتسامة : اذيكم
اسامة صديق على وهو يمد يده لسلمى بأبتسامة وشرود : اذيك عاملة ايه
سلمى بخجل واستغراب : تمام..ثم جلست بجانب امل
على بضحك وهمس لصديقه : ياكسفتك ياحازم حازم 
اسامة بخجل ادخل يده فى جيوب بنطاله : احم ولااا اكن فى حاجة حصلت 
والد سمر : طيب نسيبهم لوحدهم شوية 
الكل : تمام 
والدة سمر : اتفضلوا فى البلكونة نشرب القهوة فيها
(ذهب الكل الى البلكونة ولم يعد سوى أمل ومحمد فقط )
محمد : طب ايه 
أمل : احم ايه 
محمد : طيب انا اسمى محمد ابراهيم طالب فى ثالثة ثانوى عام بس خلاص امتحنت والسنة جايةداخل اولى كلية ان شاء الله وقربت اتم ال19 سنة كمان شهر 
شغال طبعا انتى عارفة فى مطعم سورى ومعنديش شغلة ثابتة صراحة انا اليومين دول بدور على شغل يكون ثابت بجانب المطعم وعندى شقتى جاهزة من كل حاجة حتى العفش يعنى هتيجى بشنطة هدومك
ووالدى متوفى من كام سنة وعندى اخت واخ اختى نور عندها 15 وعمار 14 ووالدتى...وبس
أمل وهى تنظر له لاول مرة اليوم : اناا اسمى أمل ابراهيم برضو ونفس سنك طالبة ف ثالثة ثانوى عام والنتيجة خلاص ع وصول اااا والدى ووالدتى متوفيين من سنين ومعنديش اخوات اخواتى هما سمر وسلمى وبس واهلى هما عمو رمضان وطنط ايمان وخطيب سمر برضو على مش بشتغل بقالى اسابيع وسلمى تبقى بنت عمى وبس...
دخل والد سمر ف هذه اللحظة : ها ياولاد اتكلمتو
محمد : ااا..ااه 
والد سمر : ايه رايك ياأمل
حركت أمل رأسها بخجل حركة خفيفة تدل على الموافقة 
والد سمر : على خيرة الله نقرأ الفاتحة 
دخلوا جميعا فى هذة الكلمة 
..................اجواء مفرحة على الجميع 
لولولولولولولولى كان هذا صوت سمر ووالدة سمر ووالدة محمد 
ضمت سمر أمل بحب وفرحة شديدة : مبروووك ياكوكو 
ثم فعل  الجميع هكذا مع أمل (ماعدا الشباب وولد سمر طبعا)
على وهو يضم محمد : مبروك ياصاحبى
ثم فعل الجميع هكذا مع محمد (~~)
على بصوت مرتفع للجميع : طيب ياجماعة بالمناسبة دى بالمرة بقى ان شاء الله هنجيب الشبكة انا وسمر النهاردة بعد شوية وان شاء الله نعمل الخطوبة يوم السبت 
محمد : طيب حيث كدة بقى انا كمان بستأذن حضرتك ياعمى نجيب الشبكة احنا كمان معاهم ونعمل الخطوبة مع بعض 
والدة محمد لوالد سمر : بعد اذنك طبعا ياحاج 
والد سمر : والله ياابنى مش عارفة اقولكم غير اااا..موافق
محمد بسرعة : كان ليا طلب كمان
والد سمر : اتفضل
محمد : لو ينفع يعنى لو أمل جاهزة نعمل الخطوبة وكتب الكتاب مع بعض 
والد سمر : بس كدة استعجلت اوى ياابنى 
والدة محمد : لأ استعجال ولا حاجة الاتنين جاهزين
والد سمر لأمل : رأيك ياأمل 
أمل بايماء وخجل : موافقة 
لولولولولولولولى 💃😂 كان هذا صوت سمر السعيد بشدة 
اسامة بهمس لسلمى : بس بس
سلمى بأستغراب : فى ايه
اسامة بهمس : انتى مخطوبة
سلمى بأستغراب : لأ
اسامة : متجوزة
لأ
ينفع اتجوزك شبه الناس دى
سلمى بخجل وضحك :ينفع
حيث كدة بقى عمى انا كمان عاوز اخطب شبه الناس دى
والد سمر بضحك : هتخطب مين يااخويا
:احم انتى اسمك ايه
بهمس : سلمى 
اسامة بصوت عالى : سلمى 
والد سمر : الف الف مبروك نقرأ الفاتحة
.....
اسامة وعلى لوالد سمر : احنا مان هنكتب الكتاب
والد سمر : بتحطونى قدام الامر الواقع يعنى ماشى
لولولولولولولولى 💃😂 لأ دة كان صوت أمل وسمر المرة دى😂
سلمى بهمس لأسامة : بس انا كنت متجوزة واطلقت من زمان
اسامة بأبتسامة : دى حاجة متعبكيش
بعد عده ايام يوم الخطوبة وعقد الزواج معا
بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما فى خير
بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكم فى خير
بارك الله لكما وبارك عليكم وجمع بينكم فى خير
من بين كل الناس اخترتك انت تكون ليا ومعايا ♥️✨
اختارتك من البداية وانا جنبك للنهاية💙✨
دُمتِ لىِ عَوَضَاً وَحُبَ 🤍✨
تمت
لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على (رواية املي)
google-playkhamsatmostaqltradent