رواية احببتها ولكن الفصل التاسع 9 بقلم بيسو وليد

 رواية احببتها ولكن الفصل التاسع 9 بقلم بيسو وليد

رواية احببتها ولكن البارت التاسع

رواية احببتها ولكن الجزء التاسع

رواية احببتها ولكن الفصل التاسع 9 بقلم بيسو وليد

رواية احببتها ولكن الحلقة التاسعة

روز بصراخ وصدمه:سيلاااااااااااااا 
التفتت سيلا بصدمه وهي لا تصدق ان اختها امامها الآن وتراها احقا هي امامها ام انها تتخيل
سيلا بصدمه:ازاااااي 
ركدت روز اليها وهي تبكي بشده واحتضنت اختها وما زالت سيلا علي صدمتها 
روز ببكاء:وحشتيني اوي ي سيلا اخيرا رجعتي
احتضنتها سيلا بدموع وهي لا تصدق ان اختها بأحضانها 
سيلا بلهفه:انتي كويسه ي روزي 
روز:بقيت كويسه لما شوفتك 
سيلا بحنان:خلاص انا رجعت من بره وهفضل هنا ومش هسافر تاني 
روز:وشغلك...لا ي سيلا مش هينفع
سيلا:كله يهون عشانك ي روز انا عندي مين غيرك 
روز بدموع:ربنا يخليكي ليا وتفضلي سندي ف الدنيا
سيلا بابتسامه:انتي اتحجبتي ي روز
روز بابتسامه:اهه قررت اني اتحجب وغاده شجعتني ونزلت اختارتلي كل الفساتين اللي جبتها 
سيلا:اخيرا لبستيه كان نفسي اشجعك ونختار كل حاجه سوا...بس كتر خيرها مش عارفه اشكرك ازاي
غاده بابتسامه:متشكرنيش روز اختي ونا حبيتها اوي 
صفيه:انتي سيلا اخت روز؟؟؟كبرتي ي سيلا انا معرفتكيش اول م شوفتك
سيلا بابتسامه:الزمن ي خالتي بقي بيغير وبعدين هفضل صغيره يعني ي خالتو
صفيه بابتسامه:عندك حق ولله تعالوا اقعدوا 
جلسوا سوياً وظلوا يتحدثون قليلاً
سيلا:روز دا تامر زميلي ف الشغل فكراه
روز بخفوت:لا بصراحه
تامر:ونا اللي قولت هتفتكرني اول م تشوفني 
سيلا:دا ي ستي تامر معرفه قديمه بس انتي مش هتفتكريه اوي عشان كنتي صغيره
اكتفت روز ب ابتسامه خفيفه 
سيلا:قوليلي بقي ايه اللي حصل معاكي 
روز بدموع:بلاش تخليني افتكر ي سيلا 
سيلا:معلش ي حبيبتي بس انا لازم اعرف الحقيقه متخافيش من حاجه انا معاكي اهو ونتي عارفه ان محدش يقدر يقربلك طول م انا جنبك ف احكيلي حصل اي عشان اخدلك حقك 
روز:ماما طردتني او بمعني اصح رمتني ف الشارع ي سيلا
سيلا بأهتمام:ليه ي حبيبتي قوليلي
روز بدموع:ماما فاكره اني مدمنه ي سيلا ومغفلاها عشان شافت العلاج اللي باخده
غاده بتعجب:علاج؟؟؟هو انتي بتاخدي علاج
صفيه:علاج اي ي حبيبتي اذا كنت انا مش بشوفك بتخدي ادويه
روز:علاج قلب ي خالتو
غاده بصدمه:ايدا ليه؟؟؟انتي مريضه قلب؟؟؟
سيلا بحزن:ايوه...روز مريضه قلب بقالها فتره و وطبعا محتاجه عمليه 
صفيه:طيب ليه معملتهاش
سيلا:للاسف كنت مسافره ومحبتش اعرف ماما عشان متزعلش وتضايق ف خليت الدكتور يكتبلها علاج مؤقت اعبال م ارجع من السفر ونعملهالها وبعد كدا نعرفها ومكنتش اعرف ان كل هيحصل فيها 
صفيه:لا اله الا الله...طيب ي بنتي ايه اللي حصل معاكي...ولله ي سيلا بتحايل عليها تحكيلي ومش راضيه
سيلا بحنان:هي هتحكيلنا دلوقتي يلا ي روزي احكيلي
روز بدموع:بعد م شافت العلاج واتعصبت وقعدت تزعق ولمت القصر كلوا والكل عرف زي م هي فاكره...مدمنه...واللي كان مدايقها اكتر اني بكون مع مازن كتير وهي عارفه انه بيحبني وجتلي الاوضه بليل وكانت مخبيه حاجه ورا ضهرها جت وكلمتني بهدوء وبعد م خلصت حضنتني ك نوع من الاعتذار وفجأه حسيت ب حاجه رفيعه بتوجع حطتها ف دراعي جامد انا عرفت انها حقنه ومفيش ثواني وكنت واقعه ع الارض انما معرفش ايه اللي حصل بعد كدا...ومعرفش لقيت نفسي ف الشارع ازاي وكنت خايفه اوي ي سيلا فضلت بايته الليل كلوا ف الشارع وفي الضلمه
احتضنتها سيلا بحمايه ودموع وحزن علي ما مرت به اختها اثناء غيابها وقررت ان تأجل موضوع مازن حين تتحسن حاله اختها قليلاً
سيلا:اهدي ي حبيبتي اهدي خلاص اللي حصل حصل ونا هجبلك حقك قريب اوي ومحدش هيقدر يزعلك تاني او يجرحك بكلمه حتي
ظلوا يتحدثون قليلاً ويمزحون حتي ذهبت روز الي الحديقه كي تفرج عن نفسها قليلاً رأها ليل وذهب ورأها وجدها تسير قليلاً ذهب وسار بجانبها وهي شعرت بأحد يقترب منها وعندما رأت انه ليل صمتت وكانت شارده وهو ينظر لها من الحين للأخر
ليل:مكنتش اعرف انتي مين ولا بنت مين ولا ايه حكايتك غير لما حكيتي ل اختك دلوقتي...انتي ازاي متحمله كل دا لحد دلوقتي من غير لما تعيطي او تضعفي
روز بشرود ودموع:ومين سمعك...انا كل يوم بنهار وبعد كدا برجع عادي تاني...مبحبش ابين لحد اني ضعيفه بس غصب عني مبقدرش امسك نفسي ساعات وخصوصاً ان بابا ميت وهو كان كل حاجه ف حياتي
ليل:حاسس بيكي عشان مجرب الأحساس دا وعارف قد اي هو صعب ووحش...بس هنعمل اي هي دي سُنه الحياه لازم نكمل ومنقعش لازم نكون اقويه عشان محدش يستغل ضعفنا دا...زي م بيقولوا الحي ابقي من الميت بس لما حد من اعز شخصين ف حياتك يروح بعدها بتعرفي الكسره بجد وان قد ايه انتي ضعيفه بس لازم نرضي بقضاء ربنا وان دي حاجه مكتوبه لكل واحد فينا...اوعي تخلي حد يستغل الضعف دا ضدك خليكي قويه مستمحيش لحد انه يكسرك ومتديش لحد فرصه انه يفكر ف كدا اصلا...عشان كدا مش عاوز اشوفك مكسوره وضعيفه كدا...ونا ي ستي جنبك اعتبريني اخوكي صحبك اي حاجه وقت م تحتاجي تتكلمي انا موجود وهساعدك وهخليكي تواجهي اي حد مهما كان مين 
روز بابتسامه:بجد مش عارفه اقولك اي..انت فدتني اوي وكلامك أثر فيا اوي...وشجعني اكتر واداني الدافع اني مضعفش بسهوله واني لازم اكون قويه مهما يحصل ومستسلمش
ليل بابتسامه:برافو...انتي من النوع اللي بيسمع الكلام بسرعه
روز بابتسامه:عارفه علي فكره
ليل بمرح:انتي متواضعه جامد يعني
ضحكت روز وهو ابتسم انه استطاع ان يحكي معها ولو قليلا وان يعطيها دافع لمواجهه اي شخص مهما كان وان لا يجعلها ضعيفه هكذا
ليل:بس انتي ليه خبيتي انك عندك القلب
روز:مبحبش اكون تقيله علي حد او حد يبصلي بصه شفقه
ليل:بس دي حاجه بتكون خارج ارادتنا يعني مش انا اللي بجيب المرض لنفسي...وارد جدا يحصلي حاجه دلوقتي بعد شويه دي حاجه عند ربنا واكيد انتي عارفه كدا كويس...ف متيأسيش دا اختبار من ربنا بيشوف مدي صبرك وتحملك ف خليكي قد الاختبار دا
روز:كلامك كلو صح فعلا عندك حق...انا ارتحتلك جدا وشكرا انك كنت بتدافع عني لما اخواتك يدايقوني
ليل بابتسامه:دا واجبي عشان مقبلهاش علي غاده ف اكيد مش هقبلها عليكي 
روز:بجد مش عارفه اقولك اي شكرا جدا ليك..هو احنا ممكن نبقي اصحاب
ليل بابتسامه ومرح:طبعا دا شرف ليا انسه روز
ضحكت روز بسعاده وهو ابتسم وفرح لفرحتها تلك وانه اخيرا استطاع ان يتحدث معها وتخبره ما يضايقها 
روز بابتسامه:احم ممكن ندخل
ليل:يلا بينا
بالنادي...
جليله بصدمه:ازاي؟؟؟لا مستحيل
كوثر:ولله زي م بقولك كدا 
سيدرا:تمم يلا بينا ي ماما
نهضوا وذهبوا الي مكان هادئ وجلسوا
جليله:اي ي سيدرا في اي
سيدرا:انا مش مصدقه الست دي حاسه ان في حاجه 
جليله:بتعجب:زي اي؟؟
سيدرا:مش عارفه بس انا دلوقتي مطمنه وحاسه ان روز كويسه
جليله:ي رب ي بنتي دي بت غلبانه اوي
سيدرا:خيرا ان شاء الله
بمكان بعيد بفيلا راقيه
حسنيه:ي ماجدة 
ماجدة:نعم ي ماما
حسنيه:متيجي نزور عمتك وعيالها
ماجدة بسعاده:بجد ي ماما يعني هشوف ليل اخيرا
حسنيه:ايوه ي حبيبتي
ماجدة:اخيرا انتي متعرفيش انا مبسوطه قد اي انا بحبه اوي ي ماما
حسنيه:عارفه ي قلب ماما وقريب هيكون ليكي
ماجدة:بجد انا بحبك اوي
حسنيه بضحك:ونا كمان ي حبيبتي نروح بكرا بقي
ماجدة:ماشي ي ماما
بقصر ليل
بالمكتب
صفيه:ايه ي ليل قاعد لوحدك ليه عندنا ضيوف بره اقعد مع تامر اللي مش لاقي حد يقعد معاه دا
ليل:معلش ي ماما بس انا همشي دلوقتي
صفيه بتعجب:ليه رايح فين
ليل:هاخد حقي وحقكوا
صفيه بغضب:بردوا ي ليل مصمم بردوا مفيش فايده
ليل:ماما ارجوكي سبيني اعمل اللي انا شايفه صح 
صفيه:ونا مش هخليك تروح برجلك للجحيم
ليل:متخافيش عليا انا هكون كويس بس ارجوكي سبيني امشي
صفيه:مفيش خروج من هنا قولت 
اتت روز علي صوتها العالي وهي متعجبه من صراخ صفيه
روز:مالك ي خالتو حضرتك بتزعقي ليه
صفيه:الاستاذ ليل عاوز يمشي
روز بتعجب:يمشي فين مش فاهمه
صفيه:اهو اسأليه
روز:هتروح فين ي ليل
ليل:مشوار كدا وراجع علي طول
صفيه بغضب:ولله يعني مش عاوز تقول
روز:اهدي ي خالتو ونا هتكلم معاه ممكن تسبينا شويه
ذهبت صفيه بغضب بينما ظلت روز واقفه بمكانها وتنظر اليه
روز:احم ممكن تقولي الحقيقه عشان انا مبحبش اللي يكذب عليا 
ليل:مشوار ي روز كدا هخلصوا واجي
روز:مش احنا صحاب ي ليل باشا
ليل:ايوه
روز:يبقي تحكيلي ونا مش هخليك تخرج غير لما تقولي
ليل:ارجوكي هقولك اول م ارجع عشان متأخر ممكن
حزنت روز كثيرا وهو لاحظ هذا ولا يريد ان يراها حزينه
ليل:خلاص ي ستي متزعليش صدقيني متأخر
روز:وعد هتحكيلي اول م ترجع
ليل بابتسامه:وعد
روز:ماشي روح يلا
ليل:يعني اروح ونا ضامن انك مش زعلانه
روز بابتسامه:ايوه
ليل بابتسامه:ماشي يلا باي
ذهب ليل وخرجت روز ورأه وجلست معهم
صفيه:قالك حاجه؟؟
روز:لا مقالش بس هو وعدني اول م يرجع هيحكيلي
سيلا:بصي ي حبيبتي انا همشي دلوقتي ومش هعرف حد اي حاجه ونا هجيلك كل يوم عشان اطمن عليكي اوكي
روز بابتسامه:ماشي خلي بالك من نفسك 
سيلا بحب:ونتي كمان وغاده دي لطيفه جدا ونا حبيتها واطمنت عليكي خلاص
غاده بابتسامه:ولله ونتي كمان وهي ف حمايه ليل قبلي 
سيلا:تسلمي...هي خلاص بقت هي وليل صحاب
ابتسمت روز بخفوت وخجل وضحكت غاده وسيلا 
سيلا:يلا تصبحوا علي خير..يلا ي تامر
ذهبوا وجلسوا قليلاً وجدوا سامح وحمزه يدخلون القصر بوقت مبكر
صفيه:ايدا جايين بدري يعني
سامح:عادي يعني...احم روز ممكن نتكلم معاكي شويه
روز:ايوه طبعا عن اذنكوا
ذهبت روز مع سامح وحمزه الي الحديقه ووقفوا سوياً
سامح:احم...روز انا اسف عن كل حاجه عملتها معاكي واني ضايقتك بالكلام مكنتش اقصد
حمزه:ونا كمان ي روز ولله م كنت اقصد غصب عني انا اسف اتمني انك تسامحيني انا كمان
روز:عاوزني اسمحكوا
حمزه وسامح:ي ريت
روز بمرح:تجبولي شيكولاته
سامح:بسكدا هجبلك شيكولاته كتير
حمزه:ونا هجبلك شيبسي كتير كمان 
روز:خلاص انا سامحتكوا 
حمزه:طب ولله انتي طيبه وعسل
روز بخجل:شكرا
سامح:تعالي يلا ندخل
بمكان بعيد...
ليل:هااا ي صقر كلوا تمام
صقر:كلو زي الفل متقلقش
ليل:فهمي وصل استعدوا بقي خليني اخلص منوا
صقر:من عنيا ي بوص
وصل فهمي ومعه رجاله بمكان بعيد عن الانظار ومظلم كي يخططوا لقتل ليل 
فهمي:عاوزوا يتصفي يتمحي فاهمين
الرجل:طبعا ي بوص بس ازاي
فهمي:هو هيروح الشركه بكرا مسافه ميدخل من باب الشركه طلقتين ف قلبوا وتهربوا 
الرجل:ف ظرف عشر دقايق هتعرف انه مش موجود ف الدنيا
فهمي:ونا هستني ومعتمد عليكوا 
فجأه ظهر ليل وصقر والرجال وبدء ضرب النار بكل مكان تعامل صقر ورجاله مع رجال فهمي بينما فهمي حاول الهروب لحقه ليل وركد ورأه وظل يضربه بغضب 
ليل:هموتك ي فهمي بتخطط لموتي ي كلب
فهمي:ايوه وهاخد كل حاجه انت بتملكها وهرمي امك واخواتك ف الشارع ي ليل
ليل بغضب:بعينك...مش هيحصل ي فهمي انا اللي هخلص عليك واريح البشر من شرك 
كان يضربه بغضب وعنف وامسك مسدسه ورفعه بوجه فهمي ولكن رأه رجل من رجال فهمي اخذ مسدسه سريعاً وضرب ليل بالنار الذي استكان فجأه ووقع علي الارض خارقاً بدمائه 
صقر بصراخ:ليييييييييييل
يتبع..


google-playkhamsatmostaqltradent