رواية اغتصبت خطيبة اخي الفصل الثامن 8 بقلم مهرائيل ماجد

 رواية اغتصبت خطيبة اخي الفصل الثامن 8 بقلم مهرائيل ماجد

رواية اغتصبت خطيبة اخي البارت الثامن 

رواية اغتصبت خطيبة اخي الجزء الثامن 

رواية اغتصبت خطيبة اخي الفصل الثامن 8 بقلم مهرائيل ماجد


رواية اغتصبت خطيبة اخي الحلقة الثامنة

اغتصبت خطيبه اخي
البارت التامن
شكرا للي دعولي..تحبوا انزل الروايه علي جوجل بلاي تبقي ابلكيشن؟وال اخلي الروايه الجديده هي اللي تبقي ابلكيشن؟؟باخد رأيكوا علشان انتوا عيلتي التانيه بجد
اول ما الباب اتفتح كانت صدمه لـ سيف لان اللي فتح الباب كان حازم
سيف بصدمه... حااازم؟؟؟ وحنين ازاااي؟؟ 
استني لما قفلوا الباب وعدا شويه وقت، وخبط علي الباب 
فتحله حازم ومكنش لابس هدوم من فوق"التيشرت"
حازم بصدمه وتوتر.. سيف 
سيف... اه سيف يابن الـ*** فين حنين 
حازم.. احترم نفسك... وكمل بسخريه... حنين حبيبتي جوه عايزها ف حاجه..؟؟ 
سيف بعصبيه... ابعععد.. وخبطه ب ايده ودخل ينده علي حنين
سيف.... حنيييييين
حنين بخضه... سيف 
سيف... اااه سيف.. بتعملي اي هنا ي حنين 
حنين بتوتر.. مش ب ب بعمل كنت كنت ااه كنت جايه اسال سيف علي حاجه  
سيف.. حاجه ايييي
حنين متوتره...
سيف... انطقيييييي لاقتلك انتي وهو
حازم... بصراحه كده هي بتحبني انا.. وانا اعترفتلها امبارح وهي قالت انها هي كمان بتحبني ومستنيا تطلقها وهتعمل اي حاجه علشان تكون معايا 
سيف بصدمه... لا حنين عمرها م تعمل كده مستحييييل 
حنين.. فعلا ي سيف انا مبحبكش.. 
سيف.. مبتحبنيش امااال كل الحب اللي كان زمان ده اي
حنين... اهو انت قولت بنفسك كاان زمان دلوقتي مبقتش احبك حبي ليك كان حب مراهقين 
سيف... اه ي ولاد الـ**** بتستغفلوني انا.. وياتري ي مدام عارفه انه اغتصبك والـ لسه فاقده الذاكره
حازم قاطعه بتوتر... اي اللي بتقوله ده ازاي اغتصبتها
سيف بضحك... لا بقي انا عايز اعرف انت مفهمها اي
"توضيح اللي بعت المسدج لـ حنين ان حازم اغتصبها كان انور واخد تليفون حازم وبعت المسدج لكن حازم مش هو اللي بعت ومفهم حنين ان سيف وحش.. علي اساس يعني حنين مش عارفه انه كداب وان انور هو اللي بعت المسدج وان هي رجعتلها الذاكره 😂😂بتستغفلهم كلهم لا جدعه عجبتني انا شخصياً" 
حنين بصدمه مصطنعه... الكلام اللي بيقوله سيف ده صح ي حازم 
حازم... لا ي حبيبتي انتي عايزه تسمعي كلامه ده بيوقع م بينا
سيف بدموع خلت حنين ندمت انها حاولت تنتقم او تعمل حاجه.. انا ابن ستين*** اني حبيتك ف يوم لا انا محبتش حنين دي انا حبيت حنين البريئه الملاك اللي عمرها م تعرف يعني اي خيانه او كدب.. لو كان حد مكاني كان دبحك بس انا مش هقولك غير كلمه واحد انتي طالق ي حنين... وسابها ومشي
حنين انهارت بعد م مشي.. حازم قرب عليها... مالك بس ي نونا مش ده اللي كنتي عايزاه خلاص كلها وقت ونتجوز متعيطيش بس عايزين نقضي وقت حلو مع بعض
حنين مسحت دموعها.. لحظه بس .. وطلعت فونها اتصلت علي حد
حازم ب استغراب... انتي بتعملي اي وبترني علي مين
حنين بابتسامه خبث.. علي ناس انتت هتحبهم اوي
مكملتش الجمله ولقيوا الباب اتكسر ودخل الظابط اللي كانت متفقه معاه حنين... الظابط قريبها وعارف ان حازم اغتصبها بس مفيش دليل.. بس دلوقتي ف ايدهم الدليل لان هددوا انور بالقتل وخلوه يسجل كلام حازم انه هو اللي اغتصب حنين.. 
الظابط... ودلوقتي بس اقدر اقبض عليك.. وقرب منه... عارف انا نفسي اقتلك.. بس هخلي القانون ياخد مجراه احسن.. لان مش هدخل السجن علشان**** زيك 
حنين بابتسامه نصر.... باي باي ي حزومي القاك بعد م بين3 او15 سنه سجن ي بيبي
كل ده وحازم ف صدمه فوقوا من صدمته ان الظابط اخده وكان نازل بيه علي البوكس... والله لاندمك ي حنين والله انتي والـ***ده وهتشوفوا كلكوا اتفوووووو

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent