رواية عشقني من تمنيته الفصل السادس 6 بقلم ياسمين الشافعي

 رواية عشقني من تمنيته الفصل السادس 6 بقلم ياسمين الشافعي

رواية عشقني من تمنيته البارت السادس

رواية عشقني من تمنيته الجزء السادس

رواية عشقني من تمنيته الفصل السادس 6 بقلم ياسمين الشافعي


رواية عشقني من تمنيته الحلقة السادسة

:
دلفت جنات الفصل بعد مرور وقت الفسحه لتجده جالساً.. ابتلعت ريقيها واقتربت منه بتوتر واردفت 
=استاذ وائل انا اسفه علي اللي حصل أنا كنت بهزر واوعد حضرتك ان مش هيحصل اي تجاوز مني تان... 
=ششششش تتجوزيني 
حدقت به لفترة غير قادرة علي الاستيعاب.. اردفت وهي تشير علي نفسها وتلتفت
=انت بتكلمني انا.. او ممكن بتكلم حد ورايا ولا برنامج الصدمة ده ولا رامز لجلب الحبيب
اقترب منها وهو واضعاً يد في جيبه وعلي ثغره ابتسامه وا ردف
=ولا برنامج الصدمة ولا الشيخ رامز لجلب الحبيب بقوولك تتجوزيني
شعرت بدوران قليلا واردفت 
=ماهو ده مش طبيعي ده مش طبيعي ازاي التلج خف والحجر نطق والسمنه ساحت من ساعات ازاااي
اتسعت ابتسامته لتردف بخفوت
=اصبر عليا بس ما هخليك طايق حد في الدنيا بطل الانشكاح ده اللي ماشي بيخطف في قلوب الناس
ثم اعلت نبرة صوتها قليلا مردفه بابتسامته كالبلهاء
=طب ياتري انت عايز تتجوزني عشان شكلي ولا لبسي ولا تخلفي ولا انت حبتي كلي علي بعضي
=عشان فهد
اختفت ابتسامتها وظلت صامته تستوعب فقط..!!! 
.................. 
خرج جاسر وهو حامل رؤي متجهها لسيارته مردفا 
=مش عايز اسمع صوتك لغاية ما نوصل ده لو وصلنا بوشك اللي شبه البومه ده
=اقولك البومة دي تبقي مين ومتزعلش 
وضعها بالكرسي الامامي واقترب منها مردفاً بهدوء 
=اه قوليلي لأني نفسي ازعل اوي 
شعرت بدقات قلبها تعلو فاقترابه منها ارعبها وبشده.. لكن هل دق قلبها رعباً...؟؟ 
نظر لخوفها اللذي ظهر بوضوح بتسليه..! اقترب منها اكثر مردفاً 
=هتقولي مين البومة ولا يمسكونا في ميدان عام في وضع مخل
جحظت عينيها فوجهه امامها مباشرة ً.. ابتلعت ريقها وابتسمت بتوتر مردفه
=انت بمنظر حمدي الوزير ده مهتصدق.. البومة دي اللي ملحقتش تتهني ووافقت انها تمثل معاك وشكرا ً يباشا وشكراً لمصرر    مااااصصصرر
صرخت باخر كلمة ليبتعد عنها وعلي ملامحه الانزعاج ثم اغلق الباب وبقوة.. بينما هي ابتسمت وكادت ان تسقف لكن وجدته استقل بجانبها واردف بغضب 
=اسمعي يابت انتي انا مسمعش حسك لغاية ماتتزفتي اوصلك سريريك مفهومم
اردفت بحزن كلابي مصطنع بينما هو كان يدير العربة غير مبالي لها
=هيه اخص عليك اخص يا استاذ جاسر انت مش وطني ومبتحبش بلدك اخصص
ثم رمشت بعنيها عددت مرات واردفت 
=ايدا ثواني.. انت قولت توصلني لغاية فين
اردف وهو يسوق ناظراً للامام 
=سريرك
حدقت به واردفت بلطام
=لا لا لا لا لا لا مبنفعش اقسم بالله مينفع ده انا تعملني وتعملك بطاطس محمرة وتحطنا في الفرن 
وضع صبابته امامها واردف بتحذير
=بت انتي انا مبحبش البطاطس 
امسكت برأسها واردفت بصراخ
=هو ده اللي همككك.. 
اخذت أنفاسها ثم اردفت بنبرة بكاء
=وحياة امك امي غير قابلة للنقاش ما هتصدق وممكن تقولي اومال فين حفيدي
اردف وهو يرفع كتفيه
=طب مانجبهولها
اردفت بصراخ 
=هو اييييه داا اليي نحبهولها هو احنا هنيجيبه من فتح الله ونيجي
اردف بهدوء مرافق للحده
=قولت كلامي مره ومبحبش اعيده تاني انتي حالياً في اصابة عمل يعتبر 
نظر للنافذة يخفي ابتسامته علي تذمرها ولعنها له اللذي استمعه..!! 
................ 
=عشان فهد اللي هو ازاي يعني مش فاهمه هتجوزني لابنك ولا اي
اردفت بها بغباء لتردف باستنتاج
=بااااس بس باااس انا كده فهمتتت.. انا قارية روايات وعارفه الحته دي كويس اا نتجوز سنه ونطلق وعشان ابني وتكوني الدادة بتاعته والكلام ده مش علي جنات ياحلو وحسبي الله ونعم الوكيل 
التفتت لتمشي ليمسك يديها مسرعا ً مردفاً 
=استني بس استني اشرحلك
نفضت يديه ترميها وتردف بعلو وشموخ غبي
=تشرحلي اي ياست المقدم
=مقدم..؟ 
اكملت بشموخها وتكبرها واشتغلت موسيقي رأفت الهجان
=انا اتولدت واتعلمت وكبرت عشان حلمي اني اشتغل مدرسة واعلم شوية البهايم اللي قاعدين دول لكن انا مش هبقي دادة لحد المقابلة انتهت ياسادة
اردف باستغراب وهو يمسك بيديها يمنعها من الرحيل
=مقدم مين وسادة مين ومين قال اني عايزك دادة اصلا وانا لو عايزك دادة هتجوزك ليه مش فاهم
نظرت له بابتسامة غباء
=يعني انت مش عايزني دادة.. امل اي ابويا قتل ابوك زمان طيب ف عايز تنتقم
اردف وأئل وهو علي وشك الشلل
=يابنت الحلال انا ابويا حي يرزق بتموتيه ليه
اردفت بعلو صوتها
=امل عايز تجوزني ليه مش فاهمه انا
نظر لها ثم التقط انفاسه واردف بهدوء
=عجباني شخصيتك.. مجنونة ومتخلفه وغبيه وهبله وطف.. 
قاطعته مردفه بنظر دقيق
=اه معلش عجبتك شخصيتي في اي بالظبط كل اللي قولته مدح كده يعني
نظر لعينيها مردفاً بهدوء
=حاسس اني عايز اقرب منك بشكل رسمي شوية شخصيتك مش متناسقه مع بعض وده جذي انتباهي جداً.. يعني عاقله وتسمعي وتدي نصايح وفي نفس الوقت مجنونة وميتاخدش بكلامك..! غبيه ومتسرعه في حكمك بس بتعملي اللي قلبك يدلك عليه ناسيه ان في بلاستيكاية اسمها مخ نستخدمه.. عارفه انتي شبهه شخصية مين من الكرتون
اردفت جنات بهيام
=هتقولي بقي اجمل اميرات ديزني
اردف وائل 
=لا خالص انتي شبهه بسيط جدا
تعكرت ملامحها واردفت 
=بسيط...!   عن اذنك انا ماشيه
امسكها من يديها مردفاً 
=استني بس رايحه فين انتي مردتبيش عليا.. تتجوزيني
نظرت له ثم اردفت
=بص هو في الوضع ده لازم اعمل زي البنات واخد وقت كبير للتفكير.. تمام ساعتين والرد يوصلك
نظر لها بدهشه واردف
=ساعتين..! 
=اي كتير اروح اجيب المأذون
اردفت به وهي تكاد بالمشي ليمسكها مردفاً 
=ياااستي المأذون والشهود كمان عليا ده انتي مش واقعه ده انتي مدلوقه.. هاتي بس رقم ابوكي اخوكي اي حد اكلمه
اردفت وهي تغمز له
=طب ما تاخد رقمي انا وتشقطني وتكسب فيا ثواب
نظر لها بعدم تصديق بينما هي كتبت رقمها علي تلفونه واتصلت علي هاتفها ثم ذهبت..! 
....................... 
فتحت والدة رؤي الباب عندما ردع رنين الجرس لتجد رؤي امامها حاملها شخصاً ما لتردف بشهقه
=نهارك اسود مين ده يا رؤي
اردف رؤي بنبرة حدة خفيفه
=ماما معقول مش عارفاه.. ده هاني..! 

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent