رواية جعلتني متيما الفصل الثاني 2 بقلم مريم ابو شامة

 رواية جعلتني متيما الفصل الثاني 2 بقلم مريم ابو شامة

 رواية جعلتني متيما البارت الثاني

 رواية جعلتني متيما الجزء الثاني

رواية جعلتني متيما الفصل الثاني 2 بقلم مريم ابو شامة

 رواية جعلتني متيما الحلقة الثانية


لقيت صوت ماسيدج فتحت بسرعه وانا متأكده اني مهونتش عليه 
لقيت رقم غريب فتحت واتصدمت م الصور الل مبعوته عليه 
كانت صور ليا انا واحمد هي اه مش اباحيه بس لو اهلي عرفو ااقل حاجه ممكن ااقعد م التعليم 
لقيت ماسيدج تاني اتبعت بصيت بسرعه وقرأت لقيته بيقول 
_ اي رأيك ي قطه ف الصور 
شوفت الرساله ومردتش....انا اصلا لسه ف صدمتي
_ لو الصور دي وصلت لاهلك تعرفي اي ردة فعلهم 
بردو شوفت ومردتش 
_ مترديش هيجي وقت وتتكلمي بس ساعتها هتكون الصور مع اهلك 
رديت عليه وانا دموعي مغرقه وشي 
= انت بتعمل كدا لي  ..   انت مين
_ كل الل طالبه منك ليله 
= انت حيوان 
_ الله وهو احمد احسن مني ف اي 
= انت انسان مهزق ومشمحترم  
_ فكري وردي عليا والا زي ما قولت الصور هتكون مع اهلك  ... وبردو هاخدك برضاكي او غصب عنك
فضلت اعيط كتييير وفكرت اني ااقول لاحمد يشوف حل ف المشكله دي رغم اني متأكده وعندي احساس انو مش هيفرق معاه بس قلبي غبي 
فضلت ابعتله  ماسيدج كتيير مردش رنيت عليه كتير وبردو مردش 
قعدت بدون حيله وناا بعيط ع نفسي الل ضيعتها وثقة اهلي الل ضيعتها لحد ما لقيت صوت ماسيدج 
صرااحه خوفت اصلا اني امسك الفون ليكون م الرقم الل بيهددني 
لقيت ماسيدج م اسلام تلقائي حسيت بروحي بترجعلي 
فتحت كان باعت كدا بالظبط
_ اي الل مصحيكي لدلوقتي انتي مش عندك كلية الصبح قومي نامي عشان السهر غلط عليكي  .. ♥
= مش جايلي نوم 
_ السبب 
= مفيش 
_مالك تعبانه
= لا تمام الحمد لله
_ طب يلا قومي بقاا نامي 
= حاضر 
_تصبحي ع خير 
= وانت بخير 
فكرت شويه ااقوله ولا لا  ..  هو ممكن يتهمني وميصدقنيش... لا اسلام مش ممكن يشك فيا 
قومت اتوضيت وصليت فضلت ساجده وانا دموعي نازله ع خدودي 
اد اي انا ارتحت لما سجدت لربنا سبحانه وتعالي 
قومت وناا حاسه ان في امل قررت اني ااقول لاسلام كل حاجه الصبح  ... 
قومت  اتوضيت وصليت لبست وخرجت ع كليتي دخلت بدور بعيوني ع احمد لقيته واقف مع اصحابه الل بيقف دايما معاهم شاورتله بعيني بس تقريبا عمل انو مش شايفني ولف وشه الناحيه التانيه 
زهقت منه هو لي بيعاملني بالشكل دا  ..  دخلت محاضراتي وخرجت ادور عليه ملقتهوش خصوصا انو محضرش المحاضرات 
خرجت قدام الباب لقيت اسلام واقف وساند ع العربيه بصتله بإستغراب وروحت ناحيته كان جمييل اويي وهو واقف بشموخ..... نظرات البنات لي نرفزتني معرفش لي
_ اسلام 
= اممم 
_ هو اي الل امممم واقف كدا لي وجاي هنا لي 
=عشانك
لوهله قلبي دق جامد من كلمته الل قالها بتلقائيه
بصتله وسكت 
قالي 
_ يلا اركبي عايزك 
ركبت معاه وناا بقول والله انا الل عاوزاك بس مش عارفه ابدأ ازاي 
لسه هنتحرك لقينا صوت ماسيدج مبعوت م نفس الرقم الل بيهددني 
بصيت بتوتر لاسلام وهو بصلي واول ماشافاني متوتره شد الفون م ايدي و.......
يُتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent