رواية اغتصاب صالونات الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم اية البدري

 رواية اغتصاب صالونات الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم اية البدري

رواية اغتصاب صالونات البارت الرابع والعشرون 

رواية اغتصاب صالونات الجزء الرابع والعشرون 

رواية اغتصاب صالونات الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم اية البدري


رواية اغتصاب صالونات الحلقة الرابعة والعشرون

اغتصاب صالونات 24
في صباح جديد 
كان صبا نايمه في فيلا الجارحي 
صحت بطلتنا مقرره تسافر بليل المانيا 
نزلت بتبتسامه سعيده هي قرره حاجات كتير النهارده 
صبا : صباح الخير يا ماما 
نورا : صباح الفل يا قلب امك 
صبا بتسحب كرسي  : ازيك يا بابا
كريم بقرف : اهلا 
صبا بأبتسامه : ماما ممكن العصير بتاعي و نبي 
نورا : حاضر يا قلبي هدخل اجبهولك حاضر 
نورا دخلت المطبخ 
صبا ابتسمتها اختفت : انا متأكده انك عارف اني مش بنتك ..  و دلوقت فهمت كميه التحليل الي كنت بتعملهالي و انا صغيره  ... كنت عارف علشان كده كنت قاسي عليا اكتر من فؤاد و فادي 
كريم في بدايه كلامها اتصدم بس في الاخر ابتسم : شاطره يا بنت ناصر 
صبا الدموع اتحبست في عنيها : لسه ليه اذتني كل ده 
كريم : و انتي صغيره كنت مفكر امك خاينه بس لما كبرتي و بدأت اعرف موضوع ناصر بالصدف جمعت كل حاجه و عملت التحليل الاخير و طلعتي بنته 
صبا : طب ليه بعد معرفت 
نورا جت : في اي متكملوا انتوا كنتوا بتتكلموا في اي
كريم بص لصبا : ولا حاجه اسرار بين الاب و بنته 
فادي دخل من الباب لقي صبا جري حضنها 
فادي : وحشتييييييييييييني 
صبا : انت اكتر يا قلب اختك كنت فين من البارح يالا 
فادي : تعالي فوق اقلك 
و راح حضن امه و باس ايدها و مسك اخته من دراعها و طلع بيها علي فوق
فوق 
صبا : اي يا بني انت ساحب جاموسه.يا بني 
فادي بهزار : اه جاموسه عندك مانع في حاجه 
صبا بصدمه و هزار : يا حبيبي انا اكبر منك يا حبيبي متخنقنيش يا بني 
فادي دخل بيها الاوضه بتاعه : بس يا بت اسكتي اسكتي 
قعدوا 
فادي : انا هتجوز 
صبا بفرحه : الف مبروووك يا قلبي مين المزه 
فادي : بت زي العسل اسمها ليلي قبلتها البارح 
صبا بأندهاش : ناعم يا روح امك 
فادي : اه والهي بوصي هحكيلك انا البارح اتخنقت مع ابوكي و مشيت منغير ميكون معايا حاجه تمام و روحت اقعد في جنينه بره الكمبوند بس قريبه يعني مش بعيده اوي 
صبا بأنتباه : المهم 
فادي : بوصي بقي هي صحبتها كانت بتجري وراها ..فوقعت ادامي و كانت محرجه و كده.و انا عملت نفسي اني مش هضحك يعني بس بعد ما مشت ضحكت المهم بعدها كنت عاوز اكل ايس كريم فلقتها هناك و زي مقلتلك بقي مكنش معايا فلوس و هي دفعت 
صبا : اااه بتهزر هي دفعتلك 
فادي بأحراج : لا انا مش كده بس الي حصل  المهم بقي 
انا ادتلها ساعتي و الي هي بحق الحديقه كلها يعني بس مش مهم ركزي بقي في الي جي قعدت تهزر معايا و الساعه دي تلاقيها مسروقه و لا بايظه علشان كده بتدهالي و انا بقي هزرت طبعا و قعدنا سوي و اتعرفنا و قلتلها اني معجب بيها 
صبا بأندهاش : بالسرعه دي يا فادي 
فادي : يوووه اهو الي حصل وبصراحه هي قمر دي تحل من علي حبل المشنقه 
صبا :مالك يالا اتحولت كده ليه اي الكلام ده 
فادي بأبتسامه عريضه : هي علمتني الكلام ده هي و اصحبها 
صبا وسعت عيونها : يا نهار ابيض انت كنت بايت فين يالا 
فادي بأبتسامه عريضه : معاها
صبا : لا تعليق 😂
فادي : يا بت مش الي فهمتيه هي صحبها صحاب جامعه و شله كبيره كده فيها صبيان و فيها بنات و اخوات علي ولاد عم  علي صحاب علي /بغمزه/ كك كك
صبا : يعني اي كك كك 
فادي : مأنتمين يعني 
صبا : انا ارفض الكلام غير في الاخر 
فادي : المهم بقي كانوا رايحين سفاري و خادوني معاهم و هناك بقي بليل 
صبا : ايوااا 
فادي بأحراج : متكسفنيش بقي 
صبا : احي 
فادي : لا مش الي في دماغك الشمال دي لا انا بوستها بس و نمت معاها في الخيمه بس علشان كل شب كان نايم مع انتمته و هما فكرونا 
صبا : مأنتمين 
فادي : الله ينوور يا ابو صلاح 
صبا : انت متأكد انك عرفتها البارح بس يا فادي 
فادي : و حبتها اوي اوي اووووي 
صبا ابتسمت لاخوها : يبقي تتجوزوا 
فادي اتنهد بخنقه : المشكله في س
حسب الله الي تحت ده عاوزني اتجوز واحده من صفقاته 
صبا : ملكش دعوه انت فكك و انا هظبط الدنيا 
فادي : و حياة امك 
صبا : و حياة امك 
حضنوا بعض 
صبا : هي سكنه فين بقي 
فادي : هه 
صبا : طب تلفونها 
فادي : ههه
صبا : نعم هتتجوزها ازاي يعني 
فادي : معرفش بس هي قريبه من هنا يعني 
صبا مسكت جنبها ::ااااه الحقوووني هولد و انا مش حامل يا بني انت مجنون طيب 
فادي : لا 
صبا : قوم يالا 
فادي :لا قومي انتي و انا هنام علشان تعبت والهي معرفتش انام طول الليل 
صبا سابته و هو نام 
كريم : صبا تعالي علي اوضتي 
في غرفه كريم 
صبا : نعم 
كريم : انتي لسه بتعتبريني ابوكي ولا لا 
صبا : ايوا بعتبرك لسه نعم 
كريم : عاوزك ترجعي لقيس تاني من نحيه هو حب حياتك و من ناحيه هو هينقذ الشركه 
صبا بدون تعبير :حاضر هبقي افكر : وخرجت وسابته فورا 
و راحت غرفتها لتبكي 
في امريكا 
فؤاد صحي علي رنت تلفونه 
فؤاد : الو 
جينا برعب : الو فؤاد تعالي علي المستشفي بسرعه بلييز 
فؤاد بخضه :في اي ابني حصله حاجه 
جينا : ابنك بيموت و محتاج دمك لو سمحت تعالي علي مستشفي        ........    بسرعه 
في المستشفي 
جان : برضوا كلمتيه
جينا : لو رغد هنا وسطنا و كانت متزعله معاه كانت كلمته برضوا 
في شركه الحديدي 
يزيد : فعلا الجواز بيعدل صاحبه 
عمر : خلاص عرفنا حاسس انك بتذلني علشان نزلت الشغل معاك 
يزيد : يعني هو برضاك مهو بأمر الشيخه عبير 
عمر بنرفزه : هتخليني اروح اطلقها متخنقنيش 
يزيد ضحك 
عمر : كتك القرف انت و هي 
قيس جه : ازيك يا عمر عاش من شافك يا جدع 
عمر : شوفت اهو ده الي اخويا مش انت 
قيس جي ليه بقي غريبه 
يزيد انفجر ضاحكا 
عمر : اتفووو كنت لسه بشكر فيك غور ياض دانتوا عيال رزله فيها اي يعني واحد و نازل الشركه بتاع اخوه هيبقي ليه 
معتز دخل عليهم : عمر ازيك  في اي 
عمر :الحمد لله  مستغربين اني نزلت الشغل في الشركه 
معتز : اي ده لا لا بتهزر هي دي كدبه ابريل ولا اي بهزر صح هتنزل معانا هنا بجد 
عمر : تصدقوا انكوا اندال 
معتز : انا عرفت انت نازل ليه  علشان تعاكس في المواظفات صح لف و ارجع مفيش موظفات حلوه هنا 
السكرتيره : احم احم
عمر : اووووبا البس 
قيس و يزيد كانوا قاعدين يضحكوا و بس 
معتز : ا ا ا انتي ازاي تدخلي منغير متخبطي 
السكرتيره : خبط بس محدش سمع و في اجتماع مهم عن حضرتك دلوقت 
معتز بأحراج : اي ده بجد : طاا طااايب انا جي وراكي اهوا 
خرجت 
عمر : طب مفي مزز اهو
يزيد :هقول لعبير 
عمر : انت مش اخويا دنتا لو عدوي مش هتعمل كده 
و خرج مع معتز 
قيس : مين عبير 
يزيد : بنت خال دارين 
قيس : انت لقتها 
يزيد :اه و صلحتها و هنعمل فرح قريب 
قيس : مبرووك يا شق مين عبير برضوا :و غمز :
يزيد : لا دي مرات عمر 
قيس : ااه يعني عمر الفلاتي النسوانجي ده اتجوز 
يزيد  ضحك : شوفت يا اخويا  عملو اي برضو 
قيس بحزن : روحت اعدل ميلتها اكتر 
يزيد :انت حمار لا بجد يابني صبا دي مفيش منها و انت كل متقبلها لازم تتقمس شخصيه الجلاد غبي 
قيس : بخاف عليها و بغير انا كده غلطان 
يزيد : مهو لو بتغير و تخاف منغير ايدك دي كان زمنها معاك و في حضنك كتك نصيبه 
قيس اتنهد  : ..............
_________________
عند فؤاد في المستشفي 
فؤاد بخضه : في اي اي الي حصله 
جان بهدوء : طلع عنده فيرس في الدم و لازم دمه يتبدل 
الممرضه : انت والد مارك 
فؤاد بهمس : مارك 
جينا : اي اي هو ده والده 
الممرضه : هنعملك تحليل لو سمحت تعالي معايا
_______________________
في المساء سافرت صبا المانيا 
في فيلا هادي 
روز : هادي 
هادي بيبعث في الهاتف : امممم ارغي 
روز : هو انت ليه مش عاوزني احب دلوقت 
هادي ماذال علي وضعه : لا انا مش عاوزك تحبي لا دلوقت ولا بكره ولا بعد سنه حتي و مش عاوزك تتجوزي كمان 
روز : هتخللني عندك يعني 
هادي علي وضعه : شاطره هو كده هخللك 
روز  رفعت حاجبها و بهمس : دنتا رخم
هادي بصلها : بتقولي حاجه 
روز : لا ولا حاجه هتاكل اي 
صبا رنت الجرس 
هادي : روحي اعملي اي عشا بقي و انا هفتح 
فتح الباب 
صبا بأبتسامه : سموعليكواا 
هادي ابتسم و خدها في حضنه و رفعها من علي الارض : حبيبتي قلبي 
روز خرجت علي الصوت 
هادي انزل صبا 
صبا و روز فضلوا يبصوا لبعض كتير

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية اغتصاب صالونات
google-playkhamsatmostaqltradent