رواية ليال ويزيد الفصل الاول 1 بقلم اسراء المؤذن

 رواية ليال ويزيد الفصل الاول 1 بقلم اسراء المؤذن

 رواية ليال ويزيد البارت الاول

 رواية ليال ويزيد الجزء الاول

رواية ليال ويزيد الفصل الاول 1 بقلم اسراء المؤذن

 رواية ليال ويزيد الحلقة الاولى


- انزلي هاتي طماطم عشان خلصت 
- طماطم؟ 
- ايوا واعملي نتي الأكل النهاردا
- الأكل؟
- مالك يا ليال؟ 
- لا أبدا يا ماما، انتي عاوزاني انزل اجبلك طماطم الساعه 12 الظهر ف نص البلد والناس راحه تصلي وتشوفني؟ 
- ايوا فين المشكله! 
- هنزل انقي طماطم انا يا ماما؟ 
- بقولك اي يا ليال انا تعبانه زي مانتي شايفه، ولا عايزاني اموت يعني قبل ماشوفك مره بتنزلي تتسوقي وتطوعيني زي ندا بنت عمتك نعمه ربنا يحفظها، ولا منار بنت عمك.... 
" رفعت ايدي وشاورتلها " 
- خلاااااص 
" وكملت لنفسي بهمس مسموح " 
- يكش يحرقهم بييجو يحكولك امجاد عيالهم النبيله وتطلع ع نفوخي 
- بتقولي اي يا بت 
- بقول هقوم اتنيل البس 
- البسي العبايه وانجري علطول 
- يلا اهي كملت 
" لبست العبايه السمرا بتاعت امي ايوا منا معنديش غيرها بتاعت أمي دي الطويله المهلهله عليا بس مقلكوش تحسوني فاتن في ملوك الجدعنه يلا حصلخير ، وادي طرحة بياعين الخضار ، بصيت لنفسي ف المرايه عيالطلاق بياعه بياعه وبتجري ع سبع عيال هه! طلعت لقيت القطه نايمه نوما هنيئا ع شبشي يلا اهي كملت هلبس شبشب امي وربنا يستر ومش هلاقي حد في الشارع انشاء الله " 
" ماشيه في الشارع ونا بجر رجل ورا التانيه بسبب شبشب أمي المترين عليا وكل شويه يتقلع بصيتله ونا بنفخ وأشتم القطه ع الطماطم ع العبايه ع البرستيج الي مترمط دا ، جيت ارفع راسي لقيت اللهم صلي عالنبي الأتراك احتلو الحاره بتاعتنا آي والله . جه واحد طول بعرض بالدقن الخفيفه دي آاااهه و بشرته القمحيه وعنييه المتغطيه بنضاره شمس وهو ماسك الفون بتكلم وع كتفه شنطه وبيضحك كدا عيالطلاق لانت تاخد قلبي ومهو راجع يجدع ايدااا! طبعا في لخمتي وبلاهتي في المنظر الطبيعي الخلاب الي قدامي قام شبشب أمي والعبايه الي رافعاها عاملين معايا حتة حركه عنب وقومت واقعه ع وشي لقيت نفسي يساتر يارب هولي شيت ف حضنه برفانهه دخل قلبي مش مناخيري يجماعه لء!!! طبعا لو حلفتلكو اني كنت مكسوفه ومرتبكه مش هتصدقوني صح! طبعا صح دنا كان هاين عليا اوطي ابوس الشبشب الي كعبلني "
- مش تفتحي يا آنسه نص شبر انتي؟ 
" فوقت ع صوته الرجولي بحت وهو بيشخط فيا! ايدا ثانيه دا بيشخط فيا دا ميعرفش مين ليال بقا " 
- هي مين دي يا أستاذ هيتلر انت الي نص شبر وبعدين انت الي ماشي بالمعووج 
- هتلرر؟! آهه منا عارف 
" قالها بسخريه كنت لسه هنطق لقيتو مشي م أدامي ابنن..الحلوه .. الله يكسفك ي ماما انتي وعبايتك وشبشبك وطماطمك فوقت واحد "
" روحت جبت الطماطم ونا راجعه لقيتو واقف اصاد بيتنا بالظبط مع محماا ايتا ايتا دا الولا محماا جارنا طلع بيصاحب ناس نضيفه اهوو، دخلت بيتنا ونا رافعه راسي لفوق كدا وماسكه طرف العبايه " 
- ازيك يا ليال 
- بخير انت عامل ايي؟ 
- تمامم
" ابتسمتلو ونا طالعه لمحت عم هتلر بصلي بصه مفهمتهاش بصراحهه بس حسيت ان بينا تار، بصتلو بقرف كدا الي هو مالك؟ "
" طلعت طبعا والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات عملتلهم مكرونه وبانيه الأكله الوحيده الي شاطره فيها مقولكوش ع الشكر والمدح الي خدتو م ماما واخواتي طول الأكل احم استغفر الله هما كلو ودخلو نامو علطول مش عارفه مالهم؟، يلا حصلخير دخلت اوضتي اتوضيت وصليت وقعدت فتحت اللاب بتاعي اشوف المحاضرات الي نزلت!.. شييت نسيت اعرفكو بنفسي!! 
" انا ليال 19 سنه ف 2اقتصاد وعلوم سياسيه محجبه بشرتي بيضه وعيني عسلي وشعري طويل بني واخده نفس لون شعر بابا، البنت الوحيده لماما وبابا ومعايا اخين توأم أصغر مني فثانوي عمر وعمار، يعتبر اقرب صاحب ليا محماا جارنا أخ ونعمة الأخ بجد عمرو مبخل في مساعدتي ليا انا وامي واخواتي بعد موت بابا الله يرحمه،.. اتنهدت ونا بفتكر زكري موت بابا م 3سنين تقريبا عمري مشوفت ف حنيته حد!!... مش عارفه لي جالي ف دماغي عم هتلر الفضول كلني عاوزه اعرف مين دا واسمه ايي وحكايته ايي وخيالي سبقني فجأه شوفت نفسي معاه نا وعيالنا احمم في اي مالي!! المهم قررت ادورت في الفريندز بتاع محمد " 
" غبت أكتر م ربع ساعه تقريبا ادور في كل اكونت عند محمد اعرفو م شكله منا معرش غير شكله لحد ما وجدتوو يااس .. اسمه يزيد الله حلوو اوي لقيت البايو مكتوب يصعب عليا فراقك يغاليه💔. ايدا في ايي نا حسيت بغيره كدا ليي مالي! قعدت ادور ف الأكونو بتاعو اكتشفت انه زميل محمد ف اخر سنه ف هندسه معظم بوستاته كئيبه بيحب احمد كامل جدا الله نقطة ضعفي، الفضول خدني اكتشف اكتر اكتر لحد تقريبا حسيت اني فهمت نص شخصيته لكن النص التاني تقريبا غامض وهدوخ علما اعرفه... قفلت اللاب ولقيت نفسي بقرب م البلكونه اتداريت سيكا عشان محدش ياخد بالو لقيتو لسه واقف مع محمد بس لسه بيتكلم فالموبايل وباين ع وشه الضيق ومحمد بيطبط ع كتفه زي مبيهديه فضولي كلني ويلهوي ع فضولي اعرف بيكلم مين وليي مدايق كدا لا عاش ولا كان الي يدايقك يروح قلبي الاه! قربت خالص م البلكونه لقيتو بيكلم بصيغة التأنيث حسيت قلبي وجعني طب ونا مالي، خلص المكالمه وابتسم نص ابتسامه لمحمد سمعتهم بيقوله 
- اهدا ي يزيد،اكيد باباك خايف عليك 
- خايف عليا لي يمحمد شايفني صغير لء وعاوزني اروح اعيش معاه هو والي متتسمي الي اتجوزها ع امي لا والحربايه بتقارن نفسها بأمي. 
كمل بنبرة وجع وانكسار 
- عارف ليي بتزن عليا اعيش معاهم عشان بترسم عليا وتغاويني مش مكفيها الراجل الي سرقته م امي وماتت بحسرتهاا 
" تلقائي عيني دمعت م نبرة الوجع الي حسيتها منه يااه شكلك حكايتك حكايه يهتلر! " 
" نسيت نفسي تقريبا ووقفت ادامه بالظبط كنت بستكشف طريقة كلامه وافعاله وضحكته وعنيه يخبر ابيض اي العيون دي كانت عسلي ف خضار كدا تقريبا عمري مشوفت عيون بالجمال دا!! فجأه لقيتو باصصلي كدا ونا بصه لعنيه احييه في اي ديرت وشي الهوا اللذيذ مصمم ليفضحني لقيت الطرحه طايره ع وش يزيد احييه يفضحتك يقرمط!! 
اتداريت سيكا ونا بداري لمحمد 
- محماا والنبي يمحماا ناولني الطرحه الله يسترك  
لقيت يزيد باصصلي بغيظ كدا وف ايده الطرحه مالك يأخ؟ 
" محمد بصلي وفرك صوبعه ف دقنه الي هو تقريبا فهمني اه حبيبي دا الي فاهمني دايما 
- مممم حاضر يا ليال عنيا 
- يخليك ليا يا محماا 
بصيت ليزيد لقيتو بيفرك ع وشه بعصبيه كدا وشعره نزل ع عينه كدا كان قمر قوي يخربيتك هنزل ابوسك وتبقي فضيحة فالحاره " 
" دخلت انا افتح لمحمد عشان يديني الطرحه الي كانت ف ايد يزيد اهه لبست خمار امي المرادي فتحت ونا الضحكه للودن م الودن استعداد لتهزئيي محمد .."
- لامؤخذاا يمحماا والله أصلللل ....... 
" تقريبا جالي بحه صدريه م الي ادامي ونا فاتحه بئي وببص مكان ما باصص!!! "
يتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent