رواية اغتصاب صالونات الفصل التاسع عشر 19 بقلم اية البدري

 رواية اغتصاب صالونات الفصل التاسع عشر 19 بقلم اية البدري

رواية اغتصاب صالونات البارت التاسع عشر

رواية اغتصاب صالونات الجزء التاسع عشر

رواية اغتصاب صالونات الفصل التاسع عشر 19 بقلم اية البدري


رواية اغتصاب صالونات الحلقة التاسعة عشر

اغتصاب صالونات 19
عند قيس في المستشفي دخل الغير متوقع 
ليث وصبا 🙂🙂🙂
قيس لما شافها مصدقش انها لسه عايشه 
قيس بفرحه/ صبا انتي عايشه 
صبا صعب عليها تشوف حبيبها من الطفوله كده بس صعب عليها برضوا انه يعمل فيها كل ده  كان قلبها بيتقطع بين انها عاوزه تجري في حضنه وتقوله عن الوجع الي في قلبها كله وبين انها تروح تقتله فهو سبب في هذا الوجع 
صبا بتمثل القوه /عجباك القاعده هنا 
قيس مكنش همه نظره الشماته الي بتحاول تبينها هو قاعد في قلبها وعارف انها بتتألم من جوه يمكن اكتر منه . قيس جري عليها و حضنها و هنا حقيقي كانت هتقع جسمها مش متحمل قربه هتموت وتعيط بس مش قادره عاوزه تصرخ في حضنه بس مش عارفه بعدت عنه بهدوء 
صبا قاصده تجرحه/ ابعد لو سمحت انا واحده متجوزه و مسمحلكش 
قيس مفهمش معني كلامها و بص لليث الي واقف متابعهم من بعيد 
صبا فهمه الي وصل لقيس بس محبتش توضح هي بس عاوزاه يتوجع ويعرف انها معدتش ملكه مش مهم بقي هو فهم هي متجوزه مين 
صبا /انا بس جايه اعتذر منك عيالنا للاسف معرفتش اسجلهم بأسمك اتسجلوا بأسم جوزي بس اوعدك لو طلعت من هنا /حاولت تضحك علشان تبين انها شمتانه بس معرفتش فأبتسمت/ 
كملت / ولوني اشك في ده هبقا اغير اسم الاب عن. اذنك 
في افكرها / اسفه اسفه يا قيس بس انت لازم تتعذب تستحق العذاب ده 
احساس انك تكره حد بتحبه ويكون عندك الشعورين دول اتجاه شخص واحده احساس صعب 
في العربيه
 ليث /ليه ؟
صبا/ هتعرف قريب 
ليث / براحتك بس تسمحيلي اسأل الخطوه الجايه اي 
صبا / اسوان 
ليث / اوووووووو الكنز هدوري عليه 
صبا /اه 
ليث /يبقي الخطوه الجايه مش اسوان الخطوه الجايه المانيا ابن خالك ولا اي 
صبا / معاك حق شكرا ليك جدا بس مش هقدر ادخلك في الصراع ده كله 
ليث بيحبها بس مش عاوز يبين هو عارف قلبها مع واحد و متجوزها واحد تاني و روحها لولادها الاتنين و هو ملوش مكان اكتر من انه صديق و بس و مش عاوز يجرح نفسه اكتر 
ليث / براحتك يا صبا 
__________
عند يزيد ودارين وحسن اخوها الصغير من مرات ابوها الي هي خالتها برضوا / اسمع حد بيقول مش فاهم بقي /
في شقه يزيد واروي 
يزيد ماسك الاب توب وبيشتغل لقي دارين طالعه من الغرفه التي خصصت لحسن 
يزيد /حسونه نام 
دارين/اه وانا هدخل اريح وشويه واقوم اعمل الغدا 
يزيد /يحرق الاكل علي الراحه تعالي هنا انا لازم افهم هو في اي بالظبط 
دارين قعدت جنبه وهو قفل اللاب توب /عاوز تفهم اي 
يزيد / كلوا كلوا كلوا 
دارين/ امممم كلوا ابدا بأي بحبي ليكي ولا جوزنا ولا عيلتي ولا بصحبتي الخاينه 
يزيد اتعصب بس حاول ميبينش / ملكيش دعوه بأروي احسن 
دارين /انا هقول من الاول و بعدها اتكلم 
انا صحبت اروي من زمان ومن زمان اوي اوي كمان اروي اعجبت بيك و حبتك و في نفس الوقت انا برضوا اعجبت بيك بس بعدت عنك علشان صحبتي وكده اول علاقتك بأروي كنتوا بتتكلموا واتس فون وكده صح 
يزيد هز راسه بمعني اه 
كملت دارين / المحادثات الي كانت بدور بينك وبينها في الواتس مكنتش اروي دي كانت انا لما كنت بتعرض علي اروي انكوا تخرجوا و كده كان بتقفل المكالمه والحديث معاك علشان تيجي تسألني ترد عليك بأي و ازاي من الاخر شخصيه اروي الي انت حبتها من كلام الفون والواتس حتي المقبلات البسيطه كانت انا كانت شخصيتي انا مش اروي حتي اقلك في اخر فتره اروي كانت طريقتها وحشه معاك وكنتوا بتتخانقوا كتير وده بسبب اني معتش بقول لاروي حاجه 
يزيد /انتي كذابه مستحيل 
دارين بحزن / كنت متأكده من ده مش مهم لسه لازم تعرف احنا اتجوزنا ازاي 
يزيد بعصبيه وغضب قام / مش عاوز اعرف حاجه 
وخرج وسبها 
حسن صحي علي صوته وقعد يعيط و دارين راحت خدته في حضنها بدموع 
في افكارها /بكره تعرف اني صادقه يا يزيد 
_____________
تسارع احداث مر اربع شهور 
لسه محدش عارف مكان صبا ليث نفسه ميعرفش بعد مسافره المانيا وهي مختفيه 
قيس حالته بتتحسن من ساعه مشاف صبا
غيث وسانجوا لا يوجد اخبار 
معتز دخل في الكيان /شغل العصابات / من ورا الكل علشان ينتقم من فؤاد بسبب الي عمله في قيس
فادي وفؤاد وجان وجينا وابن رغد لا يوجد اخبار 
اروي و يزيد و دارين 
فيزيد لما نزل راح لفيلا الحديدي واتكلم مع اروي 
يزيد /يعنؤ انتي وصحبتك كنتوا بتلعبوا عليا 
اروي بدموع /انا بجد حبيتك يا يزيد بس كنت باخد. رئيها
يزيد/ في اي بتاخدي رئيها في اي فأني امسك ايدك او لا ولا اننا نرقص سوي ولا انك تتكلمي معايا عن يومك وتفاصيله ولا انك تطمني عليا  انتي اي ملكيش شخصيه خالص 
اروي بدموع /والهي ا انا بحبك 
يزيد /وحبك ميلزمنيش يا اروي انتي مكنتيش اكتر من عروسه بتتحرك بأوامر حد انا الي يلزمني الحد ده الي حبني الي فهمني   والي عرف يتعامل معايا حتي لو كان شخص خفي وعلي فكره انا ودارين متجوزين 
    هو في عقله وهي مصدمومه / لا ادري لماذا اخبرتك ولكنك اشعلتي نار في قلبي ويجب عليك المذاق منها القليل /
_____________
رجع البيت يومها و نام علي الكنبه بتعب و في الصبح لم يجدها هي وحسن في المنزل 
باااااك 
____________
في اسوان في فندق ما 
يجلس هادي وصبا /الي بيقول مين هادي فأنا ظهرته في البارت السابق هو و روز اخته الصغيره /
صبا /انا قلقانه علي العيال اوي يا هادي 
هادي ببرود نوعا ما /لا هما مع روز روقي 
صبا اتنرفزت من بروده بس سكتت ومتكلمتش 
بعد وقت 
في فيلا كبيره في اسوان 
رجل في اواخر الستينات  / اتفضلوا و اخيرا  كنت خايف اموت و انتوا لسه مجتوش 
صبا اول ما شافت الراجل ده حبته اوي / بعد الشر عليك يا عمو 
هادي / فين المفتاح بقي 
الراجل / علي مهلك يا ابني تعالوا اوريكوا الفيلا 
صبا / هو اسم حضرتك اي 
الراجل / علي قوليلي يا لول 
هادي غصب عنه ضحك / لول 
علي / لا دنا فرفوش اوي 
صبا ابتسمت / باين يا عموا والهي انت دخلت علي قلبي علطول 
علي / طيب اكيد جوعتوا انا عليا شويه اكل 
هادي بلطف بعض الشئ / لا احنا أكلنا في المطعم 
علي / يا شماتت ابله طظا فيا لا مينفعش تمشوا منغير اكل انتوا تقعدوا معايا يومين تشوفوا فيها اسوان 
صبا بفرحه / انا موافقه 
هادي كان عاوز يقبل بس كبريائه منعه و لما صبا وافقت وافق كمان 
طبيعي مفهوم ان هادي يبقي ابن خالها 

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent