رواية احببتها ولكن الفصل الخامس عشر 15 بقلم بيسو وليد

 رواية احببتها ولكن الفصل الخامس عشر 15 بقلم بيسو وليد

رواية احببتها ولكن البارت الخامس عشر

رواية احببتها ولكن الجزء الخامس عشر

رواية احببتها ولكن الفصل الخامس عشر 15 بقلم بيسو وليد

رواية احببتها ولكن الحلقة الخامسة عشر

سامح وحمزه وغاده في صوت واحد:خيااااااااااااااانه
فزع ليل وروز من صراخهم المفاجئ ودخل حمزه وسامح وغاده وجلسوا معهم وكان الصمت سيد المكان
ليل:خير
سامح:كل خير يخويا كل خير
غاده ببراءه:احنا ولله لا كنا بنتصنت ولا اي حاجه
حمزه:احنا معديين وبالصدفه سمعنا سيمبا ف الحوار
سامح:نسكت!!!
غاده:قولنا ولله ابدا لازم ندخل
حمزه:عشان نسمع قصه سيمبا منك 
سامح:ف لو سمحت عيدها تاني
ليل:انتوا مطبخينها مع بعض مش كدا
حمزه:الله اكبر هو كدا بالظبط
غاده:اصل بما انك كبيرنا وبتنصحنا ف بنلجئ ليك
سامح:ولا نتصرف من دماغنا وترجع تزعقلنا ف الاخر
حمزه:وتقعد طول الوقت مش طايق تبص ف خلقتنا وكل م تشوفنا تتعصب علينا وتشتم فينا
ليل بخفوت:منكوا لله فضحتوني قدامها
غاده:بتقول حاجه ي ليل
ليل:لا بدعيلكوا
جاء داوود وجلس معهم هو الاخر
ليل:وانت جاي ليه انت كمان هتسمع قصه سيمبا زيهم
داوود بضحك:لو الكل موافق يبقي خلصانه نسمع منك يكبير
ليل بضحك:ولله م عارف انت ظابط ازاي
حمزه بمشاكسه:ظابط!!!ظابط اي انا اشك انه بياع فريسكا
سامح بضحك وسخريه:ويفضل ماشي ياض ي حمزه وماسك البترينه الصغيره دي وهو لابس شورت للركبه والشبشب ابو صابع وتيشرت وطقيه اللي هي تحسها شبه الشمسيه دي ونضاره الشمس ويمشي يقول فريسكا فريسكا فريسكاااااااا
حمزه بضحك:التخيل لوحدوا يقتل اومال ف الحقيقه يبقي ايه...لا شوف الشياكه بقي وفي الاخر يدمر المنظر كلوا بشبشب ابو صابع ي شيخ تباً لشياكتك
داوود بتكشيره:انتو كدا عسل يعني
حمزه:اسمها روشين
داوود:مش هتفرق 
حمزه:لا تفرق
داوود:متفرقش
حمزه بعناد:م قولنا تفرق
داوود:هقوم ادبك بالحزام بلاش انت معايا
حمزه باستفزاز:يختي بطه يخربيتك عسل
ليل:نفسي اعرف انتوا مبطقوش بعض ليه
حمزه:يعم دا ظابط وبارد ورخم مش بيضحك زينا
ليل بتعجب:داوود!!
غاده:دا استاذ ف الضحك بس هو مبيطقش 
ليل:طب تعالوا ننزل الجنينه واعملوا اللي انتوا عاوزينوا
حمزه بخفوت وخبث:ايوه دانا هولعها انهارده
بالصعيد
غفران:ي حمدان....حمدان
اتي حمدان ابنه علي صوته 
حمدان:ايوه ي بوي
غفران:بجولك اي ي حمدان امك هتتصل دلوجتي ب عمتك صفيه عشان تقنعها انها تيجي تجعد إهنه هي وعيالها وعشان ليل يغير جو لانه بجي عاجز زي م انت عارف عاوزك تتصل بيه تقنعه يجي يجعد معانا فتره يغير من حالته لان انت اكيد عارف ليل وانه دماغه ناشفه ومبيسمعش من حد غيرك فاهمني
حمدان بتفهم:طبعا ي بوي فاهم حضرتك من عنيا
بالخارج كانت حسيبة تهاتف صفيه كي تجعلها تأتي الي الصعيد
حسيبة:الو ايوه ي صفيه عامله اي ي خيتي
صفيه:الحمد لله ي حسيبة انتي عامله اي وغفران اخويا عامل اي
حسيبة:الحمد لله نحمدو ونشكر فضلوا...بجولك ايه ي صفيه متيجي يختي تجعد إهنه معانا شوي
صفيه برفض:مينفعش ي حسيبة 
حسيبة:ليه...أكده تكسفيني جدام غفران
صفيه:معلش ي حسيبة بس انا فعلا مش هينفع اجي
حسيبة:وايه اللي مانعك عاد
صفيه:ليل ابني شغلوا كلوا هنا وانتي عارفه ليل مبيرضاش يجي وغير كدا مشكله فهمي لسه متقفلتش وليل الله اعلم ناوي علي ايه...وغير كدا عندنا ضيفه هنا ومش هينفع نيجي ونسيبها وداوود لسه راجع من يومين
حسيبة:لاع متجلجيش حمدان هيكلمه يقنعه هو هما شباب وفاهمين بعض ومش مشكله ي خيتي الضيفه تيجي وتنورنا انا هطردها يعني 
صفيه بتردد:بس ي حسيبة
حسيبة بمقاطعه:متجلجيش خلي الموضوع دا علي حمدان
صفيه باستسلام:ماشي ي حسيبة مع السلامه
اغلقت صفيه مع حسيبة وهي تفكر ب حديثها وان لو سافر ليل حالته النفسيه تتحسن فهي تعرفه جيدا خرجت الي الحديقه عندما سمعت صوتهم العالي
حمزه:اقولك نكته ي داوود
داوود بتكشيره:لا شكرا
حمزه:يبقي هقول...بص ي سيدي مره واحد ميكانيكي راح حفله تنكريه لبس وش سلندر هههههه تن ترارارا تن تن
نهض داوود وامسك حمزه بغضب ضربه بالحزام ووقع حمزه وهو يحاول تهدئته
داوود بضيق:الخليل كوميدي تاني هااااا كام مره اقولك بلاش تقول حاجه ليه قدامي هااا كام مره
حمزه بضحك:ااااهههه....ليه دا بيموتني من الضحك
داوود:يموتك انت مش انا متقولش حاجه تاني عشان هزعلك
ليل:م تلاعبه مصارعه احسن ايه رايك؟!
داوود:تصدق فكره...جيت ف ملعبي ي حمزه الكلب
حمزه بخوف وصراخ:لااا ابوس ايدك ونبي حد يلحقني 
سامح:احسن تستاهل
حمزه:بدل م تلحقني ي فقر انت 
سامح:ولا اعرفك...بحب اشوفك بتتلطش من اي حد
بهاء من وراءه:ولما اخليه يحب يشوفك وانت بتتلطش
سامح بصدمه ومرح:يوجعه مربربه
بهاء:خاف علي نفسك بقي
سامح بخوف:ابو الجدعنه كلها ولله بحبك
بهاء:ايوه كدا اتعدل
سامح ببكاء مصطنع:حاضر ولله
ذهب بهاء الي ليل ورحب به قاطعه صراخ حمزه المضحك التفت كي يري ماذا يحدث صُدم من المنظر 
بهاء بصدمه:يولاد المجنونه
حمزه باستنجاد:الحقني ونبي ي بهاء هيموتني
بهاء:اكيد ضايقته زي كل مره مش كدا
سامح:احسن تستاهل عشان تستظرف عدل بعد كدا 
حمزه:وربنا لو مسكت لشلفطك 
بهاء بغمزه:م بلاش انت بتتشلفط دلوقتي 
بعد دقائق تركه داوود وهو يلهث وحمزه يتألم بطريقه مضحكه 
ليل بضحك:انتوا تطلعوا ع مسرح مصر وتعملوا كدا هتبقوا تريند ع طول 
بهاء:علي رايك ونا ف اول كرسي عشان اتفرج براحتي
حمزه:اخرس ياض انت وهو
جاء داوود كي يذهب اليه مره اخري حمزه ركض واختبأ وراء سامح
سامح:اوعا يعم انت انا مالي
كان داوود اقترب منهم كثيرا ولم يفصل بينهم سوي سنتيمترات
حمزه:سموحه مش انت اخويا وتؤامي
سامح بقلق:ايوه عاوز اي يعني
حمزه:وعارف انك بتحبني ومش هترضي انك تشوفني بتضرب
سامح بتوتر:ايوه
حمزه:يبقي قابل بقي
دفعهُ حمزه بقوه تجاه داوود وركض سريعاً الي الداخل وقع سامح وداوود علي الارض اثر دفعه حمزه والجميع ضحك بقوه علي ذلك المنظر 
ليل بضحك:احلي تغفيله دي ولا اي
غاده بضحك ودموع:ولله م قادره انا اتفاجئت من اللي حصل 
كانت روز تضحك عليهم وليل كان شارد بضحكتها افاقه من شروده تأوه داوود وسامح 
داوود بندب ووجع:ااهه ياني ااهه عليا وعلي ايامي السوده اهه
سامح:انا مش قادر
داوود:مش قادر اي انا اللي خدت الضربه 
حمزه من الاعلي:انا خدت الضربه بجد ترارارا انا خدت الضربه بجد
ضحك ليل علي حمزه ومشاكسته في داوود
داوود:حد يشيله من قدامي وربنا هموته....انا ايه اللي خلاني نزلت مصر...كنت قاعد هناك معزز مكرم جيت هنا اتكسحت ااااهه
سامح:بس بقي هتفضل تندب كدا زي الست كتير اخرس
داوود:وربنا هقوم ارزعك بالكرسي عشان تحس اسكت
سامح:يعم اقعد انت فيك حيل تقوم ونت اصلا عمال تقهقه جنبي جتك نيله وظابط وعضلات وعاملي فيها جون سينا وانت اصلا من خبطه بتجعر جنبي 
غاده بضحك:بس بقي ولله هموت مش قادره 
روز بضحك:انا عمري م شوفت ضحك كدا بجد
ليل:اخس عليكوا بجد اخس
سامح:عيني ي ليلي يااااا ليلي
ليل:باااااس انت هتقلبلي موال ي صايع 
سامح بضحك:شوف ي داوود قريبين من بعض ازاي ليل وليلي
داوود:ولا انت وقعت علي دماغك ولا اي!!!
سامح بضحك:هموت مش قادر من كتر الضحك
بهاء:الواد اتهبل...يلا الحمد لله الف مبروك ي ليل اول اخ اهطل ليك
ليل:ربنا يشفيهم ولله
سامح بضحك:انا بتقطع من جوايا ونسيت طعم الفرحه
داوود:بتتقطع وبتضحك ف نفس الوقت لا بجد شابوه
بهاء:ولا انت ليك خال اهطل!!!
سامح بضحك وجعير:بهاااااااااء
بهاء:بااااااس جموسه ايدا 
نهضت روز وهي تضحك بقوه وتوازنها يختل 
روز بضحك:انا هدخل عشان لو فضلت قاعده كدا هموت منكوا
سامح بضحك اشد:البت دي شاربه حاجه هي بتتطوح كدا ليه
ليل بقلق:واد ي سامح انت كويس يلا
سامح:بهاء
بهاء:نعم
سامح:اشفيك
بهاء:ايه؟!
سامح بضحك:العب  باليه...ربنا يشفيك
بهاء:انا ابتديت اخاف الواد دا الوقعه اثرت عليه
ليل:او تقل ف الاكل حبتين!!!
غاده بضحك:عن اذنكوا انا مش قادره بجد
سامح وما زال يضحك:ي غدغد غداغيدووووووو
ليل:قوم ياض انت واهدي
سامح:اشلون حالك واحوالك
امسك ليل زجاجه المياه وسكبها عليه مره واحده
ليل:فوووووق
سامح بشهقه:يخربيتك في حد يعمل كدا
ليل:حضرتك فاتحها ضحك ومش ساكت
سامح:ايدا بجد
داوود:انت لو مصطول مش هتضحك كدا
نهض سامح وعدل ثيابه وجلس
سامح:حصل خير
ظلوا يتحدثون قليلاً حتي وجد ليل هاتفه يرن وكان حمدان ابن خاله
ليل:ايوه ي حمدان
حمدان:اهلا اهلا بالحبايب
ليل بابتسامه:عامل اي ي حمدان وحشتني 
حمدان:ولله وانت كمان ي خوي
ليل:طمني عليكوا كلكوا كويسين
حمدان:كلنا زين المهم انت صحتك عامله ايه
ليل:زي الفل الحمد لله 
حمدان:متيجي يعم تغير جو وبالمره تجعد معانا الشباب هنا بيسألوا عليك
ليل:مش هينفع ي حمدان 
حمدان:وليه مينفعش نخلو ينفع عاد
ليل بابتسامه:مش بقولك وحشتني...هاجي ازاي ونا كدا وكمان عندنا ضيفه وداوود هنا مش هينفع
حمدان:امي جالتلي...عادي ي ليل تنورونا ولله 
ليل:مش هينفع بجد
حمدان:لا هينفع متجلجش ايه مش عاوز تشوفني ولا ايه
ليل:نفسي ولله 
حمدان:خلاص تعالي وبالمره تغير جو وتهدي شويه من اللي كنت فيه
ليل باستسلام:حاضر ي حمدان اللي تشوفوا
حمدان بفرحه:ماشي يود عمي هتيجي ميته
ليل:هكون علي قلبك من بكرا
حمدان:تنورني ي غالي 
ليل:تسلملي...اشوفك علي خير باي
اغلق ليل معه وهو سعيد انه سيراه قطع حديثهم وقال
ليل:جهزي الشنط ي ماما واجهزوا عشان هنروح الصعيد بكرا
صفيه:حد ضغط عليك عشان توافق ي ليل
ليل بابتسامه:لا ي امي انا اللي عاوز اغير جو
صفيه:ماشي ي ابني
تحدثوا قليلا وبعدها ذهب بهاء ونهض داوود كي يجهز حقيبته ذهبت روز وجلست معه 
روز بتعجب:هو في اي هما بيحضروا ايه!!!
ليل:شنطهم وانتي كمان حضري شنطتك
روز بتعجب:ليه!!
ليل:عشان هنروح الصعيد بكرا
روز:.........
يتبع..


google-playkhamsatmostaqltradent