رواية إمرأة بطعم الوجع الفصل الحادي عشر 11 بقلم أماني عنان

 رواية إمرأة بطعم الوجع الفصل الحادي عشر 11 بقلم أماني عنان

رواية إمرأة بطعم الوجع البارت الحادي عشر

رواية إمرأة بطعم الوجع الجزء الحادي عشر

رواية إمرأة بطعم الوجع الفصل الحادي عشر 11 بقلم أماني عنان


رواية إمرأة بطعم الوجع الحلقة الحادية عشر

#إمرأة_بطعم_الوجع 
قصة حقيقية بقلم أماني عنان 
الحلقة الحادية عشر 
هدبحك واخلي كل حتة في جسمك في ناحية 
كان بيهدد كأنه بلطجي الشر بيطير من عيونه رجعت لورا خطوة في الباص وانا مرعوبة للحظة كنت هنهار وهعتذرله واطلب منه يعفو عن ذلة لساني لحد ماوقف محمد زميلي علي بابا الباص ومنعه من الدخول واتجمعوا الشباب وحاوطوني حسيت بالقوة تاني ورجع لي صوتي اللي اختفي من منظره :
محمد .. استهدي بالله ياسطي ماتوصلش للقتل 
السواق .. اوعي من علي الباب 
محمد .. دي أختي ياعم اسيبهالك تأذيها ازاي ؟
شاب تاني .. اطلع ياسطي عايزين نلحق شغلنا
امجد قاعد في اخر كرسي ساكت وبيتفرج عادي 
السواق واقف علي الرصيف متنح هدده محمد واتصل بالمدير فورا رن تليفون السواق وسمع له كلمتين ،طلع علي مكان السواقه وساق وهو متنرفز وطول الطريق يكلم نفسه واول ماوصلوا نزلوا البنات الاول وبعدهم امجد من الباب اللي ورا جت ورد تنزل وقف قدامها تاني بالأزازة المكسورة :
ورد .. ماخلصنا ياعم الحلو مش كفاية تهديد بقي 
السواق .. يعني مش هامك
ورد .. اعملها وشوف ايه اللي هيحصلك 
محمد رجع بسرعة ومسك ايد ورد وقال بشويش : بطلي لماضة واستفزاز في الراجل ليعملها بجد 
ورد .. ياخبر اسود 
شاب زميل .. المدير جاي يجري ومعاه مسؤول الأمن 
مسؤول الأمن .. انت مجنون ياسيد في سواق يعمل عملتك دي في أول يوم شغل ليه ؟
السواق نزل أيده وهدي شويه ..  ماهي اللي غلطت فيا 
المدير .. ولو في مديرين ترجع لهم واللي غلط يتحاسب بطريقتك دي ضيعت حقك ولايمكن نأمن علي موظفينا معاك تاني 
السواق ..  والله ماهسيبها 
المدير .. انت مفصول مالكش عيش هنا ويكون في علمك الكاميرات مسجله كل كلامك ولو ورد حصل لها حاجة دا اعتداء علي الكيان كله وانت اول واحد هتتجاب 
السواق مشي ودخلوا الشباب المول وقف المدير ورفع عينه لورد بتوعد :
المدير .. تعالي ورايا
سميحة .. اوف ربنا معاكي 
محمد .. ماتخافيش الاستاذ حسين طيب بس طاطي قدامه كدا وحطي عينك في الأرض عشان يحسك ندمانه بلاش عنجهية وفنجره 
سميحه … هههههه انت لحقت تعرفها
محمد ..عيب دا احنا عشرة 
ورد .. ربنا يسترها 
تأليف أماني عنان 
سميحه .. استناكي 
ورد … اكيد لا روحي علي شغلك مش ناقصين مشاكل 
سميحه .. تمام 
عدت سميحه علي امجد لقته بيشتغل وبيرص كشاكيل علي الارفف قالت في سرها .. والله ماحد فاهم لك حاجة بتحبها ولا بتتسلي !!
_______
امجد بيشتغل وجاله تليفون رد 
الو 
المتصل .. ازيك يا قلبي 
امجد .. بتتصلي ليه بدري كدا ؟
المتصلة .. بطمن عليك واعرف ماجيتش ليه امبارح زي ماتفقنا 
امجد .. معلش حصل ظروف وماعرفتش اجي 
المتصلة .. ظروف ايه ؟
امجد .. مش وقته هكلمك بعدين 
المتصلة .. عايز تقفل يعني 
امجد بيضم شفايفه بإصرار ويقول … اكيد دا مكان عمل 
المتصله في سرها .. عارفه أنه مكان عامل ومش ناسيه أن انا اللي جبتهولك 
امجد … باي 
المتصله .. ساكته وماردتش لحد ماجالها نهاية الحور تيت تيت قفل الخط 
حطت التليفون وقعدت تفكر مع نفسها شويه هو متغير معايا له فترة بجد ولا بيتهيئ لي اوف انا تعبت منه بس غصب عني بحبه ومضطرة استحمله حكم القلب صعب ..
  ____ 🍀🍀
في المكتب دخل المدير قعد علي مكتبه واستني ورد دقيقتين :
ا. حسين : ينفع اللي عملتيه دا ياورد ؟
ورد مكتفه ايدها في بعض وواقفه محتارة تقول ايه 
: اسفة بس هو السبب اتحرك قبل ماقعد ووقعت وهدومي اتبهدلت غير الله اعلم ايه اللي بأن من جسمي ماعرفتش اتمالك نفسي لما وقعت فشتمته ع طول 
المدير .. عندك حق 
ورد رفعت عيونها لوشه بسرعة بابتسامة وقالت .. بجد 
المدير .. ايوا عجبتني قوتك ووقوفك في وشه بس خدي بالك مش كل مره تسلم الجرة وبفضل زمايلك ربنا يسترها 
ورد ..  صحيح الحمد لله 
المدير حرك القلم وخبط علي المكتب قبل مايقوم من مكانه وقال  ..  
مش هنبقي مطمنين عليكي الفترة الجاية لازم حد من الزملاء يوصلك لحد البيت ويجييك منه الصبح 
ورد .. متشكره جدا لحضرتك 
استدرك المدير قبل ماتخرج .. لازم نخصملك اسبوع عشان تبقي عبرة لغيرك مش عايزين مشاكل في الشغل يابنتي 
ورد بزعل .. اعمل اللي تشوفه 
المدير .. كدا وكدا قولي أنه اتخصملك ويارب يكون دا اخر خلاف في الشغل 
ورد فرحت شكرته وخرجت …
قالت لزملائها أن اتخصم لها اسبوع والموضوع اتنسي بعد كام يوم بدا امجد يركب خط تاني غير اللي كان بيروح فيه بقي يتعمد يكون مع ورد :
امجد لابس قميص أبيض علي بنطلون كحلي ركب جانب ورد وقال :
عايز اتكلم معاكي ممكن ؟
ورد .. اتفضل 
امجد … لا خلينا ننزل بدري محطة ونتمشي سوا 
ورد .. مش هينفع والله خليها مره تانية 
امجد .. مش هاخرك كتير 
ورد بتردد وافقت كانت سميحه إجازة نزلوا فعلا وعرض عليها الارتباط سألته :
اشمعنا انا يا امجد؟
امجد .. في الحب مافيش اشمعنا هو كدا 
ورد بحرص وصراحه قالت .. انت خاطب مش كدا ؟
امجد انتبه فجأة .. مابحبهاش 
ورد .. دي مش مشكلتي وبعدين لو سبتها عشاني يبقي هتسيبني عشان غيري 
امجد .. لكن انا ماعرفتش الحب غير معاكي انتي اول ماشوفتك قلبي دق وحسيت اني عايش 
ورد سرعت خطواتها وقالت بعزم : ماينفعش مش انا اللي تاخد واحد من واحده تانية 
امجد … قولي اه وانا اسيبها فورا 
ورد باستغراب .. ازاي بتقول كدا مش هي السبب في الشغل معانا كلمت عمها الاستاذ حسين واتوسطتلك عنده 
امجد بخجل .. ايوا خدمة عادي كانت ممكن تعملها مع غيري 
ورد .. امممم اسفه يا امجد طريقنا مش واحد 
امجد بزعل فكري لاني مش هيأس ولينا كلام تاني 
ورد .. مافتكرش ،، سلام 
_______________
الليلة فرح علا الكل مستعد ورايحين علي القاعة العريس والعروسة في عربيتهم وصلوا القاعة ونزلت الزفة في انتظارهم :
علا مبسوطة ومكسوفة 
محمد جوزها ماشي جامبها وبيوشوشها : مبسوطة 
علا .. هزت راسها وهي بتبص له وقالت 
مش اوي 
محمد .. ركز اكتر معاها وسألها ازاي ؟
علا.. قلقانه بس من اللي هيحصل 
محمد .. هههههه لا ماتفكريش في بعدين خلينا في دلوقتي 
دخلت أمه واخته وقعدوا في جانب لوحدهم ومعاهم أهل العريس كان الفرح مقسوم أهل العروسة في جامب وأهل العريس في جانب واضح أن خلاف يوم العزال ماتنساش ولسه شايلين من بعض ..
ورد واقفه ورا علا .. بصي بصي محسن بيرقص ازاي 
علا… ههههه عسوله 
ورد .. كبر وبقي راجل 
محمد .. تيجي نرقص ؟
علا .. يالا بينا 
ورد نزلت وسط المعازيم شويه وسمعت كلام أمه واخته :
ام العريس لويه بوقها ومش عاجبها حاجة : مكياجها وحش قاعده زي الغراب جانبه 
أخته .. هي اصلا مش حلوة هيعملها ايه المكياج 
جارتهم ضحكت علي كلامهم وقالت .. ربنا يصبرك عليها شكلها مش سهله 
أمه ..  عيب دا انا الحما 
ورد رجعت وقفت جانب اختها وسكتت ماجابتش سيرة مع أن الكلام كان صعب ومش اي حد يستحمله ،مر نص ساعة الموسيقي شغاله والديجي صوته عالي ومع ذلك تجمع الناس عند أهل العريس كان ملفت قامت علا بنفسها تشوف في ايه ؟
ام العريس .. مالك ياختي انتي وبنتك علينا ولا ايه ؟
عفاف ام علا .. انتي ست مفتريه ومش سالكة سمعت كلامك علي بنتي عايزاني اسكتلك ازاي يعني 
علا .. كلام ايه ياماما ؟
محمد واقف ساكت عارف أمه واخته كويس مابيحبوش مراته 
امها .. بيقولوا انك رميه ورخيصه ارتاحتي قولتلك بلاش الجوازة دي ماسمعتيش كلامي 
علا بعدت عن محمد وزعقت .. بص هي كلمة واحده يانا يامك هنا 
محمد بيحاول يهدي شويه مش عايز الأمور توصل لطرد اهله أو خسارة مراته اللي مستني يوم جوزها بفارغ الصبر
ابوها .. مايصحش كدا يام محمد دي مش اصول بتغلطوا في بنتنا ليه بعد سنتين خطوبة وابنك داخل طالع من عندنا 
أمه ..  انتوا تعرفوا الأصول اصلا اخدوا الواد وبنتك بلفته بكلمتين وبقي تحت امرها 
علا بتبص لمحمد .. ساكت ليه ماترد 
تأليف #أماني_عنان 
محمد بيهمس لعلا .. هقول لها ايه بس دي امي  
علا ضحكت وصقفت علي أيدها مرتين وقالت …هههه  من دلوقتي بدري اوي يامحمد علي الاقل كنتوا استنوا بعد الفرح ..!
وبعدين مين اللي بلف مين هي ماشافتكش وانت بتتحايل عليا عشان اوافق عليك 
ام محمد .. ايوا باني علي حقيقتك بتعايريه بأيه ياختي تكونيش ماسكه عليه ذله 
علا .. انتي تسكتي خالص وماتوجهليش كلام
عايزا مشاكل وخراب وبس الله يسامحك يا شيخه  
ورد ..  تعالي معايا واهدي شويه 
علا زقت أيدها بعصبية … كلمة واحده منتظره ردك يانا يامك واختك المكان مايشيلناش احنا التلاتة
بص محمد لامه وقال : 
يتبع 

google-playkhamsatmostaqltradent