رواية احببت ابن خالتي الفصل السابع 7 بقلم رحمة خالد

 رواية احببت ابن خالتي الفصل السابع 7 بقلم رحمة خالد

رواية احببت ابن خالتي البارت السابع

رواية احببت ابن خالتي الجزء السابع 

رواية احببت ابن خالتي الفصل السابع 7 بقلم رحمة خالد


رواية احببت ابن خالتي الحلقة السابعة

ورد بصراخ:يا ماااااامااااا الحقيني يا ماااااامااااا
كلهم طلعوا على صراخ ورد وشافوا أحمد بيصرخ من الألم وورد شغاله تعيط
سهر وسحر وقفين مصدمين
احمد سكت مره واحده 
اسر بخوف:اتصلوا بالأسعاف بسرررعه
سحر فاقت:حاضر ورنت علئ الإسعاف 
وصلت الإسعاف أحمد اتنقل على المستشفى 
وكلهم راحوا المستشفى ورا
بعد لحظات خرج الدكتور 
الدكتور بحزن:البقاء لله
ورد بصراخ:لااااااا بابا مش هيسبني لااااااا
سحر قعدت تعيط وتهدي بنتها 
ورد بدموع:يا ماما.. بابا عايش صح يا ماما ردي عليا 
سحر بدموع ومش بتتكلم وأسر وسهر وقفين بحزن
سهر بحزن:شدي حيلك يا سحر 
بعد ساعتين خلصوا إجراءات الدفنه وروحوا
اسر فضل يهدي في ورد وقعد حضنها لحد م نامت
(ورد كانت بتحب باباها جدا رغم أن كان قاسي جدا عليها بس مهما كان ابوها بردو) 
سهر مسبتش اختها وفضلت جمبها
**************
تاني يوم جلال (صاحب أحمد) راح فيلا اسر 
جلال بابتسامه:السلام عليكم 
سحر بحزن:وعليكم السلام اتفضل 
جلال استغرب ان الكل لبسين اسود: ازيك يا مدام هو فين احمد
سحر بدموع:أحمد اتوفي امبارح
نزلت الكلمه كصاعقه على جلال
جلال بصدمه:انتي بتقولي اي لا لا جلال كويس
سحر قعدت تعيط 
جلال وقع على الارض بصدمه:لا أحمد قالي احنا روح واحده ولو موتنا هنموت مع بعض لا لا أحمد مستحيل يسبني
(جلال وأحمد كانوا اكتر من اخوات أحمد كان غالي جدا على جلال دايما معاه على المره قبل الحلوه أحمد لما جاله السرطان جلال كان بيموت بالبطىء على صاحبه  كان بيحس بتعبه بس مكنش بيبن ل أحمد عشان يبقى كويس كان دايما بيهون عليه...💔) 
وللأسف بعد وفاه أحمد بأيام جلال اتوفي مقدرش يستحمل فراق صديق عمره
(أحمد مكنش صاحبه يوم ولا يومين كانوا صحاب من الابتدائيه يعني عشره عمر💔) 
**************
اسر دخل اوضه ورد بحزن وشافها بتعيط وحضنها
اسر بحزن:كفايا يا حبيبتي عشان خاطري 
ورد بدموع:مش قادره استحمل فراقه يا اسر اه هو لما طلق ماما وسبنا والله كان دايما عندي امل انه هيجي انا مش بكره بابا والله انا بحبه اوووي هو سابني ليه والله انا مش زعلانه منه وقعدت تعيط
اسر مسح دموعها:اهدي يا قلبي طيب انا باباكي قبل جوزك
ورد حضنته وقعدت تعيط
واسر حضنها وقعد جمبها لحد م نامت
**********
سهر بحزن:يا سحر يا حبيبتي لازم تاكلي مينفعش كده
سحر بدموع: مليش نفس والله سبيني لوحدي دلوقتي 
سهر بحزن:حاضر بس شويه كده هجبلك الاكل تاني
سحر هزت دماغها بمعنى ماشي
*************
اسر نايم جمب ورد والتليفون بتاعه رن
تامر:الو يا اسر في جلسه انهارده في المحكمة ل ياسر
اسر:حاضر روح وانا هاجي وراك وقفل
اسر باس دماغ ورد ونزل
اسر بحزن على خالته :عامله اي يا خالتي
سحر مسحت دموعها:الحمدلله يا بني ورد نامت ولا صاحيه 
اسر:لا نامت طيب يا خالتي انا هستاذن معايا مشوار.. ومشى وركب العربيه
بعد شويه وصل اسر المحكمه وشاف المحامي مع تامر
اسر: اي يا حضرت المستشار اكيد هيخرج ياسر من القضيه دي
خالد(المستشار) :أن شاء الله خير 
بدأ الجلسه وبعد م المحامي دافع على ياسر 
(ملحوظه انا معرفش في شغل المحاكم وكده😂) 
القاضي:حكمت المحكمه حضوريا على المتهم ياسر با******
ياسر وتامر بصراخ:لااااااااا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية احببت ابن خالتي
google-playkhamsatmostaqltradent