رواية بصير قلبي الفصل الخامس 5 بقلم اماني محمد

 رواية بصير قلبي الفصل الخامس 5 بقلم اماني محمد

رواية بصير قلبي البارت الخامس

رواية بصير قلبي الجزء الخامس

رواية بصير قلبي الفصل الخامس 5 بقلم اماني محمد


رواية بصير قلبي الحلقة الخامسة

#بصير_قلبي.. 
البارت الخامس... 
صحيت شفاء تاني يوم بدري شويه وأتجهت للمطبخ عشان تجهز الفطار لانها كانت متعودة انها هي الل تجهزه فبيتها.....
شفاء دخلت لقت ست باين على ملامحها الطيبه قاعدة فالمطبخ هتحضر الفطار...
شفاء بأبتسامة=أزي حضرتك!
انا شفاء،ومن ملامحك الجميلة دي فأنا متوقعه أنك دادة نجاح...صح؟!
نجاح بأبتسامة=اااه يحببتي صح،نورتينا وشرفتينا....وربنا يجعلك أسم على مسمى يارب وتكوني شفاء لأبني حبيبي،بشمهندس ادم...
شفاء بابتسامة =بأذن الله يدادة....بقولك يداده انا عايزة اجهز الفطار...
نجاح=طيب ليه تتعبي نفسك انا هجزه....
شفاء=معلش مفيش تعب ولا حاجه انا حابه اعمله..
ابتسمتلها نجاح وسابتها تعمل الفطار.....خلصت شفاء تحضير الفطار وقررت تطلع تصحي أدم...
داده،حضري السفرة لحد ما أطلع أصحي أسيل وأدم شكلهم لسه مصحيوش...
نجاح =ماشي يحبيبتي اطلعي...
طلعت شفاءوخبطت على باب أدم بس مكنش في حد بيرد
......ففتحت الباب ودخلت...
بدأت تدور عليه فالأوضه بس ملقتوش....وفجأة لقت الل بيفتح باب الحمام وطالع.....
كان وأخد دش،وحاطط الفوطه على رقبته كده....شعره كله مياه..كان طالع بينشف فيه...كان لابس البنطلون....بس مش لابس تيشرت...
شفاء اول ما شافته كده شهقت وخبت عنيها...
شفاء فنفسها=يفضحتشي،اي ده...أطلع ازاي دلوقتي....انا اي الل دخلني اصلا....
ادم بأستغراب =مين هنا،بدأ يمشي لقدام...وشفاءواقفه مصدومه ومش عارفه ترد عليه تقول أي.....
ادم=شفاء أنتي دي؟!!!!
بدأ يمشي ناحية النفس الل طالع...لان شفاء نفسها كان عالي أوي....وفجأة لقت الل مسكها من أيدها....فشهقت جامد...
شفاء=يختااااااي...
ادام حاوطها وزقها ناحية الدولاب 
ادم=أنتي أي مدخلك هنا....وبعدين مش تنادي...
شفاء =طيب ابعد شوية طيب عيب كده...
ادم =لا جاوبي الأول...
شفاء=خبطت والله بس مفيش حد رد ففكرتك نومك تقيل...مكنتش اعرف انك بتأخد دش....
وبعدين أستني هنا وبدأت تبص فعنيه...
انت عرفت انها انا ازاي،وازاي مشيت ناحيتي كده ومسكتني....ادم،انا بدأت اشك فيك وأنك بتشوف،والله خوفت منك....
ادام =كان نفسي أكون بشوف....لاني نفسي أشوفك دلوقتي،بس الحمدلله على قضائه....
انا مش بشوف والله....وبعد عنها وابدأ يكمل كلامه...
ادم=بصي،لما فقدت بصري،دخلت فحالة نفسية شديدة،وكنت هموت حرفيا وكنت ساخط على كل حاجه،ومكنتش بعرف امشي او اروح اي مكان لاني كنت بخبط فحاجات كتير....
قررت أبعد عن البلد هنا وأسافر أنجلترا لأني سمعت ان فيها مؤسسات كبيرة لمساعدة فاقدي البصر وبتقدر تعلمهم ازاي يتعاملو مع مشكلتهم...وازاي يقدرو يحسو بالل حواليهم من النفس مثلا او الصوت او صوت أقدامهم وأتجاه الصوت....وهناك كان في حد شافني وأهتم بيا أوي،وعملني كل حاجه....واتغيرت 180 درجه،بقيت أحس بكل حاجه حواليا...قعدت سنة هناك....بقيت أميز صوت النفس او اصوات الرجلين وجايين من اين....وقدرت أحط نظام كده زي ما علمونا،ومنه عرفت كام خطوة لازم أمشيها للمطبخ مثلا وكام درجة سلم وكام خطوة لغرفتي...ومكان كل حاجه هنا فغرفتي او فالبيت. ومع الوقت مبقتش محتاج اي حد يساعدني....
كاني شخص بيشوف عادي...وعرفت أن ربنا اكيد اخد مني بصري لسبب،فرضيت بالل كتبه عليا،ومن ساعتها وانا بتعامل برضا وكأني شايف كل حاجه(وده يجماعه عشان الناس الل كانت مستغربه ازاي هو أعمي وبيبص نحيتها او يمسك أيدها).....اعما بس بيعرف يتصرف عادي.......
شفاء بهيام=الله عليك بجد!!!
أنت نموذج جميل اوي على الرضا والصبر والمحاولة وعدم اليأس....حقيقي برفع ليك القبعه يأدم ...
أدم بص لتجاه الصوت....ومشي نحيتها.....يعني عجبتك!!!!...
شفاء كحت =كح كح كح...انا لازم امشي عايزة اشرب مياة...وجريت بسرعه وهي قلبها بيدق بالجامد...وهي عند الباب لفت بصتله...
شفاء=الفطار جاهز على فكرة وانا الل حضرته...استر نفسك وأنزل....مش عارفه عجباك عضلاتك ولا اي داير كده من غير ما تلبس فنله حتى....رجالة ما بتختشيش...
ادم لسه هيرد....بس شفاء قفلت الباب وجريت....
ادام لنفسه=مجنونه والله،وكمل بضحك...ياما كان نفسي أشوفها وانا محاوطها كده...اكيد كان وشها قالب ألوان...وضحك وراح يكمل لبس...
صحت شفاء أسيل وخبطت على يوسف....ولقت في اوضه جمب اوضه أدم....افتكرت أن أدم قال أنها أوضة أحمد...بس هي لسه مشافتش أحمد..
شفاء=أسيل،هو انا عرفت ان ليكي أخ أسمه احمد،هو مش موجود ولا اي؟!
اسيل=لا تلاقيه نايم،أصله بييجي متأخر اوي من بره،فتلاقيه جه وانتي نايمة....
شفاء =اااه،طيب نصحيه بقا عشان يفطر....
أسيل =بلاها عشان ممكن يتعصب عليكي...هو مبيحبش حد يصحيه ولا يقرب عنده...
شفاء بعناد =ولا هيقدر يعمل حاجه،وبعدين الوقت اتأخر هينام اي تاني...انا رايحه اصحيه...
اسيل =شفاء...استن....
وفثانية لقت شفاء اتجهت لأوضة أحمد وفضلت تخبط عليه.....
أحمد فتح بغضب....
فجأة شفاء لقيت شاب قمحي اللون،طويل،عيونه سود اوي وشعره كمان....ملامحه حادة....باين عليه انه مش نايم كويس وانه حاليا هيمسكها من رقبتها يخنقها عادي...
شفاء بابتسامة بلهاء كده....
استاذ احمد الفطار جاهز ياريت تنزل...
احمد بعصبيه =وأنتي مين انتي عشان تخبطي عليا او تستجرأي تزعجيني،انتي متخلفه ولا اي...
شفاء قربت منه بتحدي =المتخلف عارف نفسه،انا بصحيك عشان تطفح....مش بعمل حاجه وحشه...
احمد بغضب=انتي يا حيوانة انتي،ازاي تقوليلي كده،وبعدين مين انتي واي الل جايبك هنا....اااااه،تلاقيكي الشغاله الجديدة...
شفاء بسرعه =شغالة فعينك،انا ضيفه هنا وزيي زيك....وقدامك خمس دقايق تجهز وتنزل تفطر..وبراحتك....
احمد =لا والله،مبقاش غير واحده زيك تتحكم فيا وتقولي اعمل اي ومعملش اي....
شفاء بشهق =مالها الل زيي يعمر،متشبهش ولا متشبهش.....
احمد بصلها بغضب وقرب نحيتها....بس أسيل لحقتهم......
اسيل=خلاص خلاص،كفاية دا انتو خمسه وتموتو بعض...يلا يشفاء قولتلك متصحيهوش...
شفاء بصت بتحدي لأحمد =هينزل وإن ما نزلش ليا تصرف تاني....
أحمد =أعلى ما فخيلك اعمليه انا مش هاممني وسابها واقفه ودخل اترمي على السرير...
شفاء بصت بخبث وراحت أوضتها....
احمد =خافت ومشيت،هاااه...مفكرة نفسها هتقدر تمشي كلامها عليا البتاعه دي....
وغمض عينه...
وفجأة...
هااااههعععع...شفاء غرقته بالمياة.....قاام أحمد مفزوع وهو بيشهق من المياة الباردة...
احمد =يابنت ال....شفاء جريت وهو قام يجري وراها وهو مقرر يخنقها وقتي....
شفاء لقيت ادم فجريت استخبت وراه....
ادام=شفاء!!!!مالك هببتي اي،....انا حاسس انك عامله مصيبه....لسه شفاء هترد...
احمد جه....وشفاء تبتت فهدوم أدم من ورا...
احمد=اوعا يعم انت،،انا هقتلها...
أدم بجمود =في اي ياااحمد...هي عملت اي...
احمد =غرقتني مياة وانا مش هسكت...ابعد عنها...وبيزق ادم عشان يطول شفاء...
ادام مسك أيده بجمود....
ادم=تؤتؤ الا دي،مسمحلكش تلمسها حتى....اي عايز تضربها ولا اي،اومال فين النخوة يعني...
احمد بعصبيه=انت بتحميها يعني....ااه طبعا ماانت مبتشوفش ومش شايف الل عملته فيا...
شفاء طلعت من ورا أدم ووقف قدا احمد بجمود..
شفاء=انا طلعتلك اهو،وريني هتعمل اي،وبالنسبة للكلام الل قولتله...فالل مش بيشوف ده هو أنت...انت بكلامك ده...فأنت أعمى البصيرة قبل البصر...
ادام=شفاء خلاص...
شفاء =وريني هتعمل اي...
احمد كور ايده وخبط الحيطه ومشي...
ادام لف لشفاء=مش هتعقلي يعني....هزارك وطريقتك دي هتوديكي فداهية...مش كل النااس الل يتهزر معاهم،ومش كل النااس هتفهم طيبة قلبك...ومش كل النااس هتقدر تستحملك....مش كل الناس طيبه...ابعدي عن أحمد،انا بقولك اهو...وقد اعذر من انذر....
شفاء بلعت ريقها وبصت بحزن=خلاص ماشي انا اسفه...
ادم =خمستلاف اسفه فاليوم ومش بتتعلمي...
شفاء فجاة=مخلاص يعم ادم...انت هتقعد تقطم فيا كتير....والله أسيبلك البيت وامشي ومش هخليكم تعرفولي طريق....
أدم =ابقي اعمليها كده....وأمشي قدامي بقا خلينا نروح نفطر يكش يجيلنا تلبك معوي من أكلك...
شفاء بضحك=عيب يااابو صلاح،انت بتشكك فقدرات الشيفو....
ادم=اما نشوف..
اتجمعو كلهم على السفرة...واحمد نزل بردو لان شفاء فوقته سنة لقدام...وكان قاعد يزغرلها بعنيه ويبصلها بعصبيه كأنه ناويلها على نية سودة ومطينه بطين...
شفاء لنفسها=بيبصلي ليه كده ده،ماتبص على قدك ياالل الزمن هدك،....يااامي انا خايفه ليه....بت اجمدي،مش احمد خازوق الل هيخوفك.....
كريمة بأستغراب=اي ينجاح ماله أكلك...؟!!
شفاء بصت بخوف ليكون وحش..
كريمة=الأكل فيه حاجه مميزة عن كل يوم،طعمه حلو..
نجاح =الست شفاء هي الل عملاه...
كربمة سابت المعلقه وبصت لشفاء مش عارفه تقولها اي....وقامت من على الاكل ومشيت...
شفاء همست لأدم =بتمووووووت فيا كدهون...
دا احنا هنشوف ايام سودة وضحكت...وهي فنفسها بتقول دا انا هتنفخ فالبيت ده....حاليا بقا كريمة واحمد اعداأها من اول يوم...
خلصت اكل وراحت تلبس عشان تمشي مع يوسف على الشغل....
الباب خبط....
ادخل...
دخل ادم....
ادم بضيق =رايحة فين؟!رايحة المعاد صح....
شفاء بضحك=وانت اي الل شاغلك،انا رايحه ما كان ما رايحه...
ادام قرب نحيتها=اوعا تفكري عشان لوحدك هنا فالمدينه يبقا ملكيش حاكم....انا مش هسمحلك تقابلي حد...مش خروف انا....فاهماني...
شفاء بكيد=وووه يدومي وانت اي الل مزعلك يعني...انا رايحه اقابل حد بحبه  ...
ادم بضيق=حبك برص وعشرة خرس...ومسكها من دراعها...حبتيه امتي وفين وازاي انطقي....
شفاء=ايدي يااادم وجعتني سيبها بقا....
زقها لزقت فالدولاب وقرب عليها...
مين الل بتحبيه ده،انطقي بقولك....
عايز تعرف؟؟!!
ادم بغضب =اااه...
خلاص تعالا معايا الشغل وبعد الشغل هروح أقابله...وتعالا قابله معايا...
ادم خبط على الدولاب بأيده=يبجاحتك يشيخه،شيفاني مركب قرون هروح اقابل حبيبك...
شفاء بضحك =هتحبه واالله...دا حد عسل خالص...
ادم =شفاء اسكتي،بقولك اي غوري اطلعي بره...
شفاء بضحك=انت الل هتطلع عشان دي اوضتي انا...وزقته خرجته...
ادم بضيق=لامرة التانيه تضرديتي....ليكي يوم...
شفاء بضحك =ماشي...اعمل الل انت عايزه...انا كده كده رايحه الشغل....سابت ادم ونزلت ليوسف الل مستنيها فالعربيه...
يوسف=من اول يوم كده تخلينا ناخر...
شفاء بضحك=العيب على اخوك هو الل اخرني انا مكنتش هاخر بس كان فاتحلي تحقيق فوق...
يوسف بضحك=تلاقيه كان غيران بسبب حاجه فبيقررك...
شفاء =عرفت ازاي...
يوسف بضحك=دا ادم ولا هيتغير....طول عمره كده....بيغير على الل ليه...
شفاء بفرح من كلامه...ولنفسها،يعني انا طلعت ليه....ابو أدم حبيب قلبي...يااااه ياجدع....دا احنا هنجيب عيال لوز اللوز،شبهه بالظبط وابتسمت...
قاطعها ادم الل خبط على ازاز العربيه....عشان يوسف يفتح الازاز...
ادم=انا جاي معاكم...
يوسف=بجد!!!انت اول مرة من فترة طويلة تيجي...
ادم بضيق=مش مهم المهم دلوقتي اني جاي معاكم....
يوسف فتحله الباب وشفاء نزلت قعدت ورا وهو قعد جمب يوسف......
شفاء قاعدة ورا كاتمة ضحكتها بالعافيه ومركزة مع المراية...وعمالة تبص عليه وهو مضايق...ويوسف قاعد ملاحظ الل بيحصل...وسعيد لانه حس ان قلب ادم بدأ يدق تاني....ودي خطوة مهمة جدا......
وصلو الشركة ودخل التلاته مع بعض وهم محاوطين بأنظار كل الل شغالين هناك.....
وهم مستغربين من وجود أدم،وكانو فرحانين انهم شافوه بعد الوقت ده كله....ادم فيوم من الايام كان موقف الشركة دي على رجل....وكان بيقوم بكل حاجه هنا....وكل الناس كانت بتحبه وبتحب طموحه وشغله...وهو الل كبر الشركه...بس بسبب تعبه...تنازل عنها...ومكنش بيقدر يروح...
قعد ادم مع يوسف فمكتبه....وشفاء راحت مع السكرتيرة عشان تعرفها هتشتغل فين واي وازاي...واي الحاجات الل هتعملها لحد ما خلصت...
شفاء =هااا ياااادم مش هتيجي تقابل حبيبي؟!!!
ادم بضيق =........

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية بصير قلبي
google-playkhamsatmostaqltradent