رواية قلبه من حجر الفصل الخامس 5 بقلم حبيبه محمد

 رواية قلبه من حجر الفصل الخامس 5 بقلم حبيبه محمد

رواية قلبه من حجر البارت الخامس 

رواية قلبه من حجر الجزء الخامس

رواية قلبه من حجر الفصل الخامس 5 بقلم حبيبه محمد


رواية قلبه من حجر الحلقة الخامسة

#قلبه_من_حجر #الفصل_الخامس  ♥♥ 
انا عاشق يا دليلا انا مغرم بيكي؛  جوايا كلام مش قادر اوصفه ليكي؛ انا بعشقك مش بس بحبك...... مسك ايدها الاتنين وباسهم.... 
دليلا كانت تايهه في عيونه
دليلا بأستغراب:  ا.. انت مستوعب الانت بتعمله... 
داغر:  مستوعب ومستعد اقضي عمري كله معاكي يا دليلا
دليلا فاقت من التفكير الهي فيه وعرفت ان داغر اصلا مقلهاش حاجه وهي كانت بتحلم مش اكتر ولما نزلت علي ارض الواقع تاني لقت نفسها قاعده بتزاكر زي ما كانت ولا نزلت تحت ولا داغر كلمها ولا حاجه...... 
كملت مزاكره و هنا كان الباب خبط.... 
دليلا:  كويس انك اتعلمت تخبط قبل ما تدخل.... 
داغر دخل وماسك في ايده صنيه.... عليها عصير ووجبه
دليلا:  ده اي ده انشاء الله
داغر:  دا اكل اي مش شايفه
دليلا بعصبيه: طب ما تتكلم عدل يعني وبعدين تعالا وصلني بكرا المستشفي
داغر بتساؤل:  ليه انشاء الله 
دليلا بطفوله: هيكون ليه يعني هروح اعمل عمليه قلب... هروح عشان افك الجبس دا اتضايقت منه.... 
داغر بخوف عليها:  وانتي بقيتي تقدري تمشي علي رجلك اصلا... 
دليلا بشمأزاز:  وانت مالك اصلا
داغر:  اتكلمي معايا بأحترام 
دليلا بعصبيه:  لييه؟  
داغر:  عشان جوزك... 
دليلا سكتت وهي بتتريق عليه
داغر قام من جمبها:  كلي اكلك واشربي العصير وخلصي مزاكرتك.... ونامي
دليلا:  بتعاملني كأنك بابا اوي
داغر في سره: ما انتي بنتي وكل حاجه ليا....
خرج وهو بيبوصيلها بتحذير..انها تكمل مذاكره وهي لفت بالكرسي وهي بتضحك علي طريقه كلامه معاها...
******
روان: ما تخلي حسن هو اليروح يوصل الطلبات دي يا بابا...
: لا يا روان حسن مش موجود وانا الواقف في السوبر ماركت مين غيرك هيروح يوصل الطلبات....
روان: يووه 
هات العنوان... يا بابا.... 
****
سميحه:  البت دي ملهاش غيرنا لازم نروح ونسأل عنها يا عاصم
عاصم:  انا روحت يما وكسفتني.... 
سميحه:  لا لا لازم نعرف اتجوزت امتي وفين القسيمه ونعرف كل حاجه.... 
عاصم: انا مش هروحلها تاني خلاص انتهي... 
سميحه:  انا هروح... 
عاصم:  دلوقتي قلبك حن؟؟  
ما انتي طردتيها وراحت عاشت
في دار ايتام كنتي فين ساعتها
سميحه سكتت بخبث
****
دليلا كانت خلصت مزاكرتها 
وقعدت شويه تبص من
 الشباك....  
وتفكيرها في داغر مبيخلصش
طب اي السبب اليخليها تفكر في واحد هي بتكرهه
هي عقلها مًصّر ان هي بتكرهه 
داغر
بس قلبها.... مبيقولش كدا
دليلا خرجت من اوضتها وهي نازله الجنينه مقدرتش تشوف اوضه داغر من غير ما تبص عليه او حتي تشوفه....
فا خبطت ودخلت.....
كان عامل نفسه نايم عشان يشوف دليلا هتعمل اي
دليلا دخلت بخفوت وببطئ وشدت الكرسي براحه وقعدت جمبه وهي بتبص لشكله 
: مش قادره اتخيل اني ممكن يكون في قلبي ليك ذره حب...ولا قادره اتوقع اني في يوم من الايام ممكن احب واحد زيك اصلا.....بس غصب عني لما بشوفك بحس ان فرحانه من جوايا حتي لو مبينه ده....مبقدرش اعدي من علي اوضتك من غير ما اشوفك....مبكملش يومي من غير ما ابص لعيونك.... حتي صوتك العالي وعصبيتك....بفتقدهم لما مش بشوفك.....انا في ايه؟؟ الانا فيه دا اسمه ايه؟ انا بكرهك بكرهك اوي انت دمرتني اكتر من الاول...........
دليلا خرجت من الاوضه...
وداغر قام وبعد ما سمع الكلام فرح....ولما افتكر اخر جمله فضل يضحك عليها: طفله!!...بتحبك طفله؟؟؟ متردده في كل حاجه.... مره انا بحبك.ومره انا بكرهك.... 
انا غلطان اني بكلمها اصلا او بتعامل معاها عشان معودهاش عليا..... عشان انا اصلا مبحبهاش
بس قلبه بيقول غير كدا
( اي اليخليه يخاف..او يغير او يهتم او يبص لعيون دليلا بالمنظر دا غير انه بيحبها) 
كمل نومه ......
وهي دخلت اوضتها عشان تصحي لمدرستها
****
روان كانت عامله كحكه منحكشه..... وعماله ترن الجرس 
مراد خرج: اي عمال..رن رن...
روان برقت بصدمه: هو انت؟ 
مراد: انتي جايه لحد باب بيتي وتقوليلي هو انت...
روان: علي اساس اني هقصد اجي وبعد كدا اتفاجئ!! 
مراد: انتي الجايه لحد باب بيتي مستنيه مني اي
روان: مستنيه منك تاخد الطلبات......
مراد: مكنتش اعرف ان الحج هيخليكي انتي التوصليلي الطلبات....
روان: اديك عرفت....
مراد خرجت من شقته....
وقرب منها.....وهي فضلت ترجع لحد ما رجعت للحيطه: في اي... بتقرب ليه...
مراد مسك ايدها الاتنين بقرب منها: طريقه كلامك بتسحرني
روان زقته في كتفه وجريت علي السلم......
مراد: مجنونه..
***** 
في صباح يوم جديد....
دليلا لبست لبس المدرسه وكانت مسيبه شعرها وماسكه شنطتها ونازله من علي سلم اوضتها ونازله للمطبخ عشان تحضر اكلها....
داغر: برضو كنتي هتعملي نفس العمله.....وتمشي من غير ما تخليني اوصلك؟ 
دليلا لفتله: لسه بحضر الاكل شوفتني خرجت من غير ما اقولك.....
داغر: جدعه مع الوقت هتتعلمي.......
دليلا: متعصبنيش انا ال في دماغي بعمله يعني كل دا بمزاجي....
داغر بمعاكسه:وقعتي بلسانك.
معني كدا انك مستنياني اوصلك بمزاجك....
دليلا سكتت بكسوف ووشها احمر مكانتش عارفه تقول اي
داغر بأبتسامه: علي العموم متتكسفيش.... انا هطلع اغير هدومي وانزل عشان اوصلك
دليلا لفت بعد ما هو طلع وفضلت تفرك في ايدها بتوتر وتلمس حراره وشها بكسوف
**** 
داغر نزل وخدها من ايدها وركبها العربيه....ووصلها لمدرستها....
داغر مسبهاش تنزل لوحدها ولسه بيحس بغيره عليها...نزل وخدها من ايدها ودخلها المدرسه.....
اياد طلع يجري عليها اول ما شافها..... وداغر كان معاها
اياد بنهجان: دلي..دليلاهه...دليلا ازيك...
دليلا بتوتر عشان داغر جمبها: ا..ازيك يا اياد...
اياد شدها من ايدها: تعالي هعرفك علي بقيت الشله...
كانت اسيا وصلت ووراها شيماء وسلمي....
داغر بغيره: تعرفها علي مين؟ عيد تاني كدا؟ 
اياد: مين دا؟ 
دليلا سكتت
داغر بعصبيه: ملكش دعوه بيها يلا....
اياد زقه في كتفه: وانت مالك انت كنت سألتك ولا دخلتك...
داغر مسك ايده وضربه بالروصيه في راسه: وانا لسه هستني منك انك تدخلني يلا..
اياد وقع في الارض ماسك راسه..... 
دليلا كانت ساكته بكسوف ووشها كله احمر من كسوفها من الناس العماله تبص عليها وخصوصا صحابها
اسيا بتفاجئ: هو مين دا يا دليلا وازاي سيباه يعمل كدا
داغر بعصبيه: جوزها.......
اسيا اتفاجئت وسكتت
وسلمي وشيماء اما مصدقوا يمسكوا في دليلا حاجه...
داغر وصلها لفصلها ومشي...
دليلا من كسوفها من الناس دخلت الحمام وفضلت تعيط قدام المرايه....ووشها كله احمر
اسيا دخلت وراها....
اسيا: بتعيطي ليه يا لي..لي..
دليلا بأنهيار: متنطقيش الدلع دا تاني انتي سامعه....
اسيا بأستغراب: في اي!! 
دليلا سحبت مناديل وخرجت بعصبيه.....
واول ما دخلت الفصل كانت نشفت وشها ومسحت دموعها
شيماء: متجوزه عندها ١٦ سنه انتوا متخيلين
اياد كان ساكت بغيره
سلمي: لا مش متخيله ازاي واحده تتجوز وهي صغيره كدا.
اسيا: ما تحترموا نفسكوا بقا
كريم: اظاهر انها هي وجوزها بيلعبوا كونج فو اصلهم في الضرب مشاء الله عليهم...
دليلا كانت قاعده وبتحاول ترفع راسها ومتدمعش
سلمي: طب و علي كدا مامتك وباباكي موافقين
شيماء: طبعا موافقين مش شايفين واحد غني اكيد هيوافقوا.....ما هما شبهها كلاب فلوس.....
دليلا قامت والعصبيه كانت هطق من وشها مسكت شيماء من رقبتها وكانت علي وشك تخنقها: جيبتي سيرتي سكتلك.....اتخانقتي معايا سكتلك..... شتمتي فيا سكتلك لاكن تجيبي سيره اهلي مش هسمحلك ولا هسكتلك...
اسيا كانت بتحاول تمسك ايد دليلا وتحوش عن شيماء: هت..هتموت..هتموت في ايدك يا دليلا....
وسلمي من خوفها من دليلا..طلعت تجري....
دخلت الميس....
: اي الانتي عماتيه لزميلتك دا
دليلا بعصبيه: دي مش زميلتي انا لو اطول اموتها هموتها
الميس شدت دليلا من ايدها وخدتها علي المدير....
: ازيك يا مستر اكرم انا ميس روان الميس الجديده....البنت دي مانت هتخنق صاحبتها قدامنا كلنا....دي مجنونه ومينفعش تقعد معاهم في الفصل.....
دليلا كانت في ملكوت تاني اصلا وشها هينفجر من العصبيه والظلم طابق عليها من داغر و من الميس ومن صحابها و في كل حته....
روان: احكي للمستر يا شيماء البنت دي عملت معاكي اي
شيماء: كانت هتخنقني يا مستر
كنت هموت في ايدها....
المستر: واي السبب الخلاها تعمل كدا.....
شيماء: مفيش ضيعتلها تليفونها من غير قصدي واول ما جيبته اتهمتني اني كنت سرقاه وكانت هتخنقني....
دليلا من كتر الظلم مقدرتش تتكلم او ختي تنطق زي ما تكون اتشلت...
: انتي مرفوده لمده اسبوع...
دليلا خرجت عينيها هتنفجر لو منزلتش دموع؛ لاكن دليلا بتحاول تتماسك وتبان قويه قدام الناس....
خرجت من المدرسه وراحه للبيت.....بحسره....
***
: انت لغيت المهمه يا حضرت المقدم انت عارف دا معناه اي
داغر بحده: عارف كويس...بس انا مش قادر نفسيا اشتغل صدقني......
داغر:  انا هكمل الاجازه الانتوا اديتوهالي.... يا باشا.... واول ما تخلص انشاء الله هكون قادر نفسيا اني اشتغل
: ناقص اسبوع واجازتك تخلص يا داغر.....
داغر: فاهم يا باشا....
داغر.... خرج وركب عربيته 
**** 
دليلا وصلت البيت ودخلت رمت شنطتها و قعدت علي الكنبه وقالت بصوت عالي:
 داااااااااااااااااااغر.....يا داااااغر 
طلعت تدور عليه في كل الاوض بس ملقتهوش.....
دليلا نزلت تاني وقعدت تستناه 
كان عدي وقت....ووصل داغر
داغر دخل رمي نضارته في الارض.........وكان متجاهل دليلا خالص....
دليلا دموعها كانت نازله منها بقهره: انت عارف انت اكبر خجل ليا.....انا بقيت بتكسف منك.....ولما حد بيشوفك جمبي بحس اني خجلانه اني مع واحد زيك....
داغر بعصبيه وصوت عالي: 
مكسوفه من اييييي....من اييييي عشان بمنع شويه عيال صيععععع عنك...
دليلا بصوت اعلي ودموعها نازله بغزاره: 
لأ عشان كسفتني قدام الناس كسفتني قدام المدرسه كلها عشان كرهتني في كل الولاد وكل الرجاله وكرهتني في اليوم الشوفتك فيه....انت عارف.....انا ساعات بحس ان فيه ذره حب ليك جوه قلبي...بس مبقدرش انسي افعالك البكرهك كل يوم عن القبله بسببها....
داغر قرب منها وهو بيحاول
 يكتم عصبيته: دليلا انا بخاف عليكي بخاف عليكي من اي حد ممكن يأذيكي....
دليلا انفجرت في وشه من كتر العياط وطلعت كل قهرها فيه: 
انت بتخاف عليا من كل الناس مش من ناس معينه انت متملك...انت انت.....بتعمل كدا ليه ها...
في وسط عياطها وكرهها ليه الا انها مقدرتش تتحمل قهرها ووجعها دا كله من غير ما حد يسندها او يحسسها بعطف منه....فا قربت منه وحضنته وهو كان مستغرب جدا من الهي عملته الا انه كان مراعي جدا انها زعلانه وبيحاول يهديها.....
دليلا فضلت تضرب في ضهره وهي بتعيط:....انت بتعمل معايا كدا ليه يا داغر....؟ رد يا حضرت المقدم!! رددد
داغر كانت مستمر في ضمها وقالهها: متحاوليش تاخدي مني كلام يا دليلا متحاوليش تخليني انطق كلمه انتي نفسك اقولهالك....انا بحب واحده غيرك يا دليلا يعني انتي لغايه دلوقتي لسه بنسبالي مجرد مهمه و بصراحه مش فاضي اتشغل بيكي....
دليلا اتصدمت بكلامه اكتر وعياطهاا زاد وقالت بقوه مصطنعه: طلقني يا داغر..

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent