رواية القاصرات الفصل الرابع 4 بقلم اية رمضان

 رواية القاصرات الفصل الرابع 4 بقلم اية رمضان

رواية القاصرات البارت الرابع 

رواية القاصرات الجزء الرابع 

رواية القاصرات الفصل الرابع 4 بقلم اية رمضان


رواية القاصرات الحلقة الرابعة

استاجرت منة سيارة صغيرة (بالعامية توكتوك )وأخذت  اختها حنان الي الطبيب لمعرفة ماذا حدث لها
منة: لو سمحت يادكتور الحق اختي كانت واقفة معايا وبعدين واغمي عليها
الطبيب: تمام هشوف فيه اي 
لذا الطبيب بفحص منة وطلب من الممرضة بعض الفحوصات لتاتي بها اما منة أخبرت والدتها وأحمد واتو  وبعد مرور ساعه من الزمن خرج الطبيب ليخبرهم ما بها 
الطبيب: البنت دي كان عندها حاجة في القلب عملت عملية قبل كدة 
عفاف: اه عملت عملية في قلبها قبل كدة وهي صغيرة 
الطبيب: البنت دي حامل والحمل غلط عليها وأنها تسقط برده غلط عليها ممكن يحصلها حاجة أو تموت أو تفوت في غيبوبة إهتمو  بيها كويس ومتحاولوش تسقطوها انا خذرتكم البنت صغيرة متستحملش 
احمد: تمام يادكتور شكرا 
الطبيب: لازم راحة تامة ومتتنفلش من مكانها
احمد: تمام 
الطبيب: تمام وتابع مع اي دكتور نسا او دكتورة 
احمد: وانت مش دكتور نسا 
الطبيب: لا مش دكتور بس كل دكتور بيدرس مهنه الدكاترة التانيين عشان لو احتاج حاجة دمتم سالمين 
احمد: تمام شكرا يادكتور 
منة: انا هاخدها عند الدكتورة اللي كنت متابعه معاها
احمد: تمام 
حمل احمد حنان واشتاجر سيارة أجري وأخذها الي المنزل 
فوزية : بصي بقا ياختي انتي وهي حنان دلوقتي مش هتعمل حاجة البت زي ماسمعتو عايزة راحة وبعد ما تولد تبقو تشغلوها هنا في البيت بس شغل البهايم ده مش ليها
سهيلة: انا جيت عشان خاطر احمد طلب مني لكن كل شغل البيت عليا انا وهناء من غير حنان لا 
فوزية: لي ياختي ما انتي كنتي بتشتغلي كويس قبل ماتيجي مش عايزة مناقشة في كدا تاني 
هناء: اللي تؤمري بيه ياما فوزية 
فوزية: انا مش عارفة ياهتاء مصاحبة ام صورم دي لي
سهيلة: هي مين ام صورم دي 
فوزية: واحدة كدا 
كان كل ذلك تحت ضحكات هناء 
**************************************
عند أحمد وحنان 
احمد: عارف ان كل ده غلط في غلط كان لازم ارفض من الاول عارف اني دمرتك واللي في بطنك دا هيتدمر معانا الله اعلم هتعيش ولا لا والله اعلم لو موتي اللي في بطنك هبعيش ولا لا ولا مفر من اي حاجة ثم اتي لها بماء لكي تشرب
حنان: هو أنا حصلي اي 
احمد: دوخني وخدناكي عند الدكتور 
حنان: وقال اي 
احمد: وقال انك حامل 
ظهر علي وجهها مشاعر مختلطة هل حقا انا ام هل سابقي ام لطفل صغير هل سابقي ام لا يحب أن يأتي لغيري نعم زلت تبتسم السامة فرحة ببكاء مرير
احمد: لو كنت اعرف انك هتفرحي كدة كنا عملناها من زمان 
حنان: بطل قلة ادب 
احمد: اقولك علي حاجة رغم اني غلطت اني اتجوزتك بدري وندمان وفرحان انك هتجيبي ولد بس زعلان اوي أنه خطر عليكي 
حنان: كل اللي يعمله ربنا كويس واكيد مش هيختار حاجة غلط وماحدش بيموت ناقص عمر 
احمد: ايوة بقا مراتي بتقول حكم ثم بدأ يدغدها في وسطها لمي تغير 
حنان بضحكات عاليه وهي تتقلب علي السرير : ههههههههه اوعي بقا ياحمد ههههه خلاص كفاية 
احمد: طب وربنا عسل وانتي بتضحكي 
حنان: ما انا بضحك علطول ها 
احمد: وعايزها علطول 
حنان: احمد سهيلة مشيت وسابت البيت 
احمد: رجعتها مش عايزك تقلقي ومش عتقوني من مكانك ياقطتي 
حنان: ربنا يخليك ليا 
احمد: ويخليكي ليا 

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية القاصرات)
google-playkhamsatmostaqltradent