رواية احببت توأمه الفصل الرابع 4 بقلم أسيل حسام

 رواية احببت توأمه الفصل الرابع 4 بقلم أسيل حسام

رواية احببت توأمه البارت الرابع 

رواية احببت توأمه الجزء الرابع 

رواية احببت توأمه الفصل الرابع 4 بقلم أسيل حسام


رواية احببت توأمه الحلقة الرابعة

لقت ظل بيتسحب جمب الباب  قامت بسرعه  وقفت   سمعت  تيته وملك بيتوشوشو  
~بت يا ملك انا مش شايفه حاجه 
ملك.. ولا انا يا تيته اوعى كده  ... دا يوسف نايم على السرير  
~اوعى اما اشوف  .. اومال البت غسيل فين مش نايمه جمبه 
ملك.. اسيل يا  تيته اسييل  مش عارفه هى فين  شكلها نايمه علي  الكنبه 
~كنت عارفة  أن في حاجه مخبينها عليا  كنت عارفه  
اسيل  سمعتهم  وبعدين  احتارت تعمل ايه  قامت فاتحه باب الحمام وقفلته  جامد  عشان يعرفوا أنها كانت في الحمام  راحت فرشت المصليه وعملت نفسها بتصلى  
ملك.. تيته  اهى  بتصلى  
~بتصلى  اى  الساعه واحده دى  بتعبد  اصنام  
ملك  .. ضحكت  بصوت  وحطت ايدها على بوقها  ... ههههههه ياتيته بتصلى قيام الليل باين  
~طيب  اما نشوف  هتنام فين دي  
يوسف صحى  من  النوم  لقى  اسيل  قاعده  على المصليه  راح  يدخل  الحمام   
ملك.. تيته  انا  زهقت بقا  اى شغل  المخابرات ده  أنا عايزة انام  
~بس يابت  أما اشوف  العيال دي  بتبص تاني  من مكان  المفتاح  لقت يوسف  واقف  مع اسيل  
يوسف  .. انتى  لسه  منمتيش  
اسيل  .. لأ  لسه  
يوسف.. اكيد  معرفتيش  تنامي على  الكنبه  تعالى  نامى على السرير وأنا هنام هنا  
اسيل  .. كنبه اي  لأ مفيش  كنب هنا  م  إحنا  بنام علي السرير  
يوسف.. الكنبه دي  يا بنتى  انتى  السهر آثر عليكي  
اسيل  بصوت  هادى  .. بطل  غباء بقا  يشيخ  
يوسف  .. غباء  هو عشان  بقولك  نامى على السرير  يبقي غباء  
اسيل  .. يابنى.... 
~قفشتكم  كنبة اى بقا وسرير اي  
يوسف.. تيته؟!  بتعملي ايه هنا  
~نعم!  اخرج يعني  
يوسف.. لا لا مش قصدي  يعني صاحيه لسه ليه  
ملك  .. مفيش  يا يوسف  كنا  سهرانين  أنا  وتيته  يلا  يا  تيته  بقا  وشدتها  ومشيوا  
~أنا  راحه  انام  بس  هنكمل كلام  بكرا  يا  غسيل  انتى ويوسف  
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يوسف  .. ههههههه مش قادر والله 😂 غسيل  
اسيل  .. يعني انت غبي  ورخم كمان  صبرني  يارب  بقا  
يوسف  .. عشان كده كنتي  بتقولي  كلام مش مفهوم  
اسيل  .. هنتطلق  امتى 🙂
يوسف  .. معرفش  
اسيل  .. والله؟ 
يوسف.. آه والله  
اسيل  .. طيب  يا  يوسف  طيب  
يوسف  .. على  فكرة  مش بعاكس  بس حلوه  وانتى  متعصبه  
اسيل اتكسفت منه لانه كان بيتكلم بجد 
يوسف..خلاص خلاص بهزر انتى وشك احمر كده لى تصبحي على خير  
يوسف نام على الكنبه واسيل على السرير 
اسيل شالت الحجاب ونامت وهو نام بس مشفهاش 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
يوسف صحى قبلها وكان قاعد على التلفون سمع صوت ملك من الاوضه اللى جمبه 
ملك..ياتيته بقا حرام عليكى انتى مبتزهقيش سيبيهم في حالهم 
( أنا زهقت من الوليه دي يجماعه 🙂😂) 
يوسف  قام  نام  على السرير  جمب  اسيل  بس هى كانت مغطيه  وشها كله  بتتقلب  لقته  قامت  مصوته  واتنفضت من مكانها  وشعرها  الناعم  جه علي  وشها  وخلى شكلها جميل  جداً  يوسف  شدها  قامت  واقعه  عليه  وحط ايده على بوقها  
يوسف.. شش بتصوتى لى هو انا خاطفك  
اسيل  .. مممم     مهو حاطط ايده على  بوقها  هتتكلم  ازاى  
يوسف  سرحان فيها  بعيونها  العسلى  وشعرها  البنى  دا  .. شكلك حلو اوى  بشعرك انا خايف احسدك  
اسيل  كانت  هتموت من الاحراج  
تيته  جت  فتحت الباب  وهما في  دنيا  تانيه  خالص  ولا كان حد  فتح الباب  
~ بتعملو ايه  يا بايظين مش  تقفلو الباب  😂.  .... هما  طرش ولا ايه  محدش بيرد لى  
راحت  عندهم  .. بتعملو  ايه  
اسيل  اتنفضت  من مكانها  .. هاه  م  مفيشش يا تيته  
يوسف  .. اى يا تيته  هى دى صباح الخير 🙂
~مانا  بنادى بقالى سنه  محدش معبرني  خلصوا الرومانسيه  دى  وتعالوا على  الفطار  كويس انى  مبعتش البت ملك  كانت شافتكم  كده  البت لسه صغيره  
يوسف  .. احمم في ايه يا تيته  إحنا عملنا اى  
~معرفش يخويا  وانا اللي فكراك  مؤدب  😂😂 أنا  نازله  
اسيل  .. هو  مفيش  حد  هنا بيحترم  الخصوصيه خالص  مره أنت  ومره جدتك  
يوسف  .. خلاص  هبقي  اقفل الباب  بالمفتاح  
اسيل  .. آه  عشان  تفكر  أننا  بنعمل حاجه  
يوسف  قرب  شويه  .. حاجه ايه 😉
اسيل  اتلخبطت من قربه  منها  وقامت  راحت  الحمام  
يوسف  ضحك عليها    بعد  شويه  خرجت  وهى  لابسه  دريس وحجاب  
يوسف  .. حجاب  تاني  بس  احسن برضو  عشان  محدش يشوفك  بشعرك  
اسيل  .. ممكن  تبطل  بقا 
يوسف  .. أنا عملت ايه  خلاص  هبطل   أنا  داخل  اغير  متنزليش إلا اما اطلع  
بعد  شويه  خرج  يوسف  ببنطلون بيت رصاصى وتيشرت  اسود  (شياكه  الواد دا)  
ناولينى  المشط من عندك  
اسيل  .. تعالى خده  أنا  برتب  السرير  
يوسف  .. الخدم  هيرتبوه  
اسيل  .. لأ  مبحبش حد  يعمل حاجه  ليا  
يوسف  .. اخلصى  يا  اسيل  جيبى  المشط  
اسيل  .. متقولش  اسمى  تاني  
يوسف.. ليه؟ 
اسيل  .. معرفش  بخاف كده  لى  
يوسف  .. هههه للدرجادي  
اسيل  .. ومتضحكش  تاني  
يوسف.. بتخافي من ضحكتى  كمان 🙂
اسيل  .. لأ  لما بتضحك  ببصلك  وأنا مش عاوزه ابص عليك  
يوسف  .. انتى غريبه  اوى  بس  حاضر  يا ستى  مش هضحك 😂
اسيل.. خد  المشط  اهو  
يوسف  متشكر  
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ  
نزلوا  على  الفطار  وفطروا  في  نص  الاكل  تليفون  يوسف  رن  
الو  أنت  يوسف امجد  
.. آه  أنا  يوسف  
تمام  أنا  فاعل خير  وجاى أقولك  ......... 
يوسف  ملامحه  اتغيرت  وفقل في  وشه  التليفون  
اسيل.. في حاجه ولا ايه 
يوسف  بص لها  بضيق وقال لها........ 

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية احببت توأمه
google-playkhamsatmostaqltradent