رواية ملوك العشق الفصل الثالث 3 بقلم رنا أحمد

 رواية ملوك العشق الفصل الثالث 3 بقلم رنا أحمد

رواية ملوك العشق البارت الثالث

رواية ملوك العشق الجزء الثالث

رواية ملوك العشق الفصل الثالث 3 بقلم رنا أحمد


رواية ملوك العشق الحلقة الثالثة

البارت الثالث من ملوك العشق 🥰🥰🥰🥰😍🥰
في فيلا الحديدي .
كان يقف ليث بغضب شديد وهو ينظر ل أسر بنظره 
ناريه ليتحدث بنبره قويه.
-انت اتجننت عاد ي ابن ليث ايه الي بتقوله ده .
ليقف أسر بقوه وثقه امام والده ليتحدث.
-الي سمعته يابوي انا مش اول واحد عاد يتجوز علي مراته الشرع محللنا اربعه ي ابوي .
-بس مش سما عشقك ي ولدي بنتك زي مكنت دايما تقول ليه كده ي ولدي ليه .
قالتها حور بدموع وحزن لما يحدث ليرد الآخر بغضب شديد .
-الكلام ده مش هيحصل واصل وشيل الفكره دي من راسك احسن مانت عارف طبعي ي أسر فاهم.
-انا اسف ي ابوي بنت اخوك هانتني وهانت كرامتي وانت عارف اسر الحديدي ميفرقطش في كرامته واصل انا هروح اتقدم ل سهي وهجيبها هنا ضره ل بنت اخوك وجدي صالح هيقف معايا لما يعرف الي حصل منها انا اسف يابوي بس هو ده الي هيحصل.
قالها ليث وسارا سريعا لكنه توقف اثر كلماته والده .
-يبقا تتطلق سما ي أسر وتروح ل البت بتاعتك دي .
-انت بتقول ايه ي ليث ده بدل متهديه وتخليه يشيل الفكره دي من رأسه ويرجع ل مراته عايزه يطلقها .
قالتها حور بدموع وحزن ليرد أسر بقوه .
-مش هطلقها يابوي قبل مادفعها تمن كل كلمه قالتها في حقي سلام ي ابوي .
-ي مرك ي حور ي مرك علي دلدك الحيله هنعمل ايه عاد ي ليث .
-ابنك كرامته انجرحت ي حور وانا عارف زين رجاله الحديدي ميفرطوش في كرامتهم واصل ربنا يستر من الي جاي .....
🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦
في فيلا شريف صفوان ..
كان يقف مازن بشرود وهو يحضر شنطته ل سفر الي لندن لتقاطعه نور بابتسامه حانيه.
-مصمم برضه علي السفر ي قلب امك .
ليقبل مازن يدها بحنان .
-ايوه ي امي محتاج أبعد شويه متقلقيش عليا وياريت تتطمني بابا كمان انا مش صغير والجرح الي جويا انا هحاول اخلص منه باي طريقة متقلقيش.
-ب الخمره والستات هو ده الحل ي مازن .
قالتها بدمع يتلألأ في عيناها ليدعي الثبات أمامها.
-معلش انا عارف انك انتي وبابا زعلانين مني بس انشاء الله انا هبقا كويس ادعيلي انتي بس .
-ربنا يحميك ي حبيبي ويرزقك بالي تغيرك وتستهلك وتنسيك كل الي فات .
-يارب ي امي يارب .
🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦
في النادي ..
كان يقوم حازم ببعض التمرينات ليقاطعه عمار صديقه .
-صباح الفل ي كوتش اخبارك ايه .
ليقترب منه حازم بأنفاس لاهثه .
-صباح النور ي عمار المدرب قال ايه في المطش الجاي في المسابقه .
عمار بهيام-ده هيبقا احلي ماتش هنقابل فيه مززز اه ي أما .
-مززز انت اتجننت ولا ايه.
قالها حازم باستغراب ليرد الآخر بجديه.
-المسابقه اول مطش هيبقا بينا وبين الفريق الأول ل بنات ده قانون اللعبه والي هيكسب هيكمل .
-غريب اوي الموضوع ده بس يلا احنا كده ضمنا اول مكسب ونقل ل دور الي بعد كده .
-مش سهله ي صاحبي البنت الكابتن بتاع الفريق مش سهله مغروره وبتكره الرجاله كره العما يعني الماتش ده بالنسبه الها حياه او موت .
-حلو اوي اموت انا في العنف واهلا بيها خطط حازم الحديدي .
ليبتسم حازم بمكر وخبث القادم الذي من الواضح أنه يحمل الكثير .
🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦
في المانيا ..
كانت تقف مهره وهي ترتدي ملابس تفضح أكثر ماتستر وهي تتطلع الي ذلك الوسيم الذي شغل عقلها فهنياا له هو الوحيد الذي استطاع بجذابيته وسحره سقوط حصون هذه المغروره لتقترب منه بابتسامه ساحره.
-احممم صباح الخير .
رعد وهو لا يريد النظر إليها وهي بذلك الشكل ليتحدث بنبره حده .
-صباح النور .
لتنظر له بشك وتجلس بجانبه متساله .
-بص بقا احنا صحيح اتعرفنا علي بعض في ظروف صعبه شويه بس انا بتمنا نكون صحاب .
ليتحدث رعد بنبره جاده .
-اولا انا مبصحبش ومفيش اصلا صداقه بين ولد وبنت ثانيا انا وانتي مظنش أنه ممكن يبقا في بينا أي علاقه من اي نوع .
-ليه .
قالتها سريعا وبحزن واضح ليرد هو بثبات .
-انتي مش شايفه انتي لابسه ايه نفسي اعرف انتي مبسوطه كده وكل واحد يشوف جسمك كده ويتمتع بيه انتي مبسوطه كده .
قالها بغضب لتحاول هي جاهده لتغطيه جسدها العاري لتتحدث بنبره حزينه ودموع محبوسه.
-انا كويس اوي اني طلعت كده انا امي ماتت وانا عندي خمس سنين انا تربيه داده وابويا ولا سال فيا كان كل يوم يتجوز واحده شكل ملقتش الي يقولي الصح من الغلط مخدتش منه غير أعداء الي دايما بيحاولا يخلصوا مني وياذوني بسببه انا ملقتش الي يىغيرني ي رعد ملقتش .
-طب لو لاتيه تتغيري فعلا علشانه .
كان الرد ليس كلام بل سهام عشق قد اخترقت القلبين لتبني اول سهم في سهام عشق الملوك ...
🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦
في مبني المخابرات العامة ..
كان يجلس بهيبته المعتادة وهو ينظر له بتفحص يشعر وكان وراءه شي ي يخفيفه فحثه الأمني من الصعب اخطاه ولما لا وهو الشيطان شريف صفوان .
-لسه برضه مصمم علي كلامك ده .
قالها بحده ليرفع الآخر عيناه الزيتونيه الساحره ليتحدث بوجع يجاهد لاخفائه .
غريب-انا قولت الي عندي ي شريف باشا ومعنديش كلام غيره انا اغتصبت اختي وقتلتها.
-انت ليه بتعمل كده بتحاول تحمي مين اتكلم .
قالها بغضب ليرد غريب ببرود طاغي .
-متتعبش نفسك ي شريف بيه انا قولت الي عندي سيبهم يعدموني وريح نفسك .
-لا لازم اعرف من الي وراك ومين إلي انت بتحاول تحميه انا شريف صفوان مش اي حاجه تعدي من قدامي كده وخلاص ساعدني وصدقني انا هحميك صدقني .
-انت بتتعب نفسك ي باشا رجعني الزنزانه تاني لان مفيش فايده .
-هرجعك بس اوعا تفتكر تكون دي النهايه اوعا ....
🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦
في فيلا أشبه مايقال عنها فيلا أشباح فكان أساسها مخيف بعض الشئ كانت عباره عن رسومات اسود نمور ولما لا وهي فيلا السفاح .
كان ينزل الي الاسفل بجبروت وشر وهو ينظر لذلك الجميله الذي تبكي بكاء غزيرا وهي تحمل في يدها صغيرها وهي تشتاق ل زوجها وحبيبها ليتحدث السفاح بنبره مخيفه.
-لو سمعت صوتك تاني هدبحلك ابنك ده قصاد عينك .
لتقوم بارتجاف وهي تحتضن صغيرها بخوف لتتحدث بنبره خائفه .
-هو سيف خلاص كده راح في الرجلين .
-قصدك غريب سيف ده انتها من زمان وان سمعتك بتجيبي اسم سيف ده تاني هدفنك مكانك فاهمه .
-فاهمه فاهمه بس انا عايزه اعرف ابوس ايدك خرجه ابوس ايدك .
ليجلس هو بغرور وهو يضع قدم علي الأخري ويتحدث .
-واالله هو في أيده بس هو الي راكب دماغه عايشلي في دور الشريف هو انا كنت بربيه علشان يجي يقولي لا مش كفايه الي حصل زمان مع عتمان وامير بضاعه كنت دافع فيها شقا عمري كله معاهم وراحت في التراب وكله من ابن الكلب شريف صفوان دمرالي وضيعالي كل حاجه وجيه الوقت الي ادخل الشحنه الي هو عوازها قدام عيني وده غريب هو الوحيد الي يقدر يعمل كده بس هو راكب دماغه يستحمل الي ي جراله .
-انت كنت عامل علاقه مع أخته انت الي اغتصابتها وقتلتها .
-والله انا مش فاهمه دي بت انا كنت بربيها خلاص بقه عمالها أخته لدرجه انه خلاني اغير اسمها والناس كلها بقه عارفه انهم اخوات بس البت بصراحه كانت جامده مقدرتش امنع نفسي عنها وقولت فرصه اصورها وشويه فوتوشوب لزوم الشغلانه ولابسها ل غريب علي امل أنه يعقل بس مفيش فايده علي العموم انا عملتلك زياره بكره حاولي تقنعيه احساله واحسالك ويلا علي فوق ومش عايز اسمع صوتك ولا صوتك ابنك يلااااااااا.
لتسرع هي بدموع الي الاعلي ليبتسم هو بشر ..
🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦
في فيلا الحديدي ..
كان يجلس صالح الحديدي برغم كبر سنه الاانه مازال يتمتع بنفس الهيبه ليتحدث بتبرع جاده.
-امك قاتللي علي الي حصل ي بنت سليم ايه التخاريف دي عايزه تتطلقي من ابنك عمك .
كانت تجلس وهي تفرك يدها بقلق شديد لتتحدث بحزن .
-ايوه ي جدي لاني اكتشفت أنه بيخوني لازما ننطلق ي جدي .
-شوفتيه بيحتدد معاها شوفتيها معاه في وضع مش كده انطقي ساكته ليه .
قالها بحده ارجفتها لتتحدث بدموع .
-شوفتها بعتاله رساله ي جدي صدقني انا ي جدي انا مبكدبش عليك واصل هو ده الي حصل.
-اسمعي ي سما ي بنتي اوعي تعمل زي جدك انا زمان ضيعت حب عمري شكيه فيها وشكي الغبي ضيعها من ايدي متعمليش زي ي بنتي أسر بيحبك متتضيوعوش من ايدك .
لتوامه له بتنهيده لتحاول مره اخري التفكير في الأمر .
🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦🤦
بارك الله لكم وجمع بينكما في خير .
-مبروك ي حبيتي .
-الله يبارك فيك ي حبيبي .
يا تري مين دول 🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔يتتتبع

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية ملوك العشق
google-playkhamsatmostaqltradent