رواية امسك بيدي فلتنقذني من الهلاك الفصل الثالث 3 بقلم فرح طارق

 رواية امسك بيدي فلتنقذني من الهلاك الفصل الثالث 3 بقلم فرح طارق

رواية امسك بيدي فلتنقذني من الهلاك البارت الثالث

رواية امسك بيدي فلتنقذني من الهلاك الجزء الثالث

رواية امسك بيدي فلتنقذني من الهلاك الفصل الثالث 3 بقلم فرح طارق


رواية امسك بيدي فلتنقذني من الهلاك الحلقة الثالثة

وفاء : هتندم عمرك كلوا صدقني

محمد : ما انا ندمت خلاص ودلوقت بصلح الي غلطته زمان

وفاء : صدقني هتندم يا محمد ندم كبير اوي انت خسرت بناتك االاتنين لما بعت كل واحده فيهم ل اللي يدفع

محمد وهو يصفعها بكف يده : كفاياكي رغي واتنيلي قومي عاوز اتغدي

وفاء بعند : مش هعمل حاجه انا خسرت الي كنت خايفة اخسره ، خسرت الي كانوا مخليني زي الدمية معاك حاضر ونعم ، خسرت لما بعت كل واحده فيهم ، حتي مدتنيش الحق اني اشوفهم او اطمن عليهم ، منك لله يا محمد

محمد وهو ينظر لوفاء بشر : يبقي انتِ الي جبتيه لنفسك ، وانا الصراحه الفلوس الي خدتها ف بناتك ماملتش عيني ف مضطر اجيب غيرهم

"بداية يوم جديد في مكان تاني"

حور بعصبية : مش هروح الحفلة

كريم : هتيجي يا حور لإنك قصاد الكل مالكة الشركة والمناقصة دي مهمة جدا للشركة والحفلة معمولة عشان شركتي هي الي كسبتهت ف لازم تروحي

حور بعصبية : قصدك شركتي انا ، وبعينك يا كريم إنك تاخدها ، علي جثتي

كريم بثقة : هو هيبقي علي جثتك فعلاً ، انا رايح الشركة دلوقت هعدي عليكي الساعه ٨ تكوني جاهزة هاخدك ونروح سوي انا وانتِ وأمي

حور : ان شاء الله

كريم وهو ماسكها من شعرها : اسمها حاضر واجي الاقيكي لابسة احسن حاجه عندك وضحكتك جايب من ودنك دي لودنك دي ، والا صدقيني هعمل حاجه هتندمي عليها طول عمرك يا حور فاهمة

حور بخوف ووجع : فاهمة ، سيب شعري

كريم : ايوة كده شطورة يا حوريتي

"في مكان تاني ڤيلة مازن بالتحديد"

مازن قاعد ف غرفته ف البيت بيفتكر مقابلته مع حور ووعده ليها وصوت واحد عمال يتردد ف ودانه
"الحقني يا مازن أرجوك إلحقني"

مازن صرخ بإسم ليان

سناء مامت مازن : في اي يا مازن بتزعق ليه

وبصتله شوية ومازن كان بينهج

سناء : لسة منستش

مازن : مش قادر ، مش قادر خالص ، شايفها ف كل مكان ، دورت عليها ف كل مكان ، بس ملقتهاش

سناء : انساها يا مازن وشوف حياتك

مازن بعصبية : انساها دا انا خلاص جاتلي الفرصة إني الاقيها وتقوليلي أنساها

سناء : ربنا معاك يا ابني وينور طريقك

مازن بهدوء عكس النار المشتعلة جواه : يا رب يا أمي ، يا رب

سناء : هتروح العيادة النهاردة

مازن : لا هروح مستشفي *** لإن فيه اجهزة طلبتها من برة ونزلت فيها لان المستشفي هتاخد الأجهزة الي عندي

سناء : ماشي يا حبيبي هحضرلك الفطار عقبال ما تصلي

مازن : ماشي يا أمي

في مكان تاني ڤيلة كريم بالتحديد

كريم بإنبهار اول ما شاف حور نازلة من غرفتها : إي الجمال ده ، بقي مراتي حلوة أوي كده

منال بغل : متنساش هدفك يا ابن بطني ، متجوزها عشان هدف وبس فاهم يا كريم

كريم : هي مراتي دلوقت واظن من حقي اتمتع شوية!!
ولا اي رأيك

منال : ماشي يا كريم اعمل الي تعمله المهم اشوف حفيدي بعد تسع شهور ومعاه ورقة بإنه مالك الشركة كلها

كريم بغل : متنسيش إن ليان ف أيدها نص الشركة

منال بإبتسامة شر : وليان كلها ف ايدينا

حور قربت منهم وبصتلهم بكره وخرجت برة وسكتت

كريم وهو بيفتح باب العربية : اركبي يلا

حور كانت هتركب ورا بس خافت منال تركب جمبها ف اضطرت تركب جمب كريم

وصلوا الحفلة وحور سابت كريم ومنال وبدأت تتعرف ع الموجودين فيها

ف مكان تاني ف نفس الحفلة بس بعيد شوية

-الحق البطل دي

=اتهد شوية

-ياربي لا لازم نتعرف بيها

=خلصنا يا مروان

-اي يا فهد مالك

فهد : مفيش

مروان : طيب بص صدقني مش هتندم

فهد بص ع الي مروان بيشاورله عليها ، بصلها ورجع بص تاني لمروان

فهد : اديني بصيت ممكن تتهد بقي شوية

مروان بهمس : دا انت غتت

فهد : سمعني كده

مروان بإبتسامة : بقول دا انت غتت اصل قولتله يكترلي التلج وحطلي اتنين بس ف الكوبايه

فهد سكت وبص بجنب عنيه لنفس البنت تاني وبعدين رجع يبص قدامه تاني

"نرجع تاني عند كريم وحور"

كريم لقي حور واقفة لوحدها راح وقف معاها

كريم : مركزة اوي كده ف اي بقالي ساعه بنده عليكي

حور : مع الولد الي قاعد مع الست الي هناك دي

كريم : طيب تعالي أعرفك ع ناس مهمة جداً

حور : اوكي يلا

منال كانت واقفة متابعه الحوار وقررت تلعب بطريقتها

اليوم خلص وروحوا

حور طلعت غرفتها وكريم كالعادة راح غرفة أمه الأول وبعدين طلع غرفته هو وحور وكانت حور غيرت هدومها وقاعده ع السرير

كريم بعصبية وهو بيقرب من حور : بقي بتستغفليني وتقوليلي ببص ع الولد

وضربها بالقلم

-حور : كفاية ضرب حرام عليك

=كريم وهو بيقرب من حور : حراااااااااام عليا دا انا هدوقك العذاب ألوان

-حور بدموع : بقولك والله كنت ببص ع الولد

=كريم بعصبيه وكلام منال مسيطر علي دماغه : انا شايفك بعيني وانتِ بتضحكيله

-حور بخوف ودموع : والله ما حصل أ انا كنت ببص للولد الي جمبه والله

كريم مسمعش كلام حور وقلع حزامه وفضل يضرب فيها زي الوحش الي اصطاد فريسته

حور بخوف وهي بتبص للدم الي غرقها : أاااه حرام عليك إبنك إلحقني

كريم بخوف رمي الحزام وبص لحور وهو بينهج من الضرب الي ضربه ليها ولقي حور فقدت وعيها والارض كلها دم

كريم : إبني حور إوعي يموت ، هخسر كل حاجه لو مات ، حور أرجوكي إستحملي

كريم شال حور وخرج بيها من غرفتهم

منال مامت كريم بصدمة : إنت عملت فيها اي اوعي تكون اغتص

كريم بعصبية : شششش بطلي رغي وامشي قدامي افتحي باب العربية بسرعه

منال بخوف علي حفيدها : ح حاضر

"ف العربية"

منال : عملت فيها اي

كريم حكالها الي عمله

منال سكتت وافتكرت ان هي الس قومته عليها واكدتله انها كانت بتبص للراجل مش للطفل

منال بهمس : ياريتني ما كنت قولتله ، كده هنخسر الواد ، احنا خلاص خسرناه اصلا

يُتبع ..


google-playkhamsatmostaqltradent