رواية بريئه اذابت قسوتي الفصل الثالث 3 بقلم إحسان علي

 رواية بريئه اذابت قسوتي الفصل الثالث 3 بقلم إحسان علي

رواية بريئه اذابت قسوتي البارت الثالث

رواية بريئه اذابت قسوتي الجزء الثالث

رواية بريئه اذابت قسوتي الفصل الثالث 3 بقلم إحسان علي


رواية بريئه اذابت قسوتي الحلقة الثالثة

#اسكربت بريئه اذابت قسوتي 💙🌎
#Ehsan Ali 💙🌎
اسفه جدا علي التأخير والله ضغط مزاكره بقا 🥺🥺🙂
نكمل:
لمار ببجاحه: مش همشي من هنا غير لما اعملك فضيحه واخربلك حياتك انتي بتاعي انا وبس 
عمرو كان لسه هيرد قاطعه صوت سيلا: ورينا جيبي اخرك
لمار بغضب وصوت عالي:كدا يعمرو بعد ماكنت واعدني بالجواز تسبني وتتجوز دي 
وبدأت تصرخ وكل من في الحفله نظر لعمرو ينتظروا رد فعله  
سيلا  وببرود:خلصتي الفلم الهندي ولا لسه 
محمد تعالي ارميها برا مينفعش يبقي موجود في حفلتنا او الاوتيل بتاعنا ناس شبه دي 
محمد جه ومسك لما من اديها وفعلا رماها برا 
خرجت وراها سيلا وعمرو 
#خارج الاوتيل:
سيلا:استني يمحمد 
وراحت لسيلا مسكتها من شعرها:الفضيحه الي كنتي هتعمليها جوا دي ولو جوزي سمعته اتأذت ولو سنتي واحد صدقيني نهايتك علي ايدي واياكي تقربي منه تاني 
رمتها سيلا بقرف ومسكت ايد عمرو ودخلت 
.............................................. 
اول مابعدو شويه سيلا سابت ايد عمرو 
: انا اسفه بس كان لازم اعمل كدا عشان متفكرش تقرب منك ولا تعمل حاجه 
عمرو كان مصدوم من كل الي حصل وعقله مشغول بأخلاق سيلا رغم انه اتجوزها غصب عشان يزلها ويكسر باباها وقفت جمبه ومسمعتش كلام لمار رغم انه كان يقدر يسكت لمار بألف طريقه لكن هي مسمعتش منها ووثقت فيه وعي مش بقالها كتير تعرفه هنا بدأ يعيد حسباته في ابو سيلا وسيلا نفسها 
سيلا: عمرو عمرووو
عمرو: اي اي 
سيلا: بقالي ساعه بكلمك سرحان في اي 
عمرو: لا ولا حاجه يلا نرجع الحفله عشان في حساب بنا لما نروح 
مدهاش فرصه يسمع ردها ومسك اديها ومشي 
................................................ 
#بيت والد سيلا 
كان قاعد لاقي الباب بيخبط 
اول مافتح 
مروان: ايوه يبني في حاجه 
الشخص: اي هنتكلم علي الباب ولا اي يااستاذ مروان الي اعرفه عنك انك صاحب كرم 
مروان: طبعا اتفضل 
دخل الشخص ومروان استغرب لانها اول مره حد يزورة طلع موبايله وعمل حاجه وقفله وحطه في جيبه ج(خدوا بالكم من الحته دي😉)
قعدوا.
مروان:مين حضرتك يبني انا اول مره اشوفك 
الشخص:انا اسمي امير المنشاوي 
(امير المنشاوي ٢٣سنه شاب طويل عيونه خضرا برموش كثيفه تعطي مظهر جذاب لعينيه وله جسمه رياضي مفتول العضلات  من اكبر اعداء عمرو بسبب عداوه قديمه بين اباءهم رغم انهم كانوا اعز اصدقاء لكن حصل حاجه خلتهم يتفرقوا )
مروان بأستغراب:صاحب شركات المنشاوي اه بس لي جايلي بردو 
امير:انت ناسي اني اكبر منافسين الشركه 
الي انت شغال فيها ولا اي 
بأختصار انا جايلك في مصلحه هنستفاد بيها احنا الاتنين 
مروان: مصلحه اي الي بيني وبينك
امير: رطوع لنتك قصاد تبعلي كل اسرار عمرو الراشد انا عارف اذاي كنت قريب منه وكان بيثق فيك اذاي 
مروان: واي الي يضمني رجوع بنتي 
امير: هو دا الكلام انا كنت متأكد ان بنتك اهم من عمرو كدا احنا اتفقنا انا هخطط وانفذ وانت عليك تتفرج 
مروان: اتفقنا 
امير وهو يفق: مع السلامه 
وخرج امير وفضل مروان يفكر في كل الي بيحصل جاله فكره وطلع تليفونه ورن علي حد 
مروان: عايز اشوفك حالا 
: .......... 
مروان: سيب كل الي في ايدك وتعالا في حاجه مهمه لازم تعرفها 
: ........ 
مروان: هستناك 
وقفل مروان وفضل يفكر هل الي بيعمله صح ولا غلط قام يتوضي ويصلي فرضه ويدعي ربنا يصلح الاحوال 
................................................. 
#في قصر الراشد
اول مادخلوا من الباب 
عمرو شد سيلا وطلع علي الجناح بتاعه 
دخل ورماها علي السرير 
عمرو: تعالي بقا عشان انتي ليكي حساب كبير 
سيلا بأستغراب من تغيره المفاجأ:اي في اي انا عملت اي انت كنت كويس اي الي رجعك لقسوتك تانيييي 
عمرو بغيره:انتي اذاي تكلمي محمد واحنا في الفندق مش قايلك متتكلميش مع حد  وكمان كنت هتسلمي علي عثمان يومك مش فااايت
سيلا وهي تنظر له كأنه تنين برأسان:هااا 
عمرو وهو بيكلم نفسه:بكلمك ردي عارفه دي هتبقي اخر مره تتكلمي مع حد انا مش هخرج تاتي اصلا انا هخبيكي من عيون الناس انا غلطان اني خدتك معايا 
سيلا وتحاول تهدءته:عمرو هو في اي عمرو انت غيراان 
عمرو بغباء:اغير علي مين 
سيلا نظرت له بخبث:اه انت غيران عليا
عمرو بغضب:انا مبغرررش هغير علي مين هغير علي بنت الحرامي 
سيلا وقد ترقرقت الدموع في عيونها:قولتلك انا بابا مش حرامي 
عمرو بصدمه مما قاله:سيلا انا انا اسف انا مش قصدي  حاجه اقولك اه انا غرت بس متعيطيش وبعدين انا عرفت ان بباكي برئ 
سيلا بصدمه:.....................

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent