رواية النشاله الفصل الاول 1 بقلم محمد عصام

 رواية النشاله الفصل الاول 1 بقلم محمد عصام

 رواية النشاله البارت الاول

 رواية النشاله الجزء الاول

رواية النشاله الفصل الاول 1 بقلم محمد عصام

 رواية النشاله الحلقة الاولى

-هو انتي بتصوريني ؟!
تنظر إليه في دهشه ثم تنظر خلفها ...تظن أنه يحدث شخص أخر 
-أنت بتكلمني أنا؟ !
-أها 
-أفندم اتفضل
تقف في حيره مع بعض نظرات الاستغراب  
-انا لقيت الفلاش بتاع فونك ضرب في عيني  كذا مره.
-وبعدين 
-مستغرب بس
-امممم
-مش عارف انا قولت استفسر مش أكتر 
-خلصت؟!
-خلصت اي!!
-طريقه قديمه للشقط قوي .... وياريتها جابت نتيجه دي بالعكس قفلتني 
تضع الحساب ثم تأخذ حقيبتها وتنظر اليه
-بعد اذنك كده
تخبط بيدها علي كتفه فيتحرك قليلا ويفسح لها طريق فتتركه وتمشي 
-اومال هي كانت بتعمل اي 
يعود إلي الطاوله إليه ويأتي ليخرج المحفظه فلم يجدها فيتعجب 
-المحفظه راحت فين اي ده انا اتقلبت  باين 
#النشاله 
#الفصل_الأول
#تأليف_محمد_عصام
يتصل علي صديقه  "نشأت" ليجلب له مبلغ من المال ويخرج وهو في حالة تعجب
-مين دي .... وبعدين هي كانت بتصورني فعلا ... بس حلو حتة دي طريقة قديمه للشقط دي 😂
ينظر من بعيد فيجدها واقفه تنتظر تاكسي فيقترب بالسياره إليها 
-أي ده ... ده كله لسه واقفه ... واقفه بقالك ساعه علشان تركبي .... أوصلك؟!
تبتسم اليه ثم تتحرك الابتسامه الي نظرة بها تعصب وغضب 
-حد طلب مساعدتك شوف أنت رايح فين يلا
يضحك بقوه ثم ينظر إلي الفون لديه 
-الساعه 1 تخيلي واحده واقفه الساعه واحده بعد منتصف الليل لواحدها   ... علي ما اعتقد الناس هتقول عليها اي بتتشقط مثلا 
تنظر إليه في صدمه ثم تلتفت يسارا ويمينا ثم تنظر إليه بتعصب
-دمك سم وبعدين انت تعرفني علشان تقف بعربيتك وتتساير معايا ...لو سمحت شوف انت رايح فين
-طب جاوبي علي سؤالي ... هو انتي كنتي بتصوريني 
-نعم!! أصورك ليه ؟!  معجبه بشكلك مثلا؟!  
-يمكن😌
-انت أنسان سئيل ليه .... ع العموم تليفوني اهو فين اللي صورتك .
ينظر علي الفون فلم يجد صوره فيبتسم 
-يمكن مسحتيها 
-وهصورك ليه. .. فيك اي عدل يتصور 
-وسامتي
-سم انت بارد قوي
-امممم نسيبنا من بارد ...مش هتلاقي اي مواصلة دلوقتي صدقيني 
-هو انت حد مصلتك عليا يا ابني 
-طب هتركبي اوصلك ولا لأ
-لأ
-في حرامية بيطلعوا علي الناس ولو طلعوا عليكي هيغتصبوكي
-وافرض انت طلعت كده
-هيبقي انضف لك اسمعي مني😂
يضحك بقوه فتنظر إليه بتعصب
-سم 
تظل تنظر قليلا إليه بتعصب ثم تفتح باب السياره وتركب فيبتسم  ويمشي بالسياره فيرن الفون لديها فتنصدم وترد 
-أنتي فين يا كرم الوقت اتأخر 
-اتأخرت سوري شويه وهتلاقيني جيت 
وتغلق الفون فتنظر فتجده يبتسم وينظر إليها  
-أسم حضرتك كرم برضو؟!
فتضحك ضحكه  استهزاء مع اعوجاج فمها ولم ترد عليه
-كنت عارف ان اسمك كده باين علي شكلك 
تنصدم وتتسع عينيها في صدمه 
-نعم
-يا ستي بهزر معاكي 
-ينفع  تسوق وانت ساكت؟!
-اها  عادي ... بس عجبتني فكرة الشقط دي وقفلتني ومش قفلتني والحوار الفاكس ده بس مش مهم .... المهم ان انتي راكبه عربيتي
تنفخ بقوه وتنظر من الشباك علي الطريق 
-انا لقيت فلاش فونك كذا مره وانتي موجهه الفون عليا افتكرتك بتصوريني ع العموم متزعليش 
يظل يتحدث وهي لا تجيبه الي ان يقترب من فيلا التجمع 
-الفيلا اللي علي ايدك اليمين دي وقف عندها 
فيقف بالسياره بالقرب منها ثم يمد يده وهو يرتدي ساعه من الذهب الخالص 
-نسيت اعرفك بنفسي ... انا أحمد محمود زيد 
تنظر إلى يده و الي الساعه التي يرتديها  وتأتي لتخرج من السياره دون ان تصافح يده
-السلام لله عيب تردي ايدي كده 
فتعود مره اخري وتسلم عليه وتبتسم 
-كارما سعيد النباش 
-سعيد النباش غني ع التعريف 
فتهبط من السياره وهي تصطنع ابتسامه رقيقه
-شكرا ع التوصيله دي باي 
تتركه وتمشي وهو يشم رائحة يده بعد ان سلم عليها
-يااااه ... بس مقالتليش هاخد الصور بتاعتي امتي 😂
ثم يقود السياره وهو يتذكر ما حدث في الكافيه ويبتسم وهو يقود ف ينظر الي ذراعه ويتعجب  فلم يجد الساعه فينصدم 
-هي الساعه راحت  فين ؟!
يُتبع..

google-playkhamsatmostaqltradent