رواية اشتريتها من ميدان عام الفصل الثامن عشر 18 بقلم حبيبة محمد

 رواية اشتريتها من ميدان عام الفصل الثامن عشر 18 بقلم حبيبة محمد

رواية اشتريتها من ميدان عام البارت الثامن عشر

رواية اشتريتها من ميدان عام الجزء الثامن عشر

رواية اشتريتها من ميدان عام الفصل الثامن عشر 18 بقلم حبيبة محمد


رواية اشتريتها من ميدان عام الحلقة الثامنة عشر

#اشتريتها_من_ميدان_عام
#الفصل_الثامن_عشر
وائل مسك ايدها بهدوء فرح احنا لازم نسيب بعض.... 
فرح ملامح وشها اتغيرت في ثانيه..... وفضلت تبص في عيونه و هي لسه مش مصدقه هو بيقول اي.....  وبعد كدا لما لاحظت الهي فيه سابت ايده
فرح:  تسيبني؟ 
وائل: ايوه يا فرح انتي لو كملتي معايا هتتأذي اوي
فرح:  وانا قولتلك قبل كدا اني هقدر اعمل اي حاجه اداما انت معايا وقولتلك اني مش هخاف طول مانت جمبي وبتديني ثقه في نفسي مش قولتلك كدا انا قبل كدا؟  
وائل دموعه خانته من غير قصده ولف بضهره لفرح وقالها:  
حلمت انك موتي وسيبتيني والكان السبب ابويا وهرجع اقولك تاني ابويا مش بعيد عنه يعمل كدا يا فرح..... 
فرح: قولتلك انا مش خايفه طول ما انا جمبك.... بس انت..... انت عايز تسيبني بالسهوله دي....  
وائل:  عمرك ما كنتي سهله بنسبالي يا فرح.... 
فرح ندهت عليه بالكلمه دي : انا حبيتك...  
وائل لما سمع الكلمه مستحملش ورجعلها وحضنها..
في مكان اخر تحديدا 
(اسكندريه)
شروق بتريقه : فيروز انتي خدتي الاجازه 
فيروز: لا لسه 
شروق: اومال مبتزاكريش ليه
فيروز: امتحاناتي بكره علي فكره......
شروق: ولسه قاعده لغايه دلوقتي؟؟ 
فيروز: يووه بطلي تعامليني كأنك امي بقا...
شروق: فيروز انا اختك الكبيره وليا حق اخاف عليكي....
فيروز: هقعد اذاكر دلوقتي... بالنسب ليكي بقا....مانتي كمان في الجامعه ووراكي مذاكره
شروق: حبيبتي انا...يعتبر خلصت دي اخر سنه ليا 
الباب خبط...
شروق راحت تفتح....
فيروز اتنهدت: طاارق؟ 
شروق: نعم....عايز اي
طارق: البسي يلا عشان هننزل..
شروق: مش هاجي معاك في حته....
طارق: قولتلك البسي يلا
شروق: وانا قولتلك مش هاجي معاك....
طارق: يلا يا شروق بطلي عند
شروق: لا 
طارق شالها علي كتفه ودخل لبسها جاكيت وخرج بيها علي الشارع.....
فيروز وهي بترفع حواجبها بتريقه: طب اقفل الباب يا اخويا....
فيروز: اممم رومانسي اوي يبختك يا شروق.....
لما اتصل بأدهم المبيعبرنيش.
في مكان اخر 
فرح بعدت عن وائل: هتسيبني
وائل: المشكله اني مش قادر اسيبك......
فرح: كنت عاارفه انك مش هتقدر تسيبني....
وائل: مش هقدر
فرح: لازم باباك يوافق.... بيا لازم......
وائل: انا هقعد معاه وهقوله اني عايزك اذا وافق وافق موافقش هتجوزك....
فرح ابتسمت وقالتله: انا هطلع بقا الوقت اتأخر....
وائل: اوصلك..
فرح: لا احنا تحت البيت....توصلني فين😂
في مكان اخر تحديدا القصر
فارس خبط علي ضحي....
كانت ضحي واقفه في البلكونه ومسيبه شعرها وبتغني....
فارس: مزاجك حلو
ضحي: مش مزاجي بس
فارس: اومال
ضحي: انا خفيت.....خفيت وهقدر اعمل اي حاجه انا عايزاها بعد كدا.....
فارس من فرحته حضنها جامد وقالها: كنت واثق انك هتكوني بخير.....وتخفي... علي قد ما كنت خايف عليكي ان يحصلك حاجه 
ضحي بعدت عنه...: بس طبعا انا الخففني ربنا بعد كدا انت...
مش هنسالك الانت عملته معايا
فارس: فاكره انتي قولتيلي اي  علي الشاطئ...في الساحل؟ 
ضحي: فاكره....
فارس: قولتي اي
ضحي: قولتلك اني بحبك وانت فكرتني مهلوسه....
فارس: يعني الاحساس ده طالع من قلبك...
ضحي: طالع من قلبي و من قلبك......
فارس: ضحي انا بحبك.... 
ضحي قلبها نبض جامد وملامح وشها اتغيرت وبقت تضحك من فرحتهها غصب عنها..... 
ضحي: بتحبني....بتحبني انا...
فارس حرك راسه بمعني اه
ضحي حضنته وهي بتضحك وهو بيضحك علي فرحتها 
فارس في نفسه: قد كدا كانت بتحبني.... 
فارس بعدها عنه وقالها: انتي سحرتيني بيكي من ساعه ما شوفتك قدرتي تخليني انسي جرح كبير اوي من رهف قدرتي تنسيني حاجات كتير اووي حبي ليكي ملهوش حدود انا بحلم بيكي ولما مكنتش بشوفك كنت بفكر فيكي بليل قبل ما انام كنت بتسحب واشوفك نمتي ولا لأ وكنتي بتنامي زي الملاك..... 
ضحي ابتسمتله وعيونها شويه شويه ممكن تطلع قلوب: بحبك.
فارس: وانا هفضل احبك لو اخر يوم في عمري......
في مكان اخر
شروق: سيبني يا طارق هو انت فاكرني اي لعبه....وقت ما تكون محتاجها تخبط علي بابها وتشدها وتمشي ووقت ما تكون مش محتاجها تسيبها تمشي...
طارق: حتي لما سيبتك تمشي كنت بفكر فيكي طول الوقت كان قلبي بينبض ليكي وانتي مش معايا..... انا عرفت انك مظلومه....
شروق: ياريتك كنت صدقتني...عشان الانت عملته ده مش هسامحك عليه بسهوله ابدا...... ولو فكرتني هسامحك 
طارق: هتسامحيني...حطي نفسك مكاني....
شروق بصوت عالي: حطيت نفسي مكانك ساعه لما كانت صوره حبيبتك القديمه في دولابك مع ذلك سكت ومزعلتش منك عشان واثقه فيك.....عشان بحبك وقولت هو كمان بيحبني وواثق فيا بس انت عملت العكس وعملت المكنتش متوقعاه رمتلي دبلتك ومشيت وانا كمان رميتلك.الخاتم ومش هلبسه تاني.......  
شروق سابته وطلعت وهو فضل واقف سرحان في خطوات رجلها وبعد كدا ركب عربيته بعصبيه ومشي....
في مكان اخر 
شهد: قولتلك مهما اكلمت مش همل من كلامك يا عادل.....عشان انت بنسبالي حاجات كتير اوي 
عادل: اول مره شوفتك فيها فاكره كنتي عامله ازاي...
شهد: فاكره طبعا ثم اكملت بضحك....كنت لابسه بنطلون چينس وتيشرت اسود وانت حبستني في الاوضه وكنت بتقولي انك مينفعش تسيبني اهرب عشان طارق هو القالك كدا وانت الايد اليمين ليه وبعد كدا انا شتمتك.....و في مره اديتك بالأزازه علي دماغك....
عادل: وانا عملت اي انا شديتك من ايدك ورميتك في اوضه فاضيه وقفلت عليكي وعملت نفسي مشيت بس انا كنت راكب العربيه وقاعد قدام البيت اصلا...
شهد: متفكرنيش عشان كل لما افتكر.بتعصب....
عادل: عصبيتك وكلامك الدبش وحشني..مش متعود انا علي شهد الكيوته....
شهد: شهد الدبش بتطلع في الخناقات بس...
عادل: علي كدا دن انا اتخانق معاكي بقا....
شهد: اتفضل انا فاضيه...
فيروز دخلت البلكونه 
فيروز: يووه الواحد مش لاقي مكان يقعد فيه بسببك 
شهد: اعملك اي انا يعني
فيروز: كفايا كلام مع عادل خرمتي وداني....
عادل كان سامع وفضل يضحك
شهد: هكلمك بكره يا عادل...
وقفلت معاه..... 
شهد خرجت وفيروز اتصلت بأدهم......
ادهم: فيروز انا جاي اخدك
فيروز: تاخدني فين
ادهم: هاخدك القصر...مبقتش قادر اقعد من غير ما اشوفك.
فيروز: لا طبعا متعملش كدا...
ادهم: وحشتيني اوي 
فيروز: وانت كمان بس متقلقش انا هشوفك بكره
ادهم: ازاي
فيروز: امتحاناتي انا وانت بكره واخنا الاتنين في نفس المدرسه انت ناسي....
ادهم: ااااه 
في مكان اخر...
طارق وصل للقصر ودخل بعصبيه.....
زهرهههههه 
زهره: اي يبني.....
طارق: دبرتي لشروق كل ده ليه هي عملتلك اي عشان تعمللها كدا هي قصرت معاكي في اي
زهره: هي مقصرتش معايا انت القصرت معايا يبني انت مبقتش تشوفني ولا تكلمني من ساعه ما اتجوزت شروق.....
طارق: و ده مبرر يخليكي تعملي كدا يا امي...
زهره: طبعا مبرر لما ابني يسيبني بالشهر وهو شايفني قدامه طول الوقت بس مبيفكرش حتي يكلمني يبقي مبرر هي وخداك مننا كلنا حتي ضحي نسيتك من كتر ما انت مش مهتم تشوفنا.....
طارق قرب من زهره ومسك وشها بين ايديه: متفتكريش عشان انا مبكلمكيش تعملي كدا انتي غاليه اوي عندي يا امي بس برضو انا ابنك وانتي تراعي اني بحبها عشان دي مراتي انتي المفروض تحبيها وتعتبريها بنتك مش تكرهيها وتوقعي ما بينا...
زهره: فعلا ليك حق يا طارق....شروق معملتليش حاجه ومتستاهلش مني كل ده.... 
طارق حضنها وطلع اوضته.... 
في صباح يوم جديد.....
فيروز سافرت علي القاهره عشان تروح مدرستها وامتحانتها.....
شروق: فرح....شهد تعالي ننزل نقعد علي البحر شويه انا مكتئبه.....
شهد: مكتئبه ليه يا يبؤبؤ عيني
شروق: عشان طارق وحشني..
فرح: اممم بقيتي جريئه كدا امتي.....
شروق: من ساعه ما شوفته 
الباب خبط....
شروق: استنوا هروح افتح
شروق فتحت لقت زهره في وشها....... 
زهره: انا جيالك برجليا يا بنتي وبطلب منك تسامحيني....
شروق وقفت ومش فاهمه تقول اي...
زهره: انا دايما كنت بعاملك وحش و دايما كنت بتعكنن عليكي بس صدقيني انا ندمت وعايزاكي تعتبريني امك.
شروق: انا نسيت كل حاجه انتي عملتيها معايا من دلوقتي.
زهره ضحكت وحضنتها 
شروق بعدت عنها بعد وقت: اتفضلي يا طنط...
زهره: لا اتفضل اي انتي هتيجي معايا انتي واخواتك علي القصر مفيش اعتراض..
شروق: بس
زهره: مبسش يا شوشو اي هتزعليني بقا ولا اي....
شروق: افهميني بس يا طنط
زهره: لا هي كلمه واحده هتيجي معايا القصر يلا 
شروق في نفسها: دماغك زي الطوبه زي ابنك....
دخلت حضرت شنطه هدومها...وزهره استنيتها برا...
شهد وفرح دخلوا الاوضه وراها.
شهد: انا مش مصدقه ان زهره  تعمل كدا
فرح من الودن التانيه: معقول 
شهد من الودن التانيه: الست دي حصلها حاجه...
فرح من ودن شروق التانيه: 
لا لا شكلها ندمت فعلا 
شروق زقتهم هما الاتنين غلي السرير : بسسسسسسس كفايا وداني وجعتني......
شهد و.فرح بصوا لبعض...
وقالوا هما الاتنين في نفس الوقت......
= احنا رخمنا عليها اوي صح
شروق لفتلهم: صح...
هما الاتنين قاموا خضروا شنطه هدومهم عشان يروحوا مع زهره...
في القصر....
عمار كان نازل من اوضته بشنطه هدومه: 
طارق: علي فين...
عمار: خلاص قضيت معاكم وقت هروح بقا...
طارق: لا يعم وقت اي انا هتعيش معانا....
عمار: يعم مينفعش ورايا شغل وكدا.....
طارق: هتوحشني..... ابقي خليني اشوفك
عمار حضنه: من عيني 
وخرج من القصر 
في مكان اخر.....
ادهم لقي فيروز جري عليها وحضنها
فيروز: وحشتني اوووي 
ادهم: مكنتش قادر اقعد.من غيرك....
فيروز: وانا مكنتش مكتفيه بالمكالمه البكلمهالك كل يوم.
ادهم: مشوفتكيش في الامتحان....
فيروز: عشان انا لجنه وانت لجنه تانيه..
ادهم: حليتي؟ 
فيروز: وهقفل كمان 
ادهم فرحلها: 
فيروز: حليت
ادهم: الحمد لله حليت 
فيروز: شايفاك خفيت يعني
ادهم: اه الحمد لله بقيت احسن
فيروز: مش هتوصلني...
ادهم: لا مش هوصلك لأسكندريه.....
فيروز: ليه مش هتوصلني
ادهم: عشان هتيجي معايا القصر مش هسيبك تروحي...
فيروز: ازاي يعني.....
ادهم: زي الناس وشدها طول الطريق لغايه ما وصلوا للقصر..
في القصر 
طارق كان قاعد لقي زهره داخله بشروق وفرح وشهد.... 
طارق قام وقف بأستغراب...
عادل وصل ولقي شهد 
عادل شدها من ايدها علي الجنينه
عادل: وحشتيني 
شهد: وانت
عادل: اي الرد الناشف ده
شهد: انت مش قولتلي عايز شهد الدبش
عادل: يستي بهزر انتي خدتيها حد ولا اي
شهد فضلت تضحك:  وانا كمان بهزر....
عادل: شهد انا حبيتك اوي حبيتك من اول ما شوفتك حبيت شعرك الكيرلي ده وحبيت لبسك الولادي وحبيت طريقه كلامك وحبيت عصبيتك وعندك انا حبيت كل حاجه فيكي.... وخرج علبه صغيره من جيبه.....
ووطي تحت رجل شهد....
عادل: تتجوزيني 
في القصر من الداخل...
طارق بص لشروق بفرحه وحضنها 
شروق بعدت عنه.....
طارق: سامحيني يا شروق...سامحيني عشان انا مكنتش اعرف والله انا عارف اني موثقتش فيكي و عارف انك زعلتي مني لدرجه انك سيبتي القصر ومشيتي....بس انا بحبك يا شروق هتبعدي عني؟؟؟ 
في مكان اخر 
وائل: انا كنت ايدك اليمين في كل حاجه كانت كلمتك بتمشي علي الكبير قبل الصغير وبتمشي عليا وعلي اي حد ىس لحد فرح وهوقفك يا بابا انا بحبها فرح ملهاش علاقه بفريد....هي اصلا مشافتهوش ولا تعرفه فريد مسجون ومش هيطلع دلوقتي ابدا.....فرح طيبه ومحترمه ولو شوفتها هتحبها....انا بطلب منك تسيبني انا وهي في حابنا ومتحاولش تعمل حاجه تبعدنا عن بعض تاني يا بابا ممكن؟
يا تري مهدي هيوافق علي كلام وائل؟
رد فعل شهد اي علي طلب عادل؟ 
وشروق هتسامح طارق ولا لأ؟
وهل من المفروض تسامحه بعد العمله؟ 

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية اشتريتها من ميدان عام
google-playkhamsatmostaqltradent