رواية نغم حياتي الفصل الشابع عشر 17 بقلم هدى سامح

 رواية نغم حياتي الفصل الشابع عشر 17 بقلم هدى سامح

 رواية نغم حياتي البارت السابع عشر

 رواية نغم حياتي الجزء السابع عشر

رواية نغم حياتي الفصل الشابع عشر 17 بقلم هدى سامح

 رواية نغم حياتي الحلقة السابعة عشر 


خرجت نغم من احضانه وقالت بمشاكسه اتفرج هعمل اى فى الحزيبونه دى ضحك مراد وكان وسيم للغايه فقالت بصوت خافت منتا لو تبطل تحلو شويه حلوتك دى هيا إلى بتلم علينا الدبان ههههه....
توجهت نغم لشاهى تحت أنظار الجميع ؛ قولى بقا يروشه إلى عند قدامك عشر دقايق بس.
شاهى بخوف من هياتها: ا ا ان انا ومراد بنحب بعض ومتجوزين عر.......لم تكمل لأنها تلقت صفعه من نغم كادت تقع بسببها 
نغم بغيره قاتله: ابقى تنطقى اسمه تانى يروح امك هحير الدكاتره فيكى يشاطره وقولى للباعتك فنظرت لشخص ما يقولك معلومات صح لان انتى قولتى انك بت لم تسطيع نطقها فاغمضت عينيها بعض الوقت فتابعت من ست سنين ومراد مسافر بقاله أربع سنين وسبع شهور وممكن اقولك السعات كمان ...ااااااه ورينى كده الصور إلى معاكى اخذتها منها بقوه نظرت فيهم بدهشة هههههه بجد مش معقول انتى جبتى الصور دى منين؟!!!!
شاهى بخوف: انا و م ومراد مصورينها علشان تعرفى ان كلامى ص... لم تكمل لأنها تلقت نفس الصفعه من نغم 
نغم بغضب وامسكتها من شعرها: انطقييييييى اسمه تااانى هنسييكييييى اسمك ثم توجهت لحمزه: حمزه معاك موبايلى. 
حمزه : ايوا فاخرجه من جيبه وأعطاها لها ظلت تعبث فى الهاتف حتى أخرجت نفس الصور ولكن هيا ومراد أمسكت الهاتف وظلت تريه لناس وذهبت اتجاه والد مراد بأبتسامه انتصار : شوف ي اونكل علشان تعرف ان ابنك معملش حاجه غلط وانك المفروض تفتخر بيه ان عندك ابن زيه ثم توجهت لمراد الذى ينظر لها بعشق وحب حد السحر أمسكت نغم يد مراد وعلت صوتها نسبيا ونظرت لنفس الشخص : واحب اقول لكل واحد عايز يوقع بين مراد ونغمه انصحه يشغل وقته بحاجه تانيه لان ثم نظرت فى عيون مراد : مراد اتخلق لنغم ونغم اتخلقت علشان مراد امسك مراد يدها وقبلها بعشق وفخر من طفلته 
علاا ااتصفيق مره اخرى بسبب عشقهم وكانت ماجده تنظر لابنتها بفخر كبير 
عايده لماجده: تسلمى يماجده ي حببتى عرفتى تربى انا هطمن على ابنى مع بنتك.
ثم احتضنتها بقوه وكل هذا تحت أنظار الحقد والغل.
   نغم لزياد: عملت إلى قولتلك عليه ي زياد.
زياد بايمأ: ايوا يمرات اخويا
نغم: تممم شكل فى ناس بتتفرج على الهندى كتير ف متأثره هههههههه بس احنا لينا فى كله ماشى يشاطره وخلى إلى باعتك ينفعك لما تخديلك تسع سنه سجن ولا حاجه.
وجأت الشرطه واخذت شاهى تحت بكائها وعادوا للرقص والمرح وكأن لم ياتى أحد كى يخرب فرحتهم
جات الفقره الثانيه من الفرح تحت صدمه نغم التى فتحت فمها ببلاهه نغم: حمماااااااقيييييييييى
............
كانت نغم الصغيره ترقص فوق الطاوله مع امها فجأت ليله اخت مراد مع أولادها 
ليله : يخلاثيييى على العسل انتى مين يقمر.
نغم الصغيره بغرور: وياهى (وللهى)يطنط انا عايفه(عارفه)انى قمى(قمر)حتى احسن من العيوسه (العروسه) .
انفجرت ليله من الضحك: هههههه..... ايوا طبعا انتى احسن 
جات يارا : ازاى حضرتك.
ليله: اى حضرتك دى انا اخت مراد وانتى مين والمضه دى مين كل هذا تحت أنظار أولادها مراد وادهم مراد عنده 14 سنه وادهم10 .
يارا: حببتى  الله يخليكى انا يارا صحبت نغم ومرات اخوها ههههههههه والمضه دى بنتى نغم طالعه لعمتها ههههههه.     
نغم بعبوس: انا يمضه (لمضه) ماسى ي يايا(يارا) انا مش
 هعيش معاكو انا هروح مع عمتو نغم وعيسى (عريسى)مياد(مراد)
ليله بضحك:عريسك هههههه
نغم ببرائه: ايوا هوا قالى لما اخيص أولى هيتخوزنى .
كل هذا تحت أنظار مراد وادهم الذين يضحكون على هذه المشاكسه.
ليله: طب سيبك من مراد ده واجوزك مراد ابنى اهو خالو برضه هههههههه.
ظلت نغم تفكر بطريقه مضحكه: خياص (خلاص) هتجوزهم هما لاتنين 
انفجرو كلهم عليها وحتى مراد لم يستطيع كبت ضحكته 
يارا:مش هتسلكى معاها دى مصيبه هههههه
ليله: هههههه فعلا ربنا يخليهالك نغم روحى العبى مع مراد وادهم وعرفيهم على اصحابك احنا لسه جاين من فرنسا 
نزلت نغم من الطاوله وكانت تقع بسبب قصر قامتها ولكن امسك بها مراد : حاسبى
يارا بخوف: حصلها حاجه ي حبيبى. 
مراد: لا يطنط انا لحقتها.
يارا بحب : ربنا يحميك ي حبيبى يلا روحو العبو
مراد بطريقه جديه: انا مش بلعب 
ليله لانها تعرف اسلوب ابنها فهوا مثل أخيها:  مراد حبيبى طب روح معاهم علشان ميحصلهمش حاجه.
مراد: حاضر ي ماما 
ثم ذهبو واخذت نغم تعرفهم على أصدقائها والذى ابهر مراد ان جميع أصدقائها أولاد
مراد بجديه عكس سنه الصغير: انتى كل اصحابك ولاد كدهه
نغم : ايوا عيشان (علشان)البنات بتغيي (بتغير)منى.
مراد:طب امشي قدامى يترمه. 
نغم بعصبيه: انا مش تيمه (ترمه)
مراد: ههههههههه تيمه هههععع امشى يبت.
........
وصل يوسف إلى القاعه يوسف :اوووووف اتأخرت اووى عما اشتريت الهديه زمان نغم هتزعل اوووووف ثم ركن السياره ودخل القاعه.   
فى نفس الوقت نزلت امنيه من التاكسى ببكاء فى القاعه وظلت تبحث على السياره التى بها حقائبها بدموع حتى وجدتها وجرت عليهم واخذتهم وظلت تحمد الله لان الذكرى الوحيده من والدتها لم تضيع فلمحت يوسف يدخل إلى القاعه فجرت وراء السياره حتى لا يراها
امنيه بصدمه: هوا بيعمل اى هنا دا هوا هيتجوز ولا اى.....انا مالى اما اروح لمحمد. ينفخنى ...اعمل فيك اى يفضولى منا لازم اعرف ثم دخلت القاعه.
.........
نغم بصدمه:ححححمممماااااااقييييييي كادت تقوم من جانب مراد ولكن امسكها  بغضب: وللهى ي نغم الكلب ان قومتى من فريحى هفض الفرح دا ونروح.
نغم بعبوس: يعنى حماقى قدامى ومصورش معاه دى عيبه فى حقى وللهى صوره واحده بس يمراميره علشان خاطرى متزعلنيش يوم فرحى بقا وبعدين مين إلى جايبه مش انت
مراد بندم:اااه تعالى نروح سوا 
وظلت نغم تصور مع حماقى صور لا نهايه لها
وكان الزفاف فى غايه البهجه والفرح واتى يوسف كى يهنئ اصدقأه 
يوسف: الف مبروك ي مراد الف مبروك ي نغم.
مراد بغيره : اسمها حرم مراد الشازلى.  
نغم لتهدئة الأوضاع:  جرا اى يجدعاان ههههه اهدو كده عقبالك يجو وقريب ان شاء اللة ههههه
يوسف بضحك: هههههه تمممم انا هروح اقعد اسبكم على راحتكم.      
فى ذات الوقت دخلت امنيه القاعه وصدمت: اى دا مش دى نغم خطيبه دكتور يوسف الاااااااه طب ليه الخبطه دى يجدعاان هاااااا احيييييه هوا دا حماقيييى هوا رامز بيعمل فيا مقلب ولا اى فاخرجت هاتفها والتقطت له العديد من الصور وذهبت تجاه حماقى. 
امنيه وهيا تعدل من شعرها وثيابها : ا لو سمحت ينجم عايزه اخد سيلفى علشان اغيظ صحباتى ا ا قصدى الذكرى يعنى على فكره انت كراشى اصلا بكرش عليك من اغنيه فى جوا قلبى حاجه مستخبيه. 
فأخذت العديد من الصور ولاحظت ان يوسف ينظر إليها فوضعت هاتفها بجيبها وجرت 
.........
امنيه فى الخارج: يختااااى كنت هنكشف ههههههه.بس حماقى طلع مظظظظظظ اوى فرنت على أخيها لكى ياتى إليها ف امنيه لديها أخ واحد وخالتها التى تحن عليهم مثل امهم لان امها الحقيقيه وابيها متوفين وهيا من ربتهم. 
.........
  وانتهى الزفاف واخذ كل من مراد وزياد اميرته الى بيته مراد له بيت مستقل اما زياد سوف يعيش مع اهله.
عند نغم ومراد وصلا إلى منزله الذى فى غايه الهدوء ولاناقه وكانت نغم خائفه بشده ولكنها تدعى الجرائهه 
وقفت نغم : جراااااااا ايييييييييى ي مرااااااااد 
مراد: ههههه اى يمجنونه.... 
نغم بعصبية مصطنعه: انتتتت تحددد موقفك معاااايااااا ي ابن الناااااااسسسس.
مراد بزهول: مالك يبنتلمجنونه          
نغم: لاااااازم اقولك شيلنى علشان تتنيل تشيلنى ولا انت مش قادر .
مراد بزهول اكبر: هههععع.. . كل دا علشان اشيلك هههههه تعالى يختى.
نغم وهيا ترفع يدها بطريقه مضحكه : شيلنى ي بعلى.
حملها مراد : بعلك.        
حاوطت نغم رقبته: ايوا بعلى واحلا بعل كمان هههههههه.....المهم عايزا ك تلففنى الشقه وانت شايلنى كدهون 
 مراد يعلم انها خائفه وتراوغه: ماشى يمجنونه هههههههه....
 وظلو  يضحكون ويمزحون وقتا طويلا 
انزلها مراد: يلا يمجنونه روحى غيرى على شان نصلى .
نغم بمشاكسه : لااااااااه مش انت العريس ساعدنى اصل الطرحه مدبسه فيا رشقين خمستلاف دبوس ههههههه
مراد يحاول السيطره على نفسه حتى لا يخيفها من فرط عشقه لهاا : تعالى يمجنونه ربنا يصبرنى عليكى .
نغم وهيا تفك معه الطرحه: يبنى دا ربنا بيحبك هههههههه
نزع عنها الطرحه فنزل شعرها بنعومه ف نغم شعرها طويل للغايه فيصل لمنتصف فخذيها 
مراد بانبهار من جمالها : سبحان من خلقك ينغم انتى حلوا اووى ثم أضاف بمرح: بقا العسل دى مراتى يناس هههههه.   
نغم بتوتر: ا وانبى مين بيتكلم دا انت عيونك خضره وشعرك اصفر كدهه وحاجه تجيب السكر من حلاوتها ههههههه.
مراد يحاول السيطره على نفسه حتى لا يأخذها ويعلمها أصول العشق بحق قال لنفسه : اهدأ ي مراد اهدى كده 
طااايب يلا يمجنونه علشان نصلى بدل وللهى مش هقولك اى إلى هيحصل. 
جرت نغم على غرفتهم بخوف فخلعت فستانها وتوضت وارتدت اسدال رقيق كان عليها غايه الجمال مثل الملائكه 
نغم : يلا ي مرادى علشان نصلى وانت هتبقى ايمامى علطول ههههههههه.
لم يستمع مراد لكلامها فكان شارد فى جمالها الساحر الذى لا مثيل له 
نغم: مرااااااااااد 
مراد: هااااا
نغم : الجماعه عاملين اى ههههه
مراد: يلا يمجنونه .....
فصلو سويا حتى يبارك الله فى زواجهم ودعا مراد دعاء الزوجين .....
بعد انتهائها نظر لها بعشق فكم هيا جميله وظل يدعو الله ان يحفظها له 
كانت نغم تنظر له بعشق وابتسامة ساحره : الله ي مراد انا فرحانه اووى بعد كدهه تصلى بيا على طول مش هصلى ولا فرض من غيرك .
قربها له وقبل جبهتها: حاضر يحببتى .وكاد يقبلها من شفتيها ولكن قاطعته : ا مراد انا ....انا جعانه. 
علم مراد انها تتهرب منه : حاضر يحببتى روحى غيرى وانا هحط لاكل ....
ثم ذهب مراد إلى المطبخ وذهبت نغم إلى الغرفه لتغير ملابسها فقد ارتدت بيجامه ورديه عليها رسومات كرتون وتركت لشعرها العنان واتجهت إلى المطبخ 
نغم بشاكسه: اللله اللله اى الجماال دا اى الحلاوااااا دى .
التفت لها والا ثيابها كما توقع لم ترتدى مثل العرائس فكم هيا طفله    : مجنونه تعالى كلى يلا يمجنونه هههههههه....
نغم: حاضر يشيف مراد كانت الجلسه فى غايه الروعه بين الحبيبين ولا تكف عن مشاكسه نغم لمراد.
......مراد: نغم ماما بترن هروح اكلمها واجيلك .
نغم وهيا تأكل:  تممممم.
.........بعد وقت ليس بكثير دخل مراد الغرفه وجد نغم منتظراه نغم: اخييييرا هيا ماما عايده هتبدا شغل الحموات ولا اى هههههه....
مراد:  ههههههه بس مجنونه يلا ننام علشان انا مصدع.
نغم بخوف ولكن تتظاهر بالقوه: يلااااااه ثم قفزت على السرير بطفوله 
مراد:هههههههه يمجنونه براحه انتى عايزه  تنيمينا على الأرض هههه.....
نغم: اسفين ي صلااح.
نام مراد فى حضنها وكان يضع رأسه على صدرها وكان يشعر بكميه من الحنان ك انه فى الجنه اما نغم فكان شعور لامان هوا المسيطر عليها 
قال مراد بحزن حينما تذكر ما حدث اليوم: كان ممكن نتفرق و مكنتش هحس الشعور دا ثم نظر إليها وقبل عنقها بعشق واكمل مش عارف لييه بابا بيعمل معايا كده وللهى ي نغم رغم كل إلى بيعمله فيا عمرى مرديت  عليه دايما بيقلل منى مش سند ليا كده زى لابهات بحس ان ابو زياد بيحبنى اكتر منه ...سعات بحس انى مش ابنو علشا الكره دا كله فرت دمعه منه نزلت على صدرها فاستجمعت قوتها حتى لا تبكى هيا لاخرا.
أخرجته من حضنها : ثانيه واحدا .
مراد بضحك: هتعملى اى يمجنونه.
نغم بطريقه مضحكه: اهدأ يلمبى ههههه ثم دخلت غرفه الملابس الخاصه بمراد وظلت بعض الوقت .......
مراد بقلق: ا نغم انتى بتعملى اى اطلعى من لاوضه.
نغم من الداخل: متخفش يمراميره دا لاوضه دى قد اوضتى القديمه دا انا هجيب حصيره وافرشها هنا هههههه.
مراد : ههههههههه بس يمجنونه واطلعى يلا 
خرجت نغم وانفجر مراد من منظرها فكنت ترتدى أحدا بليزراته التى وصلت لركبتيها وحزائه 
مراد يحاول السيطره على نفسه من كتر الضحك : ههههههه اى ههههه إلى انتى عملاه فى نفسك دا يمجنونه هههههههه.
نغم بهروله: تصدق ي مراد انت كتع كسل كسح مش عارفه اى كده ثم ذهبت إلى أدوات  التجميل الخاصه بها واخذت القلم الكحل وظلت ترسم لها شارب وكل هذا تحت أنظار مراد الذى يكتم ضحكته عليها 
مراد فهم ما يدور بعقل صغيرته : ههههههه خلاص يمجنونه بهدلتى وشك هههههههه.
نغم وهيا مستمره فيما تفعله :اسكت انت فاهم حاجه .....خلاص خلصت ثم اتجهت الى الفراش 
نغم وهيا تجعل صوتها خشن: هااااا مالك ي مراد ي حبيبى 
مراد بعشق : ينهارو عليا هوا انا عندى اب عسل كده هههههههههه وخدودو بتحمر كمان لا انا لازم ابوس ابويا.
نغم تحاول مداراه خجلها:ولد ي مراد عيب انت اخلاقك سائت خالص انا شكلى هعيد تربيتك.
مراد بغمزه: وانا مستعد ربينى براحتك ثم جذبها إليه واخذ منديل مبلل واخذ يمسح لها وجهها .
نغم بتوتر: ا مراد انا مش عايزا ك تزعل نفسك انا ابوك وصحبتك وحبيبتك وعشيقتك و اختك و مراتك وكل حاجه وانت أعظم حد شوفته فى حياتى كلها وانتا سندى وانا سندك.
كان مراد ينظر لها بهيام من كلامها الذى جعله يشعر أنه أعظم الرجال نظر لها بعشق ثم قبلها قبله بس فيها عشقه له ...مراد: ربنا يخليكى ليا يحببتى انتى عوضى من عند ربنا ثم احتضنها بقوا وكاد يغفو ....
نغم بمشاكسه : مراد ...
مراد وهوا مغمض عينيه : همممممم
نغم: انت نمت ...
مراد: ايوا ي نغم فى حاجه..
نغم:كنت متوقعه حجات تانيه..      
مراد يعلم انها تشاكسه:نااامى ي نغم وللهى لو صحيت يومك مش هيعدى انتى حره 
نغم: هههههههه خلاص محدش يعرف يهزر معاك 
....
اما عند شيرى وزياد......
يُتبع..

google-playkhamsatmostaqltradent