رواية حب الفرسان الفصل الثالث عشر 13 بقلم ريحانة الجنة

 رواية حب الفرسان الفصل الثالث عشر 13 بقلم ريحانة الجنة

 رواية حب الفرسان البارت الثالث عشر

 رواية حب الفرسان الجزء الثالث عشر

رواية حب الفرسان الفصل الثالث عشر 13 بقلم ريحانة الجنة

 رواية حب الفرسان الحلقة الثالثة عشر 

في المستشفي الخاص بمهاب عز الدين...دخل مهاب عز الدين مكتب سامر...حفيده شاف سامر سارحان وساكت..لدرجة انه ماحسش بوجود مهاب.....قعد بإهتمام وترقب..

مهاب: للدرجة دي شغلاك!!؟

سامر اتنفض فجأة : جدو!!! انت دخلت امتي....اسف ما حستش بيك...

مهاب ابتسم بسخرية : عارف وباين عليك الضياع....بقي يا بقأف..حتة بت تعمل فيك كدة!!! واحد غيرك يلففها حاولين نفسها....وانا اللي كنت بقولك انك غير ابوك...طلعت اهبل منه!!!

سامر قعد جنبه بغيظ وضيق: يووووه...كل شوية اهبل..اهبل...حرام عليك...نفسي مرة تنصفني....!!!

مهاب اتنهد: مش لما تنصف نفسك الاول!!! يا ابني انت هتاخد موقف في موضوعكم ده امتي انا مش فاهم!!!؟

سامر اتنهد بوجع: وانا هعمل ايه!! هي عنيدة ودماغها عايزة تتكسر...ما انت عارف تربيتك!!!

مهاب ضربه علي دماغه بغيظ: اخرس..اخرس..واتكلم معايا عدل..بدل ما اتعلم الطب فيك دلوقتي واعملك عملية زرع مخ...هجيب مخ قرد واركبهولك احسن...والله هيفكر احسن منك..

سامر بتعب: يا جدو طب قولي انت اعمل ايه...!!! اتجوزها غصب!! بقالي سنين مستني تحن وتنطق..وهي زي اللوح لا بتفهم ولا تحس....والاخر يوم ما نطقت راحت تتخلي عني لصاحبتها...زي ما اكون طقم جديد..ولا شنطة بيتخانقوا عليها!!!

مهاب اتنهد: عارف وفاهم بس..اا

قام وقف بحيرة وغيظ: لا لا يا جدو مش هتفهم...ولا هتحس بيا....انا كرامتي ورجولتي انجرحت علي ايديها....والمصيبة اني معاها مستسلم...برغم وجعي منها بستني منها طلة عليا...كلمة اسمع بيها صوتها..بستني تنده عليا باسمي.....انا تعبان عايز اعاقبها مش عارف...عايز اقسي قلبي عليها مش قادر.....عايز اوجعها مش هاين عليا....قولي يا جدو...هو انا ضعيف!!! مش الراجل اللي يملي عنيها!!! تفتكر هي فعلا بتحبني!!! ولا حبت حبي واهتمامي بيها من صغرنا!! علشان كدة بتتقل وتتحكم!!! قولي وريحني يا جدو...انا تعبان بجد تعبان....!!!؟

مهاب قام وقف قصاده بجدية: لا يا سامر انت لا ضعيف...ولا مش مالي عنيها....ولعلمك ديمة بتحبك....وانا متأكد وشوفت ده في عيونها....بس ديمة عاشت بتتأنب طول السنين دي بسبب ريهام...ديما بتفكرني بنغم جدتها في احساسها وطيبة قلبها...وبتمارا خالتها بعندها وكبرياءها....ديمة يا سامر مش زي اي بنت بتلين بكلمة او تنشد بمفاجأة...تؤتؤ...ديمة محتاجة اللي يروضها....زي الفرسة الجامحة...تبقي مربيها علي ايدك وبتحبك ومتعودة عليك....بس لو مرة ضربتها وانت بتعلمها..تغدر...تعذبك....تخليك ايام وليالي مش قادر تركبها ولا تمشي بيها خطوة...كل ما تقرب منها وتفتكر انك هتتملك منها تقلبك وتوقعك....تخليك تحاول...وتحاول...وتحاول....

الستات زي الخيول....منها فصايل كتيير....بس اشرسها واعنفها الخيل العربي...هتتعبك...وتعذبك لحد ما تروضها. بس وقت ما تروضها هتبقي فارس مافيش فرس يقدر عليك....وديمة عايزة تتروض....عايزة تتحكم....عايزة تتحب وتتعشق بس تتحكم.....

سامر بيسمعه بإهتمام : طب...لو عملت اللي انت بتقول عليه...وهي بعندها ده مش ممكن يخليني اخسرها....!!!؟

مهاب قعد وابتسم بمكر: اتحداك....ديمة كانت عارفة ومتأكدة انها لما هتتنازل وتسيبك لريهام....ريهام هتقدر ده وتقولها لا انتي مش هتضحي بحبيبك ليا انا هنسحب من حياتكم...وانت هتفضل تتحايل عليها وتبوس في ايديها..وتقولها لا مش عايز غيرك...

ديمة اذكي ما انت متخيل.....بس اللي حصل عكس توقعها....ريهام اتمسكت بيك...وانت ضربتها في مقتل واتخليت عنها....وهي دلوقتي بتتخبط...عايزة ترجعك بس علي هواها ومزاجها....

سامر بغيظ: يا بنت الشياطين!! صحيح هي هتجيبه من برا...العيلة كلها دماغها متكلفة...

مهاب بسخرية: طب يا ابن الكلب انت انا هسيبك تتفلق...ولا هنصحك....مش انا شيطان ماشي!!!

سامر جري عليه وقعد يبوسه ويتحايل عليه: لا لا ابوس ايدك...لا ابوس دماغك...ما تمشي...كمل...كمل الله يخليك...وانا اللي شيطان وعايز الحرق...بس ما تسبنيش...

مهاب بغرور: هتسمع اللي هقولك عليه وتعمله..ولا هتجود من عندك وتلبس انت!!!؟

سامر بحماس: والله معلم ومنك بنتعلم...انت ارسم الطريق وانا همشي عليه ولا هتسمعلي نفس...

مهاب غمزه: تعجبني....هربيهالك والينلك دماغها واخليها تموووووت من الغيرة....

سامر ابتسم وباسه من خده : حبيبي يا احلي لواء في الدنيا...... بس ممكن اسألك سؤال!! ؟

مهاب ابتسم بحنان: عارف...هتقولي ليه بساعدك انت..وجاي في صفك... مش هي!!؟

سامر هز راسه بإيجاب: ايوة ليه!!؟

مهاب اتنهد برفق: علشان انتم الاتنين احفادي...ويهمني سعادتكم....وفي النهاية كل اللي هيحصل لمصلحتكم...بس ديمة عنيدة ومش اي حاجة هتقنعها...وانت عاشق...والراجل لما بيعشق بيعمي...ما بيعرفش يشوف كويس..وممكن اوي باقل غلطة يضيع كل حاجة....علشان كدة...انا هكون جنبك...اوريك اللي مش شايفه...وافكرك باللي ناسيه...

سامر ابتسم: انا بحبك اوي يا جدو...ربنا يخليك لينا....قولي بقي اول خطوة في الخطة ايه!!؟

مهاب ابتسم بخبث: اسمع يا دوك........
***************************************

في عربية مالك...ملك جنبه متوترة ومترددة وخايفة....

مالك : يا حبيبتي مالك بس!! بطلي توتر بقي فيه ايه!!!؟ ده عيد ميلاد مش حرب اكتوبر!!!؟

ماليكة بتوتر وضيق : لا لا ااانا...ااانا خايفة بلاش ادخل معاك...ادخل انت وانا هستناك هنا ارجوك يا مالك.....

مالك بتعب: يا ماليكة احنا بقالنا نص ساعة هنا بقنعك تنزلي!!! ده عيد ميلاد بنت اختي..وقولتلك كلهم مستنين يتعرفوا عليكي!!! امي واختي وخويا وابويا...كلهم....ودي مناسبة حلوة...عايزكم تتعودوا علي بعض...لحد ما ربنا يحلها في موضوع ماسة اختك ده...وترجع بالسلامة علشان نتجوز بقي....بس انتي مش عارف مالك ليه رافضة بالشكل ده!!؟

ماليكة بقلق: يا مالك خايفة من ردة فعلهم....خايفة ما يتقبلونيش وسطهم....

مالك بعصبية: يا ابني حرام عليكي...كلهم عارفينك وسافوا صورك....وعارفين انا بحبك قد ايه...ومستنين يشوفوكي بفارغ الصبر.....ارجوكي كفاية بقي وتعالي خالينا نخلص.مش هيطفوا الشمع من غيرنا....

ماليكة اتنهدت بإستسلام: حاضر...حاضر خلاص هنزل...وربنا يستر....

مالك ابتسم وضم ايديها برقة وباسها : خير يا قلبي...انا متفائل حتحبوا بعض جداااا انا عارف..

نزلت ماليكة مع مالك....وطلعوا بيت مالك...كانت حفلة عيد الميلاد بدأت....وهو اخدها ودخلوا قابل كنزي بنت اخته حنان.....كنزي..بنوتة عندها 6سنين جريت عليه وحضنته...

كنزي ببرائة: ماااااااالك....وحشششتني...
زعلانة منك اوي....انت اتاخرت ليه!!! كنا هنطفي الشمع..

مالك شالها بحنان وضمها وباسها : اسف يا حبيبة خالو....بس كنت بجيبلك هديتك اللي طلبتيها مني..اتفضلي كل سنة وانتي طيبة يا اجمل بنوتة..

كنزي اخدت منه هديتها وبصت لمليكة بمكر وشدته وبهمس: مين البنت الحلوة دي!!! دي جميلة اوي..شبه البنت اللي في المسلسل التركي اللي مامي بتحبه....!!!؟

مالك وماليكة سامعنها وضحكوا..وماليكة ابتسمت بخجل....

مالك بفخر: طبعاااااا..احلي منها كمان.... دي يا ستي تبقي... ماليكة هتبقي عروسة خالو عن قريب....

كنزي ابتسمت وقربت من ماليكة : اسمك حلو..وانتي كمان حلوة احلي من البنت اللي كانت في شقة مالك...كانت دمها تقيل...

مالك خبط راسه بإيده بغيظ من كنزي...وماليكة اتعصبت واتغاظت وقربت من كنزي : انتي اللي جميلة حبيبتي واجمل بنوتة كمان..كل سنة وانتي طيبة...اتفضلي دي هديتي انا يارب تعجبك....!!! بس قوليلي البنت اللي كانت في شقة مالك كان اسمها ايه!!!!

مالك شد كنزي بغيظ وغمزها تسكت: اااا.لا لا هي بس بتهزر مش اكتر....صح يا كنزي...مش انتي بتهزري!!!؟

كنزي بنفي ماكر: لا مش بهزر...كان رخمة واسمها اميرة...وجريت بسرعة....

ماليكة داست علي رجل مالك بقوة وغيظ: قولتيلي بقي اميرة!!!! ماشي انا كدة عرفتها...

مالك بيتألم : ااااه منك لله يا كنزي الزفت..بتهربي والله لجيبك...

ماليكة شدته بعصبية : كمان اهلك كانوا بيشوفوها وعارفينها. !!! ماشي يا مالك ليلتك سودا...

قربت حنان اخت مالك وابتسمت بترحيب... : اخيييرا البرنس وصل يا اخي انت دايما كدة متأخر!! دي ماليكة صح!!؟

مالك ابتسم: ااه يا ستي دي ماليكة...ايه رئيك مش اجمل من الصور!!؟

حنان سلمت علي ماليكة : اكيييد اجمل كتيير اوي..انا حنان اخت البرنس اللي بايع دماغه ده..

ماليكة ابتسمت بخجل: اهلا بيكي...كل سنة وكنزي طيبة ربنا يخليهالك...

حنان : وانتي طيبة حبيبتي عقبالك انتي والبرنس ده!!

علياء والدة مالك قربت بضيق وتحفظ: انت جيت يا مالك!!

مالك سلم عليها : ست الكل وحششتيني...اعرفك ماليكة اللي حكتلك عنها....

علياء ابتسمت بضيق: اهلا يا ماليكة...تعالوا الاول نطفي الشمع وبعدين نتكلم....

مالك وحنان اتحرجوا من تصرف علياء وماليكة اتكسفت من طريقتها وكلامها....

مالك بعصبية: الشمع مش هيطير يا ماما...اتعرفي علي ماليكة الاول..

حنان ابتسمت بحرج : انا كنت لسة بقولهم يارب بقي يتجوزوا.ويخلفوا علشان البرنس ده يتهد ويتلهي شوية ونفرح فيه..

علياء بصت لماليكة بسخرية: يمكن يتجوزوا اه...بس الخلفة دي بتاعة ربنا يمكن الموضوع يحتاج وقت اكيد ماليكة هتاخد وقت شوية السن بيفرق انتي خلفتي كنزي وعندك 22سنة لكن ماليكة هتتعب شوية اكيد...

ماليكة اتوجعت ودمعت ومشيت من قصادها بسرعة بحرج...

مالك بضيق وعصبية: انتي ايه اللي قولتيه ده!!! ازاي تجرحيها كدة!!! هي يعني عندها كام سنة لده كله!!؟

علياء بغضب: ايه انا غلطت!! مش دي الحقيقة!!! ولا الهانم مش عارفة فرق السن بينكم ولا عارفة هي عندها كام سنة...والسن اللي مش باين النهاردة هيبان بكرة ....

مالك بغضب: لعلمك انتي كدة بتخسريني انا مش ماليكة...علشان لو الدنيا اتهدت مش هسيبها ومش هتجوز غيرها...عن اذنك...

خرج مالك لماليكة بسرعة ولهفة...وحنان بعتاب: ليه كدة يا ماما بس...كسفتي البنت هي يعني كانت غصبته ماهو كمان بيحبها.....!!؟

علياء بغضب: اتوكسي انتي كمان...لا انتي ولا هو بتفهموا....هي عنست واغرته بفلوسها وعليتها وفاكرة انها بتشتري عريس اهو ضل راجل...وهو بضيع نفسه ويبقي خدام ليها ولعيلتها....بس لا انا هفضل وراها لحد ما اخليها تقول حقي برقبتي وتبعد عنه....ده الراجل بيروح يتجوز اللي اصغر منه بسنين يقوم ده يتجوزها اكبر منه بسبع سنين ليييه من قلة البنات...

فياض والدة مالك قرب منهم : امك عجكتها يا حنان صح!!!

حنان هزت راسها وعلياء بصت ليه بسخرية: خاليك في حالك...انا وابني حرين ومش هرتاح الا لما يبعد عنها خالص...واجوزه علي مزاجي...

فياض بإستسلام: والله انتي وابنك حرين مع بعض...هو الوحيد اللي بيعرف يتفاهم معاكي...

ماليكة بتبكي بوجع..ومالك بيحاول يهديها..: حبيبة قلبي اسف...والله اسف...امي كدة بس اوعدك بعد كدة مستحيل اخليها تجرحك والله ما هسمح بده مرة تانية....بس ارجوكي كفاية دموع...انا قلبي مش متحمل اشوفك كدة..

ماليكة موجوعة : انا قولتلك يا مالك...قولتلك ماحدش هيتوجع غيري...ما حدش هيتعب غيري....الالم كله هيكون ليا...انت ما سمعتش..مافهمتش....وادي اول الحروب....والدتك...ولسة الناس...لسة الاصحاب...لسة القرايب....لسة الجامعة والطالبة...

لسة الوجع...لسة الالم لسة يا مالك لسة...

مالك هزها بعنف : وانتي ليه تستسلمي!!! ليه تسيبيهم يوجعوكي!!! انتي قوية..قوية بحبي ليكي وحبك ليا....ماليكة لازم تكوني قوية وتدافعي معايا عن حبنا....انا مش هقدر لوحدي...لو انتي ضعفتي واستسلمتي مش هننجح...

ماليكة بكت بضعف ورمت نفسها في حضنه..: انا تعباانة اوي.خايفة اخسرك...خايفة الدنيا تاخدك مني يا مالك خايفة....

مالك ضمها بحب وحنان: اقسملك يا ماليكة ما فيه قوة هتبعدك عني....ولا فيه حد مهما كان ياخدك مني ولا ياخدني منك....الوحيد اللي يقدر يبعدك عني هو انتي...انتي وبس اللي ممكن تقفلي بابك في وشي...وقتها تبقي قتلتيني يا ماليكة...

ماليكة ضمته بقوة: انا بحبك...بحبك اوي
..

مالك: ضمها بتملك: وانا بعشقك...واوعدك لو هتحدي الدنيا مش امي والناس وبس...هعمل كدة...بس مش هسيبك...وحياة حبك...ما هسيبك..

************************************

في كافية شهير كانت نغم قاعدة مع اصحابها بتتكلم وتضحك....ودخل هو ووقف يراقبها من بعيد بغضب وغيظ...وقرب منها وبعصبية..

ياسو بغضب: انتي ما بترديش عليا لييييييييه!!! وبتتهربي مني ليييييه...!!! انا خذرتك من جنانك ده!!؟

نغم بسخرية : جنان ايه!!! ثم ياريت توطي صوتك.....

ياسو شدها بغيظ وقومها : انتي بتستفزيني صح!!! طب تعالي معايا..

نغم شدت ايديها بعصبية: ابعد ايدك عني...واياك تقرب مني تاني.!!!! انت فاهم....انا مافيش حاجة بتربطني بيك...انت انتهيت بالنسبة ليا...ابعد عني وسيبني اعيش حياتي زي الناس....ابعد عني بعقدك وضعفك...ابعد عني
..انا مش عايزاك...مش عايزااااك افهم.بقيييي..

ياسوو بيتألم من كلامها....واتهز من رد فعلها...مصدوم مش متخيل الغل والغيظ اللي في صوتها و كلامها...

ياسوو بجنون : انتي بتقولي ايه!!؟ انتي مجنونة صح!! انتي بتاعتي غصب عنك وعن كل الناس دي عارفة يعني ايه بتاعتي!!

كل المكان سكت وهدي وبيسمع ويتفرج علي اللي بيحصل بينهم....

ياسوو مسك السلسلة اللي في رقبتها بغضب: فين سلسلتي يا نغم!!! انا قولتلك ما تقلعيهاش مهما حصل...فين سلسلتي انطقي!!؟

نغم بتحبس دموعها بصعوبة وبتتماسك شدت ايده بغضب: رمتها....اتخلصت منها هي واي حاجة تخصك ومن ريحتك.... زي ما اتخلصت منك ومن وجودك في حياتي....انا كرهتك...كرهتك وكرهت وجودك واي حاجة بتفكرني بيك....

ياسوو مصدوم لسة مش مستوعب ان دي نغم..!!! دمع بضعف وضياع : اااانتي نغم!! اااانتي سندي!! ااانتي اللي وعدتيني تفضلي جنبي!!..فيين وعدك!!! فين حبك!! كان كذب..!!؟ كنتي عايزاني بس وانا قوي وواعي!!! دلوقتي بقيتي بتكرهيني!!! دلوقتي بقيت حمل عليكي وعايزة تتخلصي مني يا نغم!!!

شدها بجنون وصوت وغضب هادر: انطقي يا نغم....مين اللي خلاكي تعملي كدة!!! مين ناساكي ياسين ميييين!!!

انا!! كلمة نطقها شخص واقف وراه بقوة وتحدي...لفله ياسين وهو في قمة غضبه...شاف شاب وسيم قوي البنية واثق من نفسه...نظرته ليه كلها تحدي...

غانم قرب من ياسو بتحدي وشد نغم من ايده وخباها وراه وبتحدي : انا اللي فوزت بيها....نغم جوهرة تستاهل تتصان...وانت ماعرفتش تصونها...يبقي مش من حقك انك تمتلكها....نغم من الليلة خلاص بقت تخصني انا وبس....وانت بقيت مجرد ماضي...ماضي مؤلم مرير هي نسيته وانا هنسيهولها كله مش هخلي ليك ذكري في حياتها...ولو عندك كرامة ما تخليهاش تلمحك تاني...ولا انا كمان عايز اشوفك...

ياسوو بيحبس دموعه...موجوع...مصدوم.....تايه....ضايع....يائس...بص لنغم بتساؤال عايزها تنكر....عايزها تكدب غانم...عايزها ترجعله الامل في الحياة...

ياسووو بخروف تقيلة وصوت خارج بيدبحه: اااال...ااالكلام اللي بيقوله ده صح!!! ااانتي ارتبطي بيه!!! اااانتي نستيني يا نغم!!!؟

نغم ساكتة خلاص مش قادرة تتماسك ولا تتكلم....لو خرج منها حرف تاني هيخرج بدموع وعذاب هتجري عليه وتلم جرحه ووجعه والمه وتحضنه.....هتضعف وتقوله كدب...كدب....انا حبيتك وعمري ماحبيت غيرك....بس مش قادرة....نغم بتضغط علي الجرح علشان يخرج كل اللي ملوثه وبيألمه....عايزة تنضفه وتخليه يطيب....لو وقفت ضغط هو هيبطل يتوجع مؤقتااا..بس الجرح لسة ملوث...لسة بينزف بالبطئ...وعمره ما هيخف وهيفضل كدة لحد ما يقضي عليه ويضيع منها للابد....

غانم بثقة: مالكش دعوة بيها...كلامك معايا انا....وانا بقولك اهو...اخرج من حياتها...ابعد عنها....انساااها...

ياسو مش متحمل هجم علي غانم بغل وغضب وفضل يضرب فيه بجنون...وغانم يبادله الضرب والوجع.....الدنيا اتقلبت والاتنين بيقاتلوا بعض مش بس بيضربوا بعض...ونغم اتلجمت مكانها بتبكي.....مش عارفة تعمل ايه....لحد ما ياسو بعد عن غانم والناس قدرت تخلصهم من بعض....

ياسوو بيبعد وهو بياخد انفاسه بصعوبة وبصلها بجروحه اللي بتنزف...سواء اللي في جسمه او في روحه.....

ياسوو بغضب وغيرة: علي قد ما حبيتك....علي قد ما كرهتك...واعرفي انك مش هتكوني لغيري....لو حكمت اني اقتلك...هقتلك يا نغم وربي هقتلك....وابقي ريحتك مني خالص.....

خرج غضبان وموجوع....مش عارف رايح فين ولا داري سكته هتنتهي بيه في انهي محطة....
********************************************

في مكتب چواد الحديدي
..

چواد قاعد علي مكتبه بينهي قراءة ملف قصاده بعصبية وريان قاعد قصاده بيتابع رد فعله...

چواد بعصبية: انت متأكد من المعلومات دي!!!

ريان اتنهد بثقة : طبعااا متاكد معظم المعلومات دي انا جايبهالك بنفسي...دول مافيا يا صاحبي...

چواد بغل: مستحيل...دول علي كدة حرامية وكمان بيقتلوا الناس...دول مش مخلين...تجارة اعضاء...غسيل اموال....مواد مخدرة...وكمان منتهية الصلاحية....وبلاوي كتيير.....انا لازم اكشفهم...دول لازم يتعدموا...

ريان اتنهد بضيق: بس فيه حاجة مهمة لازم تحطها في حسابك...معظم الصفقات دي تمت باسم الشركة اللي مهرة ووالدتها شركاء فيها....والاهم..ان مهرة نفسها ماضية علي معظم الصفقات دي....يعني شريكة معاهم في كل حاجة....

چواد بجنون : انت بتقول ايه!!! مهرة!! مستحيل مهرة تعمل كدة..مستحيل...اكيد هو بيستغل امضتها من غير علمها...

ريان بتفهم: طيب ما انا عارف ومتأكد كمان....بس انا بفهمك لو اتخذنا اي اجراء...هتكون مهرة بتدفع التمن زيها زيهم...لازم تتأني وتفكر كويس...مهرة لازم تكون في ايدك الاول قبل اي خطوة تخطيها......

چواد بحيرة وغضب: ااااااه يا شوية كلاااب..بتتحاموا في حريم...مستغلينها هي وامها علشان يحموا نفسهم.....وبتحدي...بس وربي ما ابقاش ابن الحديدي لو ما دفعتك ثمن كل حاجة عملتها فيها يا راجي الكلب.
***********************************

في المستشفي الخاصة بمهاب عز الدين...

ديمة دخلت بعصبية لسامر وهو بيجهز نفسه للعمليات...

ديمة بغضب: اقدر افهم انت ليه استبعدتني من العملية!!!

سامر بيكمل تعقيم بلامبلاه: والله انا هنا المسؤول ومن حقي احدد مين يحضر معايا العملية...وانا اختارت الدكتورة ريهام...وانتي عندك عمليات بعديا بس انا مش محتاجلك معايا في العملية دي....

ديمة بغل: ومحتاج لريهام!!؟

سامر بتحدي : ايوة محتاج لريهام...ريهام بتفهمني من نظرة عين....انتي فهمك بطئ....عن اذنك...

سابها ومشي للعمليات...وقفت مصدومة...كل يوم بيبعد....كل يوم بيتغير....كل يوم بيضيع اكتر....معقول هيرجع....معقول هيحن...ولا خلاص ريهام بتحل محلها في كل حاجة...

لامت نفسها وعنفت قلبها....بس هي بتجني ثمن غباءها واستسلامها....
يُتبع..

google-playkhamsatmostaqltradent