رواية قضية نسب الفصل الثاني عشر 12 بقلم اية عامر

 رواية قضية نسب الفصل الثاني عشر 12 بقلم اية عامر

رواية قضية نسب البارت الثاني عشر

رواية قضية نسب الجزء الثاني عشر

رواية قضية نسب الفصل الثاني عشر 12 بقلم اية عامر


رواية قضية نسب الحلقة الثانية عشر 

حازم بتفكير: طب ازااي لما شافتني متصدمتش ولا بان عليهااا اي حاااجه..معقول تكون هي!!!!؟
بس لو هي اكيد لما تشوفني هتتوتر.. او ممكن تكون كانت عارفه انها هتشوفني ومستعده لكده.. يعني اي كانت قداامي طول الوقت ومشوفتهاااش.. 
السؤال هنا لي هي مجتش واجهتني بالحقيقه... لي؟؟؟ 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عمر: مش عارف لي مش مرتااح للبت دي
أروي: جميل
عمر: حاسس انها مخبيه ورااها حاجه..
أروي: ناايس..
عمر: انتي عارفه يعني اصل انا مقبلتهااش في جاامع..
أروي: ايوه..
عمر: هو في اي انتي بتلحني..م تفكري معااياا..
أروي:ولا انت مصدعني بقااالك ساعتين اتنين ورضوي رااحت ورضوي جت..الاه هي البت عملتلك حااجه ي ولااا..ولا تكونش وقعت..
عمر: م تحترمي نفسك بقي..وبعدين اي وقعت دي لا ي اختي مبقعش..
أروي بضحك:اااه مهو واااضح..
جه معتز من جوه..
معتز: بنتك زنانه زيك ي أروي..
أروي: طب احترمني قداام النااس طيب..
عمر:متقلقيش ي اروي انا كده كده عارف انك هفأ..
أروي: انا هفأ ي عمر..شوفت ي معتز..
معتز: ششش بحبك..
اروي: عملالك صينينه بطاطس بالفرااخ انما اي هقوم اسخنهاالك..
معتز: ي لهوووي ي نااس مبحبهاااش من فرااغ والله..
اروي: ابو عياالي اوووي..
معتز: بقولك اي م تطردي عمر علشان انا اصلا مش طاايقه..
اروي: عيب ي حبيبي الراجل في محنه..
عمر: هو انتوا المفروض كده بتتهامسوا يعني علفكره انا ساامعكووا..
معتز: ايوا ي عمر م احنا مش بنراااعي مشااعرك..
اروي: انا هدخل اسخن الأكل..
عمر: اهربي ي اروي اهربي...بقولك هااتي مخلل مع الأكل مبعرفش اكل من غيره..
معتز بصله بصدمه وبدأ يمثل انه بيعيط بطريقه مضحكه..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
هاجر بصدمه: مأذون شرعي..
سليم بغضب: الجواز سنه الحياااه..
هاجر: سليم..انت جايبني هنا لي..
سليم: اي هتجوزك..يلا قدااامي..
هاجر: هو اي الهبل ده هو حد قالك اني دميه في ايدك وعمال تحركهااا..
سليم: متعليش صوتك ي هااجر احنا في الشااارع..
هاجر: انا عايزه امشي..انا تعبت..انا خلاص مش عايز كليه مش عايزه تعليم..ونا هرجع بلدي واعيش بكراامتي فيهاا..
سليم: هو مين اللي جرح كرامتك هناا ي هااجر..انا بقولك هتجوزك علي سنه الله ورسوله..
هاجر: وانت بقي مين قالك ان انا موافقه عليك..
سليم: هااجر اسمعيني..انا اه شوفتك عدد قليل..بس انا بحس معااكي ب مشااعر جديده..عمرهاا م كانت لأي بنت غيرك..عاايز كل ده يكون وانتي معااياا..علي ذمتي وانتي في بيتي..
هاجر بصدمه: انت بتحبني..
سليم: لو اللي بيحصل ده حب..ف ايوه ي هااجر انا بحبك وبحبك اووي كماان..
هاجر: واللي يحب حد يعامله كده..
سليم: انا من وقت م شوفتك وانا عايز اخدك لعالم تااني نعيش فيه لوحدناا.. عايز اخبيكي عن كل الناااس..عمري م اوقعت اني اكون متملك كده..بس انا اول م سمعتك بتتكلمي عن حد غيري مقدرش اني امسك اعصاابي...
هااجر: انا مش عارفه اقول اي...بس هو انا بصرااحه يعني..مفيش عريس..
سليم: ااي..مش فاهم حااجه..
هاجر: بصراحه يعني صاحبتي قالتلي انها شايفه يعني انك معجب بياا وهي اللي خلتني اقولك كده..
سليم بهدوء: طب واتأكدتي!!
هاجر بكسوف: يعني..
سليم: يعني موافقه نكتب كتاابنا..
هاجر: بس انا لسه معرفكش وانت كمان بردو..
سليم: قلبك دلوقتي بيقولك اي..امشي ورا قلبك..
هاجر: بس بردو لازم الواحد يحكم عقله..لو احنا عرفنا اكتر ممكن الاحساس المشترك ده ينتهي ويكون مجرد اعجاب...
سليم: انا من ناحيتي متأكد انه مش اعجاب..انا عرفت بنات كتير مش هكدب عليكي..بس صدقيني من ساعه م قلبي اتشد ليكي وعنياا شافتك تاني لما جيت البلد مشوفتش غيرك من ساعتهاا..
هاجر: طب بص خلينااا نمشي من هناا..لان بجد القرار ده غلط..
سليم: طيب اي رأيك نتمشي شويه ونقضي اليوم سواا..
هاجر: ااه بمناسبه ان انا ابقي مين بقي..
سليم: صبرني ي رب..طب اعمل اي..
هاجر: روحني..عايزه اروح..
سليم: متغيريش الموضوع...شوفيلنا حل منطقي..
هاجر: تتقدملي..ورسمي كمان 
سليم: ونعمل بقي خطوبه و اقعد اجيب في دباديب وجو الترجيع ده..لا مبحبوش..
هاجر: خلاص يبقي بلاش..
سليم: طيب هتقدملك..كلمي عمك وقوليله ان احنا جاايين بليل..
هاجر بحزن: لا مهو خلاص مفيش عمي..
سليم بإستغراب: يعني اي مش فاهم..
هاجر: يعني ي سليم انا كنت متخيله ان لما اهلي ماتوا ان عمي هيجي وياخدني اعيش معااه ويحبني زي عياله..انما ده مخافش عليااا لما بقيت بناام في البنزينه...انا خلاص ي سليم مبقاش لياا اهل..
سليم بحنيه: اوعدك ابقي اهلك ونااسك ي هاجر..بس واافقي..خلي اي احساس بينا يبقي بالحلال..انا مش عايز حد يقولنا نص كلمه علي علاقتنا اللي ملهتاش شكل ده..وافقي..انا بحبك..
هاجر بتفكير: بس..يعني..حتي لو كتبنا الكتااب..هحب نتعرف علي بعض ونفهم بعض الاول وبعدين نعمل فرح...ولا انت مش نااوي تعملي فرح..
سليم بفرحه: هعملك احلي فرح ي احلي عروسه في الدنيااا كلهاا..
هاجر: بس في مشكله..
سليم: اي هي ي بنت الفقريه..
هاجر: لم نفسك والا ارجع في كلامي..احنا مفيش معانا شهود..
سليم طلع تليفونه واتصل ب عمر...
سليم: هبعتلك مكااني دلوقتي..الاقيك قداامي في عشر دقاايق..
عمر: اهدي ي عم السريع وقولي في اي..
سليم: انت فين دلوقتي ي عمر..
عمر: باكل بطاطس بالفراخ..عند اروي وجوزها اللي محسوب علينا ده..
سليم: جوزها بردو الي محسوب عليكوا..طيب هاات بقي معتز معااك وانت جااي..بسرعه ي سليم انا في الشارع..
عمر: مااشي..
بعد فتره وصل عمر ومعتز وصلواا عند سليم وهااجر..
عمر:جايبناا لي هناا..ي رب ميكونش اللي ف بالي..
سليم: هو..هتجوز..وانتو هتشهدوا علي جوازي..
معتز: مبروك ي سليم..بس فجاءه كده..
سليم: اااه...يلا بيناا..
.....
باارك الله لكمااا وبارك عليكمااا وجمع بينكمااا في خير..
هاجر بصت لسليم اللي باصصلهاا بخبث..
هاجر: انت مش سالك علفكره..
سليم: معااكي حق..
سليم ضمهااا ليه بسعااده..
سليم: انتي عوضي من الدنيا ي هااجر..بحبك اووي..
هاجر بصتله بكسوف ومردتش...
عمر: مبروك ي عم سليم..عقبال م اشوف عيالك ي حبيبي..
سليم: مالك قلبت علي داده سعااد لي كده..
عمر: ااه دي حبيبتي دي وحشني اكلهاا اووي..
معتز: بقولك اي ي عمر..هو انت ي ابني مبتاكولش في بيتكو..دايما متشرد كده..
عمر: حاطط نقرك من نقري ليه..متضاايق مني ليه ي ولااا..
معتز: وانا هتضايق منك ليه ربنا ع الظالم والمفتري..
سليم: انتوا هتبطلوا خناق امتي بقي..
معتز: لما عمر قلبه يحن علياا وميورنيش وشه كل يووم..
عمر: هو انا قاعد علي قلبك ي ابني اما عجايب بصحيح..
سليم: بس بس انتوا الاتنين مش عايز اسمع صوتكوا..يلا نمشي..
خرج عمر ومعتز وسليم وهااجر..وكل واحد رجع لبيته...
سليم: اطلعي انتي انا هرجع الشركه تااني..ومش هتأخر..
هاجر: مااشي..ربنا معااك..
سليم راقب هاجر وهي داخله البيت لحد م اطمن وبعدين رجع الشركه تاااني...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حازم فكر كتير وقرر انه يروحلهااا البلد.. وفعلا بعد ساعتين ونص كانت الساعه ٤.٥ وصل للبلد وراح البيت ولكن ملقاااش اي حد ولا لقي رضوي ولا حتي هاجر.. 
حازم نزل من البيت لقي عم سعيد كان خارج من بيته... 
حازم راحله بسرعه وسلم.. 
حازم بإبتساامه: ازيك ي راااجل ي طيب.. 
عم سعيد:  حاااازم ازيك ي ابني فينك كده مختفي.. 
حازم:  مشغول ي عم سعيد.. 
عم سعيد:  معلشي ي ابني هي الدنيااا كده... 
حازم:  عامل اي ي عم سعيد.. اي اخبارك.. 
عم سعيد:  الحمد لله ي ابني في فيض من النعم.. 
حازم:  ربنا يسعدك ي رب.. قولي ي عم سعيد هو البيت فااضي لي كده.. 
عم سعيد: من بعد عمك ضياء الله يرحمه رضوي بنته راحت لأمها في القاااهره.. وهاجر بتنزل علطول علشان الكليه.. 
حازم:  طب م تديني عنوان رضوي ي عم سعيد.. اصل في امانه وعايز ارجعلهاا.. 
عم سعيد:  مااشي ي ابني انا كان معايا العنوان كاتبه ف اجنده هدخل اجيبهااا.. 
بعد شويه خرج عم سعيد بالعنوان وادااه لحازم اللي اخده ورجع بعربيته وبعد ساعتين ونص كااان في القاهره...
حاازم رااح علي بيت والده رضوووي..وفضل يخبط ولكن طلعت واحده من الجيراان..
الست: مفيش حد هناا..سابوا البيت..
حازم: امتي!!!
الست: امبااارح سلوي دخلت المستشفي وبنتهااا غارت من هنااا هي وبنتهاا..
حازم بصدمه: كان معااهم بنت صغيره..
الست: ايوه..بنت كده قيمه تلات اربع شهووور..
حازم بحزن: تعرفي اسم البنت الصغيره..
الست: تقريبااا كده اسمهااا يقين..
حازم غمض عينيه بحزن...معقول ان الاذيه دي كانت لبنت الراجل اللي شد ايديه من الطريق الغلط..وازااي الشيطاان غوي بنت رااجل محترم كده وخلاهاا تسيب نفسهااا لايد متلوثه بشرف بناات كتير..
حازم كان كاره نفسه اووي...
حازم: متعرفيش هي راحت فين..
الست: لا معرفش..
حازم: طب اسم المستشفي اللي والدتهاا فيهااا..
الست: تقريبااا كده..هي اقرب مستشفي  هنا..مستشفي *******
حاازم خرج بسرعه ووصل للمستشفي ودخل سأل علي اسم سلوي... وفعلا دلته المريضه علي اوضتهااا.. 
حاازم قعد قداام اوضتهااا بحزن.. 
حازم في نفسه: اعمل اي دلوقتي..استر علي البنت الغلباانه دي بنت الراجل الطيب واجرح مريم اكتر م انا جرحتهاا.. انا مقدرش اسيب مريم... بس انا كده هبقي اناني.. انا هسيبهاا تشوف حيااتها مع حد من قيمتهااا..
حازم فضل قاااعد قدااام اوضه والده رضوي وقرر ميرجعش البيت ويستنااها خوفااا انها توصل اول ميمشي... 
... 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عمر: ايوا يعني انتي عايزه اي مش فاااهم يعني..انا كلامي بخصوص الصوره كان واضح من البدايه
السكرتيره:  اي ي عمر بتتعصب عليااا لي.. 
عمر بغضب:  اسمي استاذ عمر ي انسه نادين والزمي حدودك معاايا.. 
نادين: لي بقي الموظفين قالولي ان السكرتيره اللي قبلي كانت بتناديك ب اسمك.. 
عمر بغضب: ملكيش دعوه ب أروي.. ومتجيبيش بس سيرتها علي لسااانك.. ولا تقارني نفسك بيها لانك خسرااانه... الصوره دي ملكيش حق تلمسيهااا ولو شوفتها في ايديك تااني هقطعهااالك
سليم كان وصل في الوقت ده وسمع زعيق عمر.. 
سليم: في اي.. اي الزعيق ده ي عمر.. 
عمر:  امشي اطلعي من مكتبي.. واعرفي انك مرفوده.. علشان كلامي ميتسمعش كويس.. 
سليم:  اخرجي دلوقتي ي نادين.. وانت ي عمر اهدي.. 
سليم بص علي الصوره اللي ف ايد عمر وفهم.. 
سليم:  عمر الموضوع ميستاهلش انك تطردهاا.. 
عمر: لا ي سليم.. انا حذرتهاا انها متلمسش الصوره.. ولا تيجي جنبهاا.. ولا كماان بجحه وبتقاارن نفسها ب اروي.. 
 سليم:  ماشي ي عمر بلاش تكمل اليوم وروح ريح اعصاابك.. والبنت هتشتغل معايا وبكره هيجيلك سكرتيره جديده ومحترمه وكويسه.. 
عمر: ماشي ي عمر سلام..
عمر روح وهو متعصب... اما سليم ف كمل يومه في المكتب وروح بليل في معااده.. 
سليم لقي البيت متضلم..بس كان في ضوء واتضح ان كان ضوء التلفزيون..وكان قاعد قدااامه هااجر وعليها بطااانيه ورايحه في النوم...
سليم بصلهااا بحنيه وشاالهااو ودخلهاا في اوضتهاا...وجه يمشي بس كانت مااسكه في ايديه..سليم بصلهاا بحب وبعدين ابتسم بخبث..
سليم بخبث: مااشي ي هاجر ي بنت ام هااجر..
سليم ضمهااا وفضل معاااها لحد م النهاار طلع..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حاازم كان لسه في المستشفي ومقدرش ينااام.. كانت السااعه تسعه الصبح.. 
وبالفعل رضوي وصلت المستشفي.. حازم اول م شافهااا كان خاايف من المواجهه.. بس جمد قلبه.. 
رضوي بتوتر:  حاازم.. انت بتعمل اي هنا.. 
حازم:  انا مش جااي اسألك علي اي حاجه ولا افهم تصرفاتك دي.. بس هطلب منك طلب علشاان فريده ويقين.. علشان خاطر عمي ضيااء.. وعلشان خاطر ربنا يغفرلي ذنبي.. 
رضوي بصدمه وخوف:  انت.. انت افتكرتني.. عرفت كل حاجه.. 
حازم:  ايوا ي رضوي عرفت.. انا مش جاي الومك علي تصرفااتك ولا لي كل اللفه دي.. 
رضوي بحزن:  انا ي حازم مش عايزه منك حاجه غير تسجل البناات.. وتعترف بيهم..
حازم بحزن وألم:  وانا ذنبي مش هيتغفر بمجرد اني اسجل البنات.. تتجوزيني ي رضوي؟!! 
وو هنكمل بعدين.. 

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية قضية نسب
google-playkhamsatmostaqltradent