رواية احببت طفولتها الفصل التاسع 9 بقلم رحمة عمرو

 رواية احببت طفولتها الفصل التاسع 9 بقلم رحمة عمرو

رواية احببت طفولتها البارت التاسع 

رواية احببت طفولتها الجزء التاسع

رواية احببت طفولتها الفصل التاسع 9 بقلم رحمة عمرو


رواية احببت طفولتها الحلقة التاسعة

روايه"احببت طفولتها"البارت التاسع
____________________________________________
ياسمين:يلا يا يارا هنتأخر 
يارا:اهدي يست جايه اهو
ادهم:رايحه فين يا ياسمنتي
يارا:ولا اسكت مش عايزه محن 
ياسمين:رايحه اشتري شويه حاجات يحبيبي
ادهم:خلي بالك من نفسك يروحي
يارا:ولاا انتو في فترة الخطوبه لسه
ادهم:اسف يمعلمه
يارا:قدامي يا نحنوحه
ياسمين:اهدي بس ومتزقيش 
يارا:طب يلا 
احمد:يارا
يارا:نعم
احمد:ختي فلوس بزياده
يارا:اه يحبيبي
احمد:طب خلي بالك من نفسك ومتتأخروش 
يارا:حاضر بااي
يوسف؛مش كنا روحنا معاهم
احمد:يارا مبتحبش حد يروح معاها وهي بتجيب حاجات ليها
يوسف:طيب
عند يارا
ياسمين:انتي هتجيبي ايي بقا
يارا:هجيب فستان الخطوبه
ياسمين:هيييه وانا كمان يلا بينا
وراحوا المول 
يارا:واو بصي الفستان ده
ياسمين:حلو ايي
(الفستان كان اسود وطويل وبديل وفي شيفون عند الدراع)
يارا:تعالي عشان اقيسو
ياسمين:يلاا
ودخلت قاستو وكان حلو اووي
ياسمين:روعه بجد
يارا:هخدوا
ياسميت:بصي ده بسرعه كده
يارا:جميل جدا
(كان فستان روز ونفس تصميم يارا)
وراحوا اشتروا شوز لون الفساتين
ياسمين:انا تعبت اووي
يارا:وانا كمان تعالي نروح ناكل
ياسمين:يلا 
وراحوا طلبوا الاكل وفضلوا يتكلموا ونسيو نفسهم والوقت اتأخر
يارا:احيييه الساعه 1
ياسمين:احيييه فين فوني ولقت فونها معمول سايلنت ويارا فونها فصل
يارا:احيييه هتنفخ تعالي معايا مش هتروحي
ياسمين:طب يلا ماما وبابا عند جدو اصلا
وروحوا لقوا كلهم قلقانين عليهم
احمد:يارا انتي كويسه
يارا:انا انا كويسه
ادهم بزعيق:كنتوا فين كل ده قلقنا عليكم وانتو ولا علي بالكم
يارا بعياط:روحنا الممطعم وننسينا نفسنا
احمد:بس يا حيوان متزعقش شششش اهدي يروحي خلااص ولا يهمك
ادهم:الهانم اللي ولا كانها مخطوبه وبتتأخر عادي
ياسمين:انت مش جوزي عشان تتحكم فيا ومش هسمحلك تزعقلي واذا كان علي حبك والخطوبه مش عيزاهم وسابتهم ونزلت
يارا:ألحقها بسرعه يغبي
ادهم جري وراها
يوسف واقف متكلمش
يارا بصتله ودخلت الاوضه
احمد:اوووف كنت هموت من القلق
يوسف:انت ازاي بالهدوء ده ازاي مش تعاقبها
احمد:يارا حته مني وعارف طلما اتأخرت يبقي في حاجه ومش كل حاجه بالعقاب يارا بتحب الين لو زعقتلها ممكن تخاف مني
يوسف؛كلامك صح
عند ادهم
ادهم:يبنتي استني ياسمين
ياسمين:خير
ادهم:ينفع اللي انتي بتعمليه ده يعني ايي عشان بخاف عليكي تقولي مش عايزه حبك ولا الخطوبه اي مليش اي اهميه
ياسمين بعياط:انت زعقتلي وانا مبحبش حد يزعقلي عشان بخاف
ادهم:حقك عليا مش هزعق تاني يلا نتطلع
_____________________________________________تاني يوم
الباب بيخبط يارا راحت تفتح اتصدمت
يارا:ازاااي
____________________________________________ هووب البارت خلص رأيكوا 

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية احببت طفولتها
google-playkhamsatmostaqltradent