رواية احببت عمياء الفصل الثامن 8 بقلم الكاتبة المجهولة

 رواية احببت عمياء الفصل الثامن 8 بقلم الكاتبة المجهولة

رواية احببت عمياء البارت الثامن 

رواية احببت عمياء الجزء الثامن 

رواية احببت عمياء الفصل الثامن 8 بقلم الكاتبة المجهولة


رواية احببت عمياء الحلقة الثامنة

روح:وهي نازله لقت مراد جاي ومعاه واحده وعمالين يضحكو وهو ماسك ايديها
روح:بدموع مراد اي دا ومين دي انطق
في نفس اللحظه سهير والدت مراد جت
سهير:ابني حبيبي وجرت عليه وخدته في حضنها كل دا قدام روح المصدومه من اللي بيحصل بعدها بدقائق مراد دخل
روح:مراد اي دا انا مش فهماها حاجه وفجأه اغمي عليها الكل جري عليها ومراد شالها وفوقها
مراد:روح حبيبتي انتي كويسه
روح:بتفتح عيونها مراد انت بتخوني انت بصت لقت ياسر قدامها روح بدموع اي دا انت ازاي منك اتنين
مراد:اهدي بس يحبيبتي انا مش كنت قولتلك اني عندي اخ توأم وكان في امريكا ورجع ودي السا خطيبته
ياسر:انا اسف بجد وحمدالله علي سلامتك
روح:الله يسلمك
السا :سلمت علي روح وقالتها ممكن نكون صحاب
روح:امي طبعا وبعدين نزلو كلهم فطروا سوا
ياسر :ماما حبيبتي السا هتقعد معنا هنا لغايه لما نعمل الفرح دا بعد اذن حضرتك
سهير:طبعا يحبيبي دا بيتها
في اوضه مراد وروح
مراد:روح حبيبتي احنا عرفنا مكان الجماعه وهنهجم عليهم النهارده بالليل عشان خاطري خلي بالك من نفسك ومن بابا وماما ولو حصلي حاجه اعرفي اني بحبك وهفضل احبك لغايه لما امو...مراد مكملش كلامه وروح حطت ايدها علي بوقه وحضنته جامد وهي بتعيط عشان خاطري متجيبش سيرت الموت انا مقدرش اعيش من غيرك متسبنيش
مراد:بعدها عن حضنه عشان تتنفس ومسك وشها بايديه صدقيني عمري ماهبعد عنك وبلاش الدموع دي عشان مبحبش اشوفها
روح :حاضر
مراد نزل والكل جهز عشان يهجمو علي الجماعه وفعلا في نص الليل كانو هجمو عليهم وقتلوهم كلهم تقريبا لغايه لما مراد وصل لزعيمهم ومصوب المسدس عليه
فجأه............ 

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent