رواية الميكانيكي الفصل السابع 7 بقلم روفيدة هاني

 رواية الميكانيكي الفصل السابع 7 بقلم روفيدة هاني

رواية الميكانيكي البارت السابع 

رواية الميكانيكي الجزء السابع 

رواية الميكانيكي الفصل السابع 7 بقلم روفيدة هاني


رواية الميكانيكي الحلقة السابعة

الميكانيكي البارت السابع
قفلت اسيل مع صاحبتها وقالتلها الخطه 
مازن طلع من الورشه واخد شاور وغير هدومه وبيتغدي هو واسيل 
مازن: ماما هتيجي بكره تعيش معانا 
اسيل: مضايقه بس مبينتش طبعا ياحبيبتي ده بيتها تيجي في اي وقت
مازن: ابتسم 
خلصوا غداء 
تاني يوم مازن وهو نازل اسيل ماما جايه مش عايزها تعمل حاجه 
اسيل: دي في عيني 
مازن: ابتسم واستريح لأن اسيل معترضتش كان خايف ان هيا ترفض
والده مازن عبير جت 
عبير؛ خبطت كتير واسيل سمعاها ومفتحتش الا لما عبير وقفت خبط وكانت هتمشي
اسيل: اسفه ياطنط مسمهتش اتفضلي 
عبير: سلمت عليها ودخلت قعدت 
اسيل: سايبه الشقه مش نضيفه ورمت حاجات علي الارض وحطت هدوم في السبت كتير 
عبير: فين اوضتي يابنتي 
اسيل: اسفه يا طنط اوضتك مش نضيفه فيها غسيل وكده 
عبير: ولا يهمك يابنتي وريني الأوضه وملكيش دعوه 
عبير مستغربه ان ازاي ابنها عايش في البهدلة دي مازن منظم جدا 
اسيل ورتها الأوضه 
كانت مليانه غسيل عايز يتغسل والملايه مش علي السرير والمخدات في الأرض 
عبير: حطت هدومها في الدولاب وروقت الأوضه وغسلت الغسيل ونشرته وكل ده كانت اسيل قاعده بتتفرج علي التلفزيون 
عبير: انا غسلت الهدوم يابنتي ونضفت الشقه قومي انتي اعملي الأكل لمازن قبل مايطلع 
اسيل: ليه ياطنط غسلتي انا الداده قولت لبابي يبعتهالي 
عبير: لا ملهاش لازمه انا خلصت خلاص قومي انتي بقي اعملي الأكل
اسيل: مش بعرف اعمل مازن بيجيب من بره وهو جاي 
عبير: يعيني يابني بتجيب ديلفري كل يوم هو بيلاقي فلوسه في الشارع كنتي اتعلمتي يابنتي
اسيل: مش بعرف ياداده اعمل اكل لو كده اعملي انتي اسفه مقصدش ياطنط اصل متعوده اقول داده علي طول 
عبير: اضايقت من كلمه داده وقالتلها انا هقوم اعمل اكل 
اسيل: ماشي ياطنط المطبخ قدام شويه 
عبير : راحت تعمل الأكل 
اسيل: اتصلت بصاحبتها وقالتلها الخطه مشيت زي ماتفقين
صاحبتها: كده هتمشي هيا من نفسها وانتي ملكيش ذنب في حاجه يبقي انتي قدام مازن مراته اللي بتحبه وبتحب والدته ووفقت ان هيا تيجي من غير كلام ولا مشاكل 
اسيل: ربنا يخليكي ليا 
صاحبتها: انا محتاجه فلوس ضروري 
اسيل: هحولك فلوس في البنك 
صاحبتها: تسلميلي يا قمر
مازن جي من الشغل الله الله علي الروايح الحلوه دي 
عبير: طلعت من المطبخ حمد الله على السلامة يا حبيبي 
اسيل طلعت من الأوضه حضنت مازن وباسته من خده قدام عبير عبير اتكسفت ومشيت دخلت المطبخ تاني 
مازن: ينفع يعني كده اللي عملتي قدامها ده وبعدين ازاي تسبيها تغسل الهدوم وتعمل الأكل انا مش جايب امي عشان تخدمك 
اسيل: عيطت انا مليش دعوه هيا اللي غسلت واتحايلت عليها كتير مردتش تقعد وهيا قالت انا اللي هعمل الأكل عشان ابني يرم عضمه بدل الزباله اللي من الشارع دي وزعقت عشان مش بعرف اعمل اكل قولتلها علميني عشان مفيش حد كان بيعلمني علميني انتي مردتش وزعقت وراحت هيا عملت 
مازن: مسكها من ايدها جامد ودخل بيها الأوضه وحدفها علي السرير وقال امي متعملش كده لو سمعتك اتبليتي عليها ولا عملتي حاجه ضيقتها هتشوفي تصرف تاني وطلع بره وراح لمامته المطبخ 
باس راسها ها يامي عملتي اكل اي عشان بطني بتسوسو من الريحه 
عبير: عملالك ملوخيه بالارانب
مازن: الله الله تسلم ايدك ياست الكل 
عبير: يلا روح غير هدومك ونادي اسيل تساعدني في تجهيز الأكل
مازن : راح الأوضه لقي اسيل قاعده بتلعب في الموب شد منها الفون وقال قومي جهزي السفره مع امي 
اسيل: طيب وقامت بتشنيك 
وهما علي السفره 
مازن: الله ياامي تسلم ايدك وحشني اكلك اوي والله بقالي كتير مأكلتش اكل بيتي كده 
عبير: بألف هنا علي قلبك ياحبيبي اسيل مش عجبك الأكل ولا اي 
اسيل: لا يا طنط حلو تسلم ايدك
عبير: بألف هنا 
وقامت اسيل وعبير يشيلو الأطباق ومازن دخل ينام وقعدت اسيل تلعب في الموب وعبير نامت 
عند ياسمين 
يا ماما انا مش موافقه هتجوزوني غصب 
مامه ياسمين: يابنتي قابليه مش هتخسري حاجه وابوكي تعبان نفسه يفرح بيكي عشان خاطري يابنتي وافقي 
دعاء سبيهالي ياماما انا هكلمها 
دعاء : ياسمين مينفعش كده اي حد يجيلك ترفضيه هو اتجوز وعاش حياته خلاص شوفي حياتك انتي كمان 
اجهزي يلا عشان شويه وجي العريس 
دعاء خرجت وياسمين اترمت علي السرير وقعدت تعيط هما ازاي مش حسين بيها دي قلبها بيتقطع من بعدها عنه قلبها كل يوم بيصرخ من الوجه هما مش متخيلين ان حب حياتها اللي بتبني أحلامها كلها معاه مبقاش ليها 
امها دخلتلها: بتعيطي ليه نفسي اعرف مالك ياقلب امك قلبي بيوجعني عليكي ريحي قلبي 
ياسمين: مفيش حاجه يا ماما انا هقابله واوافق ان شاء الله 
مامتها: ربنا يريح قلبك يابنتي ويسعدك يارب 
خرجت امها وسابتها في دوامه افكارها 
العريس جي
ياسمين: لبست فستات كشمير وخمار كحلي 
دعاء : حطي اي ميك اب في وشك كده 
ياسمين: لا مش هحط حاجه وانتي عارفه اني مبحبش المكياج
دعاء : خلاص خلاص واخدتها في حضنها وبعدين بقي معاكي ربنا يسعدك يارب ويريح قلبك 
ياسمين: يارب وحبيبه خالتو عامله اي 
دعاء: لسه يابت معرفش ولد ولا بنت وكويس الحمد لله الدكتوره كتبتلي علي شويه فيتامينات كده 
ياسمين: ربنا يقومك بالسلامه 
امهم دخلت : يلا يا ياسمين اطلعي والحاجه الساقعه العريس ومامته وباباه جم 
ياسمين: حاضر ياماما 
وخرجت ياسمين 
وقعدت جمب ابوها 
والد العريس : احنا جين نطلب ايد الانسه ياسمين لأبني خالد 
مامته: احنا مش هنلاقي لأبننا احسن من ياسمين احنا عرفين أخلاقكم وتربيتكم ازاي وهنشلها في عنينا وكل حاجه هتتجبلها دي زي بنتي 
ابوها: تسلمي ياحاجه ربنا يخليكي وانا عارف خالد ده انا اللي مربيه (خالد واهله كانو جيران وسكنين في وش بعض بس عزلو)
والد خالد: رايك اي يابنتي 
ياسمين سرحت شويه وردت

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية الميكانيكي
google-playkhamsatmostaqltradent