رواية احببت خادمتي الفصل السابع 7 بقلم فاطمة الدمرداش

 رواية احببت خادمتي الفصل السابع 7 بقلم فاطمة الدمرداش

رواية احببت خادمتي البارت السابع 

رواية احببت خادمتي الجزء السابع 

رواية احببت خادمتي الفصل السابع 7 بقلم فاطمة الدمرداش


رواية احببت خادمتي الحلقة السابعة

Part7
وفاء بصدمه ابنى 
سندس ايوا ابنك 
ي وفاء الغبى المش بيفكر ابدا زى البشر 
كان عايز يتجوز خدامه 
وانا مردتش 
وهو عاند فقتلته 
بسيطه يعنى 
لسه كانت بتتكلم 
وفجاة داخل البوليس 
ومعاهم اشرف 
احمد مسك سندس من ايدهااا
سندس لا لاااااا بصويت 
انت ميت انت مييييت 
يالهووووى اى دا 
احمد انتى الهتموتى مش انا 
البوليس ولا حركه 
يالا قومى معانا ع القسم
سندس لا مش هروح طلع حى اهو ادخل اعمل اى 
الضابط  معنى كدا انك معترفه انك كنت بتحاولى تقتليه 
سندس بتوتر ماكنتش لاقيه اى حاجه تتحجج بيها 
الضابط ومش كدا وبس تحريضك لرجالة احمد 
وكمان الشيكات الاخده ع حساب احمد 
احمد شيكات اى 
الضابط سندس اخدت شيكات ع حسابك انت وكمان كانت مزوره معظم الورق المع الشريكات الكنت بتتعملوا معها 
ولا اى كمان كانت داخله بسهم كبير تشترى بيه مخدرات 
احمد بس انت عرفت كدا منين
الضابط احنا مرقبينها من مدة كبيره جدا 
وكمان لينا جواسيس كتير 
ف كل مكان 
سندس دا كله كدب 
مروان حضرت الضابط.
دى كل الادله التثبت كل القلته.
سندس مروان انت تعمل فيا كدا 
مروان حضرت الضابط انا هدخل افك مرات البواب 
الضابط اتفضل 
احمد شكرا جدا ي حضرت الضابط
الضابط العفو 
عثمان امال فين اشرف 
اشرف انا اهو 
كنت بهدى امك 
وخالتك احمد ليه مالهم
مافيش بس سندس اتصلت وقالت انك بعد الشر مت
احمد انا كنت سامع بس مردتش اتحرك غير لما البوليس يجى 
اشرف حصل خير انا فهمتهم كل حاجه
عثمان احمد بيه ابوس ايدك سامحنى 
احمد مسامحك ي عثمان ودى اخر مره 
مرات عثمان ربنا يبارك فيك ي بيه
احمد اميين 
يالا بينا 
نروح البيت 
عند وفاء 
نهى كانت بتبكى 
غادة خلاص ي نهى الحمد لله عايش وهما جايين امسحى دموعك
واصلوا بالسلامه 
وفاء جريت ع احمد ابنى حبيبى 
انت كويس 
احمد بخير ي ماما 
غادة حضنت احمد قلبى ي ناس قلباااى ربنا مايحرمنا منك ابدا
نهى حمد لله على سلامتك ي احمد.
احمد بابتسامه الله يسلمك 
عثمان الدكتور واصل
نهى يالهوى خايفه.
غادة ان شاء الله خير 
الدكتور مليون مبروك 
نهى بنتكم واتاكدت من دا كذا مره
غادة بفرحه هى واشرف حضنوا نهى بنتى حبيبتى 
اشرق غادة احنا لازم نروح دلوقتى عشان نجهز للسفر 
احمد بحزن يخليكم شويه 
وفاء ايوا خليكم
اشرف معلش هنيجى كتير بس انا عايز افرح فرحه 
نهى لا ي بابا انا بحب نهى مش فرحه 
اشرف بضحك ماشى ي نهى 
انا عايز افرح نهى بنتى واعوضها عن الكل الفاتت 
غادة معلش ي وفاء هنيجى تانى 
ي ترا هيحصل اى ف البارت الجاى
هل احمد هيطلب ايد نهى واهلها هيوافقوا 
وسندس هيحصلها اى كل دا ف البارت الجاى 
يتيع.....

google-playkhamsatmostaqltradent