رواية حور الفهد الفصل السادس 6 بقلم ميسون عبدالمجيد

 رواية حور الفهد الفصل السادس 6 بقلم ميسون عبدالمجيد

رواية حور الفهد البارت السادس

رواية حور الفهد الجزء السادس 

رواية حور الفهد الفصل السادس 6 بقلم ميسون عبدالمجيد


رواية حور الفهد الحلقة السادسة

#رواية_حوى_الفهد
البارت السادس
فهد بنرفزة وخوف أنتي فين ي هانم من الصبح كدا
حور ببرود:ليه في حاجة
فهد بنرفزة:هو إيه إللي في حاجة صاحي من النوم ملاقيش مراتي في البيت أنتي فيييييين بقلككك
حور:متهدي وطي صوتك دا
في الشركة عند بابا
فهد:نعم في الشركة في الشركة بتعملي عند بباكي
حور بلا مبلاه :كنت في شركتي وكنت عيزاه في شغل رحتله
فهد بيفقد اعصابه: أنتي غبيا ولا هبلا ولا بتستعبطي ولا حكايتك ايه بظبط
حور بغباء:بتغلط ليه ي كائن انت دلوقت أنا صحيت لقيت نفسي زهنقانه وانت نايم وبقلنا شهر قعدين في وش بعض قلت انزل الشغل
فهد بهدوء عكس العاصفة إللي جواه:ومقلتليش ليه انك نازلة
حور ببرود:منتا كنت نايم مردتش اصحيك لان كدا كدا كنت هروح بعدين اقفل كفاية رغي عندي شغل كتير
فهد بتوعد:كفاية رغي طب ورحمة ابويا لهعلمك الادب من اول وجديد يبنت سالم
وقفل في وشها
حور مسكة الفون وبتبص عليه
حور بغيظ:حيوان قفل في وشي
يلا مش مهم اما أكمل شغل
فهد قام بسرعة ودخل يأخذ شاور وهو بيتوعد لحور وعمال يفكر في جننها وقرب يطق منها
فهد خلص وصلي ولبس بنطلون جينز عليه قميص ابيض وبلوفر اسود ربطه علي كتفه بطريقة كلاسيك وركب عربيته ومشي وهو لسة بيتوعد لحور
حور كانت قعدة في مكتبها إللي في شركت بباها وفهد عرفه اول ما نزل من العربية دخل علي طول وهو وعنيه بطلع شرار كدة 😂
فهد وصل ودخل المكتب علي طول من غير ما يخبط
حور بخضة: إيه الغباء دا حد يفتح كدة مش تخبط
فهد متكلمش بس رفع النظارة علي شعره وقرب منها وهو لسة محافظ علي صمته وحور بصاله كدة 🤨🤨
فهد قرب منها ومسك الكرسي إللي قعدة عليها ولفه ليه وهو قعد علي المكتب
حور بخوف بداريه:انت مالك عايز مني ايه
فهد بهدوء عكس العاصفة إللي جواه: في وحدة محترمة تنزل وتسيب البيت وتروح شغلها من غير ما تقول لجوزها
قال كدة وهو باصص لعنييها بعنين حادة
حور بقوة مصطنعة:احم اولا أنا محترمة غصبا عنك تمام ثانيا إحنا مش متجوزين إحنا أصحاب مش دا كلامك 😌😛
فهد بيبصلها ويضغط علي شفايفه بغضب
فهد بهدوء وعنين حادة حط ايده علي شعر حور براحة
فهد:حور بلاش جنان عالصبح عرفة أننا لولا في الشركة أن طنت عملت ايه اقلها كنت جرجرتك من شعرك ورجعتك البيت علمتك الادب وسبتك
حور زقت ايده من عليها بغضب:انت متقدرش تمس شعره مني أنت فاهم
فهد بصلها بغضب ومسك اديها ولسة هيتكلم
الباب فتح وكان سالم بابا حور ومعاه واحد تاني
الاتنين اتخضو وسابو بعض
سالم:ايه دا انت هنا ي فهد
فهد بأبتسامة:ايوا لسة واصل ي سالم بيه
محمود بتدخل:سالم بيه حتي بعد ما اتجوز حور لسة بيقولك سالم بيه
فهد بصله وضحك
محمود:ها ي عروسة عملة ايه اوعي يكون الواد دا مزعلك
حور بأبتسامة مصطنعة:يزعلني هو يقدر
احم قصدي لا طبعا ابدا ي اونكل فهد دا روح قلبي
فهد بأبتسامة ضيق:طبعا ي حياتي
وقرب منها مسك وسطها
حور بأديها من ورا عمالة تبعد ايده بس مش قادرة وقهد عمال يبصلها عشان تسكت
محمود:طيب ربنا يسعدكم
سالم بصلهم وضحك لانه عارف انهم بيمسلو
سبهم وخرجو
اول ما خرجو حور بعدة عن فهد وزقته
فهد بضيق:براحة يختي مش يعني هموت عليكي
حور ببرطمة:جتك القرف في سماجتك
فهد بصلها وضحك بأستفزاز
فهد افتكر قرب من حور تاني وحط وشه في وشها
فهد:اظن ي ماما كدة فهمتي أنتي دلوقتي ست متجوزة افتكريها دنت قربت اعلقها في ودنك جرس والكل فاكر أننا متجوزين طبيعي ميعرفوش أننا مدبسين في بعض يبقي ايه
حور:ايه
فهد:هننزل كل يوم كا زوج وزوجه محترمين بيحبو بعض مجرد تمثيل تمام
حور بضيق:اووووف مش هقدر استحمل بصراحه
فهد:يختي اتنيلي محسياني إني بموت فيكي منا كمان مش طايق ابص لخلقتك
حور بصتله بضيق
الباب خبط
فهد اتفضل
حور بضيق:علي فكرة دا مكتبي
فهد بأستفزاز:ودي شركتي
حور بضيق:اتفضلللللل
فهد كان قاعد علي مكتب حور وحور قعدة علي الكرسي
الباب اتفتح وكان مهاب ونورة اصحاب حور وفهد
مهاب:اللاه دا العريس ذات نفسه هنا
فهد بضحك:ايوا ي خويا جاي تعمل ايه هنا
مهاب لحور: شايفة جوزك بيكلمني إزاي ي رورو
حور بضحك:معلش استحمله زي منا مستحملاه
فهد ضربها في رجليها من تحت المكتب
حور بوجع:احم احم منورين ي شباب
نور:بنورك ي حب المهم إحنا جين نعزم نفنسنا عندكم بليل
حور بغباء:ليه قصدي عشان ايه
فهد ضربها في رجلها تاني
حور بتوتر:احمقصدي تنورو
مهاب بضحك:ابدا يستي جيين نباركلكم
فهد:تنور ي مهاب
نور:يلا عن اذنكم
اول ما خرجو حور ضربت فهد في رجله بكل قوتها
فهد بوجع:ااااااااه ي غبيا ي غبيا
حور بغيظ :حيوان عمال تضرب
فهد بصلها بغيظ
حور بضيق:طب يلا من غير مطرود
فهد بأستفزاز:لا أنا عايز اقعد
حور بضيق:ليه أن شاء بلعب أنا يلا ي عثل من غير مطرود
فهد:علي فكرة شركتي واقعد في الحتة إللي عايزها
حور:هه شركة بابا ي عثل
فهد بصلها بغيظ وخرج
عدي شوية وقت وحور قعدة في مكتبها بتشتغل وفهد كذلك
حور قامت عند بباها
خبطت ودخلت
حور:اتفضل حضرتك امضي هنا
سالم بص للورق:لا دا شغل فهد هو إللي يمضي
حور بضيق:لازم يعني
سالم:دا شغل ي حور مش هزار
المهم متعرفيش أي اغبار عن الكلب لؤي
حور:ايوا....
حور قصت لبباها كل حاجة حصلت في الغردقة ولما شافت لؤي
سالم:يبن الك... طب وليه خلتيه يفلت ليه مستنتيش أما أنا اعرف وأنا هربيه
حور بضيق:خلاص ي بابا أنا ضربته في نص النادي والكل اتفرج عليه وكمان فهد ضربه
سالم:ماشي يبنتي المهم أنتي عاملة إيه أنتي وفهد حياتكم ماشية ولا ايه
حور:اهو عادي عيشين
سالم:اربع شهور ي حبيبتي كلها وهيطلقك أنا عارفك مش طيقة القعدة معاه بس والله هو طيب وكويس بس معملته ناشفة
حور ابتسمت ىغم أنها اضايقت جدا أما بباها قلها انو هيطلقها كمان اربع شهور حست احساس غريب وخافت بس مبينتش
حور:طب عن اذنك هروحله
حور قامت راحت عند مكتب فهد خبطت
فهد:اتفضل
حور دخلت بس اتصدمت لما شافت فهد قاعد علي مكتبه وقدامه نيار (خطيبته السابقة)وقعدين مع بعضح
حور بصتلهم بغضب
فهد بخوف:احم اتفضلي ي حور
نيار ببرود:ايه دا أنتي هنا مش عندك شركة
حور بنرفزة وغيرة:ايوا ي حبيبتي عندي شركة وقريب هيكون في اتنين ولاته وميا ودي أولهم شركة بابا يعني شركتي والكل شغال عندي
فهد بيلطف الجو:احم خلاص طبعا ي حور شركتك حد يقدر يقول غير كدا
نيار بتدخل وخبث: بس انت كمان ليك ٤٠٪ من اسهم الشركة علي ما اعتقد ي فهد
(نيار:تث تث أنا الثعبان 🐍😂)
حور بغضب وصوت عبلة كامل:وانتشي مالك وانتشي مالم بتتحشري ليه في حاجة متخصكيش
نيار بتمثيل:كدة ي فهد أنا بتهان في شركتك
فهد:اهدي ي نيار محصلش حاجة
حور ببرود وغرور:بقلك ايه إحنا عندنا شغل مهم دا مش كافيه للحكاوي ممكن تتفضليه تاخديه تحكو براحتكم برا الشرحة انما هناWork وبس فهمه
نيار بصتلها بغضب واخدة شنطتها ومشيت
فهد لحور:علي فكرة ميصحش إللي عملتيه دا أنتي اهنتيها
حور بغيظ وغيرة:اهنتها انت كمان ليك عين تتكلم وبعدين إيه إللي منيلها مقعدها معاك لوحدكم
فهد بخبث: وأنتي مالك ومالك مضايقة كدة ليه
حور بنرفزة: مضايقة ليه يعني هو طبيعي اسكت واتفرج كدة أما الاقي جوزي قاعد مع خطيبته الاولانية كدة عادي يعني لو دخلت ولاقتني قعدة أنا ولؤي هتدخل تسلم عليه وتقوله خد راحتك ي ابو الصحاب
فهد باصصلها وكاتم ضحكته
فهد ببرود: أنا مش جوزك إحنا اصحاب مش دا كلام الصبح
حور بصتله وضغطت علي شفايفها بغيظ
فهد بخبث:ولا تكونيش غيرانههههه
حور بضيق وتوتر:اغير اغير عليك أنت ومن مين من خفاشة زي دي اتنيل امضي هنا خليني امشي قبل ما ارتكب جريمة هنا
فهد بصلها وضحك بأستفزاز ومضي
حور خرجت وهي مضايقة
خلص اليوم وحور وفهد رجعو البيت
فهد:حضرتي اكل
حور بصدمة:اكل مين ي عنيا
فهد:لمهاب ونور إللي جينلنا بليل
حور افتكرت:يووو بقي خلاص اطلب دليفري
فهد:نعم يختي الناس جيلنا نطلبلهم دليفري ليه سيادتك مش بتعرفي تعملي اكل
حور بغرور:مش بعرف اعمل اكل إللي وقفة قدامك دي وبلا فخر احسن وحدة تعمل مكرونة وبانيه (متيألي دي اكتر اكلة البنات بتعرف تعملها 😂)
فهد بسخرية:اوووو لا بجد ادهشتيني طب اتنيلي اعملي أي اكل بسرعة
حور:فين الاكل إللي عندك هنا
فهد وهو خارج:عندك البانيه في التلاجة والمكرونات في الدرج دا
حور بتفتح الدرج:ايه دا معندكش مكرونة علي شكل صدف
فهد بعدم فهم:علي شكل إيه ي عنيا
حور ببراءة:صدف دي مكرنة جميلة جدا
فهد:لا يختي دا إللي عندك
حور:طب اتصل بالسوبر ماركت خليهم يجيبو
فهد بضيق: أنا إللي جبته لنفسي كنت خليت ام بلال تعمل أي اكل قبل ما تمشي
فهد خرج وحور لبست مريله وبدأت تفنن في الاكل وفهد طلب مكرونة وقاعد برا كل شوية يبص عليها
فهد:ها ايه الاخبار
فهد دخل في اللحظة إللي حور بتحطت الفراخ في الطاسة وكانت النار عليا اول ما حطتها النار عليت لفوق خالص
فهد بزعيق:ي نهار اسود اللحقي المطبخ هيولع فين الطفايا كانت هنا ي بنتي اتحركي
حور بصاله وضحكت علي ما اخر ما عندها: ههههه مش قدرة يختي كوكو خيفة من النار ي بيضة هههههه
فهد بزعيق: أنتي متخلفة النار عالية خالص هتولع فينا
حور بهدوء مسكت الغطا وغطت الطاسة ببطئ والنار نزلت وبقيت طبيعية
حور بغرور:ها ايه رأيك
فهد حاطت ايده علي قلبه:منك لله وقعتي قلبي
حور بضحك:يختي حلوة ي ناس خايفة من النار
فهد بغيظ:علي اساس ان حضرتك نينجا ومش بتخافي من النار.
حور بصتله بتكبر
فهد جاي يخرج
حور:خد خد تعالي هنا انت رايح فين
فهد:طالع اقعد في الجنينة علي ما تخلصي
حور:يعني أنا تعبة نفسي وعمالة اسلق في المكرونة واقلي بنيه وعمالة اتلسوع وحضرتك رايح تقعدلي في الجنينة
فهد بزهق:ايوا عايزة حاجة لله يعني ولا ايه
حور قربت منه: امسك ي حبيبي السكينة دي وطبق الخضار دا واعمل سلطة
فهد بصدمة:نعم يختي أنا اعمل سلطة بقي أنا بقعد وكوباية الميا بتجيلي لغاية السرير اعمل سلطة دنتي اتهبلتي
حور برفعة حاجب:يعني مش هتعمل
فهد بثقة:طبعا استحالة
بعد مرور عشر دقايق
فهد:حلو كدة
حور بتبصله:اه بس صغر قطع الطماطم
فهد جاي يقطع الطماطم
فهد بوجع:اااااااه
السكينه عورته
حور رمت إللي في اديها وجريت عليه
حور بخوف:مالك
فهد بوجع:مفيش بس السكينة عورتني مفيش حاجة
حور بخوف:مفيش حاجة إزاي بس دي جامدة خالص استني اجبلك قطن
حور طلعت تجري تجيب قطن
حور رجعت تاني:هو القطن فين
فهد بضحك:في الاوضة إللي بنام فيها في الرف إللي علي اليمين
حور طلعت وجابت قطن ومطهر
نزلت مسكت ايد فهد وبدأت تعقمله الجرح وهي ماسكه اديه
فهد بأبتسامة: تعرفي أن شكلك زي القمر
حور بصتله واتكسفت خالص
حور بتوتر وخجل:احم يلا خلاص قوم بقي اخرج برا
فهد:طب والسلطة
حور:سلطة ايه أما أنا بتقطع الطماطم جرحت صابعك اما تقطع بقيتها هلاقي صوابعك بتعلب جنبي كلها
فهد بصلها وضحك
حور:بص روح جهز السفرة
فهد:تمام خلي بالك بس أنتي عمالة تطلبي مني حجات وأنا بسمع الكلام
فهد خرج وحور فضلت تضحك
عدي شوية وقت حور وقهد جهزو الاكل كلو وطلعو يجهزو نفسهم
فهد لبس بطنلون اسود عليه تيشرت ازرق
وحور لبست فستان مشجر لونه فيروزي لغاية الركبة وبأقمام بس اكمامه مفتوحة لااية الكوع
خلصو ونزلو
الباب خبط حور راحت تفتح وفهد وراها
اول ما فتحت فهد حط ايده علي وسط حور وضمها ليه
وحور اتوترت جدا
فهد بهمس:مثلي يختي مثلي
حور بصتله وابتسمت بضيق ☺️☺️
حور:اهلا اهلا اتفضلو
مهاب:شكرا ي حور هانم
قعدو شوية واتكلمو وبعدها راحو يكلو
مهاب ونور قعدين علي السفرة ومعاهم فهد
حور من المطبخ:فهد
فهد من برا:نعم
حور:عيزاك ي حياتي لحظة
فهد بقلق:ماشي ي روحي اديني جاي
فهد قام وهو مش مطمن لحور
دخلها:نعم
حور بنرفزة:انعم الله عليك ي اخويا قاعد ترغي معاهم وسايبني لوحدي هنا اتنيل جهز معايا
فهد بصلها بغيظ وجهز معاها
خلصو وقعدو الاربعة علي السفرة
فهد وحور جنب بعض قدمهم مهاب ونور
فهد لحور:خدي ي روح مني دي
حور:ي حياتي كل انت
فهد:والله ابدا يلا هم هم
حور:روح قلبي تسلملي (إيه البيض دا ي جدعان 😏😂)
مهاب ونور بصنلهم وبيضحكو
حور بهمس:كفاية من محن الكلاب مليش في الكلام دا
فهد بصلها شوية وابتسم بخبث
فهد:قلبي ممكن تلافيني قطعت فراخ
حور بتجز علي سنانها:حاضر ي عيوني 😁
فهد فتح بقه عشان تأكله
حور بصتله بغيظ وراحت حطا نص الحته في بقه كأنها بتحشيه😂
فهد اكلها بصعوبة وبصلها بغيظ
فهد شنق من الاكل
فهد:كحح كححح
حور:سلامتك ي قلبي
وضريته جامد علي ضهره
فهد بصلها بعنين حادة وهي ضحكت بخبث
كملو اكل وقعدو هزرو شوية وفهد وحور عمالين يستفزو بعض
خلص اليوم وجه الليل
فهد كان في الحمام وخرج
حور:انت هتصلي
فهد بيفرد المصلية:ايوا
حور بخجل:طب أنا عيزة اصلي معاك
فهد بأبتسامة عريضة:ي سلام احلي حاجة روحي اتوضي وتعالي علي ما اصلي العشا ونصلي القيام سوا
بتعرفي تتوضي
حور:ايوا طبعا لحظة وهاجي
حور قامت تتوضي وكانت فرحانه اوي
اتوضت وفتحت دولابها لقيت اسدال لونه ابيض
خرجته ولبسته ولفت الطرحة بس مكنتش مظبوطة لانها اول مرة تلبس طرحة
خرجت لفهد وكان خلص اول ما شفها انبهر من جمالها وفضل متنح فيها وفي جمالها في الحجاب
فهد بأبتسامة:اللهم بارك زي القمر في الحجاب
حور بصتله بخجل
فهد:تعالي هنا جنبي علي المصلية
حور راحت قعدة قدام فهد وبصين لبعض
فهد:بصي ي ستي القيام دا مش فرض بس اجمل حاجه في الدنيا وبيوصلك لمكان عالية جداً عند الله سبحانه وتعالى و بيريح القلب والعقل وبيقربك من ربنا اكتر وهو افضل صلا بعد الفريدة وسنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم يعني لازم تكوني بتصلي عشان تصليها بس أنتي عيزا تصلي فا خلينا ندء منها ولها اجر عظيم وكمان لما تبدء تصلي وتصلي قيام الليل كمان هيجبر نقص صلاوتك إللي فاتت زمان وتكتري من السنن لو عندك زنب مش قدرة تبطليه او تعبك دا ببساعدك علي انك تبطليه وبيكفر عن سيئاتك وبيكتر حسانتك والرسول قال ايه من قام بعشر ايات لم يكتب من الغافلين ومن قام بمئة ايه كتب من القانتين ومن قام بألف ايه كتب من المقنطرين )الغافلين يعني الغافلين عن ذكر الله والقانتين الخاشعين والمقربين من ربنا والمقنطرين يعني لهم اجر عظيم لا يعمله إلا الله وكمان بيزيد شرفك وكرامتك عند الله وكمان سبب من اسباب استجابة الدعاء وكمان القيام مش صلاة وبس دا اذكار وصلاة وقراة قران وتصليه ركعتين ركعتين وتختمي بوحده إللي هي الوتر وكمان لو أنتي انتظمتي علي القيام وبقي عندك زي الفرد لو في يوم مصلتيش الملائكة هتروح لربنا وتقوله وهيفضلو يدعولك وبس ها ايه رأيك
حور كانت بصا لفهد ومبتسمة وعنيها مليانة دموع قد إيه هي كانت بعيد عن ربنا ولو كانت كملت مع لؤي كانت هتلعد اكتر بس ربنا نور بصيرتها بفهد (اللهم سند كسند الرسول لعائشة حينا احتمت خلف ظهره خوفا من ابيها ♥️)
فهد بحنان:مالك
حور فتحت في العياط ودموعها نزلت زي الشلال
حور بعياط: أنا اكتشفت إني كنت بعيدة اوي عن ربنا أنا مش عرفة اعمل ايه غمر ما حد قلي صلي أو حكالي عن ربنا وقلي الصلاة وجمالها أنا ربنا مش هيسامحني ابدا
فهد قرب منها ومسح دموعها بأديه: أن الله غفورا رحيم
ربنا بيغفر لعبده ولو اخر لحظة تعرفي أن كان في واحد قتل مئة نفس ودخل الجنة
حور بصدمة:بجد
فهد: اه والله واحد من بني إسرائيل قتل ٩٩ نفس فقال هل لي من توبة فقال لا فقتل تاني قتل مئة نفس فسأل الناس فدلوه علي عالم فقله أنا قتلت مئة نفس هل لي من توبة فقال ما يمنعك من التوبة ولكنك في ارض سوء فأمره انه يخرج من هذه الارض واول ما خرج من الارض دي مات وبدات ملائكة الرحمة وملائكة العذاب تتخانق عليه وملائكة الرحمة تقول انه خرج من تلك الارض الفاسدة تائبا والاخرون يقوله انه قتل مئة نفس ثم جاء ملك حكما يحكم بينهم فقال الله قيسو ما بين الارضين فا إلي اي ارض اقرب فكأن من اهلها فأمر الله الارضين بأمر أن الارض الخارج منها أن تبتعد و الارض الذاهب اليها تقترب فقاس وجد بينهم شبرا فا شوفي إزاي قبلة توبة الراجل دا كل دا من رحمة الله سبحانه وتعالي علي عبده
حور بفرح:الله بجد يعني ممكن ربني يقبل توبتي
فهد بأبتسامة:طبعا مدام بعدتي عن المعصية ندمانه بأذن الله هتتقبل
حور قامت بفرح طب يلا صلي
فهد بصلها وضحك و
بدؤ يصلو وحور بتصلي ورا فهد وهو كان الامام وكان بيصلي بخشوع وصوت عذب وجميل جدا وحور مع كل سجدة دموعها كانت بتنزل لوحدها مش مصدقة انها ممكن تقرب من ربنا
خلصو صلي واول ما خلصو فهد بص لحور
فهد:بصي ايه رايك نعمل اتفاق
حور بابتسامة:تمام
فهد:هنصلي كل يوم وإللي يكسل علي فرد هو اللي هيحضر الاكل كله لوحده ويعمل كل الشغل لوحده
حور بضحك:طب وافرد محدش ساب فرد
فهد بأبتسامة:هنساعد بعض ونعمل كل حاجة سوا
حور بضحك:تمام
فهد:يلا بقي ننام عشان أنتي صدعتيني من الصبح
حور وهي بتقوم وبتبرطم:حيوان عمره ما هيبطل يبقي حيوان
فهد قرب منها:الناس المحترمة الحلوة إللي بتصلي مش بتشتم
حور بصتله وضحكت ونامو هما الاتنين في سعادة كبيرة
يتبع...
Mayson Abdelmgeed ادخلو اعملو متابعة بسرعة 😌♥️

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent