رواية احبك منذ نعومة اظافري الفصل السادس 6 بقلم سلمى تامر

 رواية احبك منذ نعومة اظافري الفصل السادس 6 بقلم سلمى تامر

رواية احبك منذ نعومة اظافري البارت السادس

رواية احبك منذ نعومة اظافري الجزء السادس

رواية احبك منذ نعومة اظافري الفصل السادس 6 بقلم سلمى تامر


رواية احبك منذ نعومة اظافري الحلقة السادسة

احمد فتح الباب ولقى لمار زي القمر مهتمية جدا بلبسها وحاطه ميك اب خفيف 
لمار بإبتسامه جميلة :صباح الخير ياحبيبي وراحت حضنتو 
احمد كان واقف مذهول من لمار وانها ازاي كده
معقول مش فارق معاها انو اتجوز واحده غيرها؟؟!!
صافي فتحت الباب لقت لمار ف حضن احمد بصتلها بصدمه وزهول
لمار لحظتها وبصتلها بتشفي
لمار بخبث:صباح الخير ياصافي مالك واقفلنا كدا عايزة حاجه ولا اي؟؟!
صافي بغيظ وهي باصه لأحمد اللي واقف مستغرب لمار :مش هتفطر يا أحمد
لمار بهمس لأحمد:مش هتفطر ياميدو
احمد :ها
لمار بضحكه:بقولك مش هتفطر؟
احمد بهيام:هفطر طبعا
لمار سحبت ايدو وشدتو ونزلت:طب يلا ياحبيبي هعملك انا الفطار النهاردة
صافي بصتلهم بغيظ وصدمه:ينهارك اسود يالمار دا أنا اتوقعت انك هتبقي حزينه ومنكسرة وهعرف اجذب احمد ليا هو الموضوع اتقلب عليا ولا ايي؟!
***
احمد فطر مع لمار وجهز علشان يروح شغلو 
ولمار ودعتو لحد الباب 
صافي ندت عليه
صافي:انت هتروح الشغل تاني يوم فرحنا؟!
احمد بضيق وإستعجال:معلش بقا ياصافي عندي شغل كتير مينفعش يتأجل
لمار بحب:روح شغلك ياحبيبي وخلي بالك من نفسك وباستو ف خدو
احمد ابتسملها بحب واشتياق ومشي
بس جزء من جواه لسه مش مسامحها 
لمار لصافي بخبث:معلش بقا ياحبيبتي سابك يوم صباحيتك 
صافي بصتلها بكره وغيظ وسابتها ومشيت
****
عمر كان سايق عربيتو وسرحان ف البنت اللي شافها امبارح ف الحفله وطيرت من عينو النوم
فرمل فجأه لأنو كان هيخبط حد
حنين كانت رايحه شغلها الجديد ف شركة احمد 
وحزينه جدا على لمار وسرحت لو هي مكانها هتعمل اي
فجأه صرخت ووقعت عالأرض لما شافت العربية هتخبطها
عمر وهو بيزل من العربية:انتي كويسه يا أنسه فيكي حاجه
حنين رفعت وشها ليه بغضب:انت اعمى مش بتشوف كنت هتخبطني
عمر اول مرفعت وشها ليه اتصدم
عمر بهمس وفرحه:يلهوي عالقمر دي هي
احم انا آسف يا انسه قومي معايا نروح المستشفى
ومدلها ايدو
حنين بصت لأيدو بغيظ وحاولت تقوم لوحدها بس ايدها وجعتها
حنين وهي بتزيل التراب من على هدومها:شكرا لمساعدتك انا كويسه
عمر بقلق:لأ تعالي نروح للمأذون..قصدي المستشفى
حنين برفض :خلاص يافندم مفيش داعي
عمر بجدية:يلا يا أنسه ايدك مجروحه
وبعد معارضه حنين وافقت وراحت مع عمر المستشفى وعالجت جرح ايديها
عمر :تحبي أوصلك لفين يا أنسه
حنين:شكرا يا أستاذ بس انا هعرف اروح لوحدي
عمر برفض:لأ طبعا انتي اكيد لسه تعبانه قولي بس عنوانك ونا هوصلك مش لازم تعارضي
حنين وافقت وادتو العنوان
***
في العربية
حنين بصت لعمر ولاحظت شياكتو ووسامتو 
شعرو ريحتو كل حاجه فيه جذابه 
عمر لاحظها وابتسم 
بعد مده وصل للعنوان اللي اديتهولو
حنين :شكرا على التوصيلة
عمر:العفو يا أنسه مفيش داعي للشكر ...بالمناسبه انا اسمي عمر 
حنين بإبتسامه:طيب بعد اذنك يا أستاذ عمر انا لازم انزل
عمر بهيام:قولي عمر تاني كده
حنين بحده:نعم
عمر بمرح:خلاص ياحج سيد هتبلعني ولا اي
حنين بصتلو بغيظ ونزلت
عمر طلع راسو من العربيه:طب هشوفك تاني
حنين بإبتسامه:سيبها للقدر
عمر بصلها بإبتسامه ومشى لما طلعت العمارة اللي ساكنه فيها
***
في الشركه
:احمد بيه جوا يابتاعه انتي
السكرتيرة مها:اه يافندم جوا
:قوليلو سوزي هانم مراااتكك عايزة تقابلك 
احمد فتح الباب بضحك:اتدخل يازفت مش نقصاك عالصبح
عمر بصوت انوثي: لسه فاكرني يا احمد لسه فاكر علي وحبيبه
احمد بضحك وإستغراب:علي وحبيبه مين
عمر:ولاتنا يا احمد
احمد بضحك:ادخل ياض الله يحرقك ضيعت هبتي بين العمال ادخل
**
عمر بهيام:ابا انا عايز اتدوز(اتجوز)
احمد بزهول:دا بجد دا !ومين تعيسة الحظ بقا؟!اللي هتخلي الدنجوان بتاعي يتجوز
عمر بجدية:معرفش عنها حاجه بس اعرف عنوانها وهتقدملها لما أرتب أموري ف مصر لإني هستقر هنا 
احمد بفرحه:اخيرا يا راجل بس اعمل حسابك هتشتغل معايا هنا
عمر :منا قررت اشاركك
وقعدو يتكلمو ف الشغل
***
آخر اليوم احمد رجع ملهوف انو يشوف لمار حس ان هي وحشاه اوي
لقى صافي ونادية ف وشو تقريبا كان نسيهم 
قعد معاهم شوية وقرر انو يطلع
احمد:طب انا طالع بقى بعد إذنكو وطلع للمار
صافي بغيظ بعد ماطلع:شفتي ياماما بيتجاهلني ازاي وطلع للمار
نادية بخبث:معلش ياحبيبتي متنسيش برضو ان هي مراتو..وكملت بشر ..مؤقتا
صافي بعدم فهم:قصدك اي يعني ياماما
نادية بشرود:قصدي هتعرفيه بكره ..اصل انا ناويلها على كل خير
**
احمد أول مفتح باب الأوضة لقى لمار جريت عليه وحضنتو 
لمار بحب وابتسامه:وحشتني اوي ياميدو
احمد بإبتسامه وحب:هغير هدومي واجيلك ياقلبي
احمد قرر انو يغير لمار ويفهم منها هي عملت كدا ليه..لانو حس ان لمار وراها سر كبير ..كلام عمر فتح عنيه على الحقيقه.
**
الصبح
نادية كانت قاعده وباين عليها مستنية حد 
صافي لحظتها:مالك ياماما مستنية مين
ناديه بخبث:هتعرفي دلوقت
واول مسمعت الباب بيخبط جريت عليه وشافت
ياترى شافت مين 
وياترى اي سبب تغير لمار؟!

google-playkhamsatmostaqltradent