رواية رغبة محرمه الفصل السادس 6 بقلم سارة أحمد

 رواية رغبة محرمه الفصل السادس 6 بقلم سارة أحمد

رواية رغبة محرمه البارت السادس

رواية رغبة محرمه الجزء السادس 

رواية رغبة محرمه الفصل السادس 6 بقلم سارة أحمد


رواية رغبة محرمه الحلقة السادسة

الفصل السادس
عمر بنرفز يتجه نحو مازن وامسك يده بقوة احكي رد مش دي الحقيقه
نظر لي اسراء التي تنظر لهو بألم وكأنها لا تقول انه صح
صرخ عمر حد يردي عليه انا بنحرق من جوه وجري علي اسراء
ومسك يدها ونظر لها بحب ووجع ووضع يدها علي قلبه ده الا حبك ده الا نيران حبك بتنهشه
مازن بصوت حزين مكسور فعلا ده حصل وبعدها ذهبنا لسامر سمير وقد حكي لنا ما حدث ابوكي كان يعمل علي قضية فساد كبيره تخص مافيا تجاره الاعضاء والادوية الفاسده وتجاره البشر
حاوله اغرائه ففشلو ا هددوه ففشلوا وكان ابوكي قد وصل لمستندات تدين مسؤلين كبير في الدوله ولسخرية
القدر امك كانت تعمل علي نفس القضية فاغتيالهو وامك اختفت وكانت حامل فيكي
سامر كان محاميهم وصديقهم قد دفنها وسجلك باسمهما وكتب كل املاك باسم شخص بيعد ثما نقلها باسمي وبعد يومان قتل علي مدخل عمارته
واذ علموا بوجودك سوفه تقتلي
بس عندما رأتكي اماني تمسكت بيكي وكأنك بعثتي فيها الحياة واقترحت ان نكتبك باسمنا عوضا عن اسراء ابنتنا
وقبلت بده عشان خوفت عليها من الانتحار
يصرخ عمر وكانت النتيجه بأني احترق بلهيب العشق البنت الا ربتها من اول دقيقه لها واحببتها بجنون هتتجوز غير

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent