رواية رغبة محرمه الفصل الخامس 5 بقلم سارة أحمد

 رواية رغبة محرمه الفصل الخامس 5 بقلم سارة أحمد

رواية رغبة محرمه البارت الخامس

رواية رغبة محرمه الجزء الخامس 

رواية رغبة محرمه الفصل الخامس 5 بقلم سارة أحمد


رواية رغبة محرمه الحلقة الخامسة

الفصل الخامس
اماني بوجع ودموع حارقه انتي مش بنتي..وانهارت في  البكاء
اسراء في حاله زهول وصدمه كأن هناك جمرات تمطر عليها
اسراء بوجع والم ودموع مستحيل انا مش بنتكم انا مين وبصريخ ردي انا مين وفضلت تهبد في الارض بيدها انا مين؟
عمر بعين حمراء وقلث ثائر وصوت غاضب قولي عشان رغبتك المحرمه انا اتحرق اتعذب
ينظر لاسراء انا اقولك انتي سارة امير فاضل بنت المستشار امير فاضل وامك شمس نور صحافية نبيله وبدأت من 18 سنة 
انا كنت رايح لماما المستشفي عشان كانت ولدت اختي اسراء وماتت بعد ولادتها بدقايق وماما شالت الرحم يعني مستحيل تخلف تاني
ماما ثارت ومستحملتش وحاولت الانتحار
وانا رايح معاي شريف صاحب بابا كان عمري 8
وفجأه سمعت صوت امرأة تستغيث فنزلت من السيارة وماشيت نحو مصدر الصوت
فوجت امرأه تلد 
الحقني هولد وكانت مصابه برصاص وكأنها كانت تهرب من شئ ما فسعتها
واستقبلتك لدنيا علي يدي وضممتك لصدري احببتك بشده 
المرأه كانت تلتقط انفاسها الاخيرة فاوصتني بيكي واعطتني اوراق وقالت اذهب بلورق وبيكي للمحامي سامر سمير بس في سرية تامه وفراقت الحياة
اخذتك انتي والاوراق للمشفي عند ابي وقولتله كل الا حصل
مش صح يا بابا ردي

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent