رواية اغتصاب حالمة الفصل الحادي عشر 11 بقلم سلمى سمير

 رواية اغتصاب حالمة الفصل الحادي عشر 11 بقلم سلمى سمير

رواية اغتصاب حالمة البارت الحادي عشر

رواية اغتصاب حالمة الجزء الحادي عشر

رواية اغتصاب حالمة الفصل الحادي عشر 11 بقلم سلمى سمير


رواية اغتصاب حالمة الحلقة الحادية عشر

تستفيق عبير من كابوسها الجاثم علي صدرها ،الذي ظل يراودها بعد تهديد إلياس لها بطلبها في بيت الطاعه 
لتنهار بعد  ان رأت   الضابط يسال عنها ظنت انه اتي  لينفذ  حكم الطاعة، وتسقط مغشيآ عليها 
وتحلم بأن كابوسها تحقق لكنها تصحو منها علي يد صديقتيها اللتان تحاولان افاقتها لتنصدم بكابوس أشد قسوة وإلمآ حين تسالهم عبير، بشان وجود الضابط وسؤاله عنها  هل هو حلم ايضأ!! لتصاب بالدهشه من اجابة نجلا عليها 
بأنه فعلا يوجد ضابط يسال  عنها ويطلبها  لكن ليس لبيت الطاعة كما كانت تتخيل لكن لأتهامها بجريمة قتل
تنتفض عبير بين أيديهم وتهب من مرقدها تسالهم بذعر"
انا قتلت اللي هو ازاي! وقتلت مين وامتي وهقتل ليه؟!!
ليدخل الضابط علي صوتها 
ويجيب عليها"
من ٣ ايام حصلت جريمة قتل وكل التحريات اثبتت انك انتي اخر واحدة كانت معاه وقت الجريمة وكل الدلائل والتحريات  بتاكد انك انتي القاتلة 
انسة عبير انت متهمة بقتل المجني عليه جوزيف رسلان 
متعهد الحفلات العامة والخاصة 
تضحك عبير بهستريا وعدم تصديق "
طيب انا هقتله ليه، وانا لسه موقعه معاه عرض لاحد دور العروض الفرنسية،وكان يوم الثلاثاء جايب ليا عرض اكبر وحصل ظروف ومروحتش واسال البنات
يدنو منها الضابط، أمرآ احدي العساكر بوضع الكلابشات بيدها"
للاسف يا انسه عبير صديقاتك نفسهم اكدوا علي اختفائك من يوم الثلاثاء ده غير في ادله كثيرة اتت بها تحريات المباحث انك كنتٍ معاه وقت وقوع الحادث ، وعلي هذا الاساس تم اخذ النيابة بالقبض عليكي اتفضلي قدامي
تمسك عبير في نجلا وسما تستغيث بهم"
وربنا انا ما روحت وتقدروا تسالو دكتور عدلي ، سما ارجوكي اتصلي بيه وخليه يحصلني ويجيب معاه محامي ، 
انا  مروحتش للميعاد وفعلا وحصلت ظروف منعتني وبعدها روحت لماما وكنت حبسي نفسي لكني مقتلتش
ينهرها الضابط بحدة"
يا انسة كل اللي بتقوليه ده مش هيغير من الامر شئ، تقدري توضحي للنيابة كل حاجه ، انا كل اللي مطلوب مني هو تنفيذ امر القبض عليكي وتسليمك ، اتفضلي معايا بدون ازعاج
  
تربت عليها  نجلا وسما يهدئنها "
طيب أهدى يا عبير اكيد في سوء تفاهم وهتخرجي علي خير روحي معاهم بدون شوشرة واحنا هنكمل العرض مكانك وهنحصلك علشان محدش يحس بحاجه ، وكويس ان استاذ شوقي هنا هنبلغه باللي حصل ويتصرف هو
تبكي عبير غير مصدقه انها متهمة بجريمة قتل، تريد ان يكون حلم وتصحو منه مثل كابوسها الذى روادها عن اليأس لتتنهد بحزن وخيبة امل قائلة  في نفسها"
ياريته كان حقيقه كان اهون عليا من السجن والمرمطة
تستاذن منهم ان تغير ثياب العرض، ليامر الضابط العسكري بفك الكلابشات من يدها محذرآ من محاولتها الهروب"
تغير عبير ثيابها،لتخرج لهم و الامل ينتعش بقلبها بانها ستخرج منها علي خير وذلك باثبات انها كانت مع إلياس في ذلك الوقت ،
تطلب من صديقتيها ان تتصل بدكتور عدلي وتبلغه ما حدث لها وكذلك شوقي لعل وعسي يستطيع مساعدتها
**************
تركب بوكس البوليس وتداري وجهه حتي لا يتم التقاط صور لها تتسبب بعمل فضيحه تخسر علي اثارها كل نجاحاتها
تصل الي سرايا النيابة ، وتظل بالخارج الي ان يطلب وكيل النيابة  منها المثول امامه 
تدلف الي مكتبة لتري شخص غريب يحدق إليها بقوة ليصيح"
هي يا سيادة البية اللي جت لجوزيف بيه قبل ما يطلب مني امشي ، وهي نفسها اللي قالتلي ان عندها ميعاد مع البية
تبلع عبير ريقها بصعوبة شاعرة بالتوتر والارتباك تريد ان تعرف من هذا وعن ماذا يتحدث واين رأها ليقول عنها ما يقول"
تقترب منه وتقف امامه تساله هي ترتجف من الخوف"
أنت شوفتتي قبل كده وفين ،لية بتكذب ودي اول مرة اشوفك!!
يطلب منها وكيل  النيابة عدم التحدث إلي ان ياتي محاميها"
اتفضلي يا انسة متتكلميش مع شاهد العيان ، لان اي كلمة هتقوليها هتتاخد عليكي الضابط بلغني ان في محامي هيحضر معاكي التحقيق ،فياريت تصمتي لحد ما يحضر وتسيبني اكمل اخد اقوال الشاهد ،
ها يا فرج كمل ، قولت ان في تمام الساعه ٨ ونص جت بنت بنفس مواصفات الانسة عبير وكانت لابسة فستان زهري مثير قصير من الأمام وطويل من الخلف بحوالي عشر سنتمتر، وكانت ترتدى نظارة سوداء كبيرة لم تظهر ملامح وجهها جيدا لكن كانت تظهر بياض بشرتها ، وكانت بنفس الطول والحجم و شعرها بني طويل مسترسل علي ضهرها كما الانسة، تمام كمل
يكمل فرج حديثه وهو يتفحص عبير بقوة "
اول ما فتحت لها سالتها حضرتك عايزة ايه؟
 قالتلي انا عندى ميعاد مع البية، رغم انه كان معرفني  ان ضيفته هتحضر الساعه ٩ ، ولما توصل اروح بعد ما اقدم ليهم المشروب ،ولما سالتها عن اسمها قالتلي ريري رحيم،  
روحت للبية وبلغته باسمها قالي تمام دخلها رغم انها جت بدري عن ميعادها ، دخلتها وروحت احضر لها مشروب  ولما حطيته لقيته بيقولي زي ما اتفقنا وخدلك يومين اجازة كمان
واداني مبلغ وروحت ولما رجعت النهاردة لقيته سايح في دمه وواقع علي الارض والفستان اللي كانت لبساه الانسة في ايده شكلها بعد ما قتلته جت تلبسه كان لسه في الروح شده منها  والمجرمه خدت طقم من ملابس البية الرياضيه لبسته مكانه لاني لقيت درفه دولابه كلها متبهدله وترينج منه مفقود
يشبك وكيل النيابة يداه في بعضهم نظرآ اليه بهدوء  "
تمام يا فرج  هل عندك  أقوال اخري ؟؟
يتطلع فرج الي يد عبير ليهتف بحماس"
ايوة يا بية الانسيال ده كان نفس الانسيال اللي كانت لابساها يومها،لو حضرتك شفت الكاميرات هتلاقيها بتاخده من ايدي بعدما اتفكت ووقعت علي الارض وانا وطيت جبته واديتهالها 
ينظر وكيل النيابة إلي يدها بقوة ليري الانسيال"
تمام يا فرج هل مازال لديك اي  اضافات اخري،
يهز راسه تاكيدآ علي انه قال كل ما عنده "
ياخد وكيل النيابة نفس عميق "
تقدر توقع  علي اقوالك وتنصرف ، مع عدم مغادرة محل اقامتك لحبن انتهاء التحقيق
يرد عليه فرج بأستعجال"
تحت امرك يا بية ويمضي علي اقواله وينصرف  وعبير تنظر  اليه بدهشه لكل ما قيل او حدث لتسمع صوت وكيل النيبابة"
انسة عبير  تحبي نبدأ في التحقيق لحد ما يوصل المحامي 
تشعر بانها عاجزة لا تعرف ماذا تقول ليخرج صوتها ضعيف"
أنا مش عارفه انتو بتتهموني علي أساس ايه !! ، وانا مروحتش اصلا الميعاد واتصلت اعتذر منه لكنه مردش عليا وتقدر تتاكد من تليفونه اني اتصلت بيه كتير يوم الثلاثاء
يضحك وكيل النيابة بتهكم "
دا ذكاء تحسدى عليها تحبي نفتح المحضر ولا تنتظري بالتخشيبية لحين حضور المحامي 
تصرخ برهبه وترتجف بشدة قائلة"
لاء تخشيبه لاء انا هقول كل حاجه وهثبت لحضرتك اني بريئة والله بريئة ،  أتفضل موافقة انك تبدا المحضر
ينظر وكيل النيابة الي كاتب العدل قائلا"
اكتب محضر تحقيق في مقتل جوزيف رسلان---------------
إنه في يوم الخميس الموافق ٢٦/ ٦/ ٢٠١٤ الساعة ٩ بناء علي اتصال من فرج عبد العليم  الذي اكتشف جثة المجني عليه في حالة تحلل، ليظهر تقرير الطب الشرعي ان تم قتله  نتيجة طعنه باله حادة بجرح غائر في البطن والرقبة منذ  يومين ، وقد تم تحديد الواقعه ما بين الساعة التاسعه الي العاشرة
لذلك بعد رفع البصمات وتفريغ الكاميرات واخذ اقوال الشاهد الوحيد عن الواقعة  وتقرير الطب الشرعي الأوالي  تقرر الاتي القبض علي المدعوة  عبير عبد الرحيم صابر  واخذ اقوالها فيما هو  فيما نسب إليها و أجابة بالآتي :
س : ماأسمك وشهرتك و سنك ووظيفتك و محل إقامتك ؟
حـ : اسمي عبير عبد الرحيم صابر (شهرتي) ريري رحيم
السن /٢٣ سنه   الوظيفة/ اعمل كموديل و عارضة أزياء 
محل الاقامة غير ثابت بين  سكن مع اصدقائي  وسكن امي 
ومحل كل منهم  كالاتي ___________
س : ما رد فيما هو منسوب إليك؟؟ 
انة في يوم الثلاثاء الموافق ٢٠١٤/٦/٢٤ كنت علي موعد مع المجني عليه جوزيف رسلان وهذا مذكور في دفتر مواعيدة غير تاكيد الخادم بحضورك مبكرا عن ميعادك وهذا ما تم اثباته بعد تفريغ الكاميرات التي سجلت  وقت دخولك  
فما قولك في ذلك وبالتوضيح ؟
حـ : فعلا انا كان عندى معاه ميعاد الساعه(٩ مساءآ) لكن حصلت ظروف اخرتني واتصلت اعتذر منه  وحاولت الاتصال بيه تقريبا في العاشرة مساءآ لكنه لم  يرد
س: اين كنت وقت وقوع الواقعة من الساعة الثامنة والنصف الي العاشرة مساءآ مع التفصيل
ج؛ انا كنت كنت 
وتبلع ريقها وتحسم امرها "
انا بعد ما خرجت من عند الدكتور عدلي قابلت ابن صديق بابا وبلغني ان والده محجوز بنفس المستشفي وحالتة سيئه  طلعت معاه ازوره واطمن عليه، وبعدها عزمني علي العشا، هو ده اللي اخرني ولو سالتو عمو عرفه وابنه هياكد ذلك
س: ما سبب ذهابك للمستشفي، ومتي خرجتي منها  وما هو اسم المكان الذى ذهبتي إليه مع أبن صديق والدك
ج: انا روحت لدكتور عدلي لانه صديقي واخ كبير لي، ليس لانه دكتوري النفسي فقط ، وده كان  في حدود الساعه ٧ وغادرت قبل الثامنة بربع ساعة علشان اقدر اجهز نفسي للقاء مستر جوزيف،لكن وانا خارجه قابلت المهندس الياس وطلعنا لعمو عرفة نزوره، مكملناش عشر دقائق بسبب انتهاء الزيارة في الثامنة ، بعدها روحنا لمطعم اتعشينا فية بس بصراحه بسبب قلقي اني اتاخر ماخدتش بالي المكان فين أو أسمه أية، لما تاخد اقوله إلياس هو هياكد لك ، وبسبب موقف حصل انا عرفت اني اتاخرت جدا عن ميعادى مع مستر جوزيف، وده لما طلب إلياس من الجرسون انه يحط تليفونه علي الشاحن وساله عن الساعه كام،  وقاله عشرة اضايقت جدا وقولتله انه اخرني واتسبب في خسارة ليا ، وطلبت منه بعدها  يوصلني لبيت والدتي ومخرجتش منه لحد النهاردة"
يخرج وكيل النيابة احدى الأكياس المغلفة ويضعه امامه ليساله، لكن يطرق الباب ويدخل العسكري بعد ان ياذن له ليبلغه بوجود محامي بالخارج  يطلب حضور التحقيق "
يأمر وكيل النيابة بدخول المحامي لأستكمال التحقيق 
يدخل رجل تظهر عليه الهيبة والوقار وملامح الدهاء تتخلل نظراته ليخرج كارت ويقدمه إلي وكيل النيابة"
احمد رشدي المحامي تم توكيلي للحضور التحقيق  مع السيدة عبير عبد الرحيم ومعرفة ملابسات  الحادث واسباب الاتهام الموجه اليها، مع حقي في الاطلاع علي كل ما اوتي في سجل الاتهام ضد موكلتي 
يشير اليه وكيل النيابة بالجلوس "
اتفضل يا استاذ احمد احنا لسه بنحقق وتقدر بعد استكمال التحقيق تطلع علي كل الملابسات  والتحريات اللي علي اساسها تم توجية الأتهام  اليها ، 
نستكمل التحقيق  انسة  تعرفي الفستان ده
تطلع اليه عبير وتحملق به بشدة صارخه بهلع"
ايوة ده فستاني اول فستان قمت فيه بدور عارضة ،واشتريته مكافئة علي نجاحي في تخطي كل الصعاب اللي مريت بيها
ليعود وكيل النيابة بالسؤال
س : هل  هذا الفستان شكل فستانك ام هو نفسه ؟
حـ : لا هو فستاني، لانه التصميم الاصلي  
س: ما هو سبب تاكدك انه فستانك وليس شبية له"
حـ :اي فساتين بتكون بالعرض بريندات وفستان واحد لكل تصميم الا لو اتطلب نسخه تانية،وانا يومها اخدت النسخه اللي قدمت بها العرض ، معرفش اذا كان طلب نسخه اخري من المصمم ولا لاء ، لانه بيكون بامضاء المصمم نفسه ، صعب تقليده بنفس الخامات او الامضاء
س: اذا انت بتعترفي ان الفستان ليس له نسخه اخرى وانه اصلي وملك لكي الا لو كان له نسخه اخره هتكون بمعرفة المصمم ، اذا وجدت 
حـ : ايوة دة حقيقي ، بس انتو لقتوه فين؟ 
ينظر  وكل النيابة الي كاتب العدل قائلا"
هذا وقد اقرت المتهمه ان الفستان المضبوط محل الجريمة يخصها،والذي أكد الطبيب الشرعي وجود  اثار لعلاقة جنسية
تخلل وجود دلائل بعض بقايا عذرية 
تهتف عبير بحماس "
بتقول بقايا عذارية، سيادة الوكيل انا بطلب لتوقيع الكشف الطبي عليا فورآ لاثبات برائتي لان الكشف هياكد بالدليل ان البنت اللي فقدت عذريتها ليست انا
ليكمل وكيل النيابة حديثه"
س: هل هذا انكار بوجودك محل الجريمة واقامة علاقة مع المتهم او اجبارك علي اقامة علاقة وكان قتلك له رد علي سلبه لشرفك وفقدك لعذريتك 
حـ: ايوة بنكر وباكد علي توقيع الكشف الطبي لاظهار برائتي
يتدخل المحامي بالحديث"
انا مع موكلتي في طلبها المنصف لاثبات برائتها ،
يكمل وكيل النيابة حديثه إلي كاتب العدل"
وهذا وقد انكرت المتهمه ، ان تكون هي الفتاة محل الاتهام
ليعود ويسالها "
س: اذكري من هما الشهود الذي تستدلي بها لاثبات عدم وجودك محل الحادث   
حـ: دكتور عدلي مختار، وعمو عرفان ، والياس عرفان ولده وصديقاتي نجلا وسما 
لتدخل المحامي مره اخري"
اطلب أيضا باستدعاء المصمم لسؤاله عن اصل تصميم فستان العرض الخاص بموكلتي ، ليؤكد هو الذي وجد محل الجريمة وتأكد بان الفستان ليس له نسخه اخرى ، واجراء تفتيش لبيت موكلتي لاحضار الفستان اذا ثبت وجود شبية له
مع طلب بالافراج عنها فورآ من سرايا النيابة الي حين ظهور نتيجة الكشف الطبي ، واخذ اقوال الشهود
يرد عليه وكيل النيابة"
هذا وقد امرنا نحن مدحت منصور رفض الافراج عن المتهمه مع حبسها ٤ ايام علي ذمة التحقيق وذلك لعدم وجود دليل ملموس يثبت انها ليست القاتلة ، مع احضار كل من الشهود المذكورين بناء علي طلب المتهمة للمثول  امامنا  لاستكمال التحقيق
تمت أقواله  المتهمه التي أقرتها ووقعت أمامه
توقيع بالاسم الثلاثي و التاريخ --
الاسم / عبير عبد الرحيم صابر  التاريخ ٢٠١٤/٦/٢٦
هذا وقد أقفل المحضر على ذلك عقب إثبات ما تقدم
الي حين أخذ أقوال الشهود مع توقيع الكشف الطبي علي المتهمه بناء علي طلبها وطلب المحامي 
تصيح عبير بذعر"
يعني ايه  انا هتحبس إلحقني يا استاذ احمد
يهز المحامي راسه اسفآ"
للاسف انتٍ متهمه في جناية قتل وصعب الافراج حتي بكفالة الا مع ظهور ادلة تثبت برأئتك
تبكي عبير بأنهيار تام"
لكن انا لو اتسجنت مع القتله والمجرمين هموت ، لازم تتصرف
يربت عليها المحامى ليهدأ من روعها "
متقلقيش انا هطلب من وكيل النيابة حجزك  بعيد عنهم مع مراعاة انك بريئه الي الان و لم يثبت ادانتك،وان شاء الله يتم استدعاء الشهود 
وهتظهر برائتك قبل ما يمروا ال٤ ايام أهدى انتي وان شاء الله خير انا هطلع علي المحضر وادلة الاتهام وان شاء الله هنلاقي ثغرة نخرجك بيها قبل حتي  اخذ اقوال الشهود
تخرج عبير بصحبة العسكري بعد ان امر وكيل النيابة بوضعها بغرفة النبطشي الي حين اخذ اقوال الشهود
لتري بالخارج امها وصديقتيها ودكتور عدلي  وشوقي ابن خالتها ، تلقي عبير راسها علي صدر امها باكية"
شوفتي اللي حصلي يا ماما ، وربنا انا بريئة ، مفيش غيره إلياس اللي يقدر يظهر براءتى
لتسالها امها باستغراب "
إلياس مين، اووعي تقوليلي ابن الحج عرفان، وهو هيظهر برائتك ازاي وايه دخله باتهامهم ليكي
يتدخل دكتور عدلي قائلآ"
متقلقيش يا مدام مديحة ، ده مجرد حق للعشرة هو كان بيزور والده وعبير شافته بالصدفة وزارته معاه وده كان وقت الجريمة مش كده يا عبير
تنظر إلية باستغراب لتساله"
وانت عرفت منين كل ده، محدش يعرف عن موضوع أني قابلت إلياس الا وكيل النيابة من شويا
يربت عليها د/ عدلي بحنان ابوي"
الصدفة يا عبير لما خرجتي من عندى نسيت اسالك عن عنوان اليأس لاني كنت عايز اقعد معاه ، خرجت وراكي لقيتك راجعه مع شاب وطلعتي قسم الحالات الحرجه، قلت خلاص اسالك وقت تاني ، لكن لما عرفت اسم المريض اللي زورتيه فهمت ان ده إلياس اللي خرجتي معاه ،
يبقي من البديهي مدام مروحتيش الميعاد يبقي هو اخرك
تنكس راسها ارضآ خجلآ منه لشكها فية"
فعلا ده اللي حصل ومدام عارف  غرفة عمو عرفة روح ليه واطلب منه رقم ابنه خليه يجي ينقذني من الورطه دي
ليتحدث المحامى بثقة"
فعلا لو اثبتنآ  وجودك في مكان اخر وقت وقوع الجريمة هتخرجي براءة دون الدخول في اي تفاصيل اخري
تتنهد عبير براحه بعد ان اكد لها عدلي البحث عن الياس  ، مع دعم لا متناهي من صديقتيها سما ونجلا وابن خالتها شوقي
*******************
بعد مرور ثلاث ايام  يطلب وكيل النيابة حضور عبير مرة اخري لمواجهتها بما قاله الشهود والتي كانت في غير صالحها وبالذات بعد ان اثبت التحريات انها زوجه لالياس وليس ابنة صديق والدها كما ادعت ، وكانت هذه صدمة لامها وابن خالتها الذي كان يمني نفسه بالزواج منها 
تدخل الي  مكتب  وكيل النيابة، وكانت في حالة يرثي لها نتيجة احتجازها ٣ ايام في غرفة لوحدها
يطلب منها وكيل النيابة الجلوس لاخد اقوالها علي شهادة الشهود التي طلبتهم هي بنفسها "
ليطلب من كاتب العدل  ان يكتب وراءة التالي "
استكمال محضر تحقيق مقتل جوزيف رسلان-------------------
أعيد فتح المحضر بنفس محققه السابق و مقره وتاريخ
٢٩ / ٢٠١٤/٦/ الساعة ال٨  صباحاً لسماع أقوال المتهمه 
عبير عبد الرحيم صابر /العاملة كموديل وعارضة ازياء 
ما قولك فيما  جاء بأقوال الشهود و أجابة بالآتي :
س : اقرار المصمم باذن الفستان محل واقعة الجريمة هو التصميم الاصلي  ولم يتم صنع نسخه منه
حـ :  انا فعلآ قلت انه التصميم الاصلي وانه ملكي ، لكني مروحتش هناك ولا اعرف وصل لسرير القتيل ازاي!!
س : بعد كل هذا الادله ما هو رد فيما هو منسوب إليك 
بقتل جوزيف رسلان متعهد حفلاتك 
فما قولك في ذلك ؟
حـ : انا هقتله ليه وكان انسان بيخدمني  وقدم ليا عرض للعمل كعارضة في فرنسا وكان جايبلي عرض تاني 
س: ثانيا/اثبات انك متزوجة من المدعو إلياس عرفان وليس مجرد  ابن صديق لوالدك، وهذا كان كفيل بعدم عرضك علي الطب الشرعي لاثبات انك ليست الفتاة التي اقامة معه العلاقة،لكن هذا ليس دليل قاطع  علي أنك لم تقومي بقتل المجني عليه وذلك لعدم تاكيد مكان تواجدك  وقت وقوع الجريمة ولعدم العثور علي زوجك الذي اقر ابيه انه لم ياتي لزيارته من اليوم الذي خرج  فيه معاكي،
ماهو سبب كذبك علي النيابة وتصميمك علي عرضك علي الطب الشرعي ، مع انك زوجه  هل يوجد دافع اخر"
حـ : معنديش رد علي سؤالك ، بس الطب الشرعي كان هيثبت انك مش الفتاة بدون الدخول في  تفاصيل علاقتي بزوجي
اللي بتخصني وحدى وليس له علاقة بالقضية 
يحدثها وكيل النيابة بحدة"
واضح من كلامك المماطلة والكذب كل الادلة بتثبت انك قتلتيه وده مع كل الادلة والبراهين اللي بتاكد  كذبك  
الاول تنكري انك كنتي مع جوزك واتاكدنا انك زوجته من ٥ سنين مش مجرد ابن صديق والدك زي ما قولتي  في اقوالك 
ثانيآ الفستان اللي كان في سرير القتيل وعليه اثار علاقة جنسية ودم القتيل واتاكدنا من التحريات ان التصميم من البرندات وليس له تصميم مماثل ده غير التاكد انه التصميم الاصلي واللي عرضتية انت بنفسك واشتريته لانه اول تصميم لبستيه في مجالك 
وثالثا كاميرات المراقبة اللي اكدت دخولك  عند القتيل  قبل  وقوع جريمة القتل بنص ساعه قبل ما الكاميرات تنفصل واكيد بواسطتك 
واقوال الخادم اللي اكد ان القتيل طلب منه اخذ اجازة يومين بعد وصولك واللي فهم منه انه  عايز يختلي بيكي 
ورابعا اقرار اصدقائك ان محدش منهم شافك وانتي خارجه ولا يعرفوا لبستي أية ، وانك من يومها مرجعتيش الشقه  لهم تاني، مع اختفاء الفستان المضبوط  وهو نفسه المضبوط في سرير القتيل جوزيف 
واخيرا تاكيد الدكتور المعالج لحالتك النفسية سابقآ
انك خرجتي من عنده مسرعه لارتباطك بميعاد ،وبعدها زورتي حماكي اللي ذكرتي انه صديق لوالدك اللي  سال علي ابنه لاحتياجه إليه وعدم معرفة عنه أي شئ من يوم ماكنتي معاه
كل الادلة دي ومصرة انك بريئة يا مدام عبير !!!
تصرخ عبير وتبكي بانهيار "
والله ما قتلته اقسم  بالله اني ما قتلته ومعرفش ازاي الخادم بيقول أنه شافني أو  ازاي فستاني كان في سريره ، 
صدقني يا حضرة الوكيل والله انا مظلومة
ينظر إليها وكيل النيابة بغموض ليقول الي كاتبه "
س : هل لديك أقوال أخرى ؟
حـ : لا
يكمل حديثه الي كاتب العدل قائلا"
نظرا لما تقدم من تحريات المباحث التي تثبت بالدليل  القاطع ان المتهمة اكدت بما لا يدع مجال للشك علي صحة اقول الشهود  واثبات ملكيتها للفستان  محل الجريمة وعلاقتها بالمتهم  التي كانت محل شك الي ان ثبت تعامله السابق معها
لهذا فقد امرنا نحن مدحت منصور وكيل نيابة وسط القاهرة 
بحبس المتهمة  عبير عبد الرحيم صابر   ١٥ يوم علي ذمة التحقيق في التهمه المنسوبة أليه بقتل المجني علية/ 
جوزيف رسلان مع سبق الاصرار والترصد 
ويراعي التجديد لها في الميعاد ، مع تحويل القضية إلي محكمة الجنايات للنظر القضية والحكم فيها  وقد تم هذا بمعرفتنا نحن في ساعته وتاريخه
اكتب التاريخ والوقت وخليها تمضي علي اقوالها 
ويضغط علي زر بمكتبة ليدخل عسكري"
تحت امرك يا فندم
يتطلع اليه والي انهيارها التام ليقول للعسكري"
خدها  نزلها للحبس وبكرة  تتسلم  لسجن النسا حبس احتياطي علي ذمة القضية إلي حين نظر القضية
ياخذها  العسكري من يدها وهي تصرخ بحرقة"
والله بريئة والله مقتلتش حد  منك لله با إلياس  ليه ظهرت في حياتي علشان تنهي عليا من جديد منك لله وتنهار لتسقط ارضا مغشيا عليها
************
تنقل عبير الي مستشفي السجن مصابة بانهيار عصبي ادخلها في غيبوبة وهذا ما توقعه د/ عدلي  الذي حاول الوصول الي إلياس ولم يستطيع هو او شوقي العثور عليه ،،وذلك  بعد اختفاء اثره تمامآ
بعد مرور خمس ايام بدات عبير تتعاف  ليطلب منه المحامي بعدم اظهار تعافيها حتي لا تنتقل الي سجن النسا
الا ان زيارة اتت له لتخرجها من حالة تمثيل المرض "
حين يدخل عليها إلياس والبسمه تعلو محياة ، ويجلس امامها قائلآ بكل ثقة وغرور "
علشان تعرفي اني اصيل عنك جيت علشان انقاذك من الأعدام
شوفتي انك في الأخر أحتاجتي ليا لانقاذك، علشان تفهمي ان في حاجات كتير مش بنبقي عايزينها لكن بتتفرض علينا ، زي الطفل اللي لازم يكون منك لاسترد بيه املاكي واحقق بعض أحلامي  اللي اتاخرت سنين بسببك 
تنظر اليه عبير بغل وغيظ لتقول بعناد وكبرياء "
انا مش عايزة منك حاجه حتي لو هتعدم مش عايزة مساعدة   يا إلياس ، لو اخر واحد في الكون مش هطلبها منك، خلاص بعد ما سبتني مرمية بالمستشفي طول الفترة اللي فاتت، كان   كل همك تذلني وتخليني اقبل ارجعلك اسفه، يمكن لو كنت جيت من تاني يوم كنت قبلت لكن بعد اللي شوفته بسبب تخليك عني لانانيتك واستغلالها فرصه لاجباري، اقولك اسفه أنا عندى اتعدم ولا اني أرجع لأنسان ندل وحقير زيك
تغيم عين إلياس قائلآ باسف وندم"
ألف خسارة ، فعلا بقيتي انسانه باردة ومشاعرك جافة، بقي بتفضلي الموت علي عشرتي، 
ليضحك بتهكم مستفز"
ماشي يا عبير لكي اللي طلبتيه ، لانك مبقتيش عبير اللي اتجوزتها ولا تستاهل تكون ام لطفلي زي ما بابا بيتمني
لتري اثنين من الحارسات تدخل اليها قائلة احدهم"
اتفضلي معانا يامدام علشان هتترحلي دلوقتي
تنظر عبير الي إلياس تستنجد به بعد ان انهار كبريائها
لكنه يشيح بنظره عنها ويوليها ظهره "
تحاول ان تنهض من علي الفراش لكنها لاتستطيع  تمد يدها اليهم طالبة للمساعدة لعدم استطاعتها النهوض وحدة بسبب شعورها بالدوار  بالاعياء الشديد"
تمد احدهم يدها لتجذبها  لتنهض وتقف عبير لتنظر الي إلياس القاسي الذي يغادر دون مساعدتها "
لتصرخ بوجع وحسرة
إلياس  متسبنيش أرجوك لتميد الارض بها وتغيم عينها 
وقبل ان تهوى الي غياهب الظالم تري إلياس يلتقطها
لتغمض عينيها وصوتها يخرج ضعيف حزين "
بكرهك يا إلياس ......
يتبع..

google-playkhamsatmostaqltradent