رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم ميسون عبدالمجيد

 رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم ميسون عبدالمجيد

رواية حور الفهد الجزء الثاني البارت العاشر

رواية حور الفهد الجزء الثاني الجزء العاشر

رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم ميسون عبدالمجيد


رواية حور الفهد الجزء الثاني الحلقة العاشرة

#رواية_حور_الفهد
الجزء الثاني: الفصل العاشر
كرما بصدمة وفرحة:عاااااا اييييه دااا
عاصم بأبتسامة وحب:عجبك
البوكس كان دورين الدور الاول مليان شوكلاتات من كل الانواع والاحجام والدور التاني كان كنزات
كرما بصي بذهول
عاصم بهزار:عجبك
كرما ابتسمت
عاصم:مش قادرة تردي صح عشان عجبك اعترفي
كرما ضحكت:اه الصراحة جامد اوي
عاصم بحب:اهو شفتي مردتش اكل لوحدي قلت لازم اجيب لمراتي حبيبتي
كرما بضيق:ممكن تبطل كلمة مراتي دي
عاصم:ليه بس
كرما:معلش عشان خاطري بطلها
عاصم بأستفزاز:خلاص عجبك ي حبيبتي
كرما ضحكت: جامد اوي صراحتن تعرف لو مكنتش جبت غير المصاصة دي أنا كنت فرجت عليك الناس
عاصم ضحكح:لا منا مش جلدة للدرجة يعني
كرما:اوك تمام بس بجد مرسي اوي
كرما لقيت كارت في النص كانت هتفتحه راح عاصم سحبه منها قفله
عاصم:افتحيه وأنتي لوحدك
كرما اكتفت بهز راسها
عاصم قام:يلا باي أنا كنت جاي ادهولك
عاصم مشي
كرما بهمس لنفسها: أنا شكلي هحبه ولا ايه
كرما اخدة البوكس وطلعت اوضتها وهي في قمة انبساطها وقفلت عليها وقعدة علي سريرها وفتحت الكارت وكان مكتوب في
(حبيبتي ومراتي المستقبليه احم بلاش مراتي دي عشان بتعصبك ما علينا حبيت اجبلك البوكس دا من اولها احسن تقولي عليا بخيل وكدا وتفضحيني عالواتس والفيس والاهتمام مبيطلبش بتاعكم انتو ي بنات المهم بردو عايز اقلك حاجة حاولي تعدلي وشك وتتقبليني تمام لانك أنتي لو رفعتي عليا قضية خلع شوفي قضية خلع وأحنا اصلا لسة متخطبناش عمري ما هسيبك عشان أنتي روحي واخر حاجة بحبك اوي اوي ي مراتي احم قصدي حبيبتي اه اه حاجة كمان لو الحاجة عجبتك والكارت كمان اتصلي بيا خلي في شوية دم ماشي)
كرما قفلت وقلبها كان فرحان أوي حضنت الكارت وغمضت عنيها بسعادة
بعد وقت كرما اتصلت علي عاصم
عاصم في الفون:والله كنت متأكد انك مش هتتصلي علي طول ولازم تستني شوية عشان مقلش واقعة صح
كرما ضحكت:صح
المهم يعني مرسي ع الحجات الجامدة دي مش عرفة اقلك ايه
عاصم:يستي قولي أي كلمة حلوة
كرما:ربنا يخليك شكرا جدا
عاصم بقرف:ويخليكي ي كرما جاتك القرف
وقفل في وشها
كرما مسكة الفون: ي حيوان قفل في وشي ماااشي أنا غلطانه إني عبرتك اصلا
نام كل من ابطالنا
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
عدي بقيت الاسبوعين ما بين خناق كرما وعاصم وهزارهم وعنادهم وحسام بردو خطب ديما وبيحبو بعض جدآ وشعور عمر لسة مش قادر ياخد القرار ويزن مستني ميرا تخلص عشان يديها هديتها ومروان 🙂🙂
انهرده خطوبه عاصم وكرما
في فيلا فهد
كانت مليانه ناس ومنظمين الديكور وبيزينو الجنينة وفهد وعمر واقفين معاهم
فهد واقف بيبص عالناس وبيفتكر زي انهرده من ٢٦ سنة لما كان واقف مع الناس بيظبطو لسبوع كرما ومبتسم
حور بصتله من شباك اوضتها فوق
فهد بصلها وابتسم وحرك بقه بكلمة بحبك
وحور كذلك
اما عند كرما
كرما كانت في اوضتها ومعاها الميكب ارتست وميرا وخديجة ولميا صاحبت كرما
ميرا بفرحة:ياااه اجدعان عندنا فرح اخيرا لولولوي
كرما بضحك:بس ي فضيحة بس
لميا:ما تبس بقي خلينا نفرح الاه
الاء (الميكب ارتست):بصي كدة خلصنا الماسك وشوية وهتحوشي ونحط الميكب
كرما:تمام بس مش عايزة ميكب اوفر تمام
الاء:تمام
عمر كان واقف برا غمز لميرا
ميرا: احم طب بقلكم ي جماعة تعالو لحظة اوريكم حاجة برا
البنات خرجو برا
ميرا همست في ودن عمر:عد الجمايل ها
عمر:حاضر
وادي ميرا بالقفي وهي ماشية
ميرا بصتله بغيظ وهو ضحك
عمر دخل اوضة كرما وقفل الباب وبص لانعكاس صورتها في المرايا
عمر بأبتسامة وحب: بنوتيخ خلاص كبرت وهتبقي عروسة
كرما بحب:تعرف إني بحبك
عمر: وأنا بعشقك
عمر كان ماسك شنطة هدايا
كرما بفضول:ايه إللي معاك دا
عمر قعد عالسرير وراها وبص لانعكاس صورتها
عمر ضحك: وأنتي مالك أنتي هدية جيبها لحبيبتي بمناسبة عيد ميلادها وخطوبتها
كرما بطفولة:اممم طب وريني كدة
عمر ضحك وطلع العلبة إللي جوا الشنطة
عمر قرب منها حضنها:كل سنة وانتي طيبة ي عمري وعقبال مليون سنة وأنتي في حياتنا ديما
كرما بحب:ربنا يخليك ليا يا حبيبي هتفضل كدة ديما اول واحد يجبلي هدية عيد ميلادي
عمر بغرور:ومحدش يقدر يسابقني
كرما:اممم طب وريني كدة جايب ايه
عمر بيفتح العلبة:بصي هي حاجة علي قدي كدة
كرما بفرحة:وااااو جميل اوي
كان انسيال وفي فصوص الماز رقيق جدا
عمر بحب:عجبك بجد
كرما حضنته:جدا ي حبيبي
عمر خرج والبنات دخلو كملو مع كرما
بعد وقت كرما كانت خلصت الميكب والبنات خرجو
وكرما قعدة لوحدها الباب خبط
كرما:اتفضل
فهد دخل
فهد بزعل:علي فكرة أنا بفكر اهربك من الخطوبة دي
كرما ضحكت:يلا وانا معاك والله
فهد ضحك
فهد بحزن:مش مصدق ان ممكن في يوم مصحاش اللاقيكي ونفضل نتخانق عالشغل وصحيانك متأخر ولما نتخانق أنا وحور أنتي إللي بتصلحينا وعقلك وذكائك بجد مش قادر استوعب
كرما عنيها لمعت بالدموع:عمري ما هقدر ابعد عنك انت حبيبي
فهد حضنها:مبروك ي روح قلبي
سكتو شوية
كرما بنص عين:بابا هو انت مش فاكر حاجة كدة انهرده
فهد بتمثيل:حاجة حاجت ايه
كرما بزعل:انهرده كام في الشهر
فهد بخبث:اممم ٥/٥
كرما بضيق:اه طيب اليوم دا مش بيفكرك بأي مناسبة
فهد:اهاا طبعا اليوم دا فكرة اتخانقت أنا وحور خناقة لرب السما
كرما بضيق:ايوا مش فاكر اتخانقتو لسبب ايه
فهد ضحك:لا أنا وحور زمان كنا بنبص لبعض بس كنا بنتخانق
كرما زعلت واضايقت:طيب تمام عن اذنك بقي عشان اللبس
فهد ضحك:بتطرديني يعني
كرما بصت بضيق وفهد ضحك بخبث وخرج
كرما زعلت ان فهد مش فاكر ان انهرده عيد ميلادها بس حاولت تنسي
بعد وقت
كانت الخطوبة بدأت والنعازيم كمان بدؤ يجو
ومحمد وصل وكان لابس بدلة كحلي وببيون كحلي وقميص أبيض وجزمة سودة كان ولا النجوم وجامد أوي
اما كرما لبست فستان اسود ضيق لغاية الوسط ونازل منفوش وكان رقيق جدا ولبسة عليه طرحة حمرا وشوز حمرا كانت قمر جدا

كرما قعدة بتبص لنفسها في المرايا
الباب خبط وكانت حور
حور بأبتسامة وفرح: مبروك ي قلبي
كرما بأبتسامة:الله يبارك فيكي ي حبيبتي
حور:مش مصدقة كرما الطفلة الهبلة الزنانة إللي زي انهرده كانت بتتولد بقيت عروسة فجأة كدة
كرما ضحكت
حور: خدي ي حبيبتي هديتك
حور خرجت وكرما قعدة لوحدها مستنية فهد يجي ياخدها وزعلانه منه
كرما وقفت عند الشباك وفضلت تبص علي الناس
فهد جه وفتح الباب براحة وجه من وراها وحضنها من ضهرها
فهد بهمس في ودنها:زي انهرده من ٢٦ سنة كان اجمل يوم في عمري
كرما بصتله: ليه
فهد بأبتسامة:عشان اتولدة اميرتي واول فرحتي
كرما فرحت جدا
كرما بغيظ:كنت فكراك نسيت
فهد بحب:دنا انسي عمري كله ولا انسي يوم ميلاد اجمل بنوتة في الدنيا
كرما حضنته
كرما بنص عين:وفين هديتي
فهد ضحك وفتح العلبة إللي كان ماسكها
كرما بصدمة وفرحة: الله ي بابا حلو اوي
وحضنته
كان كوليه رقيق الماس
فهد:يلا ننزل عشان الواد المجنون إللي تحت دا قرب يطلع ياخدك
كرما ضحكت
فهد مسك ايد كرما ونزل
اول ما وصلو للسلم اشتغلت اغنية
بنتي وحبيبتي وكل حاجة في الدنيا ليه
معقول كبرتي والعمر عدا بالسرعة ديا
دنا لسة شايفك بالضفاير بتجري جنبي وتلعبي
انده عليكي بسرعة تجري
في حضني تيجي وتهربي
واهو انهرده بقيتي اجمل عروسة ممكن تشوفها عيني
واليوم دا اجمل يوم في عمري وحلمت بيه أنا طول سنيني
ولو لقيتي دموع في عيني دا عشان هتمشي وتسبيني
مع كل كلمة فهد كان بيفتكر موقف مع كرما من يوم ما اتولدة لاول يوم ليها في المدرسة والكلية والتخرج الدموع اتجمعت في عنيه بس اتماسك
الكل واقف بيتفرج علي جمالهم
فهد وصل قدام عاصم ووقف قدامه
فهد بتحذير: أنت بتاخد حته من روحي أنت فاهم يعني يوم ما تفكر تمس شعره منها مش ممكن تتخيل هعمل فيك ايه
عاصم ضحك بحب:وانا بقي هاخد روحك عشان روحي أنا تكمل دي حياتي كلها
فهد حضن كرما وباس رأسها وسلمها لعاصم
عاصم اخدها مسك اديها ومشيو للكوشة
عاصم بحب:بس إيه القمر دا
كرما ابتسمت بخجل
عاصم:عاملك مفجأة هتنصدمي
كرما بخوف:ي خوفي منك ومن مفاجأتك
عاصم بصلها وضحك
عند ميرا
ميرا وقفة لوحدها
يزن من وراها:اهاا وأنا اقول القمر مطلعش انهارده اتاريه نزل الارض
ميرا ابتسمت بخجل
يزن:يلا شدي حيلك وامتحني وجيبي مجموع عالي عشان الهدية مستنياكي
ميرا ابتسمت
كل كابلز طلعو يرقصو
أما عمر كانت هموم الدنيا كلها فوق دماغه
طلع برا الجنينة لانه مش بيحب الدوشة الكتير خرج وقعد علي عربيته ورفع وشه للسما
عمر لنفسه: أنا تعبت مش عارف اعمل ايه مش قادر اخد قرار بجد تعبت حاسس كل حاجة متلغبطة وحياتي كلها اتقلبت ي رب
فهد من وراه:وهتفضل كدة لغاية امتي ي عمر
عمر اللتفت للصوت بص لقي فهد
عمر بتوهان: مش عارف
فهد:فكر كويس ي عمر عشان متخدش القرار الغلط واحكم الدنيا كدة وإللي ربنا كاتبه هيحصل وامشي ورا قلبك وعقلك
عمر بأبتسامة:ربنا يخليك ليا
وحضنه
فهد ضحك:طب يلا ندخل عشان أنا مش ضامن المجنون إللي جوا دا
عمر ضحك:والله اقتله ابقي يقرب من اختي دول لسة مخطوبين
فهد ضحك وفرح علي حب عمر لاخته
دخلو الڤيلا بس اتصدمو لما شافو....
يتبع...🙊🙂تفتكرو شافو ايه 
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية حور الفهد الجزء الثاني
google-playkhamsatmostaqltradent