رواية عشق الصقر الفصل السابع عشر 17 بقلم شيمال كمال

 رواية عشق الصقر الفصل السابع عشر 17 بقلم شيمال كمال

رواية عشق الصقر البارت السابع عشر

رواية عشق الصقر الجزء السابع عشر

رواية عشق الصقر الفصل السابع عشر 17 بقلم شيمال كمال


رواية عشق الصقر الحلقة السابعة عشر

سيف في سره:يبنتي عبريني قوليلى اي حاجه 

سيف شد الكرسي وقرب شويه لنور ونزل راسه عشان يشوفها وبيقولها

سيف:بتحبيني ينور؟!

نور:احم 

يسرا:هههه ردت عليك اهي يباشا ههههه

نور:بطلى تريقه علياا يختي

سيف:اسكتى يا يسرا المهم نطقت بكلمه ههههه

يسرا:طب اسيبكم انا ولا اي هههه

نور:لا خليكي معايا يبنتي والنبي

سيف:اه خليكي معانا اصلها خايفه اني هخطفها ومن بيتهم كمان 😂

يسرا:سييف خلص اتكلم اسال اي حاجه وانتي كمان ياا نور لو عاوزه تعرفي اي حاجه عن سيف اساليه 

وبعدين مظنش يعني انك عاوزه تعرفي عنه حاجه عشان انتي عارفه كل حاجه عنه اصلا ههههه

نور:لا يختي مفيش حاجه عاوزه اسال عليها 

سيف:طب انا اللى عاوز اسال

نور:اتفضل طبعا يسيف

يسرا:اي الاحترام بتاعكم ده

سيف:يسراا قصي لسانك ده شويه واسكتي انتي 

يسرا:حااضر هههه

سيف:انتي مجاوبتنيش على سؤالى على فكره

نور:سؤال اي

سيف:نور انتي بتحبيني

نور:احم

سيف بمزح:لا مهو احنا مش هنقضيها احم ومش عارف اي

يسرا قاعده تضحك على كلامه وكلام نور

نور:بص بصراحه انا مش هقدر اجاوبك على السؤال ده غير يوم كتب الكتاب 

يسرا في سرها: جدعه يبت يعسل انتي

سيف:اشمعنا يعني يوم كتب الكتاب وبعدين لسه احنا مش عارفين كتب الكتاب امته

يسرا:انت مستعجل لي ي اخويا ما تهدى شويه على نفسك كده هههه

سيف بضحك:انتى مالك انتي اسكتي

نور:لا ليها دعوه سيبها تتكلم براحتها

يسرا:ايوه بقى يصاحبتي يسكر انتي ههههه

سيف:انت هتتفقوا عليا من دلوقتي ولا اي

يسرا:لا يباشا احنا اصلا متفقين من زمان هههه

سيف:المهم ينور لي قولتي يوم كتب الكتاب هتجاوبي على سؤالى

نور بخجل: عشان جوابي ايجابي مش سلبي ف انا عاوزه اقولهالك في الحلال 

يسرا:اااه يقلبي ههههه

نور:بطلى تريقه عليا يبت انتي الله

سيف:افهم من كده انك بتحبيني صح

يسرا:يبني ما هي قالتلك هتقولك يوم كتب الكتاب

سيف:قومي من هنا يبت بدل ما اضربك 

يسرا:هههه انا مبسوطه اووي بالقاعده معاكم

نور: هي مضايقاك في حاجه يسيف

سيف:لا دي عسل خالص ...شوفتي يا يسرا اسمي بقى حلو ازاي

يسرا بضحك: ههههه ربنا يهديك

______________________

العيله قعدت اتكلمت مع بعض وسيف ونور بيحبوا بعض وباين عليهم اووي بس محدش قال للتاني كلمة بحبك ونور عاوزه تقولهاله بس في الحلال والعيلتين اخدوا قرار ان الخطوبه بعد اسبوعين

والد يسرا:طيب نمشي احنا بقى وان شاء الله ربنا يكمل فرحتهم على خير

مصطفى:فرحتنا كلنا طبعا يعمي

________________

العيلة خرجت من بيت نور ومصطفي قالهم

مصطفي:زي ما وعدتكم لو نور وافقت وواليوم كله بقى تمام هعزمكم على الغدا..اختاروا اي مطعم انتوا عاوزينه وانا هعزمكم

والدة مصطفي:ما نتغدا في البيت وخلاص يحبيبي وانا هعملككم صينينه بطاطس بالفراخ ورز معمر وهظبكم احلى من اكل برا

مصطفي:طبعا يماما احلى من اكل المطاعم بس ده يوم بقى وكلنا متجمعين فيه فقولت اعزمكم

يسرا: خالتو خايفه عليك لتتسمم تاني زي ما حصل قبل كده وانت صغير لما اكلت من برا البيت ولفوا بيك على المستشفيات

مصطفي:هههه فاكر والله ان شاء الله خير يلا بقى اختاروا مطعم كده على زوقكم

سيف: تصدق انك جدعع اووي انا اصلا همووت من الجوع ومكنتش هقدر استحمل لغاية ما أمك لسه هتعمل الاكل هههههه

مصطغي:طول عمرى جدعع يااض

_________________

في المطعم:

والدة يسرا: المطعم ده فخم اووي وشكله جميل اووي يواد يمصطفي

سيف:زوقي ده اصلا هههه

يسرا: محسسني انه انت اللى مخليه بالزوق والفخامه دي ي اخي اسكت ههههه

مصطفي:خلاص بطلوا كلام بقى وكلوا 

والد يسرا: بقولك اي يا سيف انت باين عليك واقع يبني في حب نور فمش عاوزك كل دقيقه ترن عليها وتكلمها انتوا لسه حتى متخطبتوش رسمي دي قراية فاتحه ف اتقل كده هههههه

مصطفي:كلامك صح والله يعمي هههه

سيف: حاضر يعمي

مصطفي:قربي شويه يا حبيتي عشان اكلك

يسرا:اي ده بتكلمني انا!

مصطفي:اومال هكون بكلم مين يعني

يسرا:بس انا مش عاوزاك تاكلني الناس تقول اي علينا

مصطفي:شوفتي يخالتو بنتك بتقولى الناس ومش الناس محسساني اني مش جوزها مثلا

والدة يسرا:خليه ياكلك يحبيبتي ده جوزك وانتي كده مش هتعرفي تاكلى وايدك كده

يسرا بغضب مصطنع: حاضر يماما

مصطفي:ايوه كده جدعهه قربي شويه بقى هههه ولا اقولك خليني انا اللى اقرب احسن

يسرا بغضب مصطنع:لا خليك قاعد انا هقرب بالكرسي شويه

مصطفي:طيب يلا يلا افتحي بؤك

يسرا:هو انا طفله!هل انا طفله!بتعاملني كاني طفله لي كده

العيلة قاعده تاكل وتبصلهم وتضحك عليهم وعلى طريقة كلامهم

(مصطفي قعد يأكل يسرا والناس اللى في المطعم  قاعده تبصلهم ومبسوطين من المشهد الجميل ده ههههه

_(اليوم كان كله فرح والعيله كلها كانت مبسوطه )

______________

مصطفي: اليوم كان حلو صح

يسرا:اه جدا 

مصطفي:والاحلى اني أكلتك بأيدي ههه

يسرا:طيب يا سيدي شكرا

مصطفي:طيب هنام انا بقى تصبحي على خير يحلوه

يسرا:وانا كمان داخله انام تصبح على خير

مصطفي:خدي رايحه فين

يسرا:داخله انام في اي

مصطفي:طب وداخله الأوضه التانيه لي

يسرا:لا حول ولا قوه الا بالله داخله انام والله مش مصدقني

مصطفي:هههه مصدقك بس انتي هتنامي جمبي هنا

يسرا:لا انا هنام في الأوضه التانيه

مصطفي بعصبيه مصطنعه:انا قولت كلمة هتنامي هنا جمبي يعني هتنامي

يسرا بدموع:انت بتتعصب عليا كده لي

مصطفي بعصبيه :انتي اللى بتخليني اتعصب هو انتي مش بتسمعي الكلام لي
يسرا بدموع:بس انا مش عاوزه انام هنا انا هنام في الاوضه التانيه

مصطفي بعصبيه مصطنعه:انا مش هتكلم تاني خلصي نامي على السرير ده ويلااا

يسرا بخوف ودموع:حااضر

مصطفي وهو بيحاول يخبي ضحكته:جدعهه كده يعسولتي

هنام جمبك بس متلمسنيش  وابعد شويه

مصطفي:حاضر 

يسرا:ابعد كمان

مصطفي:بس كده هقع من على السرير هههه

يسرا:طيب خلاص

يسرا خدت المخده في حضنها ولسه بتعيط 

مصطفي وهو زعلان انها نزلت دمعه بسببه:قرب منها ولمس خدها ومسحلها دموعها وبيقولها

مصطفي:مش انتي يا يسرا اللى بتعصبيني ومش بتسعمي الكلام

يسرا:بس انا....

مصطفي حط ايده على فمها وقرب منها وقبل خدها وبيقولها انا اسف 

يسرا بضعف:طيب خلاص عادي متتاسفش

مصطفي وهو لسه مقرب منها: بحبك

يسرا :احم ابعد بقى تصبح على خير

مصطفي بعد عنها ويسرا نامت  ومصطفي استناها لغاية ما هي تنام عشان مكانش عاوز ينام ليسرا تقوم الاوضه التانيه هههه

قعد يبصلها وهي نايمه وهو بيتكلم مع نفسه ويقول

اسف اني خليت دمعه تنزل منك بسببي

مصطفي قبل راسها ونام 

_________________

في صباح اليوم التالى:

مصطفي صحي الصبح لقى يسرا لسه نايمه 

مصطفي جهز نفسه وصلى وحضر الفطار هو بسرعه وفطر ووضع فطار ليسرا جمبها ولما تقوم تاكل  ومشي راح الشركه

______________

في الشركه:

يوسف:صباح الخير يصاحبي

مصطفي:صباح النور يحبيبي ..جاي بدرى يعني انهارده

يوسف:عادي بقى قولت اجي بدرى مره واحده في حياتي بدل ما كل مره اجي متأخر كده ههههه

مصطفي:هههه جدع كده تعجبني

سلمى:صباح الخير

يوسف:صباح النور يسلمى

سلمى:مردتش عليا يعني يفندم 

مصطفي:معلشى..انا رايح المكتب يا يوسف وابقى تعالى عشان عاوز اديك اوراق تظبطها

يوسف:طيب

__________________

في مكتب مصطفي:

سلمى: ممكن ادخل

مصطفي:اتغضلى يا سلمى عاوزه اي

سلمى:عاوزه من وقتك خمس دقايق بس

مصطفي:لو حاجه عاوزه تقوليها في الشغل اتفضلى غير كده انا مش فاضى

سلمى:هي حاجه أهم من الشغل

مصطفي:اي اللى اهم من الشغل يعني

سلمى:انا بحبك يا مصطفي والله العظيك لو خليتك معايا هتبقى اسعد واحد في الدنيا واللى اسمها اي دي مراتك طلقها وانت هترتاح معايا انا بس

مصطفي بكل هدوء:امممم خلصتي كلام!!

سلمى:ايوه بس...

مصطغي:طب اتفضلى برااا المكتب

سلمى:والله اناا....

مصطفي بعصبيه شديده:انا قولت برااااا انتي مبتفهميش..احمدي ربك اني مقولتلكيش اطلعي برا الشركه وعملت حساب العشره اللى ما بينا في الشغل

سلمى:طيب طالعه اهو

قبل ما سلمى تطلع من المكتب تليفون مصطفي رن

مصطفي قبل ما يرد على التليفون:اي هتفضلى واقفه كده

سلمى بغضب:حاضر ماشيه

سلمى طلعت وقفت قدام مكتب مصطفي وعاوزه تعرف مين اللى رن عليه ومرضيش يرد عليه قدامها

مصطفي:الو

يسرا:صباح الخير عامل اي

مصطفي:الحمد لله يحبيبتي.. طمنيني عليكي فطرتي ولا لسه

سلمى لما سمعته بيتكلم كده عرفت ان دي يسرا مراته ومشيت راحت على مكتبها وهي باين عليها الغضب

يسرا:حبيبتي!!طيب اه فطرت

مصطفي:عرفتي تاكلى ازاي وايدك.....

يسرا:حاولت اكل بايدي التانيه..هو انت لي قومت جهزت الفطار ومشيت قبل ما تصحيني

مصطفي:طيب...عادي لقيتك نايمه مرضتش اصحيكي 

يسرا:شكرا

مصطفي:طيب اكلمك بعدين عشان عندي شغل

يسرا:طيب سلام

يسرا قفلت معاه وبتكلم نفسها وبتقول يعني انا اللى كنت زعلانه منه ورنيت عليه اطمن واشكره وفي الاخر يقول اكلمك بعدين ..يعني الشغل اهم مني

___________

يوسف: سلمى هاتي الملف اللى قولتلك عليه

سلمى بعدم تركيز:حاضر..اتفضل

يوسف:بس ده ملف تاني فين الملف اللى طلبته

سلمى:اي ده معلشي.....خد هو ده الملف

يوسف:مالك يا سلمى في اي

سلمى:هيكون فيا اي انا فل اهو

يوسف:لا باين ان فيه حاجه مزعلاكي هو احنا مش اصدقاء ولا اي

سلمى:مفيش حاجه يا يوسف صدقني

يوسف: مش هسيبك غير لما تقولي في اي

سلمى:يوووه بقى قولتلك مفيش حاجه يا يوسف

يوسف بغضب طيب يا سلمى براحتك سلام

سلمى بهدوء:يوسف

يوسف:نعم عاوزه اي

سلمى:انا اسفه مكانش قصدي اتعصب عليك كده

يوسف:ولا يهمك انا ماشي

______________

في مكتب مصطفي:

مصطفي:اي المفاجأه الحلوه دي..

يتبع..

google-playkhamsatmostaqltradent