رواية خطفتي قلبي الفصل السابع 7 بقلم دنيا حسن

 رواية خطفتي قلبي الفصل السابع 7 بقلم دنيا حسن

رواية خطفتي قلبي الجزء السابع 

رواية خطفتي قلبي البارت السابع 

رواية خطفتي قلبي الفصل السابع 7 بقلم دنيا حسن


رواية خطفتي قلبي الحلقة السابعة

🌊
خطفتـي قلبـي..❤💍
وصلنا البارت اللي فات ان يوسف رجع وان امل اغمي عليها 
زين:نقل امل اوضتها وفوقها وبيبص ليوسف نظارات ناريه
يوسف: هي هتبقي كويسه صح
زين: جيت لي؟ معرفتنيش لي؟
يوسف:كنت هترفض انا مبقتش العيل الصغير اللي بيخاف يازين هما والغربه علموني القسوة علموني ازاي اعرف اجيب حقي من اللي اذاني 
زين:والله من امته الكلام دا ؟
يوسف: من زمان يازين بس انت خوفك عليا مخليك مش مقتنع انا تعبت من الغربه وان كله مفكرني ميت انا عاوز اعيش معاك ومع امي واختي زين هي لارا فين؟
زين: زمانها نايمه عشان كليتها الصبح 
طبعا هما بيتكلمو وامل فاقت بس مش مستوعبه وبصه ع يوسف 
امل: ا اا ادم
يوسف وزين: لفو ليهاا نعم ياماما 
امل : انت عايش مموتش 
يوسف بابتسامته الجذابه: لا يحبيبتي انا بخير قدامك اهو 
امل : ازاي وبصت لزين بعتاب معرفتنيش لي شايفني بتقطع ع اخوك مهنش عليك تعرفني 
زين:باس ايديها ياست الكل انتي مكنتيش هتستحملي يبعد عنك كل دا وانا كنت عاوز الكل يعرف ويتاكد ان ادم مات وانتي لو عرفتي ع الاقل كنتي كل فترة هتبقي عاوزة تزوريه صح 
امل:وبسافر لي يفضل جنبي واحميه
زين:اهو شوفتي دا اللي انا عامل حسابه كده انا مطمن عليه رجع وهيعرف يحمي نفسه وان الاوان كل واحد ياخد حقه بقي
امل :شدت ادم عليها وعماله تحضنه وتطبطب عليه ونمسك وشه بايدها كانها بتتاكد ان دا مش حلم ادم انت هتنام ف حضني النهاردة نت وحشتني اوي كان نفسي ابوك يبقي موجود كنت هفرح اويي اننا رجعنا اتجمعنا تاني
زين ويوسف :بصوا لبعض وسكتو 
Flash back....👌🏻❤
يوسف كان عنده 16 
شخص 1:اهو طالع من الدرس اهو
شخص2: نفذ
شخص1: تمام وصوب المسدس نحيته وضربه 3 طلقات وجرييو بالعربيه صحاب يوسف اتصدمو وكلمو زين وزين وحازم نقلو المستشفي والدكتور قال انهم شالوالرصاصه بس هو دخل في غيبوبه طبعا زين فكر ان اللي قتل ابوه هو اللي حاول يقتله ففكر انه ينقله لاي بلد تانيه وافتكر ان صاحب والده ف امريكا واتواصل معاه وممدوح ساعده من مصر و وصاحب والده التاني ساعدو من امريكا ووصل يوسف امريكا قعد سنه كامله فالغيبوبه وبعدها فاق بس فاق وف دماغه الف حاجه واولهم انه يكبر ويبقي ليه اسمه والتاني انه ينتقم وفضل صاحب والده ساعده فعلا لحد ماخلص كليته واتعرف ع فارس وفتح شركه صغيره وكبرها فامريكا وبعدها فتح فرع تاني ف تركيا والتالت هيبقي ف مصر ودا االي هيبقي مفجأه للكل ان ادم الشرقاوي عايش "
Backk....❤😅
امل:يعيني يابني كل دا عيشته لوحدك حقك عليا معرفتش احميك 
ادم: لا يا امي متقوليش كده انتي ملكيش ذنب 
زين: طيب بما انك رجعت بقي فانا كده هعمل خطوبه تليق بزين الشرقاوي😎
امل وادم:ههههههههههه 
امل: ولا يا ادم البت نور مخليه اخوك واقع ع شوشته بس الصراحه البنت حلوة ومحترمه وتستاهل 
زين: لا والله واقع لشوشتي ونط جنبها ع سرير وهو ادم فضلو يزغزغوها
ياتري فرحتهم هتدوم ولا القدر لي رأي تاني ؟!
زين: اتصل بنور ..وحشتيني
نور:عامل اي يزين 
زين: وحشتيني
نور: وانت كمان😌☺️
زين:عامله اي النهاردة 
نور:بخير الحمدلله ونت
زين:الحمدلله عم احمد عندك
نور:اه موجود لي 
زين:طيب انا جاي متخليهوش يروح الشغل 
نور بقلق: في حاجه ولا اي
زين : اما اجي سلام
نور باستغراب:سلام
زين لبس بنطلون اسود وقميص اسود
يوسف لبس بنطلون جملي وقميص اسود 
لارا لبست بنطلون جينز وبلوزة شيفون نبيتي 
ونزلو يتجمعو ع فطار يفطروا 
لارا وهي نازله اتسمرت مكانها ومتفجأه من ادم😳😳😳😳😳😳😳😳
لارا بصوت مبحوح: أاا أددممم
ادم :قام ليها وهي متسمره مكانها وحشتيني يالولو 
لارا: انت انت عايش 
ادم: امممم شوفتي طلعت لسه عايش
لارا بعياط ازاي ازاي امال لي قالو انك موت وحضنت اخوها جامد وعيطت وفضلت تعيط واخوها يملس ع شعرها بحنان 
ادم: خلاص بقي يالولو اهدي الله وهبقي احكيلك اما تيجي
لارا: لالا مش هروح ف حته انا عاوزة اقعد معاك 
ادم: بضحكه رجوليه هههههههه لا ياختي عاوزة تسقطي وتشيليني انا الليله روحي كليتك انا اصلا ورايا مشوار مهم 
لارا باستسلام:حاضر 
يوسف وفارس ميعرفوش لحد دلوقتي ان زين خاطب نور 
ميعرفوش انهم صحاب فالغربه وانهم يعرفو بعض اصلا 
نور: ميار بابا فين
ميار: مالك يانور 
نور: ماليش يحبيبتي فين بابا 
ميار باستغراب: بابا بيصلي 
نور: طيب وراحت قعدت جنب باباه لحد ماخلص
تقبل الله 
احمد: منا ومنكم مالك عاوزة تقولي اي 
نور: زين قالي انه جاي وانك متروحش الشغل 
احمد باستغراب: لي؟
نور: مش عارفه قالي لما اجيي 
احمد:خير ياحبيبتي متقلقيش 
نور:خير باذن الله 
فريدة: حازم ينفع اتكلم معاك 
حازم: بصلها وسكت 
فريدة: ارجوك 
حازم : اتفضلي 
فريدة: انا موافقه ع جوازك 
حازم فرح لان مامته وافقت:بجد يا امي ربنا يخليكي ليا يارب وباس راسها وباسته وطلعت 
دخلت عند ممدوح: انا موافقه ع جواز حازم 
ممدوح بجمود: موافقه مش موافقه حازم هيتجوز اللي بيحبها وايااكي تفكرري تعملي اي حاجه تفركش الجوازة محدش هيندم غيرك صدقيني
فريدة: اعتبر دا تهديد 
ممدوح: اعتبريه زي ماتعتبريه ميهمنيش طفي النور عشان عاوز انام 
حازم: ريم عامله ايي
ريم: الحمدلله ونت 
حازم: الحمدلله يحبيبتي 
ريم بخجل: دايما☺️
حازم: ان شاء الله يوم الخميس هاجي اطلب ايدك 
ريم بفرحه:بجد
حازم: طبعا بجد انا فعلا حبيتك 
ريم: امممم هستناكوو 
حازم:اممممم اهربي اهربي مسيرك ياملوخيه تيجي تحت المخرطه😂😂😂😂😂😂😂
ريم:ههههههههههههه
زين ويوسف : راحو عند نور عشان يتعرفوا ع يوسف 
الباب خبط 
ميار فتحت الباب اول ما شافته قلبها دق ونزلت عينها بسرعه اتفضلو 
زين:ميرو عامله ايي 
ميار:حمدلله وانت 
زين: اعرفك يوسف اخويا كان مسافر برة ولسه راجع 
ميار: اهلا وسهلا
يوسف بجمود:اهلا 
ميار: رفعت حاجبها من طريقته ومردتش هناديلك بابا
واحمد طلع وطبعا اتفجأ ان ادم عايش لانه يعتبر احمد من اقدم الناس فالشركه انت عايش مش معقول 
يوسف بابتسامه: ازيك ياراجل ياطييب 
احمد:حمدلله بس ازايي 
زين: حكاله اللي حصل 
احمد:حسبي الله ونعم وكيل 
زين:عمي بما ان ادم رجع فانا عاوز اعمل خطوبه وكتب كتاب عشان اوصل نور وانا مطمن وتبقي مراتي 
نور:قاعده بتسمع كل دا وقلبها دق جامد اوي ع كلمه مراتي 
احمد: والله يابني هاخد رأي نور 
زين: اتفضل ياعمي احنا ف انتظارك 
احمد: دلوقتي😳
يوسف: معلش ياعم احمد اصله مستعجل ههههههههههه
احمد:ههههههههههه
زين: دا نا بقيت ع المسرح بقي😂😂😂😂😂
واحمد سأل نور وطبعا هي مبسوطه انها هتبقي حرم زين الشرقاوي اللي خطف قلبهاا من اول ما شافته واحمد بلغه موافقتها 
زين ويوسف نزلو 
ميار ونور واحمد مبسوطين ام نور دخلت من الباب الله انت مروحتش الشغل ياحج لا يسهيله زين كان هنا 
ام نور: زين لي ف حاجه 
احمد :حكالها اللي حصل 
ام نور: لولولولييييي الف الف مبروكك❤❤
يوسف: هو فين 
زين:فالمخزن ناوي ع اييي
يوسف : ولا حاجه نا رايحلو 
زين: اجي معاك
يوسف ببرود:لا 
وسابه ومشي ودخل المخزن وقعد ع الكرسي وحط رجل ع رجل ازيك 
سمير:
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 
google-playkhamsatmostaqltradent