رواية ارملة قبل الزواج الفصل الثالث 3 بقلم داليا

 رواية ارملة قبل الزواج الفصل الثالث 3 بقلم داليا

رواية ارملة قبل الزواج الجزء الثالث

رواية ارملة قبل الزواج البارت الثالث

رواية ارملة قبل الزواج الفصل الثالث 3 بقلم داليا


رواية ارملة قبل الزواج الحلقة الثالثة

نعمممم، وقف العربية، بقولك وقف 
ـ اخرصى بقا دخلين على كمين. 
ـ لو موقفتش هصوت وقول انك خطفنى. 
بصلى بثقة 
ـ الـ عندك اعمليه.
وصلنا قدام الكمين وفضلت اعلى فـ صوتى على امل ان الظابط يسمعنى، جه الظابط وراح فتحله شباك العربية.
ـ مين البت الـ معاك دى وبتصوت ليه.
ـ دي واحدة سوابق وكنت وخدها على القسم.
ـ وانت تبقى مين بقا.
طلعله الكرنيه واول ما شافه.
ـ حازم باشا....افتح يبنى الطريق بسرعة، وانتِ يا روح امك اتلمى شوية وسيبى الباشا يشوف شغله.
فضلت ابص حولية علشان اشوف بيكلم مين بالاسلوب ده ولاحظت انو بيشورلى انااا.
ـ انت بتكلمنى اناا!!!
ـ بقولك ايه يا حازم باشا ما تنزلها اخلى الرجرالة يراحلوها عل القسم يربوها شوية.
ببصله لقيته بيفكر!!
و الظابط ال كان واقف راح يفتش عربية تانية.
ـ انت هتحبسني الله يخرب بيتك.
ـ لو ما اعتذرتيش دلوقت هخليهم ينفخوكى فـ القسم😌
ـ انت بتهزر صح.
وفجأه لقيت الظابط جاى تانى 
فضلت ابصله وكأنى بترجاه.
ـ انزلى يلا يا بت 
مسكت ف دراعه وانا خايفة.
ـ للاسف دي مأمورية مفروضة عليا.
كان بيتكلم وهو بيجز على سنانه وبيبصلى بقرف.
ـ يعنى لاذم اخدها بنفسي للقسم.
ـ طيب اسيبك انا تشوف شغلك افتح يبنى الكمين ده.
اتحرك بالعربية بسرعة.
ـ وطى السرعة شوية بعد اذنك.
ملامحه الباردة وطريقة تجاهلو لكلامى نرفزتنى رحت مسكت ايده ال بيسوق بيها علشان اوقفه، فجأه العربية كانت هتدخل ف شجرة قدمنا هو كان بيحاول يسيطر عليها وانا كنت متبتة ف دراعه من الخوف لحد ما اخد فرامل اول ما العربية وقفة فجأه رحت مسرخة. 
اتنهد براحة وراح بص على ضوفرى الـ غرزتها فـ ايده 😂
انا مكنتش لسه مستوعبة علشان كدا كنت لذقة فيه وانا مصدومة. 
ـ ايدككك ياماااا 
بصيت على ايدى وانا محرجة، وانا بشيلها لاظت ان اثر ضوفرى على ايده. 
ـ انا اسفة. 
بص ف ايدو قام قالع الساعة ورماها ف العربية ، شكلها وجعته اوى 🥺
كان مغمض عنيه. 
ـ هـ...هى وجعتك؟! 
ـ اخرصى بقااا خلينى افكر هخفى اثر ضوفرك دى ازاااي. 
ـ وتخفيها ليه؟ 
ـ اا
كان هيقول حاجه بس شكله اتحرج يقول. 
انا حالياً مش عارفة هو واخدنى على فين احنا بقالنا ساعتين العربية طالعة بينا، فضلت ساكتة بتفرج على الطريق لحد ما دخل بينا فـ مكان كله ڤلل وقف قدام واحدة منهم وفتح الباب ونزل وفتح العربية وطلع شنطت هدومي ودخلها جوا، وطلع تانى.
ـ انتِ ناوية تباتى فـ العربية ولا ايه؟!
ـ هااا لا نزالة اهو.


وانا نزلة افتكرت انى مش لابسة حاجة طويلة تحت الفستان وهو كان واقف فاتحلى الباب ومستنيني انزل .
ـ هممممم اخلصى.
ـ ممـ ممكن تـ...تدور وشك.
ـ نعممم🤨
بصيت على المسافة العربية بتعته ضخمة اووى وكمان عالية يعنى لو نزلت رجلى هتفضح.🥺
ـ اسبقنى وانا جاية وراك.
ـ انتِ عملتيها عل الكرسي ولا ايه.
ـ متحترم نفسك، وبعدين انا مش طفلة زيك 🙄
ـ طييييب 
قام قفل العربية عليا ودخل البيت وقفل الباب، كنت مرعوبة العربية كانت ضلمة جداً وكمان الشوارع هنا مفيهاش سريخ ابن يومين.
فضلت متلقحة جوا العربية تقريباً نص ساعة، لحد ما لاحظت انه واقف قدام الڤيلا بعد ما غير هدومه ولبس فنلة رياضية كط وماسك ف ايده كوبايا ببيشرب مشروب لونة احمر!! معقولة تكون خمرا 😯
انا كنت بتفرج عليه وهو حارس العربية كدا، شكله مهنش عليه يسبنى لوحدى ف العربية😍
ولما لقيته بيقرب جاى نحيتى رحت بعدت وعملت نفسي مشفتش حاجه.
ـ ايه عجبك الجو فـ العربية!
ـ قلتلك مش نازلة غير لما تدور وشك بعيد عنى.
ـ تصدقى خلتينى عندى فضول اعرف مخبية ايه ومش متحرك من هنا غير لما تنزلى.
حسمت امرى وكررت انزل، بصيت عليه وانا متوترة وبنزل رجلى براحة وهو مركز معايا جامد، العربية عالية اوي و انا مشاء الله قصري مش مسعدنى خاالص🥲
اول لما لمح رجلى ابتدت تبان راح مدور وشه وهو بيتنحنح بأحراج.
ـ ما كان م الاووول.
ـ وانتِ مقولتيش ليه يا غبية.
نزلت من العربية الحمدلله.
ـ ما انا بقالى ساعة بالمحلك يا أخ.
ـ اتفضلى يلا على جوا.
سبقنى ودخل وانا اول ما دخلت من الباب بصيت وانا منبهرة ، شكله خراافى كان لون البيت كله ابيض اما الانتيكات والوحات والسجاد والانتريه وكل العفش اسود كنت حاسة انى دخلت شطرنج، كان قاعد هو عل الانترية وبيتفرج عليا وانا منبهرة وفاتحة بقي زى الهبلة.
ـ خلصتى.
ـ هو انت يا مفعوص بتبرطع فـ العز دا كله لوحدك 🙂
ـ يا مفعوص وبتبرطعع!!! بيئة اوى.
دخلت وانا لسة بتفرج على شكل البيت لانه كل حتة فيه تحفة لوحدها، قعدت على الكرسي ال قصاده، وهو كان بيشرب الحاجه الـ انا مش عارفة ايه هيا لحد دلوقت بس شكل الكوبايا بيوحيلى انها خمرا 
ـ هو مش حرام انك تشرب خمرا 
ـ خمرت ايه؟
ـ هى ال فأيدك دي مش خمرا؟!
قام من الصدمة شارقان وكان مش عارف يتنفس حط الكوبايا من ايده بسرعة.
ـ تقصدى انك متعرفيش ايه ده!!!
ـ هو دا مش عصير عنب وعصير عنب يعنى خمـ...
ـ بسسس بس الله يخرب بيتك.
ـ امال عايز تفهمنى ان دي مش خـ...
ـ لااااا مش خمرا مش خمرا، دا توبس رمان ياجهلة 😏
ـ طب متجيب حبة.
لقيته رفع حاجبة .
ـ لا حرام.
ـ متحترم نفسك.
ـ اقصد الخمرا حرام ايه دماغك راحت فين 🤨😒
ـ امم طيب فين اوضتى بقا.
ـ اخر اوضة فـ الممر، وهتلاقى شنتطك هناك.
طلعت فوق كان فيه اوض كتير اوى ولقيت اخر اوضه ف الممر مفتوحة فـ عرفت انها اوضتى، كانت عاملة زي الخيال لونها وردى وشكلها جميل اوي، الصراحة حسستنى بالبهجة الـ محستهاش من زماان، فتحت شنتطى علشان اغير وهنا كانت الصدمة!

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent