رواية قسوة الشيطان الفصل الأول 1 بقلم رواند نبيل

 رواية قسوة الشيطان الفصل الأول 1 بقلم رواند نبيل

رواية قسوة الشيطان البارت الأول 

رواية قسوة الشيطان الجزء الأول 

رواية قسوة الشيطان الفصل الأول 1 بقلم رواند نبيل


رواية قسوة الشيطان الحلقة الأولى

قسوة الشيطان🖤🖤
كنان الشناوي: يبلغ ثلاثون من عمره،،،،،،،،،،؛ من اكبر رجال الاعمال ،،،،،،،، يملك مجموعه من الشركات في الوطن العربي و العالم ،،،،،،، لا احد يعرف اسمه الحقيقي الا المقربين منه ،،،،،،،، قاسي القلب لا يعرف الرحمه ،،،،،،،،،، يملك قلب من حجر ،،،،، هدفه الانتقام من طفلة ليس لها ذنب ،،،،،، حصل على لقب الشيطان بجداره ،،،،،،، يكره جنس حواء
ملاك الشناوي: فتاة في الثامنة عشر من عمرها،،،،،،،، طفوليه و جذابه و حنونه ،،،،،،،، شديدة الجمال ،،،،، تبكي لاتفه الاسباب ،،،،، تعيش مع والدتها ،،،،، تسكن في حارة شعبية،،،،،،،،،،، لا تسمح لها والدتها بالخروج من البيت بسبب شدة جمالها و السر 
أسر البحيري : صديق كنان ،،،،،،،،وسيم للغاية و قوي و عصبي بشدة ،،،،،،، يكره زوجته الراحلة سبب السر،،،،، أيضا قاسي بشده بحكم عمله في المخابرات،،،،، و يشارك كنان في شركاته،،،،،،،، و يكره جنس حواء
سديم الشناوي: تبلغ التاسع العشر من عمرها،،،،،، جميله و جذابه ،،،،،، تملك قلب ابيض ،،،،،، لكنها مغرورة ،،،، تحب اخيها كنان ،،،،،؛ تهتم في الموضة ،،،،، تعشق أسر من الصغر 
فهد الدسوقي: صديق كل من كنان و فهد،،،،،، وسيم للغاية،،،،،،  و يده اليمني،،،،،،،  لا يثق بأحد كما يثق فيه و بأسر شريك كنان في شركاته ،،،،،،،و لكنه طيب القلب
ليليان محمود : تبلغ التاسع عشر من عمرها،،،،،،، جميله و جذابة،،،،،؛ لكنها فقيره ،،،،، تعمل في احدى المطاعم حتي تستطيع تسديد رسوم الجامعة و تهتم بوالدتها 
يزن اسر البحيري : يبلغ من العمر اربعة سنوات  
       🖤🖤قسوة الشيطان 🖤🖤
قاسيَ القلبِ
قدْ أشعلتَ أحزاني ناراً بها مقلتي ذابتْ 
وأجفاني آلامُ بعدكَ كالإعصارِ هائجةٌ ضجَّتْ 
بها مهجتي واعتلَّ شرياني تأتي إليَّ بذكرى 
عشتُها فرحاً بينَ الجفونِ وفي صدري ووجداني
أعانقُ الطفلَ عبرَ الطيفِ أحضنُهُ فأشعرُ الدِّفءَ 
أنفاساً بأحضاني طويتُ عمراً مضى شوقًا لمغتربٍ ياليتَهُ ساعةً بالشوقِ يلقاني
يا قاسيَ القلبِ هلْ طيفي يمرُّ بكمْ
أمْ غمَّهُ الهجرُ ممتدَّاً بنسيانِ أنا التي 
ما اشترتْ سلوى بحرقتِها علِّي ألاقي بها
قبراً لأحزاني فخذْ فؤاداً بنبضٍ قد غدا قلِقاً 
وعدْ بهِ زاهياً يازهرَ بستاني لاتهجرِ القلبَ إنْ
أهداكَ خافقَهُ اِرحمْ بهِ دمعةً فاضتْ بتحنانِ أمٌّ أنا، فلذتي،،،،،،،،،،،،
قد صرتُ عاجزة ًعن التصبَّرِ فارحمْ نارَ حرماني،،،،،،،
     شخص قاسى لا يعرف الرحمة ،،،، شيطان على الارض ،،،،،،، يقتل بدم بارد ،،،،،،، يحمل جميع الصفات السيئة كشرب الخمر و القتل و لعب القمار ،،،،،،، يهابه أكبر رجال الاعمال ،،،، هو من المافيا لكنه يتستر برجل أعمال مهم في الدولة ،،،،،، لا احد يعلم ما هو اسمه الحقيقي سواء المقربين منه ،،،، ماذا سوف يحدث اذا التقى بملاك بمعني الكلمة طفوليه و مرحه و حساسه ،،،،،،، تبكي لأتفه الاسباب ،،،،،
فهل الحب سوف يغيره ؟
                   بقلم / رواند نبيل 

                     الفصل الاول 
          🖤🖤قسوة الشيطان🖤🖤
في القصر اقل ما يقال عنه انه متحف مصري قديم ،،،،
لكثرة وجود التماثيل الثمينة و التحف الباهظة ،،،، و
الرسومات الرائعة لافضل الفنانين العالميين التي تقدر
بملايين الدولارات او انه قصر لاحد الفراعنة او الملوك
القدماء،،،،،،،،،، فهي ذات اثاث عتيق و جدارن مطلية
بالذهب ،،،،،، يجلس  رجل كبير السن على الفراش
يمسك في يديه ،،،،،،، صورة تدل على سعادة أصحابها
فتنزل دموعه بغزاره من عينيه .
ليقول بحزن :
حرام عليك يا إبني تقتل اخوك عشان
الفلوس ،،،،،،كنان إتحول من شخص طيب لشيطان
ما فيش بقلبه رحمة ،،،،، عاوز ينتقم من بنتك ،،،،
انا بدعي انه مايلاقيهاش عشان انتقامه هيكون
صعب يا إبني ،،،،،
والله يا محمد  انت كنت طيب بس العقربة مراتك هي 
إلي خلتك تكره اخوك و تقتله ،،،،،، ربنا يسامحك ي إبني 
طرق باب غرفته ،،،،،، ليمسح دموعه و يإذن للخادمة بالدخول ،،،، 
ردت الخادمة زينب : 
صباح الخير يا زياد باشا .
رد زياد بإبتسامه : 
صباح النور يا زينب  .
ردت الخادمة زينب  : 
الفطار جهز يا فندم .
رد زياد بجدية : 
صحي كنان من النوم .
سعاد تغيرت ملامح وجهها :،،،،،،،،، لا يا  فندم .
رد زياد : 
ابعتي حد من الخدم يصحية  يا زينب .
ردت زينب بخوف :
بس يا فندم ،،،،،،،،، ليقاطعها زياد قائل :
عارف يا زينب  مش عاوز تقوليلي .
خرجت زينب من الغرفه ،،،،،،، لينظر زياد الي الشرفه ،،،،،، و يشعر بالحزن على حفيده.
             **********🖤🖤********
في احد الغرف الموجودة ف القصر،،،،،؛ التي تحتوي
على الاثاث القديمة والديكورات بلونها الاسود و الستائر 
بلون الابيض التي تخيم عليها طابع الحزن و
الجبروت ،،،،،،،،، يستيقظ بطلنا على صوت طرقات باب 
كنان : ،،،،،،، انتي مرفوده.
الخادمة الدموع تترقرق في عينيها : 
بس يا فندم ،،،،،،،
قاطعها بصراخ : 
إطلعى بره
خرجت الخادمة و هي تبكي ،،،،،،، دخل كنان الي الحمام
يأخذ شاور سريع ،،،،، و ارتدى قميص باللون الاسود و
البدله بلون الاسود ،،،،،،،، عطره فاخر ،،،،، ساعته
مرصعه بالالماس 
خرج كنان من غرفته الي غرفة الطعام ،،،،،، جلس كنان على طاولة مقابل جده ،،،،،، 
كنان : صباح الخير 
رد زياد بإبتسامه :
صباح النور ،،،،،،، بعد ان ساد الهدوء ليقول زياد
بخوف من غضب كنان :
كنت عايز أتكلم معاك  يا كنان في موضوع 
التفت كنان اليه  لتلمع عينيه بغل و كراهية تخرج كلماته من بين شفتيه ،،،،،،، : 
انا مستحيل اسامحه يا جدي ،،،،، بسبب ابوها
خسرت بابا ،،،،، هي لازم تدفع الثمن 
يقاطعه زياد بحزن  :
بس يا بني ده ماضي ،،،،،،،
ينهض كنان من على الكرسي بغضب مجنون  يمسك
بشرشف الطاولة ،،،،،،، لتسقط الصحون على الارض و
تنكسر 
ليقوم بصوت كالافعى :
عاوزني انسي ذلي و ذل اختي و امي   ماتت
بسبب القهر على بابا ،،،،  بس مببقاش كنان الشناوي
اذا ما إنتقمتش منها .
ليخرج كنان من الغرفة ،،،،،،،، يبكي زياد حزنا على حالته 
             *********🖤🖤*******
في احدى الاحياء الشعبية القديمة ،،،، في بيت يدل
على بساطته علي الرغم من الفقر الشديد ،،،،،  
إستيقظت بطلتنا على صراخ امها لتقوم من على
الفراش بسرعة ،،،،، خوفا منها
امها بصراخ : 
انتي يا مفصوعة الرقبه 
ملاك بخوف من ان تضربها امها : 
جيت أهو 
ردت امها : 
انتي يا ملاك  نايمه لحد دلوقت
ردت ملاك بخوف :
اسفه يا ماما بس انا كنت تعبانه امبارح
امها بغضب : 
قولتلك متقوليش ماما
ملاك الدموع تترقرق في عينيها : 
حاضر
ردت امها : 
جهزي الفطار بعدها رتبي البيت و أغسلي المواعين  و امسحي المطبخ 
ذهبت ملاك الي المطبخ حتى تعد ما طلبته امها ،،،،،،
حتى لا تضربها ،،،،،  اخذت تبكي بصمت 
              *******🖤🖤*******
وصل كنان الى شركته بكل غضب ،،،،،، دخل بهيتئه
المعتادة ،،،،، و الكل يقف له خوفا من غضبه ،،،،، حتى
صعد لمكتبه قبل ان يدخل وجه كلامه الي السكرتيرة
كنان بكل غضب :
اطلبيلي فهد و قوليله اني عاوزه في مكتبي فورا و إلغي جميع الاجتماعات 
السكرتيرة بخوف من جنون كنان :
حاضر يا فندم
قال ذلك و دخل الي مكتبه و تركها حتى تفعل ما طلبه منها ،،،،،،،
جلس كنان على كرسي و ضرب الطاولة حتى سقطت الاوراق من عليها ،،،،،،
بعد عدة دقائق دخل فهد إلى المكتب و لاحظ حالة كنان تمالك نفسه بسبب غضب كنان ،،،،،،،،
جلس فهد على الكرسي يقول : 
كنت عاوزني في ايه
كنان بصراخ : لقتها و لاء
فهد بهدوء حتى لا يغضب كنان اكثر : 
صدقني كل رجالي بيدوروا عليها ،،،،، حتى أسر خلا البوليس يدور عليها  
كنان بصراخ كالمجنون :
انا عاوزها خلال ٢٤ ساعة يا فهد 
فهد بشرود:
حاضر يا كنان
يدعي فهد  ان كنان لا يجدها ان غضبه  لا يستطيع احد
مواجهته حتى رجال المافيا 
              &&&&& 🖤🖤🖤&&&&&
في مكان أخر خارج البلاد في مدينة الاناقة
و الهدوء ،،،،و الرومانسية و العشق،،،، باريس،،،،،،
في فيلا الشناوي،،،،،، 
في جناح في غاية الروعه و الجمال،،،،،، حيث ألوانه التي
كانت مزيج بين الابيض و الوردي،،،،،،،،،، كانت هناك
جميلة نايمه بعمق على فراشها شعرها على الوسادة 
ملاحمها البريئة أيضا ،،،،،،،،، ولكنها من يراها هكذا يظن   
انها تلعب تايكوندو ،،،،،،، يدها تحضن الوسادة ،،،،،، و
رقبتها موضوعه بشكل خطأ 
طرقت باب غرفتها ،،،،،،،،،،،دخلت الدادة التي ربتها هي و كنان ،،،،،،،
نظرت الدادة منى  بحنان قالت  :
سديم يا حببتي ،،،،،،،، قومي تأخرتي على الجامعة .
استيقظت سديم بنعاس و ردت :
يا دادة ،،،،،، ربع ساعة و هقوم.
لمست الدادة منى شعرها بحنان و قالت :
يلا يا بنتي الله يهديكي ،،،،،، هتتأخري على الجامعة
يا حببتي ،،،،، انتي ناسية انه كنان كلمنا امبارح و عايزنا
نرجع مصر .
تغيرت ملامح وجه سديم و قالت  :
انا مش عايزه ارجع .
تنهد الدادة منى و قالت   : 
يا حببتي لازم تنسى،،،،،،،، و تكوني قويه.
قاطعتها سديم قائله : 
عايزاني انسى حب عمري.
اقتربت الدادة منى و مسحت دموعها : 
اكيد هتنسي يا بنتي .
دخلت الى الحمام و اخذت شاور و ارتدت بنطلون اسود
و تيشرت ابيض وضعت احمر شفايف و تركت
شعرها منسدل على ظهرها حتى وصل إلى خصرها
فكانت بمظهرها فاتنة
             *******🖤🖤🖤********
دلفت سديم في جمالها الباهر الى الجامعة  لتقابل
 صديقتها رواند التي تعتبرها متل اختها 
ردت سديم بحب : 
صباح الخير يا رورو .
ردت رواند بضحك : 
صباح القطشة يا سوسو تابعت بحزن سوسو عاوزة ترجعي مصر .
ردت سديم بحب :
 انا عاوزة اشوف كنان اخوي و ابوي و عمري كله و جده حبيب قلبي .
قاطعتها رواند قائلة : 
اسر يا سديم كيف وضعه .
ردت سديم و الدموع ترقرقت في عينيها :
 اسر ده عشق عمري ،،،، انا مستحيل اسامحه على عمله معي دا انا عمري محبيت حد قده يا رورو .
ردت رورو بضحك لتلطف الجو : 
دا انتي مستحلفاله يا سوسو .
ردت سديم بخبث :
 ده انا هربيه .
           *********🖤🖤*********
في مكان أخر داخل شقة في حي راقي،،،،،،، نجده
ممددعلى الفراش نائم بعمق و بجانبه بعض المشروبات (الخمر )،،،،،،
استيقظ من نومه على صوت الهاتف بجانبه ،،،،،،،، فأخذه و أجاب قائلا :
عايز ايه .
صرخ كنان قائلا :
أنت فييييين .
رد كنان  ببرود ثم قال : 
ربع ساعة و الاقيك عندي في الشركة يا أسر .
رد أسر ببرود  :
لاء انا هروح مركز المخابرات عندي شغل .
غضب كنان و رد  :
مش هعيد كلامي .
ثم اغلق كنان الهاتف في وجهه،،،،،،،،،،، أما اسر دخل
الحمام و اخذ شاور سريع و ارتدى قميص ابيض و
بدله بلون الاسود و اتجه الي الخارج و ذهب للشركة.
          ********🖤🖤********
استيقظت ليليان من النوم ،،،،،،، اتجهت الى النافذة
و فتحتها لتضرب نسمات الهواء وجهها ،،،،،،، و اتجهت
بنشاطها المعتادة الى الخارج على الرغم من شحوب
وجهها الى غرفة والدتها 
نادت ليليان على امها قالت  :
ماما ،،،،،،، يلا قومي الفطار جهز 
فتحت والدتها عينيها بتعب و ابتسمت ليليان : 
حاضر يا حببتي 
خرجت ليليان من غرفه والدتها و تجهز طاولة الفطار
و جلست على الطاولة 
امها فاطمة : 
صباح الخير 
بكل حب قالت  :
صباح الفل و الياسمين ع عيونك الحلوين 
بعد ان ساد الهدوء و الصمت قالت ليليان :
ماما ان عاوزه  اشتغل في الشركة المشهورة 
نظرت امها لها بحزن  : 
يا حببتي انتي بتدرسي في الجامعة و بتشتغلي في المطعم  ،،،،،،
قاطعتها ليليان :
يا ماما انا عاوزه اشتغل و اخذ الخبرة 
انا لازم اروح على الجامعة عليه اختبار ادعيلي 
            ********🖤🖤*******
في المطبخ كانت ملاك تقوم بغسل المواعين وهي
شارده الذهن لم تنتبه جيدا حتي وقع منها الصحون
بدات الدموع تنزل بغزارة و الخوف يسيطر على قلبها
الصغير خوفا من عقاب والدتها و جلست على الارض
تزيل الزجاج بسرعة 
دخلت امها الي المطبخ و  قالت :
يا مصبتي 
ملاك بخوف لم تستطيع ان تنطق بكلام قالت :
اااااان ااا ك ك ك ن ن ن ت ت ت م ش ش ي ف ه
قامت امها بأخذ العصا و ضربتها بها دون ان تشفق  علي  ابنتها حتى بعد صراخها
      ********🖤🖤******
في مجمع شركات الشناوي ،،،،،،،،
في الشركة الرئيسية كان يدخل بهيتئه و
وسامته ،،،،،،،،،ودخل الى المقر الرئيسي بغرور شديد 
يقف الموظفين احترام له ،،،،،،،،، دخل الى
مكتبه ،،،،،، قد مرت عدد دقائق حتى وجد من يقتحم المكتب 
تعصب اسر  بغضب و عيونه شاردة  : 
كنان فكك مني انا زهقت ،،،،،،،، مش كل شوية 
رد كنان ببرود   :
اقعد يا اسر و صوتك ميعلاش ثاني 
زفر اسر و جلس على المقعد قائلا :
انا زهقت يا كنان سيبك مني ،،،،،،، متشغلش بالك بيه 
قام من مكانه واتجه له قائلا : 
انت متخلف يا اسر
انت اخوي و صاحبي ،،،،،،،،
ثم قال : انت اخر مره روحت فيها على الفيلا بتعتك امتى 
رد اسر ببرود قال :
مش عايز اروح كل شويه يسألني امه فين ،،،،، بيعصبني يا كنان 
رد كنان قال  :
انسي يا اسر
قاطعهم رنين الهاتف 
اسر سرعان ما اجاب عندما وجد انها والدته اجاب  قائلا  : ،،،،،
في ايه 
ردت الام  : ............................................
رد اسر بسرعة :
: اطلبي الدكتور و انا جاي حالا 
ثم اغلق الهاتف و خرج مسرعا الى الفيلا هو و كنان 
        &&&&&&&&🖤🖤🖤&&& &&&&
        الي هنا ينتهي الفصل الاول 🦋🦋
             ما هو رايكم فيه ؟؟🦋🦋
        ما هي توقعاتكم للاحداث القادمة ؟؟
         ماذا سوف يفعل كنان بملاك ؟ 
     ما رد اسر عندما يشاهد سديم ؟ 
               بقلم / رواند نبيل 

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent