رواية احببت ذات النقاب الفصل السابع 7 بقلم سيمو اشرف

 رواية احببت ذات النقاب الفصل السابع 7 بقلم سيمو اشرف

رواية احببت ذات النقاب الجزء السابع 

رواية احببت ذات النقاب البارت السابع 

رواية احببت ذات النقاب الفصل السابع 7 بقلم سيمو اشرف


رواية احببت ذات النقاب الحلقة السابعة

طلعو علي الطياره ودي كانت اول مره رؤي تركب فيها طياره كانت خايفه بس فرحانه ف نفس الوقت 
ركبت علي الكرسي بتاعها وسليم جه يربطلها الحزام كان قريب منها جدا وهي ارتبكت واتوترت 
رؤي: اا اناا مم ممكن اربطه انا 😓
سليم كان حاسس بنفسها ف وشه وتايه وفاق علي صوتها 
سليم: انا خلاص خلصت وكان رايح يقعد جمبها 😊
رؤي: هو حضرتك هتقعد هنا 😱
سليم: اه 🙂
رؤي: بس مينفعش 
سليم بمكر: لي 
رؤي بارتباك: ميصحش كدا لو حضرتك مصمم هقوم ف مكان تاني 😓😓
سليم بتنهيده: اطمني مش هاجي جمبك ولا كاني موجود اصلا 😑
رؤي سكتت ودعت ان اليوم يعدي علي خير 
والطياره بداه تطلع لسا رؤي خافت ومسكت ايد سليم من غير ما تاخد بالها وفضلت مسكاها شويا لحد ما الطياره طلعت وهي مش واخده بالها خالص 
‏سليم حس باحساس غريب اول مره يحسه وراح باصصلها 
‏رؤي اخدت بالها من ايدها ال علي ايد سليم: اسفه والله اسفه ماخدتش بالي 😭😭
‏واتفتحت ف العياط 😭😭
‏سليم اتخض عليها: مالك بس في اي بتعيطي لي انتي خايفه م الطياره لو خايفه ننزل ونكمل بالعربيه 😭😭
‏رؤي وهي بتعيط: لا انا مش خايفه انا انا..... وكملت عياط 
‏سليم: طب اهدي ارجوكي لو مدايقك اقوم من هنا 😅
‏رؤي بتعيط وخلاص هي حاسه بالامان وهو جمبها بس ف نفس الوقت زعلانه جدا انها مسكت ايده وهو مش محرم ليها 😭
‏هديت شويا وسليم طلبلها ميه🍶
‏سليم: احسن شويا 
‏رؤي: اه 
‏سليم: ممكن اعرف بتعيطي لي بقا 
‏رؤي: عشان انا مسكت ايدك وكدا حرام وربنا هيعاقبني وانا وعدت بابا ان مش هعمل حاجه غلط وعملت 😭😭
‏سليم باستغراب واعجاب ف نفس الوقت بيكلم نفسه: ازاي في حد نضيف كدا كل العياط دا عشان مسكت ايدي بس امال ال ف الشركه والبنان ال بنشوفهم دول اي وبدا يقتنع انو فعلا اعجب بيها .... طب يا ترا شكلها عامل ازاي اكيد دي ملاك 💛
‏فاق من سرحانه 
‏سليم: اكيد عشان بس اول مره وانتي عملتيها من غير ما تاخدي بالك مكنتيش قاصده ممكن متعيطيش تاني 
‏رؤي اقتنعت بكلامه وهزت راسها وسكتت 😥😥
‏نامت لحد ما وصلو القاهره وسليم بيبصلها وهي نايمه اد اي هي ملاك ونضيفه فعلا 💛
‏رؤي فاقت علي وقوف الطياره لقت سليم بيبصلها 
‏ارتبكت وقالت: هوو هو بقالي كتير نايمه 😓😓😓
‏سليم بابتسامه: انتي تقريبا نمتي الطريق كلو يلا احنا وصلنا 🌚
‏ونزلو من الطياره طبعا مكنش لسا عدي ونور وديچا وصلو 
‏سليم: انا حاجز فندق هنا ليكي اوضه وكل واحد لي اوضه هترتاحي شويا لحد ما يوصلو تمام 
‏رؤي بابتسامه؛: تمام 
‏وركبو العربيه ال كانت مستنياهم عشان يروحو الفندق... 
‏عدا وقت بسيط ووصلو وسليم وصلها لحد فوق عند اوضتها 
‏سليم: لو احتجتي حاجه انا اوضتي ف الوش بالظبط وادالها الكارت بتاع اوضتها 
‏رؤي: شكرا تعبت حضرتك معايا 
‏سليم بابتسامة: تعبك راحه عن اذنك 🤗♥️
‏وسابها ومشي وهي دخلت اخدت شاور ونامت علي طول لانها كانت مرهقه جدا 💛
‏ونسيبهم بقا شويا ونروح لادم وعمر 
‏________##
‏ادم: امال رؤي مشيت بدري كدا يا ماما 
‏ايمان: اه يا حبيبي فضلت صاحيه بعد الفجر منمتش ومشيت بدري 😰
‏عمر: مش تصحينا يا ماما نروح نوصلها حتي 😔
‏ايمان؛ قلتلها والله هي قالت زمانهم تعبانين وسبيهم نايمين 🙁
‏ادم: حصل خير... انا وعمر نازلين القاهره يومين عندنا كام مشوار كدا هناك هنخلصهم قبل اجازته 
‏ايمان: انتو كمان 
‏ادم: معلش بقا عشان معدش ف اجازته حاجه 
‏ايمان: ربنا معاكو يا حبايبي وتيجو بالسلامه 
‏قامو باسو راسها واخدو شنطهم ومشيو 
‏نزلو ركبو عربية ادم ال صمم انهم يروحو بيها وميروحوش ببتاعة عمر 🚘
‏عدي وقت طويل ووصلو القاهره ولحسن الحظ كانو حاجزين ف نفس الاوتيل ال سليم نازل فيه هو والجروب 
‏وف نفس الوقت كان عدي ونور وديچا وصلو وطبعا اتاخرو لانهم وقفو كتير ف الطريق 
‏نزل عدي ونور وديچا ودخلو الاوتيل واخدو الكروت بتاعت الغرف بتاعتهم وطلعو ف نفس الوقت ال دخل فيه عمر وادم واخدو برضو الكروت بتاعتهم وطلعو من علي السلم التاني 
‏واتقابل عدي ونور وديچا ف وش ادم وعمر 🧔
‏عمر فاضل واقف مصدوم مش مصدق انو شافها اخيرا تاني وهي واقفه ادامه دلوقت 
‏ف نفس الوقت ال ادم واقف حاسس ان في ملاك واقف ادامه وعدي واقف مستغرب هم بببصو علي اي عم الاتنين..... 🤔
‏يتبع......

لقراءة باقي حلقات الرواية : أضغط هنا 
google-playkhamsatmostaqltradent