رواية احببت ذات النقاب الفصل الخامس 5 بقلم سيمو اشرف

 رواية احببت ذات النقاب الفصل الخامس 5 بقلم سيمو اشرف

رواية احببت ذات النقاب الجزء الخامس

رواية احببت ذات النقاب البارت الخامس

رواية احببت ذات النقاب الفصل الخامس 5 بقلم سيمو اشرف


رواية احببت ذات النقاب الحلقة الخامسة

طلعت مامتها علي صوت بنتها وراحت تفتح الباب لقت شاب طويل وبشرته خمريه وشعره بني لامع وعينه خضرا ابتسمت وسلمت عليه
ايمان: ادم صح
ادم: اوعي تقولي انك عرفتي شكلي واخدها بالحضن... وحشتيني اوووي

ايمان: وانا اقدر انساك برضو دنا ال مربياك يا واد انت وحشتني اكتر والله حاولت اوصلكو كتير بعدما سافرتو معرفتش
ادم: حقك عليا والله انا ال قصرت معاكو
ايمان: ادخل يا حبيبي زمانك تعبان م السفر

ادم: جدا والله
ايمان: امال بابا وماما فين
ادم بحزن: تعيشي انتي
ايمان بدموع: لا متقلش طب ازاي كان نفسي اشوفها دي كانت اكتر من اختي

ادم: عملو حادثه بقالهم تلت سنين واتوفو واندفنو هناك وانا فضلت هناك وبعدين قررت انزل معتش ليا حد
ايمان: لا متقلش كدا يا حبيبي احنا اهلك وكل حاجه ومش هسمحلك تمشي تاني ابدا
كل دا ورؤي لبست حجابها ونقابها وسامعه الحوار ومستغربه مين دا ال مامتها اخدته بالحضن وزعلن اوي عشان موت والده ووالدته بس هي كمان زعلت برغم انها متعرفهوش

ادم: لا مش هينفع انا هاخد اي شقه هنا اسكن فيها
ايمان: والله ابدا ما يحصل يا دومي دا انت ابني التاني ولا عاوز تحرمني منك تاني زي ما حرمتني منك زمان
ادم: خلاص يا ست الكل هقعد معاكو عشان خاطرك بس.... وسكت شويا ورجع اتكلم تاني

امال في واحده هبله كدا فتحتلي وقفلت الباب ف وشي ودخلت جري
ايمان بضحك: دي البت رؤي اكيد مش فاكرها
رؤي دخلت بسرعه وكانت هتتكعبل وتقع ع وشها
ضحكو علي شكلها

رؤي: هيهي عجبتكو اوي بس متضحكوش
ادم: اهو سكت وحط ايده علي بوقه بطريقه تضحك
رؤي نست انها متعرفوش واتكلمت بعفويه وحطت ايديها ف جمبها بطريقة الاطفال: قولي بقا يا اسمك اي اندومي انت مين دي ال هبله
ادم ضحك باعلي صوته: اسمي ادم مش اندومي هو لسانك لسا طويل زي ما هو
رؤي: هيهيهي خفه مين دا يا ماما
ايمان: دا ادم
رؤي: قولي والله
ايمان: اه والله
رؤي: تصدقي مكنتش اعرف ان اسمه ادم
احنا هنهزر يا ماما مين دا يبقالنا اي وازاي تحضنيه كدا اصلا
ايمان: طب اقعدي وهحكيلك
رؤي: ادينا قعدنا اشجيني
ايمان: بطلي لماضه الاول.... دا يبقي ادم اخوكي واخو عمر ف الرضاعه مامته كانت جارتنا زمان قبل ما ننقل وكانت ست طيبه جدا كانت صاحبه واخت وكل حاجه حلوه وباباه مكنش في اطيب منه كان صاحب ابوكي اوي احنا نقلنا بقا هنا وفضلنا علي تواصل علي طول لحد ما هم سافرو السعوديه ومن وقتها منعرفش عنهم اي حاجه خالص لحد انهاردا
رؤي بصدمه: اي يعنى انا عندي اخ تاني

وقامت مصقفه بطرقة طفوليه هييييي يعني عندي اخ كمان يبقي اخين الله 👏
بص بقا انا اسمي رؤي وابقي اختك وانت اخويا بس امك مش امي واابوك مش ابويا بس هحبك جداا جداا جداا ونبقي صحاب اشطا يا معلم
ادم ضحك علي طريقتها الطفوليه وال قدرت تنسيه حزنه ف ثانيه وسلم عليها وقالها اشطا يا معلم قامو خدو بعض بالحضن

وهي حست بالامان اوي وهو حس بالفرحه ان اخيرا مش هيبقي لوحده وبقي عنده اخ واخت وخصوصا اخت زي دا
خرجت من حضنه لقو الباب بيخبط ادم راح يفتح لقي شاب ف نفس طوله كدا هم الاتنين استغربو ودخلو
ادم: انت اكيد عمر صح
عمر باستغراب: اه انت مين وانتي ازاي واقفه ورافعه النقاب كدا

ادم بابتسامة: انا ادم ابقي اخوك واخو رؤي ف الرضاعه
عمر بتفكير: ادم... ادم ااااه يا ابن الايه
حازم حازم
ادم بضحك: بسيوني بسيوني

واخدو بعض بالحضن
عمر: يا اخي واحشني والله فين اراضيك يبني
ادم: والله انت اكتر كنت مسافر بقا ولسا نازل
عمر: نازل لوحدك ولا بابا وماما معاك
ادم بحزن: لا بابا وماما تعيش انت
عمر بحزن: البقاء لله يا حبيبي ربنا يرحمهم ويسكنهم فسيح جناته يارب
ادم: ياارب

رؤي عشان تفك ادم م الحزن دا: طب يلا بقا يا اخ ادم عشان انا ال هعملك الاكل انهاردا
ايمان: اه واطلب الاسعاف يا ادم عشان اكل اختك قمر يعني وبتوع الاسعاف ياكلو معانا
كلهم ضحكو وعمر كان فخور باخته وباللي عملته
ايمان: ادخل يا ادم غير هدومك ونام شويا ف اوضة عمر علي ما اجهز الاكل
ادم: انتي بتقولي فيها دنا جعان نوم والله
وقام اخد شاور ودخل ينام

رؤي ومامتها ف المطبخ بيجهزو الاكل
رؤي: بس غريبه يا ماما انتي عمرك ما قلتيلي ان عندي اخ ف الرضاعه
ايمان بحزن: مكنتش اعرف هم فين وكنت خايفه انهم ميكونوش عايشين وال كنت خايفه منه حصل
رؤي بحزن: ربنا يرحمهم يارب... بقولك اي يا ماما مدير الشركه عاوزني بكرا ف مؤتمر معاه ف القاهره وقالي لو نجحت ف الاختبار دا هتعين اساسي ف الشركه
ايمان: تسافري مع راجل غريب لوحدكو يا رؤي
رؤي: لا لوحدنا اي بس يا ماما معانا جروب م الشركه وبعدين هي ليله ال هباتها برا عشان خاطري يا ماما قولي لبابا دي فرصه مهمه جدا عندي
ايمان: امري لله ربنا يصلح حالك ويبعد عنك الحرام يا رؤي يبنتي....... يلا نحط الاكل عشان تصحي خواتك
وحطو الاكل ورؤي دخلت تصحي ادم واتسحبت براحه ومسكت خرطوم وقربته من ودنه
رؤي: توووووووت
ادم: ااه اي مين ال حصل راح فين حصل ازاي
رؤي واقفه فطسانه م الضحك: يعيني دا اتهبل
ادم: هو انتي طب والله ما سايبك وطلع يجري وراها لحد ما مسكها
رؤي: خلاص بقا يا ادم نفسي اتقطع
ادم: سماح المرداي علي الله تتكرر
ونسيبهم بقا شويا ونروح مكان تاني عند ديچا وسليم
سليم: ديچا

ديچا: امممم
سليم: عامله اي ف الشركه يا حبيبتي الشغل عاجبك
ديچا: اه اوي واتعرفت علي السكرتيره بتاعتك بس اي حتة سكره والله
سليم رفع حاجبه: رؤي...اتعرفتي عليها ازاي
ديچا: اتقابلنا صدفه وبقينا صحاب خالص وه.....ينهاااار اسووووح زمانها رنت عليا كتير انهاردا والفون صامت
وطلعت جري لقتها رنه كتير عليها وبعتالها ماسدج

"طمنيني عليكي انا قلقانه جدا"
ديچا ابتسمت علي طيبتها وراحت عند سليم
ديچا بابتسامة: طيبه اوي البنت دي لسا متعرفه عليها امبارح وشوف بعتالي اي
سليم قرا الماسدج واستغرب ان لسا في حد طيب كدا
___
عند عدي واخته
عدي: نور يا نور يا نووووووووور

نور: اي يا عدي وداني في اي
عدي:وحشتيني
نور: تصدق انك رخم
عدي: اخص عليكي وانا ال جايبلك خبر حلو
نور بلهفه: قول قول خبر اي.....

يتبع..........

لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 

يجب ان تكتب 5 تعليقات أولًا كي تظهر لك الحلقة
google-playkhamsatmostaqltradent