رواية دار الموتى الحلقة الرابعة 4 بقلم دودا حودا

 رواية دار الموتى الحلقة الرابعة 4 بقلم دودا حودا

رواية دار الموتى الجزء الرابع 

رواية دار الموتى البارت الرابع 

رواية دار الموتى الحلقة الرابعة 4 بقلم دودا حودا


رواية دار الموتى الحلقة الرابعة

كوثر :اقسم بالله انا كنت بتمني امك دي تكون امي والله
شاهندا :ااااه بتدت أمور الصعبانيات اهو
كوثر :انا مش هعمل حاجه
مصطفي :تمام بس ماما عندها القلب لو عرفت باللي قولته ليكي هتموت مفهوم
كوثر :سيب ايدي
شاهنده :انت بتقول ليها اي ما تخليها تعرفها ونخلص
مصطفي :شاهندا انا بسمع كلامك اهو موت امي لا
شاهنده :هتعمل اي الراجل مش هيستني كل ده
مصطفي :تعالي لما اقولك وطلعوا ل أمه
فتحت حنان
شاهنده :ودي مين ده كمان
مصطفي :اكيد بنتها
شاهندة:الله اكبر
مصطفي :امي حبيبتي وحشتني
ام مصطفي :حبيبي تعالي انت كمان معقول يا مصطفي جاي تشوف امك
مصطفي :والله يا امي .....
شاهنده :متعرفيش يا طنط والله انا عملت اي علشان يجي انا كنت هسيب البيت وامشي
ام مصطفي :والله فيكي الخير اقعدي يا حبيبتي
شاهندة بصت حوليها اقعد لا لا شكرا
ام مصطفي :متخافيش يا قلبي البيت بقي عالطول نظيف الحمد لله لقيت اللي يعملي
مصطفي :اه صحيح مين دول
ام مصطفي:هقولك بعدين يا سماح معلش جهزي الغدا
شاهنده:لا والله مش هقدر اكل
ام مصطفي :مش علشانك اكلي مع ابني وحشني وعايزه اكل معاه والنبي ما تكلم اخوك عماد يجي ياكل معانا
مصطفي:حاضر حاضر بس برضه معرفتش مين دول
ام مصطفي:بنات ست غلبانه اوي والله بتروق ليا الشقه دائما وبتعمل اكل
شاهنده:ايوه تعرفيها منين
ام مصطفي :من عندنا من البلد
مصطفي :لا يا امي مش من عندنا انتي جيباها من الشارع
ام مصطفي :قطع لسانك عيب الكلام ده
شاهنده :والله يا طنط انتي غريبه اوي قولتك نجيب ليكي شقه جنبنا ونبيع البيت القديم ده مش سامعه الكلام
ام مصطفي:وانا مش هسيب بيت جوزي مفهوم هو كتبه باسمي علشان كده
شاهنده :يوووو انتي عجبك العيشه دي
مصطفي :شاهنده لو سمحت وطي صوتك
ام مصطفي:لو سمحت وطي صوتك ده اللي ربنا قدرك عليه يا بني
مصطفي :مهو انتي برضه يا ماما حاجه غريبه اوي تصرفاتك كلها غلط
شاهنده :قولتك دي يتحجر عليها مش سامع الكلام
ام مصطفي:عايزه ابني يحجر عليا منك لله يا بعيده ووقعت مغم عليها ودخل مصطفي وشاهنده اوضه النوم يشفوا الورق
وجريت حنان وسماح يشفوا ام مصطفي اللي مرميا عالارض
وجت كوثر
كوثر :ينهار اسود اي اللي حصل
حنان :في واحد فضل يزعق ليها لحد ما وقعت
كوثر طلبت الإسعاف وجت وكل ده مصطفي في الأوضه عامل يشوف الورق ونزل اول ما الاسعاف جت
مصطفي :رايحه فين
كوثر :رايحه معاها
مصطفي :وانتي مين انتي اصلا بعد ما كنتي عايزه تموتي امي عايزه تروحي بيها المستشفي
كوثر :انا وهعمل كده ليه
مصطفي :انا جيت لقيت امي مرميه والهانم في الاوضه اطلعي يا ام احمد شوفي اوضه النوم عامله ازاي عامله تدور علي حاجه تسرقها
ام احمد :انت كداب وقليل الربابه الكلام ده محصلش الست دي شايله امك وانا سمعتك وانت عامل تكلمها علشان اجيلك الورق وهي قالت لا بطل بقي ظلم
كوثر :الست بتموت لازم نمشي
شاهنده :انتي مش جايه معانا في حته خدي عيالك وامشي من هنا يلا ومشيت عربيه الاسعاف وورها مصطفي ومراته بالعربيه وكوثر كانت وافقه مصدومه
حنان :يلا بينا يا ماما من هنا
كوثر. يلا يا حبيبتي وكانت مش عارفه اتصرف ازاي اشتغلت في مدرسه عامله نظافه وبتنام هي وبناتها في المدرسه لحد ما جمعت فلوس وعرفت تاخد اوضه ايجار والبنات دخلوا المدرسه وفي يوم رجعت سماح بتعيط
كوثر :مالك يا حبيبتي فيكي اي
سماح :مش هروح المدرسه تاني
كوثر :ليه بس حصل اي
سماح :اصحابي فضلوا يبعدوا عني وفي الاخر قالو ليا اكنسي الفصل كل يوم ولما قولت الأبله قالت كل بنت يوم قالو مهي امك بتمسح الحمامات يعني اكيد بتعرفي تكنسي عننا وهنديكي سندوتش كل يوم
كوثر :يا حبيبتي يا بنتي مش انا يشتغل علشان اصرف عليكم
حنان :مش عايزين الشغل ده يا ماما
كوثر :طيب وناكل منين
حنان ؛مش عايزه اكل بس مش عايزه اختي تزعل
كوثر :ربنا يحلها من عندوا بقي

وتاني يوم راحت محل عارفه أنه بيطلع حاجات بالقسط والصدمه كان شغال فيه احمد جوز شيماء
احمد :كوثر ازيك يا كوثر عامله ايه فينك
كوثر : الحمد لله انا كويسه هو انت شغال هنا
احمد : اه ده يعتبر المحل بتاع واحد صاحبي
كوثر : طب ربنا يخليك يا احمد حاول تكلمه ان انا عايزه ماكينه خياطه قسط
احمد : اقعدي بس قولي لي ازيك وازاي احوالك بناتك عاملين ايه
كوثر : ربنا يسامحها مراتك بقي بس انا عارفه ان انت انسان كويس مش زيها
احمد :لو تعرفي انا فضلت ادور عليك قد ايه والله العظيم كنت كل يوم بنزل في الشارع زي المجنون عشان اشوفك انت فين
كوثر : يعني لما تلاقيني هتعمل ايه هترجع لي شقتي ولا هترجع لي ذهبي ولا هتعمل ايه
احمد: هاعمل حاجات كثير والله
كوثر :حماتك قويه ومفتريه وانا مش عايزه لك مشاكل معها
احمد: ما فيش مشاكل قولي لي بس انت فين وبيتك فين
كوثر : انا مش عايزه اي حاجه غير ان انت لو تعرف تجيب لي ماكينه قطه اشتغل عليها يبقى كثر خيرك قوي
احمد :يا ستي بس قولي لي بيتك فين وما لكيش دعوه ربنا يحلها من عنده انت بتقولي ان انت عارفه اللي انا انسان كويس يعني اكيد مش في نيتي حاجه وحشه
كوثر : انا ساكنه في اخر الشارع ده اوضه تحت السلم
احمد: خلاص روحي انت دلوقت وانا خلصت كبرت الموضوع الماكينه زي ما انت عايزه
كوثر : ربنا يخليك يا احمد والله العظيم انا مش عارفه اقول لك كثر خيرك
احمد: عيب عليك كده احنا اهل
كوثر : والله ربنا يعلم انت زي اخويا بالضبط
احمد : طب يلا روحي وانا هابقى اجي لك
كوثر : السلام عليكم
احمد : وعليكم السلام يا حب عمري اخيرا لقيتك يا كوثر وعدا اسبوع وبعدين راح احمد واخد شنط كتير اوي

كوثر : احمد اتفضل تعالي
احمد : ازيك يا كوثر عامله ايه خذي الشنط دي
كوثر : كثر خيرك يا احمد انا مش هاقدر اقبل الشنط دي
احمد : ليه بس كده
كوثر : معلش يا احمد ريحني
احمد :والله العظيم مش هجيب حاجه تاني بس مينفعش اخرج بيهم تاني
كوثر :ماشي يا احمد عملت اي في موضوع الماكينه
احمد :الراجل جاهز بس والله حولت انك مش تمضي علي وصل امانه مش راضي
كوثر :لا امضي ده حقه وانا هدفع
احمد : انا عايزك في موضوع تاني
كوثر :خير يا احمد تحت امرك
احمد :بصراحه من غير لف ولا دوران انا بحبك
كوثر :,نعم
احمد :اهدي بس والله عايزك في الحلال
كوثر :وأنا عمري ما اتجوز بعد مجدي
احمد : طيب ليه هتعيشي عمرك كله كده
كوثر :احمد الموضوع انتهي وعمري اصلا ما هفكر اتجوز جوز شيماء
احمد :علشان تخدي حقك منها
كوثر :بعد اذنك يا احمد اتفضل مع السلامه
احمد :عالعموم برضه انا عمري ما هزعلك مني لو مش موافقه تيجي بكره تخدي الماكينه
كوثر :مش عايزه حاجه خلاص
احمد :انا برضه مش وحش قولتك تعالي خدي الحاجه بكره وده كل شي قسمه ونصيب
كوثر :هشوف
احمد :هستناكي سلام ومشي احمد وتاني يوم راحت خد الماكينه
كوثر :مش المفروض أن كمبيالات كل شهر اخد وحده
صاحب المحل :هو وصل واحد لما تخلصي بتخدي
كوثر :ماشي موافقه وفعلا مضت ومشيت وأحمد خد الوصل
صاحب المحل:نعم
احمد : حق الماكينه اهو بالفوائد كمان
صاحب المحل:ليه بقي
احمد : ليا حساب عندها ومش حقك معاك سلام وهو ماشي عمل حادثه مات
شيماء :لاااااا جوزي مش معقول
امها :اهدي بس يا حبيبتي وبعد العزا بتدور في هدومه لقت الوصل اللي باسم كوثر 😭😭😭😭
يتبع

google-playkhamsatmostaqltradent