رواية احببت ظبوطة الفصل الرابع 4 بقلم Mysoon Abdalmageed

 رواية احببت ظبوطة الفصل الرابع 4 بقلم Mysoon Abdalmageed

رواية احببت ظبوطة الجزء الرابع 

رواية احببت ظبوطة البارت الرابع 

رواية احببت ظبوطة الفصل الرابع 4 بقلم Mysoon Abdalmageed


رواية احببت ظبوطة الحلقة الرابعة

رواية# احببت ظبوطة 💅💘🧑‍✈️
البارت الرابع
محمد: ليييل بتعملي ايه في البرد دا برا
ليل: قلت بدل ما اخضك زي كل يوم طلعت برا
محمد: يستي متخض ولا اتنيل خشي خشي الجو برد
وبعدين هو أنتي خفاش
ليل: لأ بس ليه
محمد: اصل طول الليل صاحية وطول النهار نيمة
ممكن أسألك سؤال
ليل: متقليش ليه كل يوم بتعيطي في نفس الوقت بس متخفش يعني مش ملبوسة
محمد: تمام براحتك لسة قاعد ساعة علي الفجر ما تيجي نعمل حاجة
ليل: زي ايه
محمد: متيجي نسمع فيلم رومانسي كدة
ليل: اممم والله فكرة حلوة طب حضر انت علي ما أعمل فشار
محمد حضر الفيلم والقعدة وليل عملت فشار كتير وقعدو كلو
محمد: كنت حاببها اوي في اللحظة دي كان نفسي اخدها في حضني واعرف مالها بتعيط ليه
ليل: ديما وأنا معاه بحس بالامان مش عرفة دا ايه بس أنا ببقي مبسوطة اوي منه خصوصا الصبح لما زعقلي وبعدين صالحني بكوباية الشاي بانعناع اللي قلي اوعي تلمسيه
الفيلم خلص ومحمد جاي يقوم لقي ليل نامت مكنها ضحك عليها وعلي طفوليتها صحاها براحة مردتش تصحي شلها براحة ونيمها عالسرير وصلي الفجر ونام
تاني يوم ليل وقفة في المطبخ بتحضر الفطار وبتغني
ليل: عشان تبقييي تقولييي لااااااا عنيكي طلعت لنسز زرقا
عشان تبقي تقووولي لااااا عنييكيي طلعت لنسز زرققااا
ليل: وبعدين في الراجل إللي نايم جوه دا مصحيش ليه أما اروح اصحيه
ليل خبطت مردش فضرت تدخل
فتحت براحة ولقيته نايم فضلت تبصله شوية وقد ايه هو جميل
محمد كان صاحي وسمعها وهي بتغني لأن صوتها زعجه بس عمل نايم
ليل: انت ي اخ ي بنييي ادم انتاااا اصحااا
محمد: ايييه عملة زي البومة عالصبح ليه علي اساس إني مصحتش من صوتك الجميل دا عالصبح
ليل بتكبر: عرفة ان صوتي جميل الكل بيمدح فيه
محمد: اتنيلي دنتي عملة زي البلاعة إللي عيزة تسليك
ليل مسكته من لياقت التيشيرت: طب قوم قوم افطر عشان نروح لامك بدل ما البلاعة دي تفتح فيك
محمد: في بنت محترمة مؤدبة كيوت تقول امك
ليل بمياصة: سوري يحبيبي يلا عشان نروح لطااانط
طلعت تجري ومحمد حدفها بالمخدة
ليل في المطبخ: مصحبش فرافير حتي لو ركبين فيراري
محمد: ي بنت الناس الناس تصحي تقول صباح الخير تقرء قران
مش تقول وقلد صوتها: مصحبش فرافير حتي لو ركبين فيراري
ليل: اولا أنا لسة مخلصة الورد بتاعي حالا
وبعدين مال اهلك انتا اغني مغنيش انشلا حتي اروح جهنم مالك
محمد مسكها من لياقة البيجامة: أنا مش قلت نلم لسانا شوية
ليل: ايدك يابا قلت لتوحشك
محمد: حاضر يشبح يلا نفطر عشان نروح عند امي
فطرو ولبسو عشان يروحو عند مامت محمد 
ليل كانت لبسة فستان بيبي بلو وطرحة بيضة كانت زي القمر
محمد اضايق من شكلها وكان نفسه يقلها غيريه عشان شكلك قمر بس سكت
عند مامت محمد بعد ما سلمت علي ليل وحبتها خالص
الام: في مفجأة ليك ي محمد
محمد: خير ي امي
زياد: انااااا
محمد: ي ساتر ي رب
عامل إيه ي صحبي وحشني والله
زياد: وانت كمان يسطا والله
ايه مش تعرفنا بالقمر
محمد جز علي سنانه وضغط علي ايد زياد: اعرفك ليل مراتي
زياد باعجاب: اممم قمر اهلا ي ليل
محمد مد ايده لزياد: معلش ي زيزو مراتي مش بتسلم علي رجالة
ليل فرحت حست انه غيران اوي بس مبينتش
وطول القعدة زياد بيبص لي ليل نظراات مطمنش ومحمد اضايق جدا
روحو
ليل: مالك
محمد بضيق: مليش أنا رايح اشتغل في اوضتي
ليل: اووف ماله دا اكيد اضايق من الزفت اللي اسمه زياد دا
اممم بس عرفت هصلحه ازاي
ليل فتحت الاوضة براحة ودخلت
محمد: خير عاوزة ايه وازي تدخلي من غير تخبيط
ليل في سرها: يعم اتنيل أنا دخلة للبتاع يعني
ليل بابتسامة: هو أنا لازم اخبطش علي كدشة
محمد ضحك علي طريقة كلامها بس مردش
ليل: بقلك بقي ي واد ي ظبوطة ي جميل انتا
محمد: واد وظبوطة وجميل خير
ليل: اخص عليك الف خصاية يعني هعوز منك ايه يعني
محمد: لا عندك حق اخلصي وقولي
ليل: بردو ظنك فيا مش تمام يعني هو انا لو قلتلك ننزل نتمشي علي البحر دي حاجة يعني دنتا جوزي ودا وجبك ليا
محمد وفهم: اممم طب يلا ي شاطرة عشان عندي شغل واسحبي الباب في ايدك
ليل ورجعت لاصلها: ولا بقلك ايه يلا انت هتنزل معاية غصب عنك إحنا مش جيين هنا نقعد نطغطي وننام يلا خمس دقايق وتلبس والقيك برا
خرجت ومستنتهوش يرد وراحت تلبس لبست فستان ابيض عليه طرحة بنك كانت زي الحوريه
محمد لبس تيشرت بينك وبرتكول بني كان مز جدا
ليل خرجت لقيته مستنيها
ليلفي سرها: يخربيت حلاوتك الولا أحلي مني
محمد: يلا 
ليل: يلا
نزلو علي البحر وفضلو يتمشو
محمد: متيجي ناكل اكلة سمك
ليل قلبت وشها: بس بس إلا السمك
محمد : ليه
ليل: مش بحبه خالص استحالة اكله
محمد: اخر مرة كلتيه امتي
ليل: مش فكرة بس بقالي يمكن عشر سنين مكلتوش
محمد : طب تعالي مستنهاش ترد وسحب ايديها وجري
ليل وهي بتجري: انت يابا انت ساحب بقرة اهدي شوية
محمد: يلا ندخل
ليل: انت بتفهم من ودانك مش بحبه
محمد: خلاص اتفرجي عليا وأنا باكل
ليل : ي سلام مستنتش ترد وسحبها من ايديها تاني وطلع
محمد: افتحي بقك
ليل: بقلك ايه أنا مش طيقة نفسي اصلا كل وانتا خرسان
محمد لقاها بتتكلم راح حدف السمكة في بوقها
ليل وهي بتندغها ومغمضة عينيها: انت مبتفهمش بقلك مش بحبه
محمد: طب كوليها
ليل كالتها وهي الصراحة حبتها ومحمد فضل ياكلها ويديها وهي حبته
محمد: اوووف بس بقي كفاية اوي كدة يلا نروح
ليل: نعم لا طبعا أنا عيزة ايس كريم وكمان لسة متصورتش
محمد: ليفل التفاهه عندك عالي جدا
ليل بطفولة: مليش دعوة عيزة ايس كريم
محمد: ماشي يستي
ليل: ويكون بالمنجا
محمد: حاضر حاجة تاني
ليل: تشكر يباشا
ليل راحت تتمشي ومحمد راح يجيبلها ايس كريم
ليل: الله ايه دا 
محمد: بلالين هيليم
ليل: الله ودي المين
محمد: لوحدة كدة اسمها ليل 
لسا مخلصش لقي ليل سحبتهم منه ونطت في حضنه
ليل: شكرا اوي اوي خد بوسه كمان
محمد ضحك عليها وحضنها وكان فرحان اوي
ليل بكسوف: احم احم أنا اسفة علي إللي حصل بس أنا بحب البلاين اليهليم اوي
محمد: يستي ولا يهمك
قضو اليوم ما بين الضحك والهزار
ليل: خد صورني وأنا كدة
محمد بزهق: ي بنتي حرام عليكي دي الصورة الستلاف كفاااية
ليل: ملكش دعوة
خلص اليوم وروحو وهما قعدين في الصالة
ليل: بقلك ايه ي مان
محمد: خير ي وماان
ليل: جدو وحشني وعيزة اشوفه
محمد: عيزة تروحي امتي
ليل بفرح: ايه دا بجد هتوديني
محمد: اه يستي ايه رايك نمشي بكرة الصبح
ليل: تمام يسطي
محمد: والله سواقة تكتك
ليل نامت وهي طيرة من الفرح وصحيت لبست فستان وطرحة
ومحمد لبس بنطلون اسود وقميص اسود عليه بليزر بني وحزام بني وكان  سينمائي اوي
ليل: بقلك عيزة اوروح الاول الكلية مشوار بسرعة
محمد: تمام يلا
ليل بغيرة : وانت إنشاء الله هتمشي معاية كدة
محمد: ليه مالي
ليل: انت مش شفت اللي حصل المرة إللي فاتت واللي تقولك قمر واللي تقولك حلو. اما انهرده بقي يجو يطلبوك مني
محمد وفهم: وانتي بقي بتغيري ي بطة
ليل: هه اغير يلا يلا بلاش هبل مشيو وراحو الكلية وكل البنات كانت بتبص لمحمد جامد وليل قربت تمسكه تشيله في شنطتها
وصلو البلد عند جدها
ليل نطت في حضن جدها: جدوووو حبيبي عامل إيه ي حبيبي
الجد: كويس ي قلب جدو عاملة ايه
ليل: أنا الحمدلله بس ناقصني وجودك ي جدو
محمد كان واقف متابعتهم: إيه الهبل دا وأنا زعلان ليه دا جدها
الجد: ازيك ي محمد ي بني عامل إيه
محمد: تمام ي جدو
الجد: اوعي تكون مزعل ليلي
محمد: اهااا وأنا اقدر دي في عيني وجز علي سنانه
قضو الوقت كله كلام ما بين ليل وجدها ومحمد اضايق لانها نسياه خالص
الجد : يلا بقي ي ليل كفاية كدة روحي نامي انتي وجوزك في الاوضة اللي خليت ام احمد تروقها
محمد فرح أن ليل هتبقي معاه في نفس الاوضة
ليل بسرعة: لا ونبي ي جدو انت واحشني اوي خليني انام في حضنك انهرده
الجد: ي بنتي لحسن جوزك يزعل
محمد: لا ي جدو ابدا هطلع انا
الجد: شيفة اهو زعل اهو
ليل: ي جدو منا قعدة معاه علي طول لكن انت واحشني اوي
ليل راحت مع جدها وفضلت في حضنه قد ايه هي كانت مفتقدة الحضن دا ونفسها فيه
محمد قاعد لوحده قرب يشيط: بقي كدة راحة تنامي في حضن جدك ولا اكني موجود ماشي ي ليل أنا هوريكي
جه الصبح ومحمد صحي لوحدة هو اتعود كل يوم يصحي علي صوت ليل
محمد فتح البلكونة بص لقي ليل....

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent