رواية زوجتي المصون الفصل التاسع عشر 19 بقلم ملك إبراهيم

 رواية زوجتي المصون الفصل التاسع عشر 19 بقلم ملك إبراهيم

رواية زوجتي المصون الجزء التاسع عشر 

رواية زوجتي المصونالبارت التاسع عشر

رواية زوجتي المصون الفصل التاسع عشر 19 بقلم ملك إبراهيم


رواية زوجتي المصون الحلقة 19

في احدى الامكان تقف سرين تتحدث الي سمر
سرين / وريني الجواب كدا اتأكد ان اسمك مش مذكور فيه
سمر / دي كل الجوبات الا كان بيبعتهالي واسمي مش فيها وجبت كمان كام صوره ليه يمكن تحتاجيهم
اخذت سرين منها الجوابات والصور وهي تنظر لهم بفرحه
سرين / كدا كله تمام ونقدر نقول ل هنا هانم  👋بيبااااااااااي هههههههههه
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
داخل شركة os بمصر  تحدثت هنا بفرحه بعد معرفتها بموضوع خطوبة مازن ودينا
هنا / انا بجد فرحانه اوي ليكم 
دينا / انا لحد دلوقتي مش مصدقه ان انا ومازن ممكن نتجوز
هنا / بصراحه انا نفسي تتجوزوا بسرعة عايزه اعرف اولادكم هيطلعوا ايه
نظرت لها دينا وهي ترفع احد حواجبها بستغراب
دينا / هيطلعوا بنأدمين طبعا اومال هيطلعوا ايه
هنا / هههههههه متأكده 
دينا / هاها خفه
هنا / لاء بجد انا متأكده ان اولادكم هيبقوا حلوين أووي
نظرت لها دينا بغمزه و مكر وهي تتحدث معها
دينا / بس انا بقا متأكده ان اولادكم انتي و عمر هيبقوا أحلي
نظرت لها هنا بطريقه حالمه وهي تتخيل اولادها هي وعمر
هنا / تعرفي انا نفسي أوي اخلف طفل يكون شبه عمر في كل حاجه
طلباتك أوامر وواجب عليا التنفيذ / قالها عمر وهو يقف ورأها وقام بضمها اليه
نظرت اليهم دينا بخجل واسرعت في الخروج وتركهم بمفردهم
دينا / طب انا هروح اعمل حاجه كدا عن اذنكم
التفتت اليه هنا وهي تنظر اليه بخجل من فعلته امام صديقتها
هنا / ايه الا انت عملته قدام دينا ده 
قربها عمر اليه اكتر
عمر / عملت ايه
دينا / عمر احنا في الشركه مش هينفع كدا
عمر / علي اساس اننا في البيت بنبقا برحتنا
نظرت له هنا بخجل وهو يكمل باقي حديثه
عمر / وبعدين تعالي هنا انتي ازاي ماتقوليلش علي حاجه نفسك فيها
هنا / حاجة ايه
عمر / ان انتي نفسك في طفل مني 
نظرت له بخجل وتوتر
هنا / انا مقولتش كدا
عمر / لاء قولتي وانا بقا لازم احققلك كل الا في نفسك
نظرت له وهي تفتح عينيها بصدمه
هنا / عمر 
غمز لها وهو يبتسم
عمر / قلب عمر 
حاول الاقتراب منها ليقبلها ولكنه رجع للخلف وهو ينظر لها بصدمه
ثم رجع للخلف اكتر وهو يحاول السيطره علي غضبه وتحدث مع نفسه بغضب امامها
عمر / كان لازم اعرف ان ده هيحصل والله العظيم ياعالم مراتي مرااااتي  حرام عليكوا
نظرت له هنا بعدم فهم  ولكنها سريعا فهمت مايقصده وهي تراه يخرج هاتفه ليرى من المتصل به الان
فهمت هنا بأن هذا الاتصال جاء اليه الان وهو يحاول الاقتراب منها ليقبلها وهذا ما اغضبه بشده حاولت كتم ضحكتها عليه كثيرا ولكنها فشلت
عمر / بتضحكي ماشي يا هنا
علي فكره باباكي الا بيتصل 
هنا / طب رد عليه بسرعه 
رفع عمر الهاتف وقام بالرد
عمر / الو 
والد هنا / ازيك يابشمهندس عامل ايه وهنا عامله ايه
عمر / الحمدلله بخير حضرتك عامل ايه معلش انا عارف ان مقصر معاك انا وهنا بس حضرتك عارف الظروف الا كنا فيها وتعب والدتي
والد هنا / عارف ياحبيبي الف سلامه علي والدتك هي عامله ايه دلوقتي
عمر / الحمدلله بخير
والد هنا / الحمدلله  بقولك ايه انا كنت عايز اجي ازوركم في البيت ده لو مش هيضيقك
عمر / حضرتك تشرف في اي وقت
والد هنا / تمام يبقى ان شاءالله النهارده اخر اليوم
عمر / تمام وانا هبعت عربيه تجيب حضرتك لحد البيت
والد هنا / ملوش لازمه انا هتصرف
عمر / لاء طبعا ماينفعش انا هبعت العربيه دلوقتي وهكون في انتظارك انا و هنا
والد هنا / شكرا يا حبيبي ماتحرمش منك مع السلامه
عمر / مع السلامه
تحدثت هنا اليه بسعاده بعد إغلاقه الهاتف
هنا / هو بابا هيجي 
نظر لها عمر بغيظ
عمر / طبعا عشان يبقى الكل عمل معانا الواجب
نظرت اليه هنا وهي تكتم ضحكتها
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
دخلت دينا مكتب مازن بعد خروجها السريع من مكتبها  وقت دخول عمر
نظرت بستغراب ل ماذن وهي تراه يعمل  علي احدى التصاميم بتركيز شديد ولا يشعر بوجودها
دخلت دينا بهدوء واقتربت منه لترى تصميمه الخاص وتفاجأت كثيرا بعدما رأته كان التصميم أكتر من رائع لم تتوقعه من مازن ابدا
دينا / وااوو معقول ده تصميمك
نظر لها مازن بطرف عينه بتكبر
مازن / يابنتي انتي متعرفيش انهم اترجوني اكون دكتور في الجامعه عشان اعلم التلاميذ الا زيك وانا مرضتش
نظرت له بغيظ
دينا / التلاميذ الا زيي  تصدق ان انا غلطانه اني جيتلك
حاولت دينا الخروج من مكتبه لكنه قام بمسك يدها وقربها اليه
مازن / تعالي هنا رايحه فين دا انا ماصدقت تجيلي برجلك
نظرت له بتوتر
دينا / انت هتعمل ايه 
قربها اليه اكتر
مازن / هعلمك 
دينا / مازن اعقل والله هصرخ والم عليك الشركة كلها
مازن / انتي تفكيرك راح فين انا قصدي هعلمك  ازاي تبدائى في التصميم 
قامت دينا بدفعه بعيدا عنها وتحدثت اليه بغضب
دينا / علي فكره انت رخم 
ضحك مازن علي توترها الواضح
مازن / لااا دا انتي شكلك كنتي عايزاني  اعلمك حاجه تانيه
دينا / تعرف يا مازن انا فعلا غلطانه اني جيت اتكلم معاك
مازن / ههههه خلاص والله بهزر معاكي
دينا / علي فكره دمك مش خفيف
نظر لها بأبتسامه وهو يغمز لها
مازن / بس انتي دمك خفيف
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸 
في منزل والد هنا بعد ان غلق الهاتف بعد انتهاء حديثه مع عمر نظرت اليه سمر وهي تسأله
سمر / ايه عملت ايه
والد هنا / خلاص ياستي هنروح نزورهم النهارده زي ما انتي عاوزه
فرحت سمر كثيرا ولكنها حاولت التحدث علي انها تفعل هذا من اجله هو
سمر / انا قولتلك لازم نروح عشان خاطرك ياحبيبي ده واجب وانت لازم تعمل كدا عشان خاطر بنتك
نظر لها والد هنا بحب
والد هنا / عارف ياحبيبتي يلا قومي اجهزي عشان عمر هيبعتلنا عربيه توصلنا لحد شقتهم
سمر / حالا وهكون جاهزه
ذهبت سمر الي غرفتهم وهي تغلق خلفها الباب وقامت بالاتصال سريعا بسرين
سمر / الو
سرين / ايه الاخبار
سمر / اقنعته ان انا لازم نزورهم في بيتهم وبجهز وهنروح دلوقتي
سرين / مش سهله انتي ياسمر
سمر / اصل بعمل ده بكل حب
سرين / عارفه هتعملي ايه
سمر / اه عارفه ماتقلقيش
سرين / تمام  خودي بالك كويس عشان محدش يشك فيكي 
سمر / ماتقلقيش دا أنا سمر هههههههه
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
ذهب عمر وهنا الي شقتهم ليكونوا في أستقبال والدها
قام عمر بمسك يدها وقربها اليه
عمر / ادخلي جهزي شنطتك
نظرت له بعدم فهم
هنا / ليه
عمر / بعد ما باباكي يمشي هنسافر علي طول
نظرت له هنا بستغراب
هنا / هنسافر فين وليه
عمر / هنسافر فين؟ مستحيل هقول لحد احنا هنسافر فين وانتي هتعرفي واحنا في الطياره
ثم اكمل باقي حديثه وهو يغمز لها
عمر / وهنسافر ليه؟ شهر العسل
دخلت هنا جهزت الشنط الخاصه بهم ووضعتهم علي السرير وخرجت لأستقبال والدها مع عمر
فتح عمر باب الشقه وهو يستقبل والد زوجته بكل ذوق واحترام
دخلت سمر وقد أكلت النار قلبها وهي تنظر بحقد وغيره حولها لجمال وروعة شقة هنا
خرجت هنا لأستقبالهم وهي تحتضن والدها كثيرا وسلمت علي سمر بجمود
وبعد جلوسهم  وبعد تبادل الكثير من الاحاديث قامت سمر  بإيقاع كأس العصير علي ملابسها وهي تدعي بأنها كانت لا تقصد وماذا تفعل في هذا الموقف لقد ابتلت ملابسها بالكامل
عرضت عليها هنا بأن ترافقها الي الغرفه لتبديل ملابسها بملابس مناسبه لها من عند هنا
دخلت هنا معاها لتعرض عليها ملابسها لتختار ما يناسبها
لاحظت سمر وجود شنطه فوق السرير
سمر / ايه دا انتوا مسافرين ولا ايه
هنا / اه هنسافر النهارده بليل
حاولت سمر اخفاء حقدها وهي تتحدث معها بأبتسامه ماكره
سمر / وهتسافروا فين
هنا / والله معرفش عمر عاملهالي مفجأه
سمر / مفجأه  طول عمرك محظوظه يا هنا
نظرت لها هنا بأبتسامه مجامله
هنا / انا هخرج انا عشان تغيري برحتك
بعد خروج هنا من الغرفه وقفت سمر وهي تنظر لجمال الغرفه ولتصميمها وأثاثها الرائع وهي تتحدث بحقد
سمر / مش هسيبك تتهني بالعز ده كله ياهنا
وقامت بفتح شنطتها الجاهزه علي السرير والبحث بداخلها عن جيب سري بعد ان وجدته قامت وضع به شئ ما وقامت بأدخال الملابس بداخلها مره اخرى كما كانت
وقامت بتغير ملابسها وخرجت اليهم مره أخرى ووجهت كلامها لزوجها
سمر / مش نمشي بقا انا تعبت ولسه الطريق طويل
والد هنا / ايوا عندك حق هنستأذن احنا
عمر / لسه بدري يا عمي وبعدين العربيه هتوصلكم لحد البيت ماتقلقش
والد هنا / انا خلاص اطمنت عليكم اهم حاجه خد بالك من هنا
عمر / هنا في عنيا وقلبي يا عمي اطمن
والد هنا / مع السلامه
عمر و هنا / مع السلامه
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
بعد خروجهم تكلم عمر بحماس
عمر / جاهزه
نظرت له بحماس هي الاخرى 
هنا / اه جاهز
عمر / يلا بينا قبل ما حد تاني يجي
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
بعد وصول سمر وزوجها المنزل دخل والد هنا غرفته فقد ارهقه الطريق واراد النوم قالت له سمر بأنها لا تريد النوم الان 
بعد ان تأكدت ان زوجها نام وباب غرفة مغلق عليه
قامت بالأتصال سريعا علي سرين
سرين / ها طمنيني عملتي ايه حطتيهم في وسط هدومها في الدولاب
سمر / لاء حطتهم في شنطة سفرها
سرين / ليه كدا مش انا قولتلك تحطيهم في دولابها
سمر / اصل انا عرفت انهم مسافرين ووجود الحاجات دي في دولابها مش هيفدنا وهما مسفرين
سرين / عندك حق طب عرفتي مسافرين فين
سمر / مارضتش تقولي بتقولي عاملها مفجأه
سرين / تمام وانا هحاول اعرف بطرقتي هما مسافرين فين
سمر / انا كدا عملت الا عليا ودلوقتي جه دورك
سرين / ماتقلقيش  هنا خلاص انتهت
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
داخل طائره خاصه يجلس عمر بجوار هنا وهو يقبل يدها
هنا / برضه مش هتقولي رايحين فين
عمر / قولتلك مفجأه 
هنا / بس مش هينفع نفضل مسافرين شهر انت عارف الكليه
نظر لها بأبتسامه عاشقه 
عمر / ماتقلقيش أنا مرتب كل حاجه وكمان هبقى اذاكرلك بنفسي انا شاطر جدا علي فكره
نظرت له بعشق 
هنا / أنا بحبك أوي يا عمر
عمر / وانا بعشقك ياقلب عمر
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
وصلوا عمر وهنا الي جزيره ساحره تحاوطها مياه البحر من كل الاتجاهات نظرت هنا حولها وهي تشعر بأن المكان خالي لا يوجد غيرهم علي هذه الجزيره
هنا / هو انا ليه حسه اننا لوحدنا ومفيش غيرنا
عمر / عشان احنا فعلا لوحدنا هنا ومفيش غيرنا 
نظرت له بتوتر
هنا /  يعني ايه
قام بأحتضانها وهو يتحدث بسعاده وعشق لها
عمر / يعني محدش هيقدر يبعدني عنك طول ما احنا هنا
وقام بحملها ودخل بها المنزل المخصص لهم علي هذه الجزيره
❤❤❤❤❤❤❤❤
في صباح اليوم التالي استيقظت هنا اولا وهي تنظر لعمر ولا تصدق بأنها اصبحت زوجته الان رسمياً بدأت تداعب شعره وهي تتذكر ليلة أمس وكيف كان رقيقاً  معها وصبوراً عليها كيف كان يتعامل معها بكل حب وعشق
لاول مره في حياتها تشعر بكل هذه السعاده
اقتربت اليه اكتر وهي تنظر له بعشق فتح عمر عينيها وجدها أمامه بكل هذا الجمال نظر اليها بأبتسامه وهو يضمها اليه
عمر / تعرفي اني بكون اسعد انسان في الدنيا وانتي في حضني
هنا / وانا كمان بجد انت حنين اوي ياعمر
عمر / طب بقولك ايه ماتيجي اقولك علي حاجه مهمه
ضحكة هنا بخجل / لاء 
عمر / لاء ايه دا انتي طلعتي عيني معاكي اومال انا جبتك اخر الدنيا ليه
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في الفندق المقيمون به كرولين وزوجها وسرين في القاهرة تجمعوا الثلاثي يتحدثون
كريم / بصراحه البنت دي شكلها مش سهله خالص وعرفت تضحك علي عمر
كرولين / بس انا هعرف ازاي ابعدها عنه
تحدثت سرين بفرحه 
سرين / بجد ياكوكي يعني ممكن تساعديني نخلص عمر من البنت دي
كرولين / طبعا ومعاكي في اي حاجه انا مستحيل اقبل بزوجه لأبني غيرك سرين
سرين / يبقا تساعديني نكشف البنت دي قدام عمر
كريم / هتكشفيها ازاي هي البنت دي وراها حاجه عمر ميعرفهاش!!
سرين / طبعا دي كل حكايتها عندي
كريم / لاء دا انتي تقوللنا كل حاجه بالتفصيل
نظرت سرين ل كرولين  بمكر وهي تتحدث
سرين / أول حاجه لازم تعرفوها ان هنا زوجت ابنك المصون  كانت علي علاقه ب شاب قبل عمر وكانت حامل منه

لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 
google-playkhamsatmostaqltradent