رواية غرام الأسد الفصل الثاني عشر 12 بقلم شيماء محمد

 رواية غرام الأسد الفصل الثاني عشر 12 بقلم شيماء محمد

رواية غرام الأسد الجزء الثاني عشر 

رواية غرام الأسد البارت الثاني عشر 

رواية غرام الأسد الفصل الثاني عشر 12 بقلم شيماء محمد


رواية غرام الأسد الحلقة الثانية عشر 


اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا

----------------

غرام الاسد

البارت12

---------------

'في منزل سعد المنشاوي أخذت منال غرام إلي الغرفة لتتحدث معها'

منال: مالك يامورا حساكي مش مبسوطه في حد زعلك تحبي ترجعي معايا

غرام: لا ابدا ياماما مافيش حاجه بس صعبان عليا ان بابا زعلان مني مش اكتر

منال: ياحبيبتي هو زعلان بس عشان طريقتك والي عملتيه يوم الخطوبه وخلتيه يزعل من اخوه وصاحبه

غرام: ماكنتش قادرة ياماما كنت حاسه اني هموت صعب صعب اوووي والله

منال: ما انا قلت ليكي في الاول وماسمعتيش الكلام

غرام: قلت هجرب عشان خاطر بابا بس ماقدرتش

منال: طيب وبعدين هنفضل كدا وهتفضلي بعيد عني

غرام: معلش ياماما لغاية بس لما بابا يهدي ويروق

منال: اسد كلمك لما رجع من السفر

'شردت غرام في حديث اسد مع والده'

منال: بت سرحتي في ايه

غرام: لا ياحبيبتي ماسرحتش ولا حاجه

منال: بقؤلك اتكلمتو سوا

غرام: لا كلام عادي الي هو اذيك عامله ايه بس كدا

منال: انا عاوزه اخدك معايا ماينفعش تفضلي هنا

غرام: حبيبتي هو اصلا كلم باباه وقاله انه هيمشي يقعد بره في بيت تاني لانه ماينفعش يقعد هنا وانا هنا

منال: اسد ده فعلا محترم وراجل

غرام: خديني في حضنك ياماما محتجاله اوووي

'اخذت منال غرام في احضانها إلي أن نامت بين احضانها'

منال: ياااه زي الاطفال يامورا ربنا يسعدك ياقلبي

-------------------

"بعد مرور شهر"

في منزل سعد وتحديدا في غرفته كان يجلس مع زوجته ويتحدثون سويا"

سعاد: ممكن اعرف السبب

سعد: سبب اي ياسعاد

سعاد: بقالي شهر بسألك وعوزاك تقولي ليه كل مااجي اتكلم في موضوع غرام مع اسد بتمنعني، ومع ذالك انت سألته وهو جاوبك

سعد: ياسعاد ياحبيبتي انا بقول عليكي ذكيه وبتفهميها وهيا طايره، ينفع تقولي لأسد كل حاجه كان عمه بيعملها ويكون في حزازيه بينه وبين عمه اكتر وكمان اوجع قلبه كفاية الي حصل

سعاد: علي اساس ان ايهاب في دماغه وسأل اووي علي بنته وفعلا اسد لازم يعرف مش فاهمه موقفك الصراحه

سعد: موقفي خايف علي ابني، انا اب انحرم من ابنه تلات سنين وكمان سافر عشان يحقق حلمه ويتحوز غرام اجي اقوله كذا وكذا، خلاص انا قدرت احمي غرام ومستعد احميها واخبيها جوايا من اي حد يأذيها،وعرفت شعور اسد ليها وبقيت متأكد ان اسد هيخاف عليها ويحميها كمان

سعاد: فهمت يعني خايف علي الاتنين وفي نفس الوقت مش عاوز اسد يغلط مع عمه، وبرضه فهمت اسد بأسلوب كويس صح كدا

سعد: صح ياقلبي انتي، حبيبتي احنا لازم نحاوطهم كلهم ونكون علطول مع بعض

سعاد: ربنا يخليك لينا وميحرمناش منك

سعد: هقوم اشوف اسد فين واقعد معاه شويه

" قام سعد بتقبيل رأسها وخرج ليرى أسد ويتحدث معه وجده يجلس في غرفه الجلوس ذهب وجلس معه"

سعد: حبيبي قاعد لوحده ليه

اسد: كنت عاوز اتكلم معاك شويه ممكن

سعد: ياخبر ياناس اتفضل طبعا

"بدأ أسد يتحدث مع والده"

اسد: ايه رأيك يابابا

سعد: في ايه

اسد: دي خامس مره اعيد فيها الكلام يابابا

سعد: لانه مش داخل دماغي وغرام مش راجعه لابوها

اسد: لازم ترجع عشان اتقدم ليها رسمي ونتجوز

سعد: ابوها هيعاند انا اخوه واعرفه اكتر منك

اسد: طيب والعمل انا كل ما اجيب حل مايعجبش

سعد: سبها دلوقتي وربنا هيحلها

اسد: خلاص اللي انت شايفه هقوم انا بقي احضر حاجتي

سعد: ليه خير ان شاء الله

اسد بإبتسامه: مالك ياحاج انت بتحب جديد ولا ايه

سعد: انت شكلك عاوز الحكومه تموتني

اسد بابتسامة: انا الحكومه وظل يضحك علي خوف والده

'ظل سعد يضحك علي مزاح ومرح اسد'

اسد: بابا بجد لازم امشي عشان غرام تكون براحتها وانا كمان اكون براحتي

سعد: من إمتي الكلام ده يااسد وبعدين البيت كبير

اسد: سبني بس براحتي وكل يوم هاجي واروح علي النوم ماشي ياغالي

سعد: لا لو نشفت دماغك هنشفها انا كمان

اسد بابتسامة: استسلمت انا ياباشا

سعد بإبتسامه: ايوه كدا اذا كنت انت اسد فا انا ابو الاسد تعالا بقي نتمشي شويه وحشني المشي معاك

'اخذ سعد اسد وذهبوا علي النيل'

------------------

"علي جانب اخر في شركة حاتم وبالتحديد في مكتب حسام"

ندي: مالك ياعم مكشر كدا ليه هو في عريس بيبقي كدا

حسام: عريس ايه وزفت ايه بس

تعالت صوت ضحكات ندي وقالت: لي يافقري مالك

حسام: البت زي مايكون قرصها عقرب فضلت تصرخ وتقول لا مش عاوزه اتجوز، لا دا بابا غاصب عليا

ابتسمت ندي علي طريقة حسام وقالت: مين الهبله دي الي ترفض عريس ذيك دي اظاهر مجنونه

حسام: قؤلتلها انا اي حد يتمني بس يكلمني او يقرب مني والبنات بتجري ورايا

ندي: دي غريبه اوووي وعملت ايه

حسام: بتقول عليا مغرور بس وربي لأعلمها الادب واعرفها انا مين وازاي تتجرأ وتعمل معايا كدا

ندي: ياعم كبر دماغك بكرة تلاقي الاحسن منها

حسام: مش قبل ما انتقم منها

ندي: اوكي، هروح مكتبي زمان حاتم بيه بيسال عليا هبقي اشوفك تاني سلام

حسام: سلام ياقمر انت

"خرجت ندي وذهبت لمكتبها"

--------------------

"يجلس عاصم في منزله وشارد في معشوقته هاجر وامسك بهاتفه وقام بالاتصال عليها"

عاصم: قلبي وحشتيني

هاجر: انت اكتر ياقلبي، حبيبي فينك

عاصم: موجود ياروحي

هاجر: عندي ليك خبر عسل

عاصم: دا انا الي ليا خبر عسل

هاجر: خبر ايه ده

عاصم: لا قولي انتي الاول

هاجر: الهبل بتاعنا هيشتغل اهوه

عاصم: يابت والعاقلين عملو ايه بعقلهم

هاجر بضحك: تصدق طيب تعالا نقول سوا

عاصم: اوكي هقول واحد اتنين تلاته ونقول سوا

هاجر: هموت بسببك بحس اننا اطفال اوكي

'هاجر وعاصم بنفس الوقت: اسد رجع'

هاجر: ايه ده انت عرفت

عاصم: مين قالك

هاجر: مش انا كنت عند غرام بطمن عليها وهيا قالتلي

عاصم: اسد جه الشركه وشوفته دا كان واحشني بشكل

هاجر: انا مبسوطه اوووي

عاصم رافع حاجبيه: نعم ياروح خالتك وانتي تنبسطي ليه

هاجر: ايه ده دا الحلو بيغير ياناس ياخلاثي

عاصم: وما اغيرش ليه ياقطه مش راجل ولا ايه

هاجر: راجل وسيد الرجاله ياروحي

عاصم: اومال ايه مبسوطه دي ماتظبطي كلامك

هاجر: ما براحه ياروحي اقصد مبسوطه عشان غرام وكدا وان اسد رجعلها وهيتجوزو

عاصم: اه قولي كدا مش تقطعي في الكلام

هاجر: عيوني مش هقطع تاني بس انت حلو وانت بتغير اهوه ياخلاثي ياناس

عاصم: بس يابت بقي المهم

هاجر: عيوني

عاصم: تسلم عيونك يا قلبي حشتيني

هاجر: انت اكتر ياملك قلبي

عاصم: ياروقانك ياقمر الليالي

هاجر: لازم اروق وانا بكلمك مش بكلم حبيبي

عاصم بابتسامة: ياواد ياجامد انت

" ظالوا يتحدثون مع بعض ويضحكون ويرتبو إلي حياتهم القادمه"

------------------

في منزل ايهاب المنشاوي عادت منال من منزل سعد بعد زيارة غرام والاطمئنان عليها هيا كانت تقوم بزيارتها الفتره الماضيه كثيرا ولم تخبر زوجها بوصول اسد لعدم المشاكل ،وجدت ايهاب في انتظارها.

ايهاب: اهلا وسهلا شوفتي ست الحسن والجمال

منال: مالك ياايهاب ممكن تفهمني بقي هيا غرام دي مش بنتك ليه بتعاملها كدا، ليه جاي عليها اوووي كدا واحده مغصوبه علي حاجه ومش مرتاحه هيا حره احنا مش في حرب ولا البت كبيره اوووي عشان تحسسها انها فاتها قطر الجواز

ايهاب: هاه خلصتي

منال: علي فكره انت مش طبيعي

ايهاب: خلتيني كمان مجنون

منال: انا ماقؤلتش كدا بس فهمني وجهة نظرك ممكن تكون انت صح واحنا غلط

ايهاب: بنتي وانا حر فيها اجوزها للي عاوزه والي هختاره لاني اكبر منها واعرف اكتر منها

منال: اتغيرت اوووي ياايهاب ماكنتش كدا خالص

ايهاب: وانتي ماجبتيهاش معاكي ليه

منال: وانت مفكر ان سعد هيسيبها بسهوله كدا عشان تعمل فيها كدا تاني

ايهاب: ماشي بكره نشوف

منال: علي فكرة اسد رجع

ايهاب: بتقولي ايه

منال: اسد رجع من السفر من فتره

"ايهاب حدث نفسه قائلا: لأ ماعتش ينفع البت تفضل هناك لازم اجبها انا كلمت حسين وماصدقت صالحته

منال: انت بتكلم نفسك بتقول ايه

ايهاب: لا مافيش بكره هروح اجبها دي بنتي حبيبتي

منال: الله غريبه دي، قلقانه منك مش عارفه ليه

ايهاب: يوووه بقي كدا مش عاجب وكدا مش عاجب

منال: اعمل الي يريحك انا هقوم اشوف شغلي

ايهاب: احسن برضه قومي واعمليلي كوباية شاي معاكي

( حتي في الروايات بيطلبو شاي 😂😂😂😂😂 الشاي ورانا ورانا ياله نكمل وماتنسوش تقولو رايكم)

-----------------

"في منزل سعد المنشاوي كان اسد وغرام يتحدثون"

اسد: مالك يامورا حاسك متغيره ماعتيش زي زمان

غرام: ليه يعني ماانا عادي اهوه

اسد: لا ياغرام في ايه ماعتيش بتحبي تقعدي معايا ولا تتكلمي ومن ساعت ماجيت وانتي واخده جمب كدا

غرام: مافيش يااسد انا كويسه

اسد: انا عرفت الي حصل مع باباكي وليا رأي تاني

غرام: عرفت ايه بالظبط ورأي ايه الي بتقول عليه

اسد: عرفت العرسان الي كانت بتتقدم ورفضك ليهم لأخر عريس اتقدم ورأي انك ترجعي لباباكي

غرام: بقي وجودي هنا كمان مدايقك حاضر بكره همشي واريحك من وجودي عن اذنك

اسد: استني بس ياغرام ياحبيبتي اصبري واسمعي

"ركضت غرام من امامه وكانت تبكي بشده واحست ان قلبها سوف يتوقف من الحزن ولكن استمعت الي حديث اذب كل الحزن ووجع السنين التي مضت وابتسمت"

غرام: انت قلت ايه يااسد

ابتسم اسد لها بحب وقال: اصبري استني اسمعيني

غرام: قامت بضرب الأرض بقدميها وهمت في الذهاب

اسد: يابت اصبري انتي بقيتي خلقك ديق كدا ليه

غرام: انت بتهزر معايا صح

اسد: ايوه بهزر لو ماهزرتش مع قلبي اهزر مع مين

غرام: قلبك انا قلبك انت قلت كدا صح صح رد قول ها قول اي حاجه اخيرا الاسد اتكلم وبدأت تفعل حركات مضحكه من كتر سعادتها..

تعالت صوت ضحكات اسد وقال: ايوه ولو ماكنتيش واخده بالك من زمان يبقي مش مورا تربية قلبي وحبيبتي، وحشني جنانك يامورا

غرام: طيب ليه مااتكلمتش ليه ماقولتليش وجعت قلبي بفراقك وبعدك عني

اسد: انا بحبك يامورا وحبيت اكون الراجل الي تقدري تتسندي عليه ممكن اكون رأي مختلف بس دلوقتي انا مستعد لأي حاجه بس انك تكوني لغيري دي مستحيل وهعوضك عن البعد والفراق والوجع الي شوفتيه بسببي

غرام: كان نفسي اسمعها منك اووي يااسد كان نفسي اسمع صوتك وتطمني عليك كان نفسي احس انك دايما معايا انت جوايا ومعايا بس برضه كنت محتجاك تطمن قلبي بوجودك انت ماتعرفش بابا عمل فيا ايه ولا التلات سنين عدو عليا ازاي

اسد: ومين قالك اني مش عارف كل حاجه عنك النفس الي بتتنفسيه بكون عارفه، وانا كنت معاكي دايما وعيني عليكي يامورا انتي قبل ماتكوني حبيبتي انتي بنتي

غرام: وليه عاوز تخليني ارجع لبابا من غير حتي مايعرف انه ظالمني بتصرفاته

اسد: عشان اتقدم ليكي واتجوزك ياغرام ماعتش ينفع تكوني بعيد عني بعدك تعبني وتاعب قلبي

غرام: ومين قالك بقي اني هوافق عليك

اسد: نعم بتقولي حاجه اصلي ماسمعتش

'ابتسمت غرام برقه وكان وقلبها يرقص من السعادة وقالت: مين قالك اني موافقه

اسد: غصب عنك وعن الي يتشددلك ياغرام الاسد

غرام: الله حلو اوووي يااسد

اسد: انتي غرامي فعلا يامورا انتي كل حياتي ماتعرفيش انا كنت كل يوم وانا بعيد عنك كان بيحصلي ايه كان بيجيلي اوقات كنت هموت فيها عشان اشوف ضحكتك ولا اشوف نظرة عيونك الي مليانه شوق ليا تعرفي كنت بعمل ايه، كنت بخلي عاصم يروح لهاجر وانتو سوا بره ويفتح الفون واشوفك واسمع صوتك وانتي بتكلمي صحبتك واشوفك وانتي سيباهم وتروحي بعيد عشان خاطر تسبيهم لوحدهم كنت بتعب اووي لما بشوف نظرة الوجع الي في عنيكي ولما تعبتي وروحتي المستشفي كنت معاكي وشايفك انا عملت كدا عشان اكون سند ليكي من كل الاتجهات ما انا معايا فلوس وكل حاجه متوفره بس مش ملكي ماتعبتش فيهم ومش هقبل اي حاجه تدخل بيتنا ماتعبتش فيها انا حبيتك وبحبك وهحبك ياغرام الاسد تعرفي لما الاسد يحب بيحب ازاي "وبدأ اسد يضحك بمكر.

غرام: ياااااه كل ده وانا الي كنت بقول انت نسيتني واختارت تبعد عشان مااتعلقش بيك وبعدين مش عارفه الاسد لما يحب بيعمل ايه.

اسد بإبتسامه: مورا استهدي بالله كدا وقومي احسن

'خجلت غرام كثيرا واحمرت وجنتيها'

تحولت ابتسامت اسد لضحكات عاليه علي خجل غرام. اسد: هتعرفي يامورا بس قومي نامي وريحي دماغك من التفكير وبكره هتعرفي

غرام: شوف بقي الرخامه

اسد: بت انتي لسه لسانك طويل حد يقول للاسد رخم

غرام: انا اقول الي عوزاه للاسد بتاعي

اسد بضحكات مليئه بالحب: لا حلوة الاسد بتاعي محسساني اننا في الغابه طيب قومي بقي بدل ما الاسد ياكلك " قام اسد بعمل صوت الاسد وتعالت صوت ضحكاته"

تعالت صوت ضحكات غرام بفرح وقالت: لا لا وعلي ايه الطيب احسن سلام يا ملك الغابه ولا اقؤلك ملك قلبي يااسد

"تركته غرام وذهبت إلي غرفتها وقلبها يرقص من السعاده من الحديث الذي استمعت له لم تكن تعلم ان اسد يحبها لتلك الدرجه انه تحمل الفراق والبعد عنها وقالت لنفسها : بحبك يا قلب غرام"

"ظل اسد شاردا في ملامح غرام وضحكها وبرائتها" وقال: كلك وحشني ياغرام الاسد مفكرين اني ممكن اسيبك او اي حد يقدر ياخدك مني دا انتي روحي ولو خدوكي يبقو يموتوني الأول، انتي الحياه ياحياة قلبي"

--------------------

تفتكرو الحكاية هتنتهي علي كدا ولا اللي الجاي هيغير مصيرهم وكل واحد يكون في طريق وليه حياه تانيه

دمتم بخير يا قمرات.

رأيكم يهمني في

غرام الاسد

"فين تعليقاتكم وريفيوهاتكم علي الروايه"



google-playkhamsatmostaqltradent