رواية عروسة لمدة ساعة الجزء الحادي عشر 11 بقلم محمد خلف صالح

 رواية عروسة لمدة ساعة الجزء الحادي عشر 11 بقلم محمد خلف صالح

رواية عروسة لمدة ساعة البارت الحادي عشر 

رواية عروسة لمدة ساعة الحلقة الحادية عشر 

رواية عروسة لمدة ساعة الجزء الحادي عشر 11 بقلم محمد خلف صالح


رواية عروسة لمدة ساعة الفصل الحادي عشر 

اهو بنشر جزئين عشان خاطر اصدقائي اللي متابعني ومتابعين القصة.. 💚
الفصل الحادي عشر ...
ينظر لها بحب كاد ان يأخذها في حضنه ليهدا قلبه قليلا لكن كبريائه منعه من ذلك ثم تنهد بحيره
تحدثت مي بزهق ... يافندم حضرتك مقلتش طلبك بقالي كتير وافقه
بعد مده انتبه عليها قائلا ... ها لحظه ثم فتح المنيو قائلا .. عايز قهوه ساده
تحدثت مي ... تمام طب والأكل
تحدث ادهم بغيظ ... قولت قهوه بس ولا عندك مانع
تحدثت مي باستغراب ... معنديش مانع بس حضرتك دا مطعم مش كافيه
تحدث ادهم بانفعال ... غوري هاتيلي القهوه والا اطربالك المكان دا ع دماغك
ذهبت مي غاضبه تلعنه قائله ... مفكر نفسه مين دا انساس معندوش زوق صح
اقتربت رهف منها قائله ... مالك يابنتي بتكلمي نفسك
تحدثت مي ... لا مفيش بس في واحد مستفز قاعد هناك مصمم يطلب قهوه بس قولتله حضرتك دا مطعم صرخ عليا خوفت من المشاكل سببته ومشيت
نظرت رهف في كل اتجاه قائله .... فين دا
تحدثت مي وهي تشاور عليه قائلا .. اهو اللي هناك دا لابس بدله سمرا قمر ابن الايه انا سببته بس عشان جمال عيونه
نظرت له بصدمه شعرت بدقات قلبها تتسارع ثم دمعت عينيها بفرحه عندما رأته تريد أن تحضنه بقوه ثم قاطعت افكارها مي قائله ... انا هروح اقول لي طارق يجي هو يتصرف معاه
أمسكت يدها مسرعا قائله ... لا بلاش يا مي ارجوكي
نظرت لها باستغراب ثم قالت بغمز ... بلاش ليه ولا يكنش عاجبك
تحدثت رهف ... عاجبني ايه بس هبقي اقولك بعدين المهم هروح احضر القهوه
يتحدث في هاتفه
ادهم ... لا مش فاضي دلوقتي ياعمرو اتصرف انت معاه
عمرو ... اتصرف معاه ازاي يا ادهم بقولك لسه جاي من سفر ومعندوش وقت
ادهم ... يغور في داهيه ياعمرو ماتقرفنيش
اغلق هاتفه بغضب
ثم اتي رهف تحمل كوب من القهوة اقتربت منه قائله بتوتر .. اتفضل القهوه يا ادهم بيه
نهض من مكانه مسرعا ينظر لها بلهفة وشوق كاد يخذها في حضنه ثم تراجع بصعوبه وقال بحده .. انتي بتشتغلي هنا من امتي
تحدثت رهف باستغراب ... ودا يخص حضرتك فايه ولا جاي تشوفني اكون سرقت منك حاجه تانيه
اشتعلت النيران بداخله من كلامها ، ثم قال لنفسه انتي لسه هتسرقي مانتي سرقتي قلبي وخلاص
تحدث ادهم بغضب ... ماهو الطمع اللي جابك هنا وتستاهلي كل اللي يجرالك
ابتسمت بحزن قائله ... وانت ايه اللي جاب حضرتك هنا طالما مطلبتش اكل كنت تقدر تسهل ع نفسك وتروح كافيه
شعر بالارتباك ثم قال .. انتي مالك انتي هتحاسبيني
تحدثت رهف ... عن اذنك يا ادهم بيه
بالفعل ذهبت
مازالت أنظاره تتبعها وبعد وقت طويل ذهب
..................
خرجوا سويا بعد انتهاء الشغل
تحدثت مي ... قوليلي بقي ايه قصه الواد الحلو بتاع القهوه المعقد دا
ضحكت رهف قائله ... حلو ومعقد طب تيجي ازاي المهم دا ادهم بيه كنت بشتغل عنده
تحدثت مي .... طب وسبتي الشغل عنده ليه
تحدثت رهف بحزن ... مرتحتش في الشغل عندهم بس
ثم سمعت رهف أحد يهتف باسمها
توقفت ثم التفتت له بصدمه قائله ... هو انت
اقترب منها ثم تحدث ... انا اسف لو هزعجك بس حضرتك فاهمه موقفي
تحدثت رهف ... انا قولتلك مش موافقه يا .. انت قولتلي اسمك ايه
تحدث ... انا المحامي احمد خيرت يا انسه رهف
نظرت باستغراب قالت مي ... هو في ايه
تحدثت رهف ... لحظه يامي أما انت قولتلك مش عايزه استلم حاجه لاني مش واثقه فيك وعارفه جدي مكنش عنده اي ورث وياريت تقولي مين اللي باعتك
شعر بالارتباك قائلا ... ايه اللي انتي بتقوليه دا يا انسه رهف انا انسان محترم وبذات في شغلي ع العموم هسيبك تفكري تاني ودا الكرت بتاعي بس ارجوكي تفكري كويس
عن اذنكم ....
تحدثت مي ... انا مش فاهمه حاجه
تحدثت رهف ... هفهمك كل حاجه لم نوصل البيت
.........
في فيلا ادهم

طرقت الباب ثم دخلت غرفته
تحدثت نهله ... ادهم عايزه اتكلم معاك شويه
تحدث ادهم. .. خير
ابتسمت بخبث قائله نهله .... كل خير انا حددت معاد مع مدام فريده عشان نطلب ايد كارما
تحدث ادهم بغضب ... ازاي تعملي كدا ياخالتو
نهله بانفعال ... انا عملت الصح يا ادهم ومتصغرنيش قدام الناس هتيجي معايا بكره اكيد
زفر بضيق قائلا ... ربنا يسهل ياخالتو
....................
في بيت مي .....
في غرفه محمد
تحدث محمد بلهفه ... اكيد انتي تعرفي إذا كانت مرتبطه ولا لا حاجه بسيطه جدا يامي
تحدثت بمكر ... ودا يخصك في ايه
محمد بحب قائلا ... يخصني طبعا بقولك خدت قلبي من اول نظره
ضحكت عليه بشده قائله ... لا انت وقعت خالص
تحدث محمد بانفعال ... المهم هتعملي اللي قولتلك عليه ولا اكلمها انا
تحدثت مي بجديه ... لا لا إياك تعمل كدا ممكن تزعل وتسيب البيت
تحدث محمد ... طب ممكن تساعديني وتخليني اتكلم معاها هي علطول مكسوفه ولما بتشوفني بتدخل اوضتها ومبلاقيش فرصه اقعد معاها
تحدثت مي ... قولتلك متتكلمش معاها في حاجه دلوقتي وان كان ع القعده ياسيدي بكره اجازتنا من الشغل وهقنعها نخرج سوا نتفسح بس خليك عاقل عشان عرفاك مجنون
تحدث محمد بسعاده ... بجد يا احلي مي ربنا يخليكي ليا
تحدثت ساخره .. دلوقتي احلي مي يلا يا مصلحجي
........................

دلفت الغرفه
ثم تحدثت مي بسعاده ... واخيرا بكره اجازه من الشغل ثم التفتت لي رهف قائله ... ايه رأيك نخرج نغير جو
تحدثت رهف ... اي حاجه يا مي مش فارقه
عقدت حاجبيها باستغراب قائله ... مالك يا رهف
تحدثت رهف بحزن ... مفيش بس انا مخنوقه شويه
اقتربت منها مي ثم أمسكت يدها بحنيه قائله ... لا انا حاسه مخبيه عليا حاجه اظاهر انتي لسه بتعتبريني غريبه عنك
انفجرت في البكاء قائله بوجع ... انا ليه بيحصلي كدا يامي انا والله عمري ما كنت طماعه ولا حراميه انا عشت أسوأ ايام حياتي لما ماما وبابا ماتوا وبعدهم جدي وبعد كدا اترميت في الشارع وراضيه الحمدالله بقضاء الله بس انا اتظلمت اوي يا مي ومن اغلي اتنين ع قلبي اغلي اتنين كنت بحبهم هما اللي دمروني يا مي ، ثم بكت اكثر
اخذتها في حضنها قائله بوجع ... أهدي يا حبيبتي كل ظالم ليه يوم ، بس مين دول اللي بتحكي عليهم وليه عملوا كدا
تحدثت رهف بألم ... ارجوكي يامي مش قادره اتكلم دلوقتي
تحدثت مي بزعل ... خلاص ابقي احكيلي في أي وقت المهم تنامي دلوقتي وتنسي اللي حصل ......
................
في الصباح يوم جديد
نزل ادهم الدرج ليخرج ثم أوقفته نهله
قائله ... ادهم
التفت لها قائلا ... صباح الخير ياخالتو
تحدثت نهله .. صباح النور علي فين بدري كدا
تحدث ادهم بنفاذ صبر .... عندي شغل مستعجل عن اذنك
أمسكت يده مسرعا قائله ... عارفه انك قاصد تنزل بدري ليه بتحاول تتهرب مني
تحدث ادهم بزهق ... قولتلك ياخالتو هاجي معاكي يلا عن اذنك
تحدثت نهله مسرعا .... متتأخرش يا ادهم
......................
في بيت مي
تحدثت مي ... متخافيش محمد جاي معانا بس عشان مينفعش نخرج لوحدنا وحد يضايقنا محمد محترم جدا وبجد لو اتكلمتي معاه هتعرفي بنفسك دا
تنهدت بتعب ثم قالت ... طب ممكن تخرجوا انتوا انا مليش نفس بجد
تحدثت مي بحزن ... مستحيل هتيجي معانا وبعدين تغيري جو وتنسي كل حزنك حاولي يارهف صدقيني هترتاحي
واخيرا اقتنعت بعد تفكير طويل بالفعل خرجوا سويا وايضا محمد
.......................
في بيت فريده
في غرفه الصالون يجلسون جميعهم
تحدثت فريده بمكر ... نورتنا يا ادهم بجد سعيده جدا بحضوركم
تحدث ادهم ببرود ... شكرا
تحدثت نهله بجديه .. احنا اسعد يا حبيبتي المهم هندخل في الموضوع علطول
ثم دق هاتف ادهم
اخرج هاتفه وتحدث وكان لم يكن مع أحدهم
تحدث ادهم ... ايه
...... ادهم بيه انا شوفتها خارجه دلوقتي مع صديقتها اللي معاها في الشغل وواحد تاني
نهض من مكانه مسرعا قائلا بغضب ... نعم واحد تاني يطلع مين دا
...... اول مره اشوفه يا ادهم بيه معرفوش
بجز علي سنانه بغضب قائلا ... اعرفلي مين الزفت دا وابعتلي العنوان بسرعه ، ثم اغلق الهاتف وخرج مسرعا كالثور الهائج
تحدثت نهله بسرعا ... ادهم ادهم في ايه
شعرت بالاحراج الشديد ثم استأذنت وذهبت وهي في قمة كسفتها
......................
يجلسون في كافيه
تحدثت مي بمرح .... مخرجناش كدا من زمان واتبسطنا اد اليوم ده
تحدث محمد بفرح .... بجد اتبسطتنا اوي مش كدا يا انسه رهف
تحدثت رهف بكسوف ... اكيد
وبعد لحظات وصل ادهم والغيره تشتعل داخله
نظر لهم بغضب شديد ثم قال ... أما ربيتك من اول وجديد مبقاش اسمي ادهم واتجه إليهم بغضب كاد يحرقهم جميعا .....
—------------------------------------------------------------
اللي مش متابع صفحتي فايته قصص كتير
محمد خلف صالح ❤❤

google-playkhamsatmostaqltradent