رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الحلقة الرابعة 4 بقلم هند حمدي

رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الحلقة الرابعة 4 بقلم هند حمدي

رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الجزء الرابع 

رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون البارت الرابع 

رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الحلقة الرابعة 4 بقلم هند حمدي


رواية عفواً لقد أتممت الثلاثون الفصل الرابع

#عفوا لقد اتممت الثلاثون✋

««««««البارت الرابع»»»»»

المأذون.... يابنتي ردي علياااا انتي موافقه علي الجواز ولا لااا

وعد.... وقد سقطت دموعهاااا. فلم تعلم ماذا تفعل وبدأت تتلجلج بكلماتها .. انا انا انا

ولكن صدمت عندما سمعت تلك الجمله

«««الجوازه دي لايمكن تتم»»»

نظروا جميعهم لمصدر الصوت.. فوجدوا
حسن زوج سميه اخت وعد.....

(حسن زوج سميه يعمل باحد ورش الخراطة رجل يعرف الله ويتقي ويعامل وعد كشقيقته لطيبه قلبها عكس زوجته سميه التي ابتلاها الله بقسوه القلب...)

شاهين... حسن اتفضل يابني كويس انك جيت عشان تبقي شاهد علي عقد جواز اخت مراتك

حسن... عايزني اشهد علي ايه يا حمايا... علي جريمه ربنا هيحاسبني عليهااااا لو اشتركت معاكم

انا مش عارف اذي ضميرك سمحلك تعمل كدااا ف بنتك وتصدق الافتري اللي اتقال عليها..

وسلمت ودانك لشيطان

تحدث وهو ينظر الي نجاة زوجه شاهين التي كادت النيران تخرج من اذنهاااا من شده غضبها ولكن تمالكت اعصابها حتي لا يفشل مخططها

شاهين.... جريمه ايه بابني... هو انا لما استر بنتي واستتها ف بتها ابقي برتكب جريمه

حسن.... جريمه لما تبقي مغصوبه....

جريمه لما تتهمها بالباطل وانت ادري الناس ببنتك
‏بنتك تربيتك المصليه اللي خاتمه القرآن ومجوداه
‏بنتك اللي الحي كله بيحلف بادبها واخلاقها
‏تجي ترميها لراجل اد ابوها... عايز يعيش حياته علي حسابها
‏هنا هب مختار.... فقد أوشك علي فقدان اعصابه لقرب فشل مخططه لنيل من وعد التي اهانته ولم يعلم بما حدث غيرهم

مختار..... حاج شاهين.. انا ساكت عشانك لحد دلوقت انما كلمه غلط ف حقي هجيب عليها واطيها.. وهمشي

ناس غيركم كانوا باسوا اديا اني رضيت ببنتهم بعد اللي سمعته مش يهانوني ف بتهم

وربي يا حاج شاهين لولا وجودك... لكنت علمته الادب

هنا ذهب اليه حسن واصبح امااامه

حسن.... تعالي نخرج بره البيت ووجهني راجل لراجل ووريني هتعمل ايه... دا لو لسه فيك حيل ورجليك شيلاك

اوعي تفتكر اني نايم علي وداني ومعرفش اللي حصل ومين السبب ف الكلام اللي اتقال... وربي لولا انك راجل اد ابويا لكنت علمتك اذي تخوض ف اعراض الناس

هنا تلجلج مختار وشعر بالخوف من ان تكون وعد قصت له ما حدث

..

..

..

..

بقلم هند حمدي

كاد مختار ان يشتبك معه الا انهم وجدوا... من ياتي من الخارج

ايه اللي انا سمعته دا يا بابا صحيح حضرتك هتجوز وعد

مختار..... ناجي ايه اللي جابك انت كمان ماهي كانت ناقصاك الحكايه

ايوه هتجوزها... لا عيب ولا حرام... وانت مالك اتجوز ولا اطلق يخصك ف ايه

ناجي بصدمه... يهمني ف ايه.. يعني من كل ستات الدنيا ملقتش غير وعد اللي قلبي مدقش لحد غيرها

اذي قدرت تفكر فيها وحضرتك عارف اني كنت عاوزها.. يعني تعتبر ف مقام بنتك.... وبعدين هو دا جزاء امي

لخدمتها ليك طول العمر دا وتربيتها لاولادك وصينالك بيتك... اخرتها تتجوز عليها واحده من دور عيالها ليه با بابا

لو فيه حد.احق بوعد فهو انااا.... وهكتب عليها حالا.. شوف شغلك يا سيدنا الشيخ

كل ذلك ووعد صامته لا تتحدث... تنتظر رد فعل ابيها

مختار... ايه اللي بتقوله دا يا ولد انت اتجننت... دي هتبقي مرات ابوووك....

ناجي مش هيحصل يا بابا علي جثتي.... عندما سمع مختار ذلك... كاد ان يلطمه علي وجنته الا انهم سمعوا وعد

وعد... كفااايه.... كفااايه.. ايه عروسه بلاستك بتلعبوا بيهاااا..... ايه حيوان هتسحبوا من رقبته وهو لا حول ولا قوه

يا حضرت المأذون... انا مش موافقه علي الجواز لا من الحاج مختار... ولا من ابنه وداااا كلامي النهائي

عندما سمعت سميه ذلك حاولت استماله زوجها شاااهين

شاهين... لو الجوازه دي متمتش يبقا يا انا يا بنتك ف البيت

نظرت وعد لابيها... فوجدت لهفته على زوجته فقط فذهبت الي زوج اختها حسن

وعد.... احمممم أبيه حسن ممكن تستضفني عندك ف البيت كام يوم لحد ما ادبر اموري

حسن..... عيب تقولي كدا يابنت الكرام البيت بيتك... وان مشلتكيش الارض اشيلك علي راسي.... ولازم تعرفي

ان ليكي اخ وكتفه دا زاد وكتفه دا ميه

شعر شاهين.... ان قلبه سيخرج من مكانك لمجرد فكره ترك ابنته لبيته فحاول الضغط عليهاااا

شاهين...... وعد لو خرجتي من البيت داااا مش هتدخلي تاني وقلبي هيغضب عليكي ليوم الدين

ذهبت وعد.له.... اطمن مش هرجع يا بابا وهريح مراتك مني... بس هفضل مستنيه اشاره منك وهتلاقيني تحت رجليك وحاولت تقبيل يده الا انه سحبها وادار وجهه ف الاتجاه الاخر حتي لا يضعف امامها فهي بكريته اول من رآت عينه

كادت سميه تعترض علي ذهاب اختها معهم الا انه اسكتها

حسن..... امشي ادامي يا سميه... ولو نطقتي حرف لحد ما نوصل بتنا لتبقي طالق بالتلاته... فاخذها واخذ وعد وانصرفوا ولم تتم الزيجه لاي منهم

..

..

..

..

...

بقلم هند حمدي

ادخلها حسن المنزل..

روحي ارتاحي يا وعد... اليوم كان صعب ومش عوزك تفكري ف ايه شئ وارمي حمولك علي الله وعليااا

لم تتحدث وعد..... فلم يعد لديها طاقه.... فذهبت لغرفه ابنه اختها... وحمدت الله انها اتصلت بزوج اختها واستنجدت به اثناء ذهابها الي المرحاض فهذا كان اخر امل لهااا وحمدت الله انه لم يخيب ظنها به

ورغم كل ما حدث.... وضعت راسها علي الوساده وراحت في ثبات عميق.... لان ثقتها بربها لا حدود لها

..

..

..

سميه.... وهي تتحدث بالموبايل سرا.. بعد ان ذهب زوجها الي المرحاض

لاااا اطمني.. بس يومين والامور تهدا وهنفذ اللي اتفقنا عليه.... الجوازه هتم طمني ابوكي بس اللي اتفقنا عليه @... بس انتي كمان همتك معايا... وافضلي ورا بابا لحد ما يعمل اللي اتفقنا عليه...

سلام يا مرات ابويا

•• •• •• •• •• •• ••

فوزيه.. زوجه شاهين مع احد جارتهاااا

يا قلبك يا ام ناجي بقي توافقي ان جوزك يتجوز عليكي.. من غير ما تمنعي ولا تقلبي الدنيا ولا حتي تسبيلوا البيت مطربق ع دماغه

فوزيه.... مانا بيني وبينك دورتها ف دماغي... لو كنت عملت اللي بتقولي عليه دا مكنش هيهمه بالعكس... كان هينبصت لاني هسبله البيت يرمح فيه مع ست الحسن... حتي لو مكنتش البت دي كان هيعند ويشوف غيرها
فقولت خليها بجميله.. واقوله اني موافقه لا وفرحانه كمان

الجاره.... طب وبعد كدا عملتي ايه نوريني طربقتيها علي دماغهم اذي

فوزيه..... ابدا انتي عرفه ان اسمالله عليه ناجي ابني كان هيموت عليها... وانا وابوه وقفناله... خفنا متخلفش عشان سنها..... دا اللي كنت فكراه انما طلع الراجل الواطي عينه منها

المهم استنتهم حددوا كتب الكتاب .... وهما هناك اتصلت با ناجي واتشحتفت.. واقعدت اعيط وقولته

ابوووك بعد خدمتي ليه عمري كله رايح يجازيني ويجوز عليا.... عيله اد ولاده

البيه ف الاول... عمل انه زعلااان وقالي هكلمه واول ما عرف هي مين طار علي بتهم... وحصل اللي حصل

الجاره.... لا واعيه يام ناجي بس افرضي ان ابنك ممنش اهتم وكان شلها من دماغه كنتي هتعملي ايه

فوزيه.... لا انا متاكده انه لسه بيحبها... ظا اخته كل ما تجي ميبطلش سؤال عنهاااا.... عشان كدا ابو ناجي كان مخبي موضوع جوازه منها عليه عشان عارف ان ابنه بيحبها الراجل الناقص...

الجاره... بس انتي كدا وقفتي الواد وابوه قصاد بعض

فوزيه.... يا عبيطه ماهو دا المطلوب... عمر مختار ما هيضحي با ابنه الوحيد عشان الجوازه السودا دي.. وقصدت اعرفه قبل كتب الكتاب علي طول... عشان متقعش الفاس ف الراس

الجاره.. لا واعيه وميتخافش عليكي

••
••
••
••

استيقظت وعد علي شجار....سميه مع زوجها حسن

يا تري ايه اللي مستنيكى تاااني يا وعد... وايه سبب المشكله بين سميه وحسن

ويا تري والدها هيفضل علي قراره

تفااعل وتوقعاااات حلوه يا بناات🙈🙈


google-playkhamsatmostaqltradent