رواية ألعاب عائلات حقيرهه الحلقة الأولى 1 بقلم اسيل طارق

 رواية ألعاب عائلات حقيرهه الحلقة الأولى 1 بقلم اسيل طارق

رواية ألعاب عائلات حقيره الجزء الأول 

رواية ألعاب عائلات حقيره البارت الأول 

رواية ألعاب عائلات حقيرهه الحلقة الأولى 1 بقلم اسيل طارق


رواية ألعاب عائلات حقيرهه الفصل الأول 

#ألعاب_عائلات_حقيرهه
الحـلـقه1

✨للـكـاتـبـةة اســيــل طــارق ✨

ريم ناضت الصبح صلت و دارت الفطور
سراج كيف نايض من نومه يحك ف عيونه: ماما 🥺وحضنها
ريم: صباح الخير حبيبي
سراج: صباح النور
ريم قعمزت ع ركبتها وشدت خدود سراج: امشي اغسل وجهك وتعال بس تفطر تمام ي حلو
سراج باسها ع خدها ومشي يجري يغسل ف وجهه

ريم وقفت ع طاوله وتنهدت مشت ل غرفة اميره وكالعاده لقتها راقده ورسمات جنبها خدت الرسمات قعدت تشوفلهم ب غل
كانت اميره راسمه نفس لاشخاص يلي دمروها حياتها بالعابهم وكانت بنت برئيه
ريم خدت الرسمات ومشت ع البلكونه حرقتهم: المااضي هو يبي الحاضر مانقدروش نهربو منه ولا نقدر نعيشو بلا الماااااضي ويلي تو مخلاني عايشه بعد العذاب الانتقاااام بس 🔥

سراج: مااااما وييينك هي نستنا من بكري نبي نفطر وبنمشي للمدرسه تاخرت
ريم فاقت ع روحها لوحت الرسمات من البلوكه وكانت والعه فيهم ونزلت تجري ع خاطر ولدها وهدا زي كل يوم عند ريم
فطرت ولدها ولبساته حوايج المدرسه وقعدت تستنا معه لين جاه الباص
سراج:باي ماما
ريم: باي ي روح ماما انت ❤️🥺
سراج ركب الباص ومشي اما ريم مشت دارت طاسه قهوه وخدت الكتاب وبدت تقرا من وين ماوقفت وتذكر ف كل بتفصيل كله قاعد مطبوع ف ذكرتها

حسام: اني نعرف شن ندير وكانو ملامحه مايطمنوش
مؤيد: بوي احكي شن فيه
حسام: اختك إيلين
مؤيد: اي خيرها
حسسام: نخطفت وحط ايديه ع راسه
مؤيد: شن تحكي تي مبكري كلمت ريم صاحبتها هند قدامنا وقالت عندها
حسام: اني قولتلها تقول هم
مؤيد خبط ع طاوله بغل: من خطفهااااا وامتا وليش طلبت من هند تقول هكي ليش كدبت ي بوي
حسام: اهدددي ي مؤيد اهدي قولت هكي مانبيش يطلع شي برا ولافضل امك وريم مايعرفووووش ليش ترجع إيلين اما من خطفها مانعرفش بس جاني اتصال تهديد ومدله تلفون وشوف هادي اختك
كانو صور بعتوها الخاطفين ل حسام كادليل وإيلين كانت مربوطه ومصكريلها فمها وعيونها بش ماتقدرش تحكي ولا تقدر تشوفهم من

صهيب: اني ماتشبحليش عارفينك ح تفسد الخطه لو عرفت
مختار طلع معصب و قربع الباب وره
مختار: زعم من ل خطفينها و وين مكانها
( مختار كان عادي عنده يقتل و يخطف بس المهم ماتكونش بنت ولو مش عارفه شن تكون مدايره بس مايقبلش ل روحه يخطف بنت 🔥)
مختار قعد ماشي جاي ف نفس المكان ويحاول يرتب لاخبااار ف بعضها ويعرف شن فيه ف راسهم

مختار: مؤيد و مالك وصهيب اصحاب كيف جت ولا امي كانت عارفه وعادي تي هي امي لو تقدر تمشي تقتل هديك العيله

✨ كـاتـبـةة اسـيــل طــارق ✨

مالك: ضروري مانبعدوه من الحوش ومن دوشه هادي
صهيب كان حاط الدخان ف فمه ويولع فيه: اي لانه ضروري بس شن السبله
مالك: اهني المشكله
صهيب: تو نفكرو ف حل اني ماشي ل امممي نكلمها 🔥
مالك: تمام وطلع لاب توب متعه وكالعاده يهدرز ع بنات ومكالمات فيديو وجو 🤷‍♀️

ريم: وانت بخير يقلبي صكرت النت وقلبها فيه حاجه نازكتها
ريم مشت طلعت المذكره يلي ع هيئة كتاب
ريم: اليوم شريتك واليوم بنبدا نكتب فيك كل شي وبدت تكتب من اول مانضت ل اخر شي
ريم وهدا نفسه اول يوم اختي إيلين تقعد بعيد عليا الساعات هادي كلها ❤️ استحشتها 😅

ريم فاقت ع روحها ونزلت دمعتها ع الكتاب وهي تقرا وتذكر
اليوم يلي شرت فيه المذكره بش تكتب كل شي يصير معاها وع اساس بيقعد ذكره حلوه ل صغارها و صغار صغارها ف المستقبل بس صار العكس تماما
كانت اول مره تكتب ف هالكتاب واخر كلام كتباته( وهدا نفسه اول يوم اختي إيلين تقعد بعيد عليا الساعات هادي كلها ❤️ استحشتها 😅 )
ريم خدت نفس وتحاول تسيطر ع روحها
اول يوم تقعدي فيه بعيده عليا ومن بعد هاليوم هداكه ادمرت وبديتي بعيده عليا ياريت نرجعو نتلاقو 💔 بجد نقولها و ح نرجع نقولها استحشتتتك هلببببا ي احلا اخت 🥺

يمكن اختك تتعاركي معاها هلبا وتقوليلها نكرهك بس الاخت تقعد اخت وح يقعد حبها ف قلبك لين تموتي ع قد مايصير بينكم مشاكل بس ح تقعد اختك ❤️ يلي لما تخسرها تتحسري ع ايامك وتقولي ياريت ترجعلي ولو خمس دقايق نبي نحضنها نبي نبوسها ونشكيلها همممي الاخت نعمه ❤️

ريم سكرت الكتاب وحطاته ع صالون مشت للكوجينة اطيب ف الغدي شافت الساعه لقت روحها متاخره شوي بلا الخدامه متعها ماتعرف ادير شي وتخش ف بعضها
ريم صكرت ع الغاز ومشت لبست عبايتها و وشاحها وبعد دقيقتين بزبط بدي يرن جرس الباب
مشت فتحت الباب
الدكتور: السلام عليكم ان شاء الله مانكونش تاخرت
ريم: وعليكم السلام … لا دكتور ع الوقت ديما انت 😅❤️ تفضل تفضل
الدكتور: كيف الحال
ريم: الحمد الله بخير
الدكتور: وكيف حال اميره
ريم: ع نفس الوضع من السنين
الدكتور خشت ل غرفة ريم يلي كانت راقده وماتنوض غير ساعات معدوده وترجع ترقد شبه حياتها كلها راقد كانها تبي تنسا شي
الدكتور: نذكر وقت جتوني من 6سنين وشهرين واميره من وقتها لتوا ع نفس الحاله
ريم: ليش ماتبيش ترجع زي ما كانت ي دكتور
الدكتور: حالات زي هادي مرات تشفي ومرات لا هي لحد لارض تعتبر كويسه يعني ماوصلتش لمرحله تكون فيها خطيره ع نفسها وانتي حاولي ماتخليهاش توصل للمرحله هادي
ريم: كيف
دكتور: انتي حاولي توريها قيمة الحياة وخليها تتخالط ب ناس مره مره لانه لو قعدت ف غرفتها اكتر من هكي واستمر نومها بطريقه زي هادي ح يكون فيه خطر ع نفسها هي بذاته تبدا خطر ع نفسها هي مش ع غيرها
ريم: اي
دكتور: من سنين اني قتلك خليها برا المستشفيات يعني مادخليهاش ع وله مستشفي واني ح نجي نطمن عليها ف الحوش لانه لو دخلتيها للمستشفيات ح تحس روحها مريضه وعندها مرض عقلي ومن لاشياء هادي
ريم: اي ?
دكتور: وتو بنقولك حتا التقرير متع المستشفي معش نبيهم تشوفهم لانه زي ماقتلك تاتر عليها ابسسط شي واني ح نجي كل فتره نطمن عليهها ولادويه متوريلهاش وحاولي تعطيها بلا ماتنبه بمعنا انك تخلطي الدوه بششي وهك
ريم: اي اي فهمت بس و التحليل شن بيصير فيهم
دكتور: ح نجي اني وناخد منها دم بلا ماتنتبه وله تكون راقده
ريم: اوكي شكرااا هلبا
دكتور: العفو وطلع
ريم قعمزت ع سرير جنب اميره وبدت تمسح ع راسها باستها ع راسها ومشت ل كتابها مره تانية تقرا وطول السنين هادي كانت ع نفس الشي تقرا شن صار معاها وكل ماتقرا كل متاخد ف عبره اكتر

فرج ماشي جاي ف نفس المكان ومتوثر
سند: احني قتلنا وخلاص وهادي حبيبتك مش ح تعرف انت خيرك خايف ومش غير هي مش حتعرف مافي حد بيعرف
فرج: امس درتلها ع اساس جو مهتم بيها ونحبها ودوه فاضيه بش لو عرفت انه اني قتلتها تي هي قريبه عليها هلبا وتحبها
سند: وين نندرو وقت خطفناها
فرج يخبط ع راسه: اني اني غبي ع اساس ماشي بنشوووف ريم بس البنت يلي ف جنان كاااانت طرف وقدرتش نتحمل ف خطفتها بس مفروض رجعناها
سند حط يده ع كثفها: احني وقت قتلنا كان عندنا حق وقت اغتصبانها عرفت اسمأنا وعرفت شكلنا مافي حل غير انه نقتلوها وتاني شي ماتنساش انه العيله عندها هلبا اعداء واني قدرت نوصل ل عيلتها وهددهم وبعد فتره نقوللهم هربت وتم
فرج هز راسه بمعنا تمام بس ف جوته خووف

مختار كان طالع ويسكر ف بطم السوريه و يساوي ف الكم متعه لين وقفه صوت امه ومالك يحكو
زهره: تو نبي نمشس نشوفها
مالك: مش فاضي اني ولله اجليها
زهره: لا مانقدرش أناجلها قداش لينا نتمنا نشوفها بمنظظر هدا وننتقم من العيله
مالك كان يشوف ل ساعه: عندي اجتماع بعد نص ساعه واجتماع ضروري
زهره: به انت البنت وين حاطها
مالك: ف لاستراحه
زهره: تمام تمام وحطت يدها ع كثفه موفق ودير بالك ع روحك
مالك باسها ع راسها وطلع ييجري
مختار: واني كيف متفكرتش انه ف لاستراحه قعد يشوف ل مالك ليين مشي و ركب سيارته ومشي للاستراحه

ريم اتصلت ب اختها لقتها مقفل قعدت منشغلها علها
ريم: ماما
ام ريم: ها
ريم: إيلين من امس مقفل
ام ريم: وبه
ريم: انشغلت عليها هلبا حاسه انه فيه شي 🥺
ام ريم شبحتلها بطرف عينها: تلقيها فرحت طلعت برا الحوش بش تقدر تصيع براحتها بس خل تروح نوريها كيف تطلع بلا ماتقولي
ريم: ي ماما نقولك مصكره شفرتها خايفه عليهااااا هلبا بالك فيها شي
ام ريم: مافيها شي وحتا لو صارلها شي شن بنديرها امشي ديري الغدي افضل تو بيروح بوك جعان وبطلي الجو زايد
ريم تنهدت بصبر وناضت
ريم: اصلا اني كيف جيت وحكيت معاها هي من امتا عتبرتنا بنتها بالله
مشت ادير ف الغدي وهي مش مطمنه

مختار خش للاستراحه شاف بنت ي فاقده الرعي ي راقد ومربوطه ع الكرسي

مجد: متاكد
سند: اي ومافيش حل غير نبعتولهم الجته ويدفنوها من حق المسلم الدفن ساد غلطنا بلاش نزيدو
مجد: انتم بعتوها وله
سند: اي بس قاعد موصلهاش لما يوصلها يقولنا

شخص ملتم وجهه حط شنطه وطق ع الباب ومشي
ريم: مني ?
خدت الوشاح حطاته ع راسها وفتحت الباب لقت الشنطه فتحتها واهني كانت الصدمه
ريم بدت تبكككي وتعيط بصوت عالي لين الكل لتمو عليها
ريم طاحت ع لارض وهي تحاول تستوعب الشي يلي تشوووف
ريم: نووضي 💔 نوووووضي مش ح تسيبني صح انكلم فيك ومست ايدها
ام ريم: شن فيه ولما شحبت الجثه حطت ايدها ع قلبها
ريم: كنتي سندددي بالله نوضي كنتي بييير اسراري حرام تسيبيني 😭
ام ريم مصدومه ومش عارف تتكلم لين جت اختها يلي هي خالة ريم وراجلها
ام ريم شبحتلهم
سعاد: اني جيت بنق وشبحت للجثه 😳😳😳… حطت ايدها ع فمها وداخت
راجل سعاد معش عرف شن يدير واخد صدمه كبييييييره لا قادر يتكم ولا يترحك
عايده( ام ريم): المرا شوفها تعال داخلها الداخل
راجل سعاد صحي ع روحه وقام مرت خوف وهو يشوف للجثه

مختار: اسمك إيلين صار
إيلين: طلعني من اهني ولي جاااايبني اهني
مختار: مش اني ل جايبك وله عندي عليش جايبك بس تو جيت بش نوصلك لحوش اهلك فقط يلا نوضي تحري و وقف بش يمشي
إيلين: استنا
مختار: شن نعجبتي فيا بسرعه هادي 🙂
إيلين قلبت عيونها: تو مربوطه ف الكرسي كيف بنوض فكني
مختار: مش مجبور نفكك طيب فيا يلي جيت بنرجعك ع الحوش
إيلين تشوفله وخلاص
مختار: الصبر الصبر شوي وسمع صو باب لاستراحه ينفتح

زهره صكرت الباب ودخلت لقت إيلين مربوطه ومصكره عيونها ع اساس دايخه وكدا ومافي حد بحداها
زهره قربت عليها وشدتها من شعرها
إيلين فتحت عيونها بوووجع
زهره: لما نوري فيتك انتي وعيلتك
إيلين حطت ايدها ع شعرها: بعدددي من عليااا
زهره حولت ايدها وبعدين طول رجعتها وشحتلها شعرها بقوه إيلين حست انه شعرها كله طاح ف ايد زهره وبدت تبكي من كثرت الوجع
زهره: اني من يوم عرفت اهلك نكرهههم وبناخد حقي منهم دمروووونا ربيت صغاري ع لانتقام ف تحلني تتطلعي من اهني وله دموعك يأثرو فيا
مختار كان يشوف فيها من بعيد ماقدرش يقرب بش امه ماتشوفاش لانه لو شفاته مش ح تخليه يهربها
طلع تلفونه واتصل ب امه
زهره خدت تلفونها وردت: ايوا
مختار: امي وينك
ززهره: عند الجيران علاش
مختار: عند جيران? وليش ماشيه
زهره: وله ياولدي كساد قولت نمشي
مختار: به ارجعي فيسع نبيك
زهره: شن فيه
مختار: حاس روحي تاعب يما
زهره: تمام تمام يروحي جايه و خلي اختك اميره تهتم بيك شوي مابين جيتك ❤️
مختار: ماطوليش… باي وصكر الخط
زهره شبحت ل إيلين: تو طالعه ضروري بس ح نرجعلك يوم تاني

ريم تبكي ع بنت خالتها يلي ماتت وتوووجعت هلبا
سعاد بدي يرجعلها وعيها واول مافتحت عيونها بدت تبكككي وتخبط: بنتتتتي نبي بنتي
عايده: اهدي ي سعاد اهدي وقعمزت بحداها تهدي فيها
سعاد شدت يد عايده: هي بنتي الوحيييده نبييييييها ماعنديش غيرها 💔 اكيد ادير فيا ف مقلب زي كل مره صححح 😭جيبوهللللي نبييهاااا
عبدالفتاح منزل راسه لوطه بش سعاد ماتشوفش دموعه
ريم: تفضلي خالتي اميه وتمسح ف دموعها
سعاد: ريم قوليلها انتي تنوضي هي تحبككك وتسمع ف كلامك كلمييييهاا … كلاااب حسبيييي الله ونعم الوكيل فيهم امس وهي جايتك خطفوها 😭💔 قعدو يبعتولنا ف صور ليها وتو قتلوها حسبييي الله ان شاء الله لا يربحو دنيا ولا اخره وتخببببط
ريم حضنت خالتها وتحاول تخفف عليها مع انه الجرح يلي كان ف قلبها اكبر من جرح سعااااد بهلبااا
سعاد: اني كيف بنقدر نعيش بلاااها كيف بس قولولي
عبدالفتاح قرب ع مرته حط ايده ع كثفها قعد يشوفلها كيف مكسوره معش قدر يتحمل ومشي
عايده: هدا ل كاتبه ربي مافيش اعتراض 💔

ريم ف نص حزنها اذكرت اختها يلي من امس مهناش اتصلت ب هند ماردتش بعتتلها رساله مش تقول ل إيلين ع خبر وفاة بنت خالتهم
وبعد دقيقتين وصلتهم رساله تعزيه من هند وقتلها حاضر تو نقووللها
ريم شاف ل كثفها لقت خالتها رقدت من كثرت البكي باستها ع راسها وحطتها ع سرير ومشت تجري للحمام ( اكرمكم الله )
فتحت الشيشمه مش مايطلعش صوت بكاها وبدت تبككككي وتحاول ماطلعش الصوت من لاول نهارت وماقدرتش تشد روحها بس قعد شافت حالة عبد الفتاح يلي مش قادر حتا يبكي وحالة سعاد قررت تكون سادنهم ❤️ تكون سند الناس يلي تربت بينهم وحبوها اكتر حتا من اهلها
ريم حاولت توصل باختها بس شي شي اهني حست انه صاير حاجه بجد

مختار كان يسوق وجنبه إيلين يلي تستنا امتا توضل ع نار
إيلين: نسالك 🙂
مختار: اسالي
إيلين: يلي مبكري جت امك بس ليش اختفطوني وتو تبي ترجعني للحوش بسهوله هادي
مختار: مش اني ل خطفتك
إيلين: انت وخوتك واحد 🙂 وكان من واحد من خوتك امك يطلع منها
مختار: تبيني نرجعك للاستراحه ره قاعدين مابعدناش
إيلين: لالا… نبي تلفونك?
مختار شافلها بطرف عينه
إيلين: نبي نتصل باختي
مختار هز راسه ومدلها التلفون
إيلين كيف بتاخد غير رايه ورده ل جيبه و وقف السياره
إيلين بخوف:ءءا شن ادير ليش وقفت
مختار: اني ح نرجعك للحوش بهدوه بس بشرط
إيلين: وشن هو الشرط
مختار: لو تحكي ل حد من عيلتك من لخطفك اقسم بالله نقتلك ف مكانك
إيلين: وشن تبيني نقوللهم
مختار: دبري قوليلهم ماشفتش مانظرهم واني ح ننزل معاااك ونقوللهم لقيتك ف طريق هاربه فهمتي بس لو قولتي عكس هالكلام ولله نوريك نار جهنم
إيلين هزت راسه بمعنا باهي وكانت خايفه من نبرة صوت مختار
طلع تلفونه وعطهولها وكمل طريق
إيلين تكتب ف رقم وبخوف
ريم شافت تلفونها رقم غريب مابتش ترد وعاودت اتضلت إيلين مره تانية
ريم بصوت حزين: ايوا
إيلين: ايوا ريم اني إيلين
ريم: وينك وييينك نتستنا فيك من مبكري غير امتا ترووووحي بس بعتلك رساله مع هند
إيلين: اني
ريم ماعطتهاش مجال بش تحكي: العزي صار ف حوشنا تعالي بسرعه ناس بدت توصل
إيلين: 😳 كيف عزي مني من توفاه
مختار شافلها وقعد منتبه شن تحكي
ريم: قمز( بنت خالتهم)
إيلين نزلو دموعها وبصوت متقاطع: امتا وكيف صار 💔
ريم: امس ف ليل كانت جايتني جو اشخاض خطفوها 💔 واليوم جابولنا جثثه متعها
إيلين طول شافت ل مختار وبدي يدور ف راسها انه هم داروها
إيلين: اني شوي وجايه 💔
ريم: ماطوليش بسرعه وخالتي تاعبه هلبا
إيلين: تمام تمام صكرت الخط ومدت تلفون ل مختار وهي ترجف و واضح عليها الخوف من مختار كيف بتتكلم بس خافت يصير فيها زي ماصار ف قمر ف قررت تلتزم الصمت

ريم: بابا
حسام: ها
ريم: كلمتني إيلين وقتلي هي شوي وتجي بس لو نمشو نجيبوها احني احسن خير ماطول اكتر
حسام نصدم وققت قال كلمتني إيلين شوي واتجي: ئءا مداما قتلك بتجي اكيد تكون ف طريق وتو ناس لو مشينا جبناها ح يبدو يحكو
ريم هزت راسها بمعنا باهي
حسام: حكت معاك بتلفونها وله تلفون هند
ريم: كلمتني برقم غريب
حسام هز راسه وطلع وهو مصدوم مداما بيرجعوها من تاني يوم ليش خطفوها وبدو افكار ف راسه انه داروها شي

فرج: ان شاء الله غير ترد خامس مكالمه نتصل بيها
ريم شافت تلفون يتصل ردت
فرج: ايواحبيبتي كييف حالك
ريم: الحمد الله
فرج: عظم الله اجركم
ريم: اجرنا واجركم… اني قاعده ماتكلمتش كيف عرفت ?
فرج: سمعت انه فيه حالة وفاة عندكم ولما سألت وهكي عرفت انه بنت خالتك
ريم: اها تمام …نحكي معاك بعدين اني مش فاضيه تو ❤️
فرج: تمام حبيبتي ديري بالك ع روحك
ريم: وحتا انت دير بالك ع روحك حبي وصكرت الخط
فرج تلوح ع سرير براحه وبعد ثواني بس ناض يجري ينادي ف اخته وامه ابصر شن اذكر 🙂

إيلين وصلت للحوش نشوف ف ناس كلها ملتمه وصوت عيااااط معش عرفت نبكي ع بنت خالتي يلي ماتت وله ع حالي ويلي بيصير 💔 بعد يلي صار فينا ف طريق

مختار يشوفلها وهو مش قادر يدير شي ومنزل راسه لوطه

إيلين قدمت خطوات للحوش واني قلبي مكسور بش عارفه انه يامات وح نلحقك ي قمر ح يجيبو نهايتي كنت فرحانه انه راجعه وماطولتش بس بعد ل صار تمنيت قتلوني وقت خطفوني

مختار: إيلين
إيلين شبحتله بخاطر مكسور
مختار: انتي متاكده
إيلين: اي ع خاطرها ندير كل شي ولو كان الثمن موتي … بس نحكولهم بعد ايتم العزي
مختار هز راسه وعارف انه حتا هو ح يطيح ف مشاكل بس يلي صار سبب خوته
حسام شافهم من بعيد جاهم يجري
حسام: إيلييين
إيلين شبحت ل بوها وهي خايفه
حسام: انت شن ادير معاها وشد ايد إيلين
إيلين: بابا اني كنت مخطوفه وهو لقاني ف طريق هاربه منهم ف وصلني
حسام شاف ل مختار: شكرا
مختار: واجبي ولا يهمك
إيلين دخلت الداخل للحوش وهي تشوف ل مختار
ريم اول ماشبحت إيلين طول مشت حضنتها بدو يبكو
إيلين: خلاص يعمري هادي قددرت ربي 💔 عارفه قداش كانت قمر قريبه ليك
ريم مسحت عيونها وقعدت تشوف ل إيلين من فوق للوطه
ريم: مشيتي هك ل هند … وليش مشيتي بلا ماتقوليلي
إيلين ماكنتش فاهمه
ريم: قعدت نتصل بيك مقفل لين اتصلت ب هند قتلي انك عندها وبابا قالي انه انتي قولتيله قالك به بس ليش قولتيليش
إيلين: اها اي اي اتصلت بيا هند قتلي تعالي ضروري مالحقتش
ريم: متاكده
إيلين: اي ❤️
ريم: به اوكي امشي خودي دوش وبدلي دبشك
إيلين: تمام … مشت وهي تفكر ليش بوها كذب 🙂 اصلا اول ماشفها كان عارف انه هي مخطوفه بس ليش يكدب عليهم

مؤيد: امتا رجعت
حسام: نقص صوتك لو سمعو الناس اطيح سمعتنا… مبكري ماليهاش هلبا جابها مختار
مؤيد: مختار نفسه نفسه 😳
حسام: ايه

هناء: خالي اني طالعه شوي عندي شغل
خالها: تمام بنتي ديري بالك ع روحك
هناء: حاضر وطلعت خدت تاكسي ومشت ل حوش زهره 🙂
نزلت من تاكسي وهي اتشوف للفيلاااا يلي بتموت عليها ومستعده ادير اي شي ع خاطرها
قعدت تشوف للفيلا وهي ماشيه وقفت ع حوض السباحه
هناء: محلاها هالفيلا🤤
شوي ويطلع مالك من تحت الميه
مالك: بس اني احلا
هناء: استغفر الله 😳… انت منين طلعت
مالك يشوفلها: شن رايك انتي
هناء قعدت اتمتم
مالك طلع من الحوض وهو يبتسم ويقرب ع هناء: باب غادي لو تلخبطي نوصلك
هناء: زبطه اي اي
مالك خدي الفوطه متعه وبدي ينشف ل شعره
هناء تمشي وتشوفله لين ضربت ف العرصه
مالك: انتبهي😂
هناء حطت ايدها ع جبهتها بوضع وكملت طريقها وتحكي مع روحها
هناء: لو نندري ع انه مالك خفيف لدرجة هادي ره درتله هو سحر بدل خوه 🙂 اسهل واسرعلي بس يلا حتا لو الحكايه خدت وقت بس مافيش مشكله المهم فيه نتيجه ف لاخير حلوووه ✨
الشغاله فتحت الباب: تفضلي
هناء: اني هناء جايه ف مقبلة شغل طلبتني مدام زهره
الشغاله: اها تفضلي ع الصالون مابين حكيت مع المدام
هناء هزت رراسها بمعنا باهي وهي تبتسم بعد شافت باب الدخول وصاله واستقبال وغيره بهلبا حاجات وكانت الفيلا من داخل احلا ❤️من برا بجد

يتبعع…


google-playkhamsatmostaqltradent