رواية الإبنة الملعونة الفصل الثامن 8 بقلم دودا حودا

 رواية الإبنة الملعونة الفصل الثامن 8 بقلم دودا حودا

رواية الإبنة الملعونة الجزء الثامن

رواية الإبنة الملعونة البارت الثامن

رواية الإبنة الملعونة الفصل الثامن 8 بقلم دودا حودا


رواية الإبنة الملعونة الحلقة الثامنة

#الابنه الملعونه

#الحلقه الثامنه

#بقلم دوداا حوده

هايدي :علشان تعرف بس المهم الفلوس ومش هاخد الفلوس كلها هاخد ربع مليون بس

فرج:بس انا عايز ايديكي النص مليون

هايدي :والله انت وذوقك بقي

فرج :بس بشرط

هايدي :قول مع ان مينفعش تشرط عليا

فرج :اتجوز اختك سماح

هايدي :وانا اعمل يعني

فرج :تساعديني اتجوزها

هايدي :ايوه ازاي اعمل اي

فرج :مش عارف بس فكري معايا

ودخلت سماح الاوضه

هايدي :تمام يا ياسمين هكلمك تاني

سماح : قلبي وجعني اوي علي ماما

هايدي :هي اللي تعباه نفسها ما تاخد الفلوس منه وخلصنا لازم نبلغ ونعمل حوار شغل ملوش لازمه يعني وبعدين احمد مين ده علشان يفضل راشق لينا كده

سماح :انتي اي يابت يخربيت كده يعني دي غلطته أنه واقف جنبها

هايدي :اه والناس لما تفضل تشوفه طالع نازل تقول اي

سماح :مين اللي بتتكلم هايدي معقول ودخلت الام

سناء :سماح قومي اعملي الاكل علشان احمد اتصل وجاي يتغدا عندنا

وانتي يا هايدي روقي الشقه

هايدي :مين اللي تروق انا مش هعمل حاجه

سناء :بت انتي انا ساكته وكل يوم هتقول هتبقي عاقله مافيش فايده فيكي

سماح :انا قائمه اهو يا ماما

هايدي :ماتشوفي شروق

سماح :يابت انتي هبله الدكتور قايل شروق عندها القلب ومينفعش تعمل مجهود

هايدي :وانا ظوفري هتكسر أو عملت حاجه

سناء :هايدي قومي اخلصي

هايدي:يوووو حاضر حاضر وجه احمد وبعد الغدا اتكلم مع سناء

احمد :ماما أنا عايز اطلب منك طلب

سناء :والله يابني لو بايدي لاعمله عيني ليك

احمد :انا يتيم الاب والام وكنت عايش مع عمتي وانتي عارفه أن محدش بيستحمل حد فامشيت واشتغلت واعتمد على نفسي بس الحمد لله بقيت حاجه وبصراحه عايز اطلب ايد بنتك سماح

سناء والله يا حبيبي انت متتعوضش بس عالاقل ناخد رأيها

احمد :اكيد طبعا

هايدي :واحنا نعرف عنه اي ده بقي علشان تخدي راي سماح

سناء :هايدي علي اوضتك

هايدي :بس اصل

سناء : هايدي علي اوضتك

وقامت هايدي

دخلت الأوضه

هايدي :لاااا منا مش هسيب الربع مليون يروحه كده

سماح :بتقولي اي اصل كنت حطاه الهاند فيري في ودني

هايدي :اسكتي انتي

سماح :مالك يا بومه

هايدي :مافيش انتي ممكن توافقي علي احمد ده

سماح :اوافق عليه ازاي

هايدي :لو طلبك للجواز

سماح :انتي تحلمي صح

هايدي :خلاص خلاص ودخلت الام

سناء :انتي عالطول لسانك مسحوب منك

هايدي:هو انا مليش راي في البيت ده

سناء :ليكي راي بس الاحترام أن رايك يكون بينا وبين بعض مش تكسفي الراجل

سماح :هو فيه اي

سناء :احمد جه وطلب ايدك للجواز

سماح :انا ازاي ده

هايدي : يعني مش موافقه

سناء : وانتي مالك يخربيت كده

سماح :بس احنا يا ماما منعرفوش

سناء :اكيد هنسال عنه يا حبيبتي

سماح :هو باين عليه محترم ومودب

سناء :وانا بقول كده برضه وفعلا جه احمد ولبسه الدهب وجه لسناء خبر موت مامتها

سناء :امي معقول وجريت علي البيت هناك وفي العزاء

طلع فرج يعزي سناء

فرج :البقاء لله تومري باي خدمه

سناء :عزاك مرفوض

فرج :ليه بس كده

احمد :لو سمحت كلامك معايا انا انا راجل البيت

فرج :بصفتك اي بقي

احمد :ملكش فيه اتفضل انزل ونزل واتصل ب هايدي

فرج :فيه اي بقي مش فاهم

هايدي :البيه خطب سماح ووشه نحس يوم الخطوبه تيته تموت

فرج :سيبك من تيته اي الحل كده خلاص

هايدي :مين قال في فكره حلوه اوي

فرج :قولي

هايدي :سماح متبقاش بنت

فرج :مش فاهم قصدك

هايدي :يعني حد يغتصبها وأحمد يسبها وتيجي انت علشان تستر عليها

يتبع

google-playkhamsatmostaqltradent