رواية اتخطفني لأكون له سجينه الفصل الرابع 4 بقلم وفاء كامل

 رواية اتخطفني لأكون له سجينه الفصل الرابع 4 بقلم وفاء كامل

رواية اتخطفني لأكون له سجينه الجزء الرابع 

رواية اتخطفني لأكون له سجينه البارت الرابع 

رواية اتخطفني لأكون له سجينه الفصل الرابع 4 بقلم وفاء كامل


رواية اتخطفني لأكون له سجينه الحلقة الرابعة

روايه.. اتخطفني لأكون له سجينه 😓 ..
بقلمي✍️وفاء كامل
الفصل🙈 الرابع 🙉

💔💔💔💔💔💔💔💔💔
وصلنا الفصل ال فات ع أدهم وهو يوصف حسناء وهي نائمه

انها حقا كالملاك وجهها طفولي جدا
ف ها أنا ع حق عندما أردت أن اتزوجها
لاقنع الكل ان بهذه الطريقه هكسر والدها وهحرق قلبه عليها
بس ال محدش يعرفه اني قلبي موجوع عليها ومش قادر ع اذيتها
م اول ما عيني جت ع عيونها الزرقاء كموج البحر
سحرتني بجمالها م اول نظره

ولكن فجأه ابعد احساسه بالشفقة تجاهها فقد احترق طوال سنوات بانتظار تلك اللحظة..! التي يثأر فيها لأخيه ووالده

لينظر لها مره اخرى وقد نامت تماما ودموعها ماتزال علي وجهها

ليقترب منها ويتاملها قليلا كم تبدو خائفة تضم جسدها الصغير علي صدرها وكانها تحميه
ليمد اصابعه ليمسح دموعها ويتمدد بجوارها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ف قصر محمد النجار
جاء له خبر زواج ادهم م ابنته حسناء نزل عليه كالصاعقه
مما افقده توازنه وفقد الوعي
اسرع اليه والد احلام ورجالته
وقام بالاتصال بالطبيب
وجاء الطبيب واعطاه حقنه مهدئه

الطبيب.. انا مش حذرتكم ممنوع اي اخبار تذعله
والد احلام.. فعلا محدش فينا بيضايقه
احد الحراس.. يا بيه محمد وقع لما عرف بخبر جواز بنته
والد احلام.. يا خبر
انت اغبييييييييه مين ال قاله هو مش هيستحمل احنا كنا هنتصرف م غير ما يعرف 😡😡
احد الحراس.. احنا اسفين يابيه
امرهم بالانصراف وجلس بجوار محمد يمسك بيده ويقول متقلقش هنجبها وهننقذها منه ومش هيقدر يلمسها حسناء بميت راجل ومش هتقبل ابدا

فجاه فتح محمد عيونه ببطئ شديد
وتكلم بتعب والم.. حسنااااء
انتي فين يابنتي
حقك عليا
انا السبب
وعندما سمعه والد احلام اخذ يبكي عليه وعلي حسناء ابنت الغاليه اخته وع كسره فرحه بنته احلام بجوازها واصبحت فرحتها بعرسها هو البكاء الدائم ع حسناء
وتذكر عندما كان يلعب مع حسناء ويهزر معها ويقول لها
انها سوف تصبح اجمل عروسه والبلد كلها هتشهد ع فرحك وافرح بيكي انتي واحلام

كان نفسي اشوفك بفستان زفافك يابت اختي
واسلمك بيدي انا وابوكي لعريسك

بس انا مش هسيبك ياااااااا ادهم يامحمدي😡
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بعد بضع ساعات....
فتحت حسناء عيونها المتورمة من كثرة البكاء ببطء وتلقائيا اخذت تتذكر ماحدث فور رؤيتها ل ادهم الجالس بجوارها

لتنظر له برعب فما حدث لم يكن حلم....!😲😰

وكاد أن يقترب منها بهدوء لكنها بدأت تخاف اكتر وفتحت ف البكاء😭

ليحاول ضمها اليه يهدئها
ولكنها أخذت تضربه علي صدره بانفعال بكل غضب وقهر
حسناء.. ابعد عني😡
متلمسنييييييش
انا بكرررررررررررررهك😭😭

ادهم بغضب.. اهدي
حسناء بعصبيه.. مش ههدي ياحقير
سيبني ورجعني لبابا

امسك ذراعيها بعنف قائلا.. لمي لسانك ومتخلنيش اتهور عليكي😡
انتي خلاص بقيتي مراتي
وابوكي زمانه عرف الخبر وسكت لانك دلوقتي بقيتي حقي

صرخت حسناء به : كداب
بابا لو عرف الخبر ده مش بعيد يروح فيها ده عنده القلب
وبعدين بابا استحاله يسيبني لواحد زيك

تحد ادهم بتحذير.. لو مسكتيش هتندمي علي كل كلمه نطقتيها انتي فاااااااهمه 😡

حسناء بغضب.. مش هسكت غير لما تطلقني وتسبيني ارجع بيتي

ادهم.. بيتك بقي هو ده خلاص
ومش عاوز اسمع كلمه طلاق علي لسانك تاني فاهمه😤

انا ساكت عليكي كل ده عشان مقدر ال انتي فيه م امبارح
بس انا صبري قليل من دلوقتي تخلي بالك من كلامك عشان بعد كدة متلوميش غير نفسك
نظرت له بكراهية شديدة ممزوجه بالاحتقار وهي تهز راسها ليمسك بخصلات شعرها قائلا بصوت قاسي ارعبها.
ادهم.. مش عاوز اشوف النظرة دي في عنيكي تاني فاهمة😡😡
حاولت تخليص شعرها من يده رافضه ان تسمع كلامه وتستسلم له
ليقبض عليها أكثر قائلا.. انطقي فاهمة ولا لا
نزلت عيونها بحرقه لتستسلم بألم م شده قبضته عليها..
تردد بصوت مخنوق.. فاهمه😭😓

ترك شعرها واقترب منها
وقبلها ع خدها رغما عنها بقساوة


تخلصت م قبضته لها وركضت تجاه الحمام لتبكي بانهيار وحرقة شديدة 😭😭😭

لاتعرف كم مضي عليها بالداخل وهي غارقة بدموعها التي انهمرت مع انهمار الماء البارد علي وجهها😔

لتخرج اخيرا و لاتعرف متي سينتهي مصيرها المجهول..؟!

نظر اليها ادهم حينما خرجت ورائها مرهقه وعيونها منتفخه م البكاء
وملابسها مبتله فانها فتحت المياه عليها وظلت تبكي تحت الماء

ادهم.. في هدوم عندك في الدولاب جبتهالك يلا غيري هدومك

حسناء بحزن.. مش عاوزة منك حاجة

تجاهلها ادهم وامسك ذراعها قائلا بتحذير.. اسمعي الكلام احسنلك

جذبت ذراعها من يده وقالت بعصبيه.. ابعد عني و سيبني في حالي
شد اكتر ع ذراعها.. انا مش قلتلك تاخدي بالك من كلامك بدل ماتندمي😡

نظرت له بكراهية وقالت.. انت ال هتندم وغصب عنك هتسبيني
باب وخالي استحالة يسبوني لواحد حقير زيك

ضحك ادهم كثيرا لاستفزازها فاشتعلت اعصابها
ادهم.. انتي لسة مستنيه حد يخلصك مني
ابوكي خلاص ميقدرش يعملك حاجه
لانك بقيتي مراتي ومن حقي اني احكم عليكي ولو تجرا واخدك مني هطلبك ف بيت الطاعه وساعاتها هيبقا ف عقااااب كبير ياحلوه
انتي فاكره اي احنا لسه ف البدايه فقط
واوعي تنسي انا متجوزك عشان انتقم م ابوكي واعذبك براحتي لحد ما اخليكي تتمني الموت وساعتها
هسيب عليكي الكلاب ال مجوعهم م ايام لينقضوا عليكي
ونستمتع بصراخك ونتلذذه ونخلص منك وابوكي يموت بسكته قلبيه وننتقم منه

انا مش متجَوزك ع جمال عيونك ولا حلاوتك ولا عشان بحبك

( وكان ادهم يقول لها ما ف قلبه فانه فعلا تزوجها عشان كدا.. لانه احبها)

ضربته حسناء بكلتا يديها تصرخ فيه بغل وحقد غير مصدقه ماسمعت فابيها لن يتخلي عنها بتلك السهولة
وانا لست زوجتك
ومش خايفه منك ولا م المووووووت
انا بكرهك وبقرف منك

امسكها ادهم ودفعها بعيدا.. وهو انا ال بحبك اوي
هقولهالك للمره الاخيره انا اتجوزتك عشان اذلك واذل ابوكي
و عشان اكسره كل مايشوفوك في حضني وبفيتي ملكي

امتلأت عيناها بنظرات الكراهية والاحتقار له
حسناء.. هموت نفسي قبل ماابقي في حضن واحد زيك
نظر اليها بلا مبالاه وتركها وغادر الغرفة لتترك دموعها التي منعتها امامه
فهي ضحيه ع ال ابوها عمله فيهم م زمان
وستدفع ثمنه ذل وعذاب مع هذا القاسي

رفعت راسها التي وضعتها علي ركبتها تبكي بصمت حينما سمعت لدقات علي الباب دخلت بعدها تلك الفتاة بابتسامة هادئة تقول.. ممكن ادخل
اومات لها لتتقدم منها وتنظر لها بشفقة من رؤيتها لعيونها المتورمة من كثرة البكاء لتربت علي يدها برفق
استغربت حسناء من وجود تلك الفتاة الرقيقة بتلك العائلة والتي لاتشبهَ خالص
فهي طيبة القلب ورقيقة ظلت جالسة معها تحاول التهوين عليها ولكن لاشئ بإمكانه التهوين عليها خاصة حينما عرفت ان هذا أصبح مصيرها بعد ما والدها علم بزواجها من ادهم ولم يفعل شئ وتركها وحيده
مازالت غير مصدقة ان خالها وابيها تخلوا عنها وان حياتها لديهم ببلا معني

حسناء ببكاء.. انا هموت لو فضلت هنا اكتر من كدة
حاولت ساره تهدئتها ولكنها انهارت ببكاء يقطع القلوب
ساره بحزن.. ياريت في أيدي حاجة اعملهالك طاحسناء بس زي مانتي شايفة محدش يقدر يعارض ادهم ف اي حاجه
بس صدقيني والله ده طيب وحنين ومع الوقت هتحبيه وتتاقلمي علينا
هو بس ال تعبه هو موت اخوه وابوه وعايز يريح امه ويطفي النار ال ف قلبه م نحيته والدك
بس انا متاكده ان ف سر ولازم نعرفه
اي سر غدرهم ببعض زمان
واطمني ادهم عمره ما هياذيكي

نظرت لها حسناء وذادت ف البكاء.. انا احبببببببببه ده مستحيل
انا بكره ومش عايزه اي حاجه منه غير انه يسيبني اروح بيتي ويبعد عني
انا ماليش زنب ف اي حاجه ليييييييييه بيحصلي كل ده

بكت ساره وقالت لها.. ولا كان زنب خطيبي انه يموت قبل فرحنا بايام ويحرق قلبي عليه
احنا مقدمناش غير اننا نقبل بمصيرنا 😔
ده كل مكتوب لينا
.. كل ما يصيبنا الا ما كتب الله لنا..

اغرقت عين حسناء بالدموع.. عمري ماهقبل بكدا مش هعيش معاه غصب عني
انا ههرب
ساره برعب.. اوعي تعملي كدة
ادهم لو عرف مش هيرحمك😰

حسناء.. انا مش خايفة منه وههرب
نظرت اليها ساره برجاء.. متعمليش كدة ياحسناء وارضي بل مكتوبلك
حسناء بصراخ.. يبقي هموت نفسي ارحم ليا😭

ساره بقلق..لا لا ياحسناء اوعي تعملي كدة
اولا عشان حرام تغضبي ربك وتموتي كافره
ثانيا عشان ادهم مش وحش ومسيرك تحبيه في يوم من الايام

ارتسمت ابتسامة ساخرة علي شفتيها فهل بإمكانها ان تحب هذا الوحش بيوم من الايام.؟!

انحبس الهواء برئتيها حينما سمعت لصوت خطوات تقترب من الغرفة لتهب ساره واقفة

والدت ادهم تفتح الباب
ساره.. ازيك يا مرت عمي
والدت ادهم.. الحمدالله يابتي
انتي بتعملي اي هنا انا استنيتك ع الفطار تخت
ساره.. معلش حقك عليا قولت اصبح ع عروستنا الاول واطمن عليها
نظرت لها بغضب وقالت.. عروسه مين وشاورت بعكازها ع حسناء
دي مجرد خدامه تحت رجلين ابني اتجوزها عشان يكسرها وتركع ليه ويعذبها براحته
اوعي تفكري ان ابني هيرحمك لااااا فوقي انتي هنا عشان ناخد بتارنا منيكي فااااااهمه 😡

نظرت لها حسناء ولا تكاد تراها م كثره الدموع ع وجهها
تندب ع حظها وحالها

ساره بحزن.. مبقتش منه فايده الكلام يامرت عمي دلوقتي ال حصل حصل
ونسيبها ونمشي دلوقتي عشان تهدي
نظرت الام لحسناء بكره وقرف.. عنها ما هديت خلينا نخلص منها

فزادت حسناء ف البكاء وجلست ع الارض منهاره
والدت ادهم.. مش هتفضلي تعيطي طول العمر اخلصي وبطلي عياط وقومي البسيلك حاجه وشوفي طلبات ابني انتي مراته وواجبك تخدميه
وايااااكي اياااااكي اعرف انك نكدتي عليه
ومهما طلب متك اياكي ترفضي
وابقي اعمليها بس كدا وقوليله ع حاجه لا
😂 هسمع صراخاتك واهاتك م ضربه ليكي وهتلذذ بها لبرد نار انتقامي ال جوايا م نحيتك انتي وابوكي
انتي متعرفنيش.. بس دي مش طبعتي انا م نوعي محترمه مع المحترمين وحنينه وطيبه وبعطف ع اي حد.
الا انتي عشان ال ابوكي عملوه فينا وحرق قلبي ع ابني وكسر فرحتي اني افرح بيه وكسر فرحه المسكينه تل واقفه دي وجوزي ال مات م حزنه ع ابنه انا مستحيل اسامحك او اسامحه انا لازم انتقم
وصدقيني انا ببقا ف قمه السعاده لما بسمع صراخ وعياطتك

حسناء ببكاء و بغضب.. ربنا ياخد ابنك واخلص منه
والدت ادهم بحدة اخرسي يارب انتي وابوكي وعيلتك كلها اوعي تدعي علي ابني مرة تانية
تدخلت ساره بينهم.. معلش يامرت عمي حسناء اكيد مش قصدها اعذريها هي م امبارح وهي مصدومه
م خطف ادهم ليها ومن جوازها منه فجاه
والدت ادهم بغضب.. متدافعيش عنها
وتركتها وخرجت مع ساره

لتعود حسناء مرة اخري لبكاؤها الصامت تنعي نفسها وماحدث لها

ثم توجهت امام الخزانه الضخمه التي بالغرفة وتخرج منها ثوب باللون الاسود

وقفت حور امام المرأه تنظر لعيونها الباكية بقهر فهل ماحدث حقيقة ام انه كابوس وقريبا سيأتي ابيها لاخذها من هذا السجن
ف سجن والدها اهون م هذا

دخل ادهم الغرفة ليجدها واقفة امام المرأه تبكي وهي تمشط خصلات شعرها
القت الفرشاه من يدها ومسحت دموعها بظهر يدها فور رؤيتها له يدخل الغرفة واتجهت لتجلس علي الفراش
ولكن يده امتدت اليها يوقفها
دفعته بكلتا يديها بعيدا عنها
ولكنه لم يتزحزح وقربها اليه رافعا وجهها اليه يجبرها علي النظر لعيناه التي التقت بعيناها لأول مرة وهو يتطلع اليها باعجاب مقتربا منها يحاول تقبيلها
لتبعده عنها قائلة .. ابعد عني
تركها فجأه لتتراجع للخلف وكادت تقع لولا ان يد ادهم أمسكت بها مجددا ولكنه تلك المرة قربها له ليلتصق جسدها بصدره القوي غير عابئ بمقاومتها ليقربها منه رغما عنها مقبل شفتايها وهو يقول.. مش هبعد عنك ياحسناء

_____________________
خلص فصلنا الرابع
توقاعتكم

يتبع.......

google-playkhamsatmostaqltradent