رواية روح الزين البارت الخامس 5 بقلم منار جمال

 رواية روح الزين البارت الخامس 5 بقلم منار جمال

رواية روح الزين الجزء الخامس 

رواية روح الزين الحلقة الخامسة 



رواية روح الزين الفصل الخامس 

بارت 5
ل روايه "روح الزين"
بقلم *منارجمال*.

روح: زييين حاااااااااااااااسب

زين بخضه وبص قدامه حاول يتحكم ف فرامل العربيه ووقفها وروح اتخبطت ف راسها ونزفت دم وزين ايده مكان الجرح اتفتح اكتر وكان بينزف دم جامد روح فاقت وشافتوا ف الحاله دي قلعت شال كانت لابساه فوق الخمار وحاولت تمنع نزيف الدم من ايده وزين بصلها وقال

زين: متخفيش انا كويسه

روح ببكاء وعصبيه وضربته ف كتفه: انت غبيييي ومش بتفهم وحيوان ومعندكش دم لو كان جرالك حاجه كان ممكن اروح فيها

زين بتلقائيه اخدها ف حضنه وطبطب عليها وقال

زين: هشششش متخفيش والله انا كويس اهوه ومفيش حاجه دا جرح سطحي اهدي انتي بس انا بتجن لما بشوف دموعك دي ببقي مش عارف امنعها ازاي

روح ببكاء: انا بحبك اوي يا زين اول مره احس بمعني الحب من اول مره شوفتك فيها متبعدش عني انا من غيرك ممكن يجرالي حاجه بحب خوفك عليا واهتمامك وحبك ليا

خدت بالها بانها ف حضنه واتكسفت اووي وبعدت عنه وحطت ايدها ع بوقها وقالت لنفسها

روح: نهار اسود اي الل انا قولته وهببته دا انا معرفش وانا معاه بنسي نفسي ازاي

زين قرب عليها ومن راسها وحاول يعقم الجرح الل ف راسها وهي حاولت متبصش ف عنيه وهو مبتسم ل الل قالتوا وكان مبسوط اوي من الل سمعه منها وقال

زين: روح الكلام الل قولتيه دا بجد صح

روح: ل ل لا طبعا دا من اثر الخبطه وكدا انا مقولتش حاجه كل كلامي مكنش ف وعي مني مش اكتر

زين ضحك بصوت عالي وقال: بت انتي مجنونه والله بس مش هحرجك اكتر من كدا

وقرب من عيونها وبص ليها وقال

زين: بس عيونك بتقول ان كل الكلام الل قولتيه حقيقي وطالع من قلبك بجد شايفه عيوني بتقول اي

روح بارتباك: م م مش شايفه حاجه ولو سمحت ابعد عني

زين ضحك وسكت كمل سواقه ووصلوا لمكان جميل اووي دار ايتام روح شافته وقالت

روح: زين احنا جاين هنا ليه

زين: دا افضل مكان تقدري تشوفيه وترتاحي فيه يلا تعالي

روح نزلت ومشيت وراه ودخلوا الملجأ

زين وصل وبنت شابه ف العشرينات بتقوم برعايه الاطفال الل ف الملجأ اول ما شافتوا جريت عليه ورحبت بيه جدا

ألفت: دكتور زين نورتنا والله جداا وحقيقي مفتقدينك جدا بقالك كتير مش بتيجي والاطفال دايما بيسألوا عنك وخصوصا تمارا

زين: اهلا بيكي معلش والله كنت مشغول جدا الفتره دي وملحقتش اجي كل اسبوع كالعاده

روح وهي مستمعه لحوار ألفت وزين

زين بص لروح وقدمها قداموا وقال

زين: اعرفك دي البشمهندسه روح

ألفت بغيظ: اها اهلا بحضرتك تشرفنا

روح باستغراب: اهلا بيكي حقيقي المكان تحفه جدا من برا وعايزه ادخل اشوف كل الل فيه مكان جميل ومريح نفسيا بصراحه

ألفت: اها تنوري طبعا

زين: تعالي يا روح هعرفك علي حد بحبه جدا هنا ودايما باجي عشانه هو بالاخص

روح بابتسامه وغيظ من نظرات ألفت لزين مسكت ايد زين وضحكت ليه وقالت: يلا يا زين

زين باستغراب: روح انتي ف وعيك انتي عيانه

روح وهي شايفه ألفت متابعه الحوار: اكيد يحبيبي

زين بصدمه: احييييه انتي قولتي اييه

روح قرصته ف ايده من غير ما الفت تاخد بالها وقالت: ولااا اتعدل وامشي

زين: عيوني بس استحملي بقا الل هيجرا لما نطلع من هنا عشان حبيبي الل اتقالت دي

ألفت بغيظ: دكتور زين هو فضول معلش مين دي

ولسه زين هيرد لاقي روح قالت

روح: انا خطيبته

ألفت بصدمه: نعمم بس هو مش خاطب

زين رد وقال: لا معلش الخطوبه كانت ضيقه وكدا وملحقتش اعرف حد

ألفت: اها بعد انكوا ومبروك

زين لاحظ ان روح بتغير عليه من ألفت وحب يستغل الموقف وقال

زين: ايه الل هببتيه دا انا محبتش احرجك قدامها ممكن افهم اي الل حصل عشان تقولي كدا

روح بغيظ: فيه ان بص لبسها ضيق وملزق ازاي ولا الميكب الل مغرق وشها ولا نظراتها ليك ومنشحكه وهي بتكلمك وما شاء الله سيادتك متوصتش ومقضيها توزيع ابتسامات ولاااا اتعدل مفهوم

زين بضحك: طيب شايفه الاوضه الل هناك دي

روح: اها مالها

زين: ادخلي هتلاقي الاطفال فيها العبي معاهم لحد ما ارجعلك

روح: وانت رايح فين

زين: رايح اشوف المديره وراجع

روح: ماشي متتاخرش

زين: حاضر

مشيت روح ووصلت لاوضه الاطفال واتعرفت علي كل الل موجودين ولعبت معاهم كتييير اووي ومحستش بمرور الوقت ولاحظت ان زين اتاخر ف قامت تشوفه لسه مجاش ليه ووصلت لمكتب مديره المكتب ملاقتش زين موجود طلعت وبتبص حواليها ولاحظت ضل زين ورا الاوضه بتاعت المكتب وراحت تشوفوا واتصدمت لما شافت ألفت بتحضن زين وكانت مقربه عليه ولسه هتبوسه
وروح اتخبطت ف كرسي موجود وزين بص لاقااها واقفه والدموع ف عنيها ومصدومه وقال

زين:روح انتي فاهمه غلط والله اسمعيني الل حصل ان......

روح قاطعته بقلم علي وشه وسابته وجريت

زين:روووووووووح

جري وراها وحاول يلحقها بس معرفش وصل للعربيه بتاعته لاقاها راكبه العربيه وساكته وقال

زين:روح اسمعيني انا.....

روح قاطعته وقالت:لو سمحت يا دكتور ممكن تروحني ومتشكره جدا لليوم الجميل دا ومبسوطه جدا بمعرفتك

زين شاف ف عيون روح وجع كبير اووي وقال

زين: طيب أسمعي مني الاول وافهمي الل حصل

روح بعصبيه: قولتلك روحني ومش عايزه اسمع منك اي حاجه وياريت دي تبقي اخر مقابله بينا

زين بحزن: تمام

وصلت روح لقدام الفيلا بتاعتها ولسه هتنزل وزين قال

زين: روح اديني فرصه واسمعيني

نزلت روح م العربيه وجريت ع الفيلا ودخلت اوضتها وفضلت تبكي وتفتكر المشهد الل شافته بين زين وألفت وتبكي بحُرقه وتحط المخده علي وشها عشان ميطلعش صوت صراخها وحد يسمعها
بعد شويه وقت خالد وصل الفيلا ودخل اوضه روح وقال

خالد: يا روح خالد من جوااا فييينك يبت انتي

واتفاجئ بيها وهي بتعيط وحالتها زفت وجري عليها وقال

خالد: حبيبتي مالك فيكي ايه مين مزعلك وايه وشك مالوا كدا في ايه فهميني

روح حضنت خالد اووي ومسكت فيه جامد وفضلت تبكي وتصرخ وخالد حضنها جامد وقال

خالد: في ايه يا روح حصل ايه بابا ضايقك تاني

روح: لااا انا ليه ماليش نصيب ف حاجه يخالد ليه دايما فرحتي مش بتكمل ليه مكتوب عليا الوجع والكسره والظلم وبس

خالد: يحبيبتي ليه بتقولي كدا فهميني ايه الل حصل

روح ببكاء: خاااني يخالد طلع خاين وبيتظاهر ب انو بيحبني

خالد: عيونك شايفها بتقول انك غيرانه مش انو خاين ولا حاجه مفهمتيش منه اي الل حصل

روح: لااا ومش عايزه اسمعه ولا اشوف وشه تاني

خالد: انتي بتحبيه لا انتي بتعشقيه مش بتحبيه بس خطف عقلك قبل ما يخطف قلبك

روح: المفروض يخطف قلبي لكن العقل مش بتخطف

خالد: لا القلب ساذج سهل انو يتخطف من اقل حاجه لكن العقل صعب انو يتاخد بسهوله ف عقلك اتسرق قبل قلبك افهمي منه يا حور الل حصل لانه واضح انو بيحبك بجد وهو اكيد مش ف دماغه الخيانه دا مشغول اليوم كله

روح باستغراب: وانت عرفت ازاي كل دا انت تعرفوا

خالد: اكيد طبعا زين كلمني من قبل ما يوقفك ويكلمك استاذني وطلب مني انو يحاول معاكي صدقيني يا روح انا اخوكي الكبير ومش اخوكي بس دانتي بنتي قبل ما تكوني اختي ولو كنت حسيت بنسبه 1٪ ب ان زين بيتسلي مكنتش سمحت ليه يكلمك وهو شخصيه محترمه جدا وانا سالت عليه كتير وعرفت عنه كل حاجه من وقت ما امه جابته ع وش الدنيا

روح بصدمه: يعني انت عارف كل حاجه وكنت مخبي عني يخالد

خالد: كنت مستني وقت مناسب اكلمك فيه واقولك

روح: والله ومخبي عني ايه كمان بقا اكيد دي مش الحاجه الوحيده الل مخبيها

خالد: لا يروح خالد مفيش حاجه والله مخبيها

روح: طب سيبك مني دلوقتي كلمني عن آيه لسه برضوا مش عايز ترجعلها

خالد بعصبيه: روووووح متدخليش ف الل متعرفهوش وموضوع آيه دا اتقفل من زمان واي بنت عامه بقيت اكرها واتقفلت من الكل

روح: خلاص اهدي انا بس عايزه اطمن عليك يخالد حالك مش مريحني وعلطول حياتك كلها ف المكتب والشغل

خالد: انا ماشي هكلمك الصبح لما ارجع اطمن عليكي

روح: خلاص متزعلش مني والله انا خايفه عليك مش اكتر

خالد: فاهمك يحبيبتي بس انا لازم امشي مش هقدر اقعد اكتر من كدا

روح: ماشي أبقي طمني عليك

خالد: حاضر سلام

روح: سلام

مشي خالد وركب عربيته وساق بسرعه جنونيه ونزل عند البحر وافتكر كل الل حصله من حبيبته الاولي

*فلاااش بااااك*

خالد وهو ف اخر سنه جامعه كان بيعشق بنت اسمها آيه اصغر منه بسنتين بس هو الل مربيها من صغرها من ايام ثانويه عامه وهما مع بعض دايما

بس خالد كان عنده صاحب بيحبوا جداا ومتربين مع بعض دايما وعشره 20 سنه لحد ما جي اليوم المشؤم

عمرو: يخالد افهم البنت دي متنفعكش مش كويسه يخالد والله مش كويسه

خالد ضرب عمرو بالقلم وقال

خالد: انت بتتكلم ازاي عن حبيبه صحبك كدا وبالشكل دا من النهارده انا معنديش صحاب يعمرو

عمرو بصدمه: انت هتبيعني عشان بنت دي اخرتها تمام يخالد هننهي كل دا بس لما اثبتلك الاول ان البت دي متنفعكش وسابوا ومشي

آيه: خالد انا عايزه اخرج

خالد: مش فاضي النهارده بكرا هخرجك

آيه بعصبيه: خلاص انت حر انا خارجه انا

خالد: تخرجي فين دلوقتي انتي اتجننتي

آيه: هخرج مع صحابي سلام

يُتبع........


google-playkhamsatmostaqltradent