رواية عشاق الصعيد الفصل السادس عشر 16 بقلم آية الإبشيهي

 رواية عشاق الصعيد الفصل السادس عشر 16 بقلم آية الإبشيهي

رواية عشاق الصعيد الجزء السادس عشر

رواية عشاق الصعيد البارت السادس عشر

رواية عشاق الصعيد الفصل السادس عشر 16 بقلم آية الإبشيهي

رواية عشاق الصعيد الحلقة السادسة عشر


بمنزل عزت القناوي
فهد خرج من البيت ولسه هيركب عربيته ف يحيي لحقه
بسرعة
يحيي: -على فين العزم
فهد (بضيق): -انا مش رايق دلوقت يا يحيي..... اشوفك الصبح
يحيي: -طب رايح فين؟؟
فهد: -لحاتم
يحيي: -اشطا يالا
فهد ماكنش قادر يتكلم.... كل اللي في دماغه انه يشوف ليل ويتكلم معاها.... ركبوا وفهد طلع بالعربية والاتنين فضلوا ساكتين..... لغاية ما يحيي اتكلم
يحيي(بهدوء): -وبعدين!!!!
فهد: -............
يحيي: -لازم تتكلم
فهد: -انا مش فايق لحوار الدكتور النفسي ده دلوقتى
يحيي؛ -هااا
فهد (بضيق): -ماشي...... انا مش فاهم هيا ازاي مشيت كدا من غير ما تقولي..... اصلا مش مستوعب
يحيي(بهدوء): -ما يمكن نفسيتها تعبانة من اللي حصل.... فحبت ترتاح و........
فهد(بحزن مخفي): -ترتاح بعيد عني!!؟؟...... ولو نفسيتها تعبت من اللي حصل..... المفروض تفضل معايا... مش تبعد عني وتمشي مع أمها..... اللي هيا السبب في كل ده
يحيي (بهدوء): -ممكن تكون اضايقت برضه من كلام مرات عمك..... بص يا فهد..... اللي حصل انهاردة ده لغبطنا كلنا.... رجوع مرات عمك..... والكلام اللي مرات عمك هنية قالته..... فطبيعي تكون اضايقت من كل ده..... ايوا انت رديت على هنية مرات عمك وعلى الكلام اللي قالته.... بس هيا أكيد برضه لسه مخنوقة من اللي اتقال
فهد: -انا ماليش دعوة بكل اللي انت بتقوله ده..... انا كل اللي في دماغي ازاي تبعد عني..... انت مش متخيل انا مضايق على مخنوق على غضبان
يحيي(بضحك): -احم...... طب لو ناوي تطلع غضبك على العربية وتقلبها..... نزلني على جانمب
فهد: -هههههههههه..... والله انت فايق
يحيي: -ومبقاش فايق ليه يا اخويا!....... انا انهاردة تقريبا اسعد واحد....... ولولا اللي حصل كنت خطبتها
فهد: -انت قولتلها!؟
يحيي (بهزار): -قولتلها وقالتلي وقولنا لبعض..... وقولنا
فهد: -طب ع العموم يا سيدي الف مبروك
يحيي(بابتسامة واسعة): -الله يبارك فيك يا بوب..... عقبال...... هههههههههه..... عقبال ولادك
فهد: -عقبالي اااه..... ماهي ناقصة
يحيي: -بس عارف.... كويس اني جيت معاك.... هطلبها من حاتم ونتفق
فهد: -والحج عزت
يحيي: -هو ممكن يرفض؟؟
فهد: -ما أظنش..... بس الصح انك تقوله الأول وهو يروح معااك تطلبوها من حاتم
يحيي: -طمنتني.... خلاص هأجل الموضوع لبكرا ان شاءالله.... اللي هو المفروض انهاردة الصبح..... هو انت مش شايف اننا رايحين متأخر؟!!
فهد: -لا
يحيي: -لا!!!!..... الساعة 2 بعد نص الليل
فهد: -تمام ابقي ارجع انت لما نوصل
يحيي: -لا طبعا انت بتقول ايه... لازم افضل معاك واخلي بالي منك..... و
فهد: -وتشوف رحيق
يحيي: -بالظبط
فهد: -طب يالا عشان وصلنا
يحيي: -يالا
فهد وقف العربية والاتنين نزلوا..... وكانوا هيطلعوا بس سمعوا صوت في الجنينة
فهد: -ممكن الناس اللي بيشتغلوا هنا..... يالا مالناش دعوة
يحيي: -الناس اللي بيشتغلوا هنا هيفضلوا لحد الساعة 2 وقاعدين في الجنينة؟!!؟؟
فهد: -يحيي....
يحيي: -اطلع انت وانا هاشوف في ايه
فهد: -طب انا جاي معاك
يحيي: -اطلع وانا مش هتأخر
فهد: -تعالي يالا يا يحيي
_________________
رحيق نزلت الجنينه وفضلت تفكر في كلام حاتم..... وفضلت تفتكر كل ذكريتها مع نبيلة وكانت بتحاول تدور على ذكري حلوة ما بينهم يمكن تشفعلها وترجع تعيش معاها تاني..... وما تسيبهاش لوحدها...... في وسط تفكيرها دا سمعت صوت من وراها بس ماكنتش متخيلة انها ممكن تسمعه وخصوصا في بيت حاتم
كريم: -رحيق!!
رحيق لفت بصدمة وفضلت بصاله كتييير: -ااانت!!!!
كريم: -وحشتيني
رحيق كانت لسه هتصوت بس هو كتفها وحط ايديه على بوقها عشان ما تصوتش
كريم؛ -ماتصوتيش...... انا جيت اشوفيك وماشي من غير ما حد يعرف
رحيق بعدت عنه واتكلمت: -انا هقول لحاتم انك هنا.... واول ما يعرف اصلا هيقتلك
كريم: -ماحدش اصلا هيعرف اني هنا
رحيق: -اناا هقو.......
كريم: -ماحدش هيصدقك...... عشان انا مش هبقي موجود
رحيق: -يعني ايه؟!!
كريم: -يعني........
يحيي: -رحيق !!!!!!!!
رحيق وكريم بصوا وراهم..... وكان يحيي وفهد واقفين..... يحيي قرب منهم وهو بينقل نظره ما بينهم هما الاتنين
يحيي(بغضب مكبوت): -بتعملي ايه هنا؟!!..... وفين حاتم!؟
كريم(بجراءة): -انت مالك!..... وازاي تدخل البيت من غير ما تستأذن
فهد كان واقف وبيحاول يفتكر مين ده وشافه فين قبل كدا!؟
يحيي(بغضب): -انا بسألك مين ده
رحيق (اترعبت من لهجة يحيي): -دااا.... جوز ماما
يحيي: -دا جوز امك؟!
كريم: -ايه جوز امك دي!؟
فهد قرب منه ومسكه من هدومه: -هو انت
كريم اول ما شاف فهد خاف لأنه عارفه..... وفهد كمان افتكره
كريم(بخوف): -دكتور فهد..... اناااا
فهد: -انت ايه!؟...... وبتعمل ايه هنا؟؟......دا انت هتشوف اسود ايام حياتك على ايدي
كريم: -ليه بس يا دكتور فهد؟؟...... حضرتك شوفت مني حاجة وحشة لسمح الله
فهد: -دا انت واسخ انسان انا شوفته في حياتي..... ولا نسيت عملت ايه مع رحيق
رحيق كانت لسه هتطلع بس إيد يحيي منعتها
يحيي: -على فين؟!
رحيق: -هاشوف حاتم!؟
يحيي: -بصيلي يا رحيق..... مين ده!؟..... وليه واقفة معاه في وقت زي ده.... ليه واقفة معاه أصلا
رحيق (بدموع): -والله انا اتفاجأت انه موجود..... مااعرفش والله انه هنا.... ارجوك سيبني انادي على حاتم
يحيي: -اتفضلي
يحيي قرب من فهد وكان بيحاول يفهم الحوار الداير بينهم.... وكل شوية يمنع فهد من انه يضرب كريم
كريم: -صدقني يا دكتور فهد..... رحيق كدابة
فهد(كان لسه هيضربه بس يحيي مسك ايده): -انت ايه يا حيوان
يحيي: -اهدي بس يا فهد
حاتم كان سامع صوت تحت فنزل هو وليل وقابلوا رحيق وهيا طالعة وقالتله ان كريم تحت.... وفهد ماسكة وشكله هيضربه.... حاتم طلع يجري على برا ووقف قدام كريم وضربه بالبوكس
حاتم(بغضب وهو بيحاول يضربه تاني): -انت قلبك جامد لدرجة انك تيجي لقضاك برجليك
فهد: -اهدي يا حاتم
حاتم: -دا انت نهايتك انهاردة يا حيوان..... سيبني يا فهد
ليل: -يا حاتم أرجوك
نبيلة نزلت وشافت اللي بيحصل فراحت وقفت قدامهم
نبيلة: -انت بتضربه ليه؟!..... بتضرب جوز مامتك
حاتم(بغضب): -اطلعي برا..... مش عاوز اشوفك انتي ولا الزبالة اللي متجوزاه ده
الكل اتصدم من اللي حاتم قاله..... حتي كريم اتصدم..... رحيق قربت بهدوء من حاتم وبتحاول تهديه
رحيق (بصدمة): -حاتم!!!!
حاتم(بعصبية): -مش عاوز اسمع حاجة..... عاوزة تقولي ايه؟؟؟.....انتِ مش شايفه انها بتدافع عنه حتى بعد ما عرفت انه كان عاوز يتهجم عليكي
نبيلة: -انت بتطردني؟!!
حاتم: -انت لسه هنا..... ايوا بطردك اتفضلي ارجوكي وانسينا...... انسي خالص ان عندك ولاد
ليل: -يا حاتم......
حاتم: -قولت مش عاوز اسمع كلمة..... واتفضلي اطلعي فوق انتِ ورحيق..... يالا اتفضلوا
نبيلة بصت لحاتم بغضب هو وفهد ويحيي: -يالا يا كريم..... بس خلي في بالك يا حاتم..... مهما حصل انتوا ولادي وهتفضلوا ولادي غصب عنكم..... انا عند جدك منصور الدالي لو حبيت تعتذر......يالا يا كريم
نبيلة مشيت هيا وكريم.... وحاتم غمض عينيه بيحاول يهدي من أعصابه
حاتم: -انا متأسف على اللي حصل ده يا جماعة
فهد: -احنا اللي متأسفين يا حاتم اننا جينا في وقت متأخر
حاتم: -البيت بيتكم يا فهد..... تعالوا نطلع فوق..... اتفضل يا يحيى
يحيي كان مصدوم من اللي سمعه.... بس طلع فوق معاهم عشان يسمع من رحيق اللي حصل........ طلعوا البيت فوق وقاعدوا مع بعض
حاتم: -تشربوا ايه يا شباب؟!
يحيي: -لا ولا حاجه
فهد: -شاي
ليل(باستغراب): -شاي؟!!!
فهد (بنظرة توعد): -ايوا شاي
حاتم: -اعمليلوا قهوة يا ليل..... شكله عاوز يهزر
فهد: -لا بجد.... انا عاوز اجرب الشاي
يحيي: -طيب بالمرة بقي..... انا كمان عاوز شاي
حاتم: -هو فيه ايه مالكم؟؟.... انتوا عمركم ما شربتوا شاي
يحيي (بضحك): -اجرب انا كمان ولا ماليش نفس
ليل: -طيب عن إذنكم اما اعمل الشاي..... وبالمرة تجرب انت كمان يا حاتم
ليل دخلت المطبخ وبعدها بشوية فهد دخل وراها
فهد: -انتِ بتعمليلي شاي بجد!؟؟
ليل(بفزع): -خضتني يا فهد
فهد (بغضب مكتوم): -انتِ ازاي تعملي كدا!؟
ليل(بارتباك): -عملت ايه
فهد (قرب منها شوية): -انتِ أول مرة تعملي كدا وتمشي
ليل: -انا كنت تعبانة
فهد (بتصحيح): -انتِ كنتِ زعلانة
ليل: -وهزعل من ايه؟!
فهد: -مني
ليل(بحزن): -كويس انك عارف
فهد(بلوم): -وليه مافضلتيش معايا..... ولومتيني
ليل: -يمكن عشان ماتعودتش الومك يا فهد... دايماا بتبقي عارف اني زعلانة وبتبررلي اللي عملته..... بس انك تحرجك والدتي قدام والدك وقدام مرات عمي هنية اللي هيا بتكرهها..... مالوش تبرير..... ولا ايه
فهد: -انتِ عارفة ان الكلمة طلعت غصب عني..... وانتي مش بتلوميني على حاجة عملتها غصب عني..... ولا ايه
ليل(بابتسامة): -ولا ايه
فهد (بضحك): -ضحكت يعني.....
ليل: -اطلع برا يا فهد..... خليني اعملك الشاي
فهد (وهو بيحضنها وبأسلوب طفولي): -لا انا مش عاوز شاي
ليل: -هههههههههه.... طيب وسع
حاتم: -انتوا بتعملوا ايه
فهد: -شوفت اختك وحركاتها!...... جذبتني للمطبخ عشان تخدش حيائي
ليل(بخجل): -فهد
فهد: -عن إذنك يا حاتم...... انا هطلع برا بدل ما حيائي يتخدش اكتر من كدا
حاتم: -الشاي خلص يا ليل!؟.... ولا ايه
ليل(بخجل): -ايوا خلاص.... يالا نطلع..... (كملت بهمس)الله يخرمييتك يا فهد
يحيي: -ادا شاي!!.... هو الموضوع طلع بجد
حاتم: -ههههههههه..... ايوا بجد و لازم تشربه
فهد: -طبعا الكلام ده ليحيى بس
ليل: -وليك انت كمان على وجه الخصوص..... رأفة مني يا يحيي.... ممكن ما تشربوش
فهد: -وانا؟؟
ليل: -انت بالذات هتشربه
فهد(بهمس): -كدا يا ليلِ
ليل(بنظرة توعد): -ايوا كدا
فهد :-انتِ عارفة لو شربته هتعب
ليل: -ما تقلقش انا حاطة نعناع
فهد: -(بصوت عالي):- حبيب قلبي يا ناس
حاتم: -يا عمي..... فيه هنا سناجل
فهد: -اه صحيح ما اخدتش بالي.....طب نستأذن احنا بقي..... يالا بينا يا ليل
حاتم: -على فين ان شاءالله؟!
فهد: -ع البيت.... هيكون على فين يعني
حاتم: -طب ما تسيبها يومين هنا
فهد: -اسيبها فين يا بني... والفرح اللي بعد بكرا ان شاءالله
يحيي؛ -تصدق اني انا نسيت
فهد: -ونعم الأخوة
حاتم: -طب مش المفروض ان ليل تخرج من البيت هنا!؟
فهد: -لا طبعا..... العروسه بتخرج من بيت ابوها اللي هو بيتي
رحيق (بضحك): -هتخرج من البيت وتدخل في نفس ذات اللحظة
يحيي(بيحرك شفايفه وباصص لرحيق وابتسامة): -عقبالنا
حاتم: -تمام.... ربنا يسعدكم يارب ويتمم على خير
فهد(وهو ينظر ل ليل): -اللهم امين
يحيي: -ما تيجي معانا يا حاتم انت ورحيق
حاتم: -لا يا عم شكرا..... مش عاوز مرات عمك تشوفني اليومين دول هههههههههه
ليل: -تعالي معايا يا رحيق
حاتم: -مش هينفع يا ليل..... هبقي اجبهالك بكرا ان شاءالله الصبح
يحيي: -شكلك زعلتي يا ليل.... وانا مايهمنش عليا زعلك.... عشان كدا نكتب الكتاب انا ورحيق بكرا.... عشان تفضل معاكي ليلة الفرح
فهد: -طول عمرك حنين يا يحيي
يحيي: -انا مرهف الحس على فكرا.... بس ماحدش واخد باله
رحيق وليل: -هههههههههه
فهد: -طب يالا يا مرهف عشان لو استنينا شوية...... هنصلي الفجر هنا
يحيي: -يالا..... سلام يا حاتم... زي ما اتفقنا
حاتم: -تمام ان شاءالله الحچ عزت يحدد الميعاد اللي هيناسبه وبلغني
فهد: -ان شاءالله..... يالا سلام تصبحوا على خير..... ومستنك بكرا ان شاءالله ماتتأخرش
حاتم: -ان شاءالله
*______________*
تاني يوم بمنزل عزت القناوي
بالتحديد بغرفة هنية
هنية: -انا ما هسكوتش واصل علي اللي بيوحصل ده
عفاف: -خلصنا يا هنية.... اللي حوصل حوصل..... وبتك موافچة على حاتم... ويحيي بيعشچ رحيق
هنية: -انتِ بتفرسين ولا ايه عاد
عفاف: -لع يا مرت اخوي..... انا بفوچك عشان تريحي نفسك
هنية: -لااا دا انتِ حد مسلطك عليا انهاردة...... بس مش هچعد واحط يدي على خدي واسكت
عفاف: -ابعدي عنيهم يا هنية انتِ وشيطانك..... العيال بيحبوا بعض... فسيبيهم في حالهم عاد
هنية: -انتِ ايه اللي چرالك عاوزة افهم.... نسيت اللي ابو العچربة نبيلة عملوه
عفاف: -اچفلي خشمك يا هنية وقصري حديتك الماسخ ده..... في الأول والأخر ده چسمة ونصيب
هنية: -من ميتة الحديت ده؟؟
عفاف: -من دلوچيت يا هنية.... ومن إهنه ورايح... انا اللي هقف في وشك... اتي فاهمة ولا لا
عفاف خرجت من الأوضة.... وهنية الغضب زاد في قلبها اكتر وفضلت تفكر ازاي هتخلي حياة ولاد عزت و ولاد نبيلة جحيم...... قعدت شوية وبعد كدا افتكرت بنتها زهور وانها موافقة على جوازها من حاتم.... طلعت بسرعة وراحت لأوضة زهور ودخلت
زهور: -ايه يا أمي خضتيني
هنية: -كويس انك صاحية عشان اتحددت معاكِ
زهور (بترقب): -تتكلمي معايا في ايه!!
هنية: -في چوازك من ابن نبيلة
زهور: -اانا
هنية: -انا عارفة انك ما وفچاش
زهور: -يا أمي
هنية: -انا هعرف ابعده عنك ازاي.... ومالكيش صالح بالموضوع ده.... وهعرف ازاي أچيب يحيى تحت رجليكي
زهور (بعصبية): -يا أمي الموضوع مش كدا خاالص..انا بحب حاتم وموافقة اني اتجوزه.... وماليش دعوة اذا كان ابن نبيلة او ابن الجن الازرق حتي... انا بحبه وخلاص... اما يحيى فهو اخويا مش اكتر من كدا
هنية(بغضب): -طب اسمعيني زين..... مالمحش طرفك خالص برا الأوضة دي.... انهاردة ولا بكرا.... فاهمة ولا لا
زهور (باعتراض): -بس
هنية: -سامعة ولا لا
خيري دخل الأوضة عليهم وهما بيتكلموا
خيري: -انا چولت برضك اني هلاقيكي إهنه
هنية: -وكنت عاوزني ليه!؟
خيري: -انا ما هعوزش حاچة منك..... انا چاي اشوف بتي واطمن عليها.... واشوفها مش چاعدة وايه بنات اعمامها ليه
هنية بصت لزهور بحدة
زهور (بحزن): -مش هينفع أطلع يا ابوي
خيري: -ليه يا بتي مالك!؟...... انتِ زينة!؟
زهور: -الحمدلله
خيري (بص لهنية وعرف انها اللي منعاها من الخروج): -غيري خلجاتك و روحي اچعدي مع اخواتك يا زهور...... واياك اشوف حد بيمنعك انك تخرجي تاني
هنية سكتت وما تكلمتش خالص وخرجت من الأوضة... كانت لسه هتنزل بس سمعت صوت ضحك طالع من أوضة "ورد"... لسه بتمشي ناحية الصوت بس افتكرت ان خيري عند زهور وممكن يطلع ويشوفها وهيا بتصنت.... فراحت ناحية أوضة "زهور" تشوف هما خلصوا كلام ولا لسه
بس خيري فتح الباب مرة واحدة وهيا اتخضت من الحركة
خيري: -بتعملي ايه يا وليه؟!
هنية(بارتباك): -مافيش
خيري: -ماشي.... انا داخلي انام شوية.... مش عاوز اشوف وشك في الأوضة الا وانتِ جاية تصحيني العصر إكديه
هنية(بابتسامة مصطنعة): -نوم العواف
هنية راقبته بعنيها لحد ما دخل الأوضة وهيا جريت على أوضة" ورد " ووقفت تتصنت عليهم
بالداخل
ورد: -يالا يا ليل.... والله هموت من العطش... انزلي هاتي العصير والماية واطلع بسرعة.... شوفتي سهلة ازاي
ليل: -سهلة!!.... دا انا لسه هلبس العباية والطرحة وانزل من ع السلم واروح المطبخ واجيب الحاجة واطلع تاني
ورد: -بصي من الآخر انتِ هتنزلي يعني هتنزلي
رحيق: -طب ما تنزلي انتِ يا ورد بسرعة
ليل: -حبيبتي يا رورو
ورد: -لا بقولكوا ايه..... انا مش هنزل يعني مش هنزل
ليل: -انزلي انتِ بسرعة... حتي مش هتلبسي العبايه ولا طرحة
ورد: -وبالنسبة لعمر ايه؟؟....وولاد خلاتي اللي تحت في المندرة دول ايه؟!
هنية عقلها لمع بفكرة شريرة.... فنزلت بسرعة على المطبخ وجابت إزازة زيت واتأكدت إن ما حدش شافها وطلعت بسرعة... وفضت الزيت على السلم اللي قدام أوضة "ورد" ضميرها كان لسه هيأنبها ان "ورد" هيا اللي ممكن تنزل وتقع من على السلم بس افتكرت ان "عزت" مارضيش يجوز بنتها لحد من ولاده وبكدا هيكون نصيب "ليل" قد نصيب جوزها... الغل والغضب زاد جواها وخلصت نص الإزازة ومسحت على ترابزين السلم بحيس لو سندت عليه تتزحلق برضه.... نزلت بسرعة ورمت الإزازة وغسلت إيدها وفضلت واقفة عند باب المطبخ مستنية تشوف مين اللي هيطلع فيهم هما الثلاثه
في أوضة "ورد"
ليل: -برضه مش هنزل
ورد: -ولا انا كمان هيه
رحيق: -يوووه عليكم دا انتم مملين بشكل.... انا هروح انادي لزهور واجيب العصير والماية
ورد: -طب بصي رأفة بيكِ انا هروح انادي لزهور
رحيق: -لا يا حبيبتي ودي تيجى... خليكي دا انتِ عروسة
ورد: -شايفة الناس اللي بتفهم
ليل: -هجيبك من شعرك
ورد: -وريني كدا.... وانا اقصلك لسانك ده
رحيق: -يوووووووه
رحيق لبست طرحتها وطلعت ولسه بتقفل الباب ونازلة سمعت صوته
يحيي: -بسبس
رحيق لفت وبصتله بابتسامة
يحيي(بصوت واطى وهو بيشاورلها): -تعالي اقولك
رحيق راحت ناحيته وبتضحك: -هههههههه (وبعدين قلدته) هتقولي ايه؟!
يحيي: -ههههههه.... هقولك وحشتينى
رحيق (بخجل): -يحيي
يحيى: -عيونه
رحيق: -انا نازلة
يحيي: -تعالي بس.... رايحة فين؟!
رحيق: -نازلة اجيب عصير وماية وبعدين هنادي لزهور
يحيي: -طب روحي انتِ نادي لزهور... وانا هجيب الحاجة
رحيق: -بس
يحيي: -مابسش
هنية فرحت لما شافت رحيق هيا اللي طلعت.....فضلت واقفة تتصنت عليها هيا ويحيي....ولما سمعت ان يحيي هو اللي هينزل طلعت من المطبخ وعملت نفسها سمعتهم بالصدفة.... وراحت قاعدة على الكرسي وهيا بتتكلم
هنية: -ماهينفعش يا يحيي تدلي على المطبخ.... المطبخ كله حريم.... انت فاهمني زين
رحيق (بصت ليحيى بتفهم): -خلاص مافيش مشكلة.... انا هنزل انا عادي
يحيي: -انا قولت مش هتنزلي.... اتفضلي روحي انتِ لزهور.... وانا هطلب من سميحة تجيب الحاجة
هنية(ببرود): -سميحة ماهياش فاضية.... عم بتچهز الوكل للضيوف
يحيي: -الوكل مش هيبوظ من دچيچة يا مرت عمي..... سميحة... سميحة
سميحة تطلعت من المطبخ بسرعة: -نعم يا سي يحيي
يحيي: - معلش يا سميحة هاتي عصير وماية وطلعيهم في أوضة ورد لو سمحتي
سميحة (بابتسامة): -فوريرة وهطلعهم
يحيي(ببساطة): -شكرا يا سميحة هتعبك
سميحة دخلت تجهز الحاجة... وهنية جاعدة عنيها بتطق شرار مش عارفه تعمل ايه عشان تخلص منهم كلهم مرة واحدة..... بس بسرعة قامت وطلبت من واحدة تانية تيجي تمسح السلم بسرعة
هنية(بغضب): -اتي يا هبابة البرك يالا ما تتسمي
الخادمة: -ايوا يا ست هنية
هنية: -امسحى السلم اللي چدام أوض الصبايا بسرعة
الخادمة: -أمرك يا ست هنية
الخادمة جريت تجيب الحاجة
و هنية طلعت تشوف مين اللي في المندرة.... وسميحة طلعت من المطبخ وراحت ناحية السلم اللي عليه الزيت..... ويدوب فضلها سلمتين و زميلتها ندهت عليها
بدور: -بت يا سميحة استني
سميحة: -واه.... رايدة ايه يا بدور
بدور طلعت بسرعة وكلمت سميحة بصوت واطي
بدور(بهمس): -بصي يا اختي تحت رجليكِ
سميحة بصت ولقيت زيت كتيير واقع
سميحة: -وااه وانتِ ما مسحتيهوش بسرعة ليه.... عم تلتي وتعجني معاي
بدور (بهمس): -بچرة... انتِ بچرة.... البومة هنية.... انا شوفتها من هبابة وهيا داخلة ع المطبخ عم بتتسحب كيف الحرامية واخدت إزازة الزيت وبعديها بشوية رچعت تاني ورمت الإزازة من غير ما حد يشوفها... بس انا شوفتها.... ولما چيت اطلع من المطبخ لچيتها واچفة ورا الستارة وبتبص على أوضة "الست ورد" ولما الست"رحيق " طلعت فرحت چوي.... بس سي "يحيي" نده عليكي ومناعها تتدلي ع المطبخ ونده عليكِ
سميحة؛ -يا واچعة مربربة.... دا حديت واعر چوي يا بت.... بس ما تجبيش سيرة لحد... وهمي امسحي السلم چبل ماتيچي وتطربقها على نفوخنا
سميحة طلعت الحاجة لأوضة ورد وراحت ليحيي أوضته
يحيي: -خير يا سميحة في حاچة؟؟
سميحة: -في حاچة واعرة چوي يا سي يحيي... ولازم اچولهالك
يحيي: -حاچة ايه؟!... چولي
سميحة قالت "ليحيى" على اللي عرفته... وهو وقتها ماشكش في كلامها بالعكس دا كان مستغرب ليه "هنية" كانت عاوزة "رحيق" تنزل... بس دلوقت عرف وقلق منها على ""رحيق" و "ورد" و"ليل"... سكت شوية وطلب من سميحة ما تقولش الكلام ده لحد الا اذا هو طلب منها
*______________*
بغرفة عزت القناوي
فهد: -خلاص يا ابوي... انا لسه راچع من عند الحچ منصور واتفچنا على كل حاچة.... والأرض مش هتخرج برانا
عزت: -عال يا ولدي
فهد: -بس انا مش مرتاح لعيلة الصاوي يا چدي
عزت: -يخبطوا راسهم في الحيط هما وهنية
فهد: -عندك حق.... استأذن انا عشان استچبل الضيوف
عزت: -ماشي يا ولدي..... فهد..... عينك على مرت عمك.... انت فاهمني زين
فهد (بقلق مخفي): -فاهم
*___________*
بمنزل منصور الدالي
أحمد: -فرح.... عمر جاي يشوفك يا عروسة
فرح(بخجل): -أحمد
أحمد (بضحك): -عمل ايه
فرح: -هههههههههه.... انت رخم
والدة فرح: -اطلعي يا بتي لچوزك.... وارجعي لأوضتك بسرعة
فرح: -حاضر يا امي
فرح نزلت تحت وقابلته
فرح: -عامل ايه!؟
عمر؛ -وحشتينى
فرح: -طيب
عمر: -هو ايه اللي طيب!؟
فرح: -طيب طيب
عمر: -هههههههههه انتِ علقتي ولا ايه؟!.... ولا ده تأثير الفرحة
فرح: -انت كمان وحشتني
عمر: -الحمدلله... المهم انتِ عاملة ايه؟!
فرح: -الحمدلله بخير... وانت؟؟
عمر: -الحمدلله.... المهم انا كنت جايلك في موضوع
فرح: -موضوع ايه؟! خير
عمر: -خير ان شاءالله.... بس يعني لو حد من عيلة والدتي عيلة الصاوي جم عشان يباركولك حاولي تقصري معاهم... وما تطلعيش مع حد فيهم ممكن؟؟
فرح(بقلق): -هو فيه حاجه ولا ايه؟!
عمر: -لا مافيش... بس زيادة احتياط... انتِ عارفة انهم ماكانوش عاوزين صلح ما بين عيلتنا وعليتكم
فرح: -طيب ماشي... ماتقلقش خير
عمر: -ماشي يا حبيبيتي.... هامشي انا بقي... وبكرة تبقي في بيتي ان شاءالله
فرح(بخجل): -مع السلامه
عمر(باسها بسرعة ومشي): -بحبك يا فرحتي
يتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent